السلوك الفردي

أحكام التوبة

تنوية

تم جمع هذه الفتاوى من المصادر الرئيسية لفتاوى سماحة السيد السیستانی وذلك لتسهيل الأمر على المتصفحين الكرام ونرجوا مراجعة المصادر الفتوائية لسماحته للتأكد من عدم تغيير الفتوى أو تبدلها.

السؤال ١: هل للمسلم الذي اقترف المحرمات وعلى سبيل المثال (الزنى شرب الخمر السرقة لعب القمار) ولمرات عديدة وعمره الان تجاوز الاربعين من توبة دون أن يقام عليه الحد في الحياة الدنيا .. علماً انه نوى التوبة مرات عديدة ولكنه عاد الى المحرمات ولكن هذه المرة يريدها توبة نصوحاً فهل الله سبحانه وتعالى يتجاوز عنه ما سبق من آثام وذنوب بتوبته النصوح وتقبل توبته ؟
الجواب: الأمل كبير بعفوه تعالى فهو غفار الذنوب يقبل التوبة عن عباده إلاّ أن الخوف من عدم القبول لابد منه. ولكن لا طريق لنجاة الانسان إلاّ التوبة ورجاء قبولها .

السؤال ٢: أنا شخص مذنب مارست كل رذيلة وموبقة .. فماذا افعل ليغفر الله لي واكتسب رضوانه ؟
الجواب: تب إلى الله توبة نصوحاً خالصاً ، واستغفره دائماً ، وأظهر الندامة على أعمالك السابقة ، وإبذل الجهد في إصلاح نفسك ، وترك كل ما حرّمه الله تعالى ، وأقض ما فاتك من الواجبات ، وكفرّ عما فيه كفارة كالصوم ولا كفارة في المعاصي المذكورة ، إنما يجب الاستغفار والندم وأحسن الظن بربك ، فهو الغفور ذو الرحمة ، وكن منه على حذر أيضاً ، فالمؤمن يكون دائماً بين الخوف والرجاء سواء كثرت معاصيه أم قلت ، نسأل الله لنا ولك المغفرة والرحمة بحق محمد وآله الطاهرين .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى