مشاكل الشباب

طريق كبح الجماح

مضمون السؤال:
ما هي توجيهاتكم الكريمة لكبح جماح بعض الغرائز الجنسية التي يبتلى بها كثير من الشباب المؤمن هذه الايام ، مع عدم المقدرة على الزواج ؟!..
مضمون الرد:
هو عدم التعرض لمواطن الاثارة ، فإن الذي ينظر الى المناظر المحرمة الخارجية او الصورية تثير افرازات الغدد التناسلية في البدن ، وبذلك يتحول الانسان الى موجود شهوي ، ينظر الى كل شيء بمنظار الشهوة ، والجنس ، حتى ان الامر ينعكس في صلاته ونومه وحديثه ، وحينئذ يركب الشيطان هذه الموجة ليدفعه دفعا حثيثا الى ارتكاب المحرمات المعهودة في هذا المجال.. ومن الواضح ان المسألة توالدية ، بمعنى : ان الصورة المحرمة تثير الشهوة ، والشهوة تدفع للمبالغة والادمان على تلك الصور..
ومن الحلول أيضا كما ذكر في بعض الروايات :
الصوم عند اشتداد الرغبة الجنسية ، لان الجوع شاغل للانسان ، ومضعف لغرائزه، وخاصة في ساعات الامساك .. اضف الى ان هذه العملية توجب عناية رب العالمين بصاحبه ، فيلقي عليه قوة غيبية يستصغر معها المنكر الذي كان يراه مغريا في ما مضى من ايام طيشه ونزواته.
ومن الحلول ايضا :
الانشغال بالامور الجادة في الحياة ، والاكثار من اللقاء من اهل الجد والاجتهاد سواء في المساجد او غيرها

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى