الاخلاق العامة

الدعوات (سلوة الحزين)| الباب الرابع في أحوال الموت وأهواله | 285

41 – (و) قال أمير المؤمنين عليه السلام: أشرف خصال الكرم غفلتك عما تعلم (1). 42 – (و) قال أمير المؤمنين عليه السلام: أحسنوا في عقب غيركم تحسنوا في عقبكم (2). 43 – (و) عن النبي صلى الله عليه وآله (أنه) قال: ترك الغيبة أحب الى الله عزو جل من عشرة آلاف ركعة تطوعا (3). 44 – (و) قال النبي صلى الله عليه وآله: الا اخبركم بخياركم؟ قالوا: بلى يا رسول الله. قال: هم الضعفاء المظلومون (4). 45 – وقال أمير المؤمنين عليه السلام: من ظلمك فقد نفعك وأضر بنفسه (5). 46 – (و) عن النبي صلى الله عليه وآله قال: إذا دخلت على سلطان جائر فاقرأ حين تنظر إليه (قل هو الله أحد) ثلاث مرات، واعقد بيدك اليسرى، ولا تفارقها حتى تخرج (6). 47 – (و) قال الصادق عليه السلام: سافروا يوم الثلاثاء واطلبوا الحوائج فيه،

البحار: 71 / 427 ح 75 وج 75 / 49 ح 11 والمستدرك: 2 / 71 ب 46 ح 1 وفى المستدرك (وعن أمير المؤمنين أنه قال: أشرف خصال الكريم) وقت.
(2) البحار: 75 / 13 ذ ح 45 عن الدعوات ونهج البلاغة: 521 ح 264 وفيه (تحفظوا) بدل تحسنوا.
(3) البحار: 75 / 261 صدر ح 66 والمستدرك: 2 / 105 ب 132 ح 16 وما بين المعقوفين من المستدرك.
(4) البحار: 75 / 320 صدر ح 48.
(5) البحار: 75 / 320 ذ ح 48.
(6) البحار: 75 / 334 ح 1.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى