دخلت لاول مرة على موقع اباحى من باب الصدفة ، من خلال تصفح الرسائل الجهنمية التى وردت الى بريدى الالكترونى ، ويا ليتنى لم افتح تلك الرسالة الاولى .. وبعدها بدات ابحث بنفسي عن مثل هذه المواقع الى ان اصبحت مدمنا عليها ، فجاءتنى الهواجس فى صلاتى ونومى حتى من خلال الذهاب الى بيت الله الحرام كانت تلك الصور تلاحقنى ايضا ، مما اخجلنى امام ربى !! .. والامر تعدى بعدها الى القنوات الاباحية ، وكل ذلك لم يشبع غريزتى بل زادها تاججا ، وما ادرى الى اين سيصل الامر لان نفسي تريد المزيد ؟!.. خلصونى خلصكم الله تعالى من غضبه!!

abuammar
/
saudi arabia
لقد ابتيلت بهذه الافه مؤخرا واظنها حربا خفية ,ولكن صادف ان قرات دعاء مكارم الاخلاق للامام زين العابدين عليه السلام.من ثم بدات بعمل حجب لهذا البريد الوارد القذر وركزت اكثر على رسائل الشيخ حبيب وفقه الله لانى احفضها فى مجلد باسمه .مجاهدة النفس لشى صعب فى البدايه وما ان تستمر وتذكر نفسك لتجدها معينة على ذلك.ومن يتبع اهل البيت الطاهرين لينأى بنفسه عن ذلك.اعاننى الله واياه وجميع محبى اهل البيت. اخوكم ابو عمّار من الاحساء
التراب
/
1- حاول أن تضع لك جدولا يوميا لا يكون فيه وقت فراغ ، أو أن تقض وقت فراغك بين أهلك ولا تنفرد لوحدك لأن مثل هذه الأفكار تأتي في أوقات الخلوة . قد تكون هذه النقطة جزئية من جزئيات النقطة الأولى ولكن سأذكرها لأنها قد تكون مفيدة ونافعة وهي وضع جدول يومي لممارسة الرياضة لأن الشباب بهم طاقة فيجب المحاولة والحرص على إفراغها في شيء مفيد لك . 2- حاول أن تكون دائما على وضوء ولا تنقضه إلا في الضرورة ومجرد أن تنقضه ارجع وتوضأ مجددا. 3- اذا كان للأصدقاء دور في إشعال نار غريزتك فابتعد عنهم ولا تجامل . 4- إحرص على تغيير موقع الكمبيوتر من الغرف الخاصة - كغرفة النوم مثلا - إلى الغرف العامة حتى تكون بقرب الأهل وبينهم لعله يكون رادعا لك . وأرى بأن الأخوة لم يقصروا في مشاركاتهم لهذا اقتصرت فقط على هذه الأسباب والله الموفق .
اخّ لك إن شاء الله
/
لبنان
اعوذ بالله من الشيطان الرجيم بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على اشرف خلق الله سيدنا ونبينا وشفيع ذنوبنا ابي القاسم محمد وآله الطيبين الطاهرين والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته. أخي العزيز لقد اطلعت على مشكلتك ورأيت فيها بأن الحل بيدك وبسيط جدا. اولا: اترك الانترنت نهائيا وما في ذلك بريدك الالكتروني، بعدها توجه إلى الدعاء والتوسل بآل البيت (ع). قبل كل شيء اعزم على النية الخالصة لله سبحانه وتعالى. لا تنسى تلاوة القرآن، ها نحن على ابواب شهر رمضان المبارك الفضيل، ايامه افضل الايام ولياليه افضل الليالي نومكمة فيه عبادة وانفاسكم تسبيح لله. أخي الكريم توكل على الله ولا تشغل بالك. لا تهدي من احببت إن الله يهدي من يشاء. الحل بيدك، هذا شهر رمضان ينتظرك لا تدع الفرصة تفوتك. وآخر دعوانا الله يهدينا ويهديك. ويهدي جميع الخلق. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
الحقير
/
البحرين
الشيطان لعنة الله عليه واقف عند كل باب ماان يفتح الباب ولو قليلا إلا ودخل وحاول الاستيلاء والسيطرة على البيت فحذاري حذاري من السماح له والشيطان كبقعة الزيت تبدأ نقطة ثم تاخذ في الانتشار، ولو اردنا ان نواصل الحديث عن الشيطان ومكائده لطال بنا المقام لكن نختصر على ماهو مفيد ومجرب للتخلص من اي مشكلة شيطانية ابدأ بالتحدي واجهر بالقول لعنة الله عليك ايها الشيطان الرجيم ورددها ودعمها بالصلاة على النبي محمد وآل محمد واشغل يومك ووقت بالصلاة على محمد وآل محمد، سترى وطأة الغريزة الشيطانية تتلاشى شيءً فشيء . والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ونسألكم الدعاء
زينب حسن
/
عُمان
بسم الله الرحمن الرحيم أخي : نحمد الله على أنك أفقت من غفلتك ، وهذا لا يحدث إلا مع أحباب الله . يجب عليك إتباع الآتي : 1. دائما تذكر أن هناك رب سوف يحاسبك ، وأن هذه الدنيا فانية زائلة ولن يبقى فيها الإنسان خالدا . 2. تذكر وحشة القبر ، ومنكر ونكير ، وتذكر كيف سيكون موقفك من الله في القبر . 3. تذكر أن الله معك أينما كنت ، وأنت مراقب من قبل الله . 4. تذكر أن الله لا ينسى عباده أبداً مهما اقترفوا وفعلوا ، وجعل باب التوبة مفتوحاً. أخي : تذكر كل هذه الأشياء أينما كنت ، وأعلم أن الله معك ، وأعلم أيضاً أن ما فعلته ليس نهاية الدنيا ، فهناك رب غفور رحيم ، يقبل التوبة عن عباده . واستغفر ربك كل يوم وفي كل وقت . في النهاية أقول ما قاله أمير المؤمنين (ع) : اعمل لدنياك كأنك تعيش أبدا **** واعمل لآخرتك كأنك تموت غدا .
جهاد
/
السعودية
اخي العزيز ..... ان كتابتك الى الموضوع انما يدل على ان ضميرك ما زال حياً وان ايمانك بالله ما زال موجود فبحثك عن الحل هو الخطوة الاولى فانا من وجهة نظري ان الزواج هو الحل واذا لم تستطيع فالصوم والان نحن في اول يوم من الشهر الفضيل استغل هذا الشهر في التوبة وطلب المغفر ولا تيأس من رحمة الله وتقول ان الله لن يسامحك فان الله رحيم بعبادة ويحب توبة العاصي قبل توبة اي شخص ثاني فتوب الى الله فالله ينتظر توبتك . وحاول ان تبتعد عن النت او انك تعمل حاجز حماية على المواقع الاباحية ام القنوات الاباحية اعمل على تشفيرها وضع التلفزيون في مكان يتواجد فية جميع افراد العائلة لا تجعله في غرفتك الخاصة فشيطان خبيث. اعمل على التوبة فسترى انك تحس براحة عظيمة انك غلبت الشيطان وفزت عليه وستحس بانك عملت نصر كبير وجرب وسوف ترى . تقبل تحياتي اختك جهاد
أبوالفضل
/
البحرين
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أخي العزيز عليك بجهاد النفس . ان الله سبحانه وتعالى كرم الانسان بنعمت العقل , فيجب على كل انسان ان يستخذم عقله قبل ان يقدم على اي عمل , لتخلص من هذه المشكلة : 1- يجب ان تعلم ان الله سبحانه وتعالى يراك وانهو اقرب اليك من حبل الوريد 2- يجب ان تعلم ان ملك الموت سيأتيك في اي لحظة , تخيل ان يأتيك وانت على هذا الحال ؟ . وأستغفرالله لي ولكم وأتمنى من الله أن تشفى من هذا المرض في القريب العاجل , ببركة شهر رمضان شهر الغفران شهر التوبة , ان هذا الشهر من أفضل الشهور عند الله . ان ليلة واحدة من هذا الشهر تعادل 1000 شهر , فهل ستفوت عليك هذه الفرصة ؟ .
محمد الدباغ
/
العراق
اخي المؤمن السلام عليكم الحل للمشكلة بسيط وهو ان تكثر اولآ من الأستغفار وان تقرأ سورة الرحمن والنور دائمآ وكذلك الزواج دائمآ كان ام منقطعآ والسلام
almuhtadi
/
Al-Qatif
أخي العزيز: توسل بالأرواح الطاهرة المطهرة ولن تخيب أبدا. إضغط على هذا الرابط للإستماع إلى دعاء التوسل الرائع. http://forums.shiasource.com/Flash/DuaTawassul.swf
بنت البحرين
/
مملكة البحرين
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اخي العزيزاذكر نفسي قبل تذكيرك بسؤال منكر ونكير عندما نوضع في ذلك القبر وانا وانت يا اخي بدون عمل صالح فهل ستنفعنا المواقع الاباحيه ويا ترى هل ستشعر باللذة والمتعه وانت تتذكر نفسك في ذلك المكان الموحش والمظلم ومعك هذا العمل الذي سيدفن معك هذا واستغفر الله واطلب من الله الهدايه لي ولك ولجميع المؤمنين والمؤمنات
علي ر
/
الكويت
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اخي العزيز هذه النصائح قربةً الى الله عز وجل اولا:فكر في يوم القيامة اذا سألك الله عز وجل عن شبابك وعن عمرك و مالك وعن صحتك ووبخ نفسك ثم اعزم على حياتك. ثانيا:قاطع التلفاز و الانترنت لمدة مثلا سنه. ثالثا:صوم الاثنين و الخميس وتعود ان تجاهد نفسك. رابعا:اخي العزيز بالليل اشتكي لله عز وجل وتوب توبة نصوحا بشروطها:1-الندم على ما مضى 2-العزم على ترك الذنوب. خامسا:اقرا القرءان والادعيه مثل دعاء كميل و ابي حمزة الثمالي في جوف الليل وخاصة بعد ايام يبدا شهر رمضان المبارك. سادسا:التوسل بمحمد وال محمد والتوسل بالزهراء سلام الله عليها. سابعا:لا تجعل عند فراغ واقضيه اما بقراءة القرءان او بقراءة الكتب الاخلاقيه او بز يا رة الاقارب و لا تنسى حضور المجالس الحسينية. ثامنا:عند كل معصية -لاسمح الله-تذكر نبي الله يوسف هذا الشاب التقي واقرء قصته كثيرا بين كل فترة وفترة ليكون لنا قدوة. تاسعا واخيرا:ما المانع ان تطلب من صاحب الزمان انيُدخلك في عنايته ورعايته وان تدعو له بالفرج فكما انك تدعو له كذلك هو -ارواحنا له افداء-يدعو لك ولجميع المؤمنين. ولا هذا الحديث قال صاحب الزمان عجل الله فرجه: (انا غير مهملين لمراعتكم ولاناسين لذكركم) وانشالله تصبح من المتقين وندعو لك انشاالله وتدعولنا انشاالله هذا...والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
الرجوع الله
/
البحرين
الى اخي صاحب هذا القصة لتخلص من هذة الورطة 1- القرار بعدم الدخول الى اي موقع (العهد مع الله ومع الأمام الحجة) 2- عند فتح الكمبيوتر وفتح الآنترنت اتخذ الخطوات الاتية 1- تذكر الله والموت والقبر والعقاب والفضيحة في الدنيا والاخره 2- ضع امامك كتاب الله أو صورة احد المراجع من العلماء 3 - الهج بذكر الله طول الوقت وانت مع الكمبيوتر
مشترك سراجي
/
بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم اخي السائل خلاصه من هذا العذاب ، لقد فكرت في ما جرى عليك و ما تعاني منه ، نصيحتي لك يا اخي : اولا حين ترى هذه الصور ان تعرف ان امام زمانك الحجة بن الحسن عليه افضل الصلاة و السلام ( عين الله في الارض) (عج) يراك , فاستحي منه. 2 ان تقفل الانترنت لمدة وان تنمي نفسك وتتعلم عقائدك من مصدره الصحيح ; وتجعل ارتباطك مع امام زمانك اقوى , ثم كلما وسوسك الشيطان ,صل على محمد و اله الاطهار , و تأمل معنا هذه الكلمة كثيرا ; ثم تذكر ان هذه الصور لحيوانات ليسوا من الانسان لا ن الانسان لديه كرامة وحياء اما هم فليس لهم ذلك ، ثم فكر بما يجنون و بما تحصل عليه او تصل اليه ماذا ترى دقائق من الوقت يورث الحزن والندامة و فقد العقل والانسانية مع فقد الحياء والكرامة ،. 3 تزوج بفتاة عفيفة مؤمنة ان استطعت في اسرع وقت . امل ان تكون هذه االنصائح التي هي لي اولا ثم لك مفيدة ان شاء الله تعالى نلتمس منكم دعاء الخير لنا و شكرا والسلام .
