أرشيف الصفحات الرئيسية السابقة

 
القائمة الرئيسية
كــــتــــب
صوتيات ومرئيات
تـحـقـيـقـات
فـقـهــيــات
أصـوات خـاشـعـة
خـــدمـــات
لـغـات أخــرى
عدد زوار الشبكة
39,190,217
فعالية الشبكة
لقد تم تصفح موقع السراج من قِبل 133 دولة في العالم ، اضغط هنا لرؤية أسماء هذه الدول.
تم إحصاء 831،872،167 طلب تصفح لصفحات موقع شبكة السراج خلال 142 شهرٍ و 2 أيامٍ.
اضغط هنا لإضافة موقع الشبكة للقائمة المفضلة في جهازك
اضغط هنا لجعل صفحة شبكة السراج صفحتك الأولى
مـقـتـطـفـات

آخر تحديث: الإثنين 29 ربيع الأول 1439 - 18/12/2017 - 05 : 7 صباحاً (مكة المكرمة)

حــكــمــة هذا الــيــوم

قال الإمام السجاد (عليه السلام) : قولوا عند افتتاح كلّ أمرٍ صغيرٍ أو عظيمٍ : { بسم الله الرحمن الرحيم } ، أي أستعين على هذا الأمر بالله الذي لا تحقّ العبادة لغيره ، المغيث إذا استُغيث ، والمجيب إذا دُعي ، {الرحمن } الذي يرحم ببسط الرزق علينا ، الرحيم بنا في أدياننا ودنيانا وآخرتنا ، خفّف علينا الدِّين وجعله سهلاً خفيفاً ، وهو يرحمنا بتميّزنا عن أعدائه ..... جواهر البحار

هـل تـريـد ثـوابـا فـي هـذا الـيـوم؟

قال الإمام الصادق (عليه السلام ) : من أفضل البر الجودُ في العُسر والصدقُ في الغضب والعفوَ عندَ المقدرة .

 

رســالــة الــشــبــكــة
سلسلة المحاضرات الرمضانية  1438هـ  
 
سلسلة المحاضرات الدينية التي ألقيت في العتبة الحسينية 1437هـ  
محاضرات شهر رمضان 1437هـ
صفحة قناة المعارف الفضائية ...
محاضرات في رحاب المناجيات الخمس عشرة
محاضرات مبوبة... نصوص المحاضرات...
مـشـكـلـة تحتاج إلى حل

كيف اتخلص من العجب عند الاكثار من ذكر الحجة (ع)؟

بفضل من الله لي تقريباً سنتان دائمة الذكر والدعاء لصاحب الزمان (ع) بالفرج ، سواءً كنت لوحدي او عندما اجلس مع احد ، فاذكره واطلب من الجميع الاستعانه به ، واضع صور بها كتابات لتعجيل الفرج وادعيه واستغاثات ، واذا ذهبت للمشاهد المقدسه ابحث عن مقاماته لزيارتها وتصويرها لاخبار الناس عنها ، فاصبح لي هدف داخلي ان اعلق الناس بأمامي صاحب الزمان (ع) ولكن اصبح لدي الخوف ان ينتقل الموضوع بداخلي لمرحلة العجب ، فكرت ملياً ان اترك ذالك واجعله بين نفسي فقط ، لكن سرعان ما اتذكر هدفي واعود اضع الكتابات والصور والدعاء لتعجيل فرجه .. ماذا اعمل ؟ّ.. هل اكتفي بنفسي ،ام انشر واعلق غيري بما تعلقت انا به ؟!

اضغط هنا لإضافة تعليقك والاطلاع على المشاركات الأخرى فى حل المشكلة

اضغط هنا للاطلاع على قائمة المشاكل السابقة ومشاركاتها

صــورة هــذا الــيــوم
أسال نـفـسـك في هـذا الـيـوم
على خطى المحاسبة والمراقبة فإننا سنطرح سؤالا في كل يوم ، يفتح بابا من هدى ، أو يسد بابا من ردى وسؤال اليوم هو :

إن المؤمن يعلم أنه سوف يواجه الخلوة في يوم من الأيام.. هب أن الإنسان سدّ فراغه بالأنس مع المخلوقين!.. ماذا يعمل في ذلك اليوم الذي ينقطع فيه عن هذه الدنيا؟..

خطبة مختارة
زادك السريع لهذا اليوم
الجارحة الإلهية قراءة
استماع
استماع صوتي
مشاهدة
مشاهدة مرئية
تحميل صوتي
تحميل صوتي
تحميل مرئي
تحميل مرئي
موجبات طول العمر
مدة هذه المحاضرة هي 13 دقيقة
13 دقيقة
استماع صوتي
13 دقيقة
مشاهدة مرئية

تطوع للكتابة
1.1 ميجابايت
تحميل صوتي
4.9 ميجابايت
تحميل مرئي

المحاضرات السابقة
إعــلانــات الــشــبــكــة
درر السراج

الرب والعبد!..

إن البعض يستغرب عندما يسمي أحد اسماً فيه كلمة عبد.. وفي الحياة اليومية يطلق على صاحب البيت: رب الأسرة.. فإذا كان هنالك رب فهنالك عبد، ورب البيت مقابل عبيد البيت.. فالعبيد هم الأولاد الصغار، هؤلاء الذين يطيعون أباهم ويسمعون كلامه.. والعبودية هنا بمعنى الطاعة، والاحترام، والامتثال للأوامر، لا بمعنى التأليه، فلا ضير في هذه التسمية أبداً.

ألف كلمة قصيرة...

قال الإمام الرضا (عليه السلام) : إذا أردت أن تحرز متاعك فاقرأ آية الكرسي ، واكتبها وضعها في وسطه ، واكتب أيضا : { وجعلنا من بين أيديهم سدا ومن خلفهم سدا فأغشيناهم فهم لا يبصرون } لا ضيعة على ما حَفِظه الله ، {فإن تولوا فقل حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم } ، فإنك قد أحرزته إن شاء الله ، فلا يصل إليه سوء بإذن الله .

نصوص المحاضرات...

قال النبي(): أفضل الجهاد من أصبح لا يهم بظلم أحد.

نصوص محاضرات السراج (قراة)نصوص المحاضرات الإلكترونية (تحميل)

زادك في دقائق...

روي عن الإمام الصادق (عليه السلام) : إياكم والغفلة !.. فإنهُ من غفل فإنما يغفل عن نفسه ، وإياكم والتهاون بأمر الله عز وجلّ !.. فإنه من تهاون بأمر الله أهانهُ الله يوم القيامة .

مقتطفات من .....

قال الإمام الرضا (عليه السلام) : لا تَدَعوا العمل الصالح والاجتهاد في العبادة ، اتكالا على حب آل محمد (عليهم السلام) ، لا تدعوا حبّ آل محمد (عليهم السلام) والتسليم لأمرهم ، اتكالا على العبادة ، فإنه لا يَقبل أحدهما دون الآخر .

المحاضرات

الجزء

إستماع

Rm

mp3

باقي المحاضرات

زاد البرزخ والقيامة

الثالث

تقرب إلى الله تعالى .....

تقرب في شهر ربيع أول بإدخال السرور على قلب
إمامنا وسيدنا صاحب العصر والزمان (عجل الله تعالى فرجه الشريف)

تفقــــــــهوا في دين الله
تفقَهوا في دين الله ولا تكونوا أعراباً ، فإنه من لم يتفقَه في دين الله لم ينظر الله إليه يوم القيامة ولم يزكّ له عملاً (الإمام الصادق عليه السلام - بحار الأنوار)

مختارات الشبكة...
إسم الكتابتصفح تحميل
سماحة ( آية الله الشيخ بهجت ) وتوصياته.
المراقبات ( الميرزا جواد آغا الملكي التبريزي )
كتاب الناصح (
أسئلة وأجوبة مختارة لهذا اليوم من: مسائل وردود

السؤال: اريد ان أطرح هذه المشكلة عسى ان تطرحوا لي حلا.. أنا احاول ان التزم ولكنني لا اقرا القران مطلقا! وعندما أحاول ان أقرأ أتعاجز وأتقاعس وأخاف .. وحتى اذا قرأت فكوني اقرأ بعض الآيات التي لا أعرف تفسيرها لا أرتاح كما يرتاح الكثير من الناس ويقبلون بفرحة على قراءة القرآن .. أريد ان اعرف هل هناك حل لهذه المشكلة ؟ وهل يمكنني مثلا ان اضع جدولا او طريقة تجعلني أقبل بشغف على قراءته ؟..

الرد: إن من الطبيعى عدم التفاعل مع قراءة متن لا يفقه الانسان كل أبعاده ومعانيه .. ولهذا فاننا نعتقد ان الصلاة كما انها كبيرة الا على الخاشعين .. فان القرآن ايضا ثقيل الا على المستوعبين لمعانيه ولطائفه .. وعليه فان نصيحتي لتالي القرآن الكريم هو أن يختار الوقت المناسب ليكون على نشاط ورغبة ، فاننا مع الاسف نبذل أفضل الساعات فيما لا يسمن ولا يغني من جوع ، ومن الطبيعي ان يقرأ الانسان كتاب ربه متناعسا عندما يجعل ذلك فى (هامش) حياته اليومية !.. 
و بعد ذلك لا بد من اختيار أسهل التفاسير- ولو على مستوى شرح الألفاظ - من اجل الإلمام بالمعانى الاولية للقران الكريم ، فمن يقرأ القرآن وهو لا يعرف حتى المعانى الاولية له ، فإن من الطبيعى ان لا ينسجم فى القراءة !! فان التلاوة لأخذ الاجر لا يعد دافعا كافيا للانس بكلام الله تعالى ... واخيرا فانما يـَعرف القرآن من خوطب به ، فمن اراد انفتاح الابواب فى هذا المجال ، فلا بد من التعامل مع رب العالمين ليذيقه شيئا من حلاوة القرآن ، ويفتح له شيئا من آفاقه التى لا يصل اليها الا من امتحن الله قلبه للتقوى 
.

استفتاءات وأجوبتها مختارة لهذا اليوم من: كنز الفتاوى

السؤال: ما هو حكم القراءات السبع للقرآن الكريم؟.. 

الرد:
 لا بأس بالقراءة على وفقها، والأنسب اختيار ما هو المتعارف منها في زماننا. ‏‎


السؤال: نحن بعض الشباب يحصل بيننا سباب وشتم اثناء المزاح.. ولكننا لا نسب بواقع التجريح وإهانة الكرامة (كما هو معروف بمفهوم السباب) فهل في هذه الحالة يحرم السباب؟.. ‏‎ 

الرد:
 الإهانة تحصل بذلك لا محالة، فلا يجوز وقد قال تعالى: {ولاتنابزوا بالألقاب}. ‏‎


السؤال: أفتح مجلسي لكثير من أصدقائي وقد ينسون فيه أشياء، وإذا سألتهم عنها قالوا: ليست لنا، أو لا نذكر أنها لنا، أو لا ندري.. فماذا أفعل بها علماً بأن منها شرائط وسبح وأفلام؟.. 

الرد: 
لابد من الفحص والإعلام لمدة سنة، فإن لم يعلم مالكها تصرفت بها.

تنويه : هذه الفتاوى لا تعبر عن الرأي القطعي في المسالة فلزم مراجعة المرجع إبراء للذمة

قبسات من الـ (556) ومضة من: كتاب الومضات

ساعات القوة والضعف

قد يتعرض العبد للمغريات -في ساعة قوته- فيتجاوز المخـاطر بسلام، فيظن أن تلك الاستقامة قوة (ثابتة) في نفسه، وحالة مطردة في حياته.. وبالتالي قد (يتهاون) في ساعة ضعفه -التي يمر بها كل فرد- فيقترب من حدود الحرام، واقـعا في شباك الشيطان الذي ينتقم منه، ليصادر نجاحه الأول.. وقد ورد: (إن من حام حول الحمى، أوشك أن يقع فيه).

مـلاحـظـات فـنـيـة
*إذا كنتم مسجلين لدينا في القائمة البريدية للشبكة وأردتم استقبال رسائلنا بشكل صحيح وباللغة العربية..بريد الياهو (yahoo )... ..بريد الهوت (hotmail )...