Search
Close this search box.

شبكة السراج في الطريق الى الله؛ موقع ثقافي، إعلامي وتبليغي، يهدف لنشر معارف الإسلام المحمّدي وترويج الثّقافة الدّينيّة، يضمّ بساتين من المحتوى الهادف في مختلف المجالات، مضافا إلى محاضرات  ومؤلّفات سماحة الشّيخ حبيب الكاظمي.

حكمة اليوم

عن عقيلة الطالبيين زينب (عليها السلام) قال: ويلكم أ تدرون أي كبد لمحمد فريتم وأي دم له سفكتم وأي كريمة له أصبتم – لقد جئتم شيئا إدا `تكاد السماوات يتفطرن منه – وتنشق الأرض وتخر الجبال هدا ولقد أتيتم بها خرقاء شوهاء طلاع الأرض والسماء

هل تريد ثوابًا اليوم؟

عن الإمام الرضا (عليه السلام) قال: إذا شئت أن تكون معنا في الدرجات العالية في الجنة؛ فاحزن لحزننا وافرح لفرحنا

سؤال فقهي

هل الدم المعفو عنه في الصلاة يشمل جميع أنواع الدم؟

سؤال ديني

لمن قال الحسين عليه السلام: تبا لكم أيتها الجماعة وترحا حين استصرختمونا والهين فأصرخناكم موجفين ... .

الشيخ حبيب الكاظمي

التّلاوة اليوميّة

تزود بتلاوة يومية لصفحة من كتاب الله المجيد في أقل من دقيقتين، كما بإمكانك الحصول على تفسير معاني الكلمات الصعبة لسهولة الفهم والاستفادة، وسماع ومضة تفسيرية للصفحة بصوت سماحة الشيخ حبيب الكاظمي، وإهداء ثواب ذلك إلى صاحب العصر والزمان (عجل الله تعالى فرجه الشريف) بنية تعجيل فرجه.

الشيخ حبيب الكاظمي:

إن من دواعي التأسي بالإمام الحسين (ع)، المحافظة على الصلاة في أول وقتها.. حيث أن من أهم حركاته (ع) في يوم عاشوراء: وقوفه ليصلي صلاة الحرب جماعة في أول وقتها…
من كل بستان زهرة

من كل بستان زهرة

مجموعة مختارة من الملاحظات والرسائل والمطالب والمشاركات، جمعت كلها في مكان واحد.
مسائل وردود

مسائل وردود

مجموعة مختارة من الأسئلة المطروحة على الشيخ حبيب الكاظمي، مع إجابات سماحته.
يمكنكم متابعتنا على الفيسبوك الانستغرام اليوتيوب تويتر التليجرام

القرآن الكريم

نهج البلاغة

الصحيفة السجادية

مفاتيح الجنان

كنز الفتاوىٰ

بإمكانك الحصول هنا على نسخة فريدة لأكبر مجموعة فتاوى فقهية لثلاثة من المراجع العظام التي قمنا على فحصها ومطابقتها مع المصادر، كما بإمكانك التمتع بفهرس سلس ونافع للجميع يمكنك من الوصول إلى الفتوى التي تبحث عنها بسهولة.

إليك هذه الباقة من الفتاوى الفقهية للمرجع الديني آية الله العظمى سماحة السيد السيستاني التي جمعنا فيها أهم الأحكام الابتلائية، وعملنا على مطابقتها مع مصادرها.

تذكر!

من المعروف أن الصباح الباكر إذا بدأناه بطاعة وتوجه إلى المولى، فإن باقي النهار من الممكن أن يكون نهارا مباركا.. فلنحاول شد العزم الأكيد على عدم ارتكاب أول معصية في النهار، فإن من قدر على الأولى قدر على الثانية أيضا، أوَ ليست المصيبة هي في اتباع خطوات الشيطان؟!.. ومن المعلوم أن النهايات المؤسفة، تبدأ ببدايات يستهين بها صاحبها.