الجزء التاسع والثمانون كتاب القران

باب قراءة القرآن بالصوت الحسن

قال النبي (ص) : إنّ لكلِّ شيءٍ حليةً ، وحلية القرآن الصوت الحسن.ص190
المصدر:جامع الأخبار ص57

قال الصادق (ع) إنّ الله تبارك وتعالى أوحى إلى موسى :
إذا وقفت بين يديّ فقف وقف الذليل الفقير ، وإذا قرأت التوراة فأسمعنيها بصوتٍ حزين ، وكان موسى (ع) إذا قرأ كانت قراءته حزناً ، وكأنّما يخاطب إنساناً . ص191
المصدر:دعوات الراوندي

قال الصادق (ع) في قوله تعالى { ورتّل القرآن ترتيلاً } : هو أن تتمكّث فيه ، وتحسّن به صوتك . ص191
المصدر:مجمع البيان 10/378

روي أن الكاظم (ع) كان حسن الصّوت حسن القراءة ، وقال يوما من الأيام :
إنَّ عليَّ بن الحسين (ع) كان يقرأ القرآن ، فربّما مرَّ به المارُّ فصُعق من حسن صوته ، وإنَّ الإمام لو أظهر في ذلك شيئاً لما احتمله الناس ، قيل له :
ألم يكن رسول الله (ص) يصّلي بالناس ويرفع صوته بالقرآن ؟.. فقال (ع) :
إنَّ رسول الله (ص) كان يحمل من خلفه ما يطيقون . ص194
المصدر:الاحتجاج ص215

قال رسول الله (ص) : إني أخاف عليكم استخفافاً بالدين ، وبيع الحكم ، وقطيعة الرّحم ، وأن تتّخذوا القرآن مَزامير ، تقدِّمون أحدكم وليس بأفضلكم في الدين . ص194
المصدر:العيون 2/42

قيل للصادق (ع) : الرجل لا يرى أنّه صنع شيئاً في الدّعاء والقراءة حتّى يرفع صوته ، فقال (ع) :
لا بأس ، إنّ عليّ بن الحسين (ع) كان أحسن الناس صوتاً بالقرآن ، وكان يرفع صوته حتّى يسمعه أهل الدار ، وإنّ أبا جعفر (ع) كان أحسن الناس صوتاً بالقرآن ، وكان إذا قام من الليل وقرأ رفع صوته ، فيمرّ به مارّ الطّريق من السقّائين وغيرهم ، فيقومون فيستمعون إلى قراءته . ص195
المصدر:السرائر ص476

سئل النبيّ (ص) : أي الناس أحسن صوتاً بالقرآن ؟.. قال (ص) :
مَن إذا سمعت قراءته رأيت أنّه يخشى الله . ص195
المصدر:تنبيه الخواطر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى