الجزء السادس والعشرون كتاب الإمامة

باب فضل إنشاد الشعر في مدحهم ، وفيه بعض النوادر

رأيت أمير المؤمنين علي بن أبي طالب صلوات الله عليه في المنام ، فقال لي :
يا هناد !.. قلت : لبيك يا أمير المؤمنين !.. قال : أنشدني قول الكميت :

فأنشدته فقال لي : خذ إليك يا هناد !.. فقلت : هات يا سيدي !.. فقال (ع) :

ص230
المصدر: كنز الكراجكي ص154

قال الصادق (ع) : من قال فينا بيتَ شعر ، بنى الله له بيتا في الجنة.ص231
المصدر: العيون ص5

قال الصادق (ع) : ما قال فينا قائلٌ بيت شعر حتى يُؤيَّد بروح القدس.ص231
المصدر: العيون ص5

قال الرضا (ع) : ما قال فينا مؤمنٌ شعراً يمدحنا به ، إلا بنى الله تعالى له مدينة في الجنة أوسع من الدنيا سبع مرات ، يزوره فيها كل ملَك مقرّب ، وكلّ نبي مرسل . ص231
المصدر: العيون ص5

قال الصادق (ع) لشاعر : إنّ ملَكا يُلقي عليه الشعر ، وإني لأعرف ذلك الملك . ص232
المصدر: الكشي ص217

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى