الجزء المئة كتاب العقود والإيقاعات

  • باب من يستحب معاملته ومن يكره

    قال الصادق (ع) : يا داوود !.. لئن تُدخل يدك في فم التنين إلى المرفق ، خير لك من طلب الحوائج ممن لم يكن فكان .ص86 المصدر:الاختصاص ص232 قال أمير المؤمنين (ع) : شاركوا الذي قد أقبل عليه الرزق ، فإنه أخلق للغنى ، وأجدر…

  • باب الصنائع المكروهة

    قال الكاظم (ع) : جاء رجلٌ إلى النبي (ص) فقال : يا رسول الله !.. قد علّمت ابني هذا الكتاب ففي أي شيء أُسلّمه ؟.. فقال : سلّمه لله أبوك ، ولا تسلّمه في خمس : لا تسلّمه سيّاءً ، ولا صايغاً ، ولا قصّاباً…

  • باب بيع النجس وما يصح بيعه من الجلود وحكم ما يباع في أسواق المسلمين

    سألت الرضا (ع) عن الخفّاف ، يأتي الرجل السوق ليشتري الخفّ ، لا يدري ذكيٌّ هو أم لا ، ما تقول في الصلاة فيه وهو لا يدري ؟.. قال : نعم ، أنا أشتري الخفّ من السوق وأصلّي فيه ، وليس عليكم المسألة . وسألته…

  • باب استحباب الزرع والغرس ، وحفر القلبان وإجراء القنوات والأنهار ، وآداب جميع ذلك

    قال النبي (ص) : لا يقولنّ أحدكم زرعت ، وليقل حرثت . ص36 المصدر:مجمع البيان 5/223 قال الصادق (ع) : ستّ خصالٍ ينتفع بها المؤمن من بعد موته : ولدٌ صالحٌ يستغفر له ، ومصحفٌ يقرأ منه ، وقليبٌ يحفره ، وغرسٌ يغرسه ، وصدقة…

  • باب جوامع المكاسب المحرّمة والمحللة

    قال النبي (ص) : لعن الله الخمر وعاصرها وغارسها وشاربها وساقيها وبايعها ومشتريها ، وآكل ثمنها وحاملها والمحمولة إليه . ص44 المصدر:أمالي الصدوق ص424

  • باب المباكرة في طلب الرزق

    قال رسول الله (ص) : اللهم!.. بارك لأمتي في بكورها يوم سبتها وخميسها . ص41 المصدر:العيون 2/34 ، الخصال 2/154 قال الصادق (ع) : إذا كانت لك حاجةٌ فاغدُ فيها ، فإنّ الأرزاق تُقسم قبل طلوع الشمس ، وإنّ الله تعالى بارك لهذه الأمة في…

  • باب الإجمال في الطلب

    قال رسول الله (ص) : ليس الغنى في كثرة العرض ، وإنما الغنى غناء النفس . ص20 المصدر:كنز الكراجكي ص288 قال النبي (ص) : ثلاث خصالٍ من صفة أولياء الله : الثقة بالله في كلّ شيءٍ ، والغنى به عن كلّ شيءٍ ، والافتقار إليه…

  • باب الحثّ على طلب الحلال ومعنى الحلال

    قال رسول الله (ص) : من بات كالاًّ من طلب الحلال ، بات مغفوراً له . ص2 المصدر:أمالي الصدوق ص289 قال أمير المؤمنين (ع) : طوبى لمن ذلّ في نفسه ، وطاب كسبه . ص2 المصدر:تفسير القمي ذكر رجلٌ عند الصادق (ع) الأغنياء ووقع فيهم…

زر الذهاب إلى الأعلى