علي
/
الكوفة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لقد مشيت وراء هوى نفسك فصرت أسيراً لها ،وغفلت عنها حتى طغت عليك . فاعلم انه لايشبع جشع النفس اِلا ردعها, ولا ينجي من غفلتها اِلا الاكثار من ذكر خالقها, وتلاوة كتابه, ومناجاة أحبابه . وامنع عن نفسك مسببات غفلتها, فاِنها كالحطب الذي يزيد من تأجج نارها واستفحال شهواتها . واعلم اِن النفس أمارة بالسوء، فاجعل منها خصمك , ولا تضعف أمامها, فاِن هزيمة المرء أمام نفسه مذلة له في الدنيا والاخرة .
المهدي
/
الكويت
بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته: اخي العزيز اجارنا وياكم من البلاء :اولا تغيير البريد الاكتروني وعدم استقبال اي رسائل غير لائقة ثانيا حاول تجنب القنوات السيئة تلقائها ومشاهدت قناة سحر الايرانية وقناة المناراللبنانيةوفيها كل المتطلبات. ثالثا نحن في الشهر الفضيل ويجب استقلال فرصة التوبة وتعود نفسك ايضا البعد عن المحارم والتسلية مع الاطفال في البيت ان وجد والخروج معهم قبل فترت الافطار لان هذ الفترة توجد فيها المسلسلات ويجب تجنبها وشكرا
أبو عمار
/
البحرين
الأخ العزيز الموفق لمرضاة الله سبحانه وتعالى، طرحك للمشكلة دليل رغبتك في التخلص منها ، أهلا وسهلا بك في بحبوحة النعيم الدائم في عبادة الله وحده . إياك ان تذهب وراء الشيطان وتكون له رهن الإشارة. فهذه إشارات الشيطان الرجيم. أخي العزيز تذكر إذا أردت أن تذنب أن لك رباً تعبده وإن أذنبت فأنت تعبد الشيطان الرجيم. تذكر هذه الآية الكريمة ((إياك نعبد وإياك نستعين)) فأنت تعبد الله وتستعين به . فلا تشرك الشيطان وتجعله عليك مسلطاً. والله ولي التوفيق. ((إذا عزمت فتوكل)) والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته...؛؛؛
ام محمد
/
القطيف
السلام عليكم ورحمة الله" اولا اخي الفاضل صاحب المشكلة كثير ممن دخلو ا عالم النت وقعوا في شباكه الخطيرة والكثيرون اصاباهم الضرر من جراء هذا السلوك الخطير وهذه الظاهرة التي باتت تشغل كل بيت وكل ام واب في كيفية السيطرة على ابنائهم ومراقبتهم لمنعهم من دخول مثل هذه المواقع وايضا كيفية عدم تعريضهم لنظر الى مثل هذا القبائح .فقد يكون من باب عدم وجود النيه برؤية هذه المناظر المقززة ومع وجود النيه الحسنه وليس معها مقصد غير شريف بتتبعها فا الله سبحانه غفور رحيم ولابد من الاستغفار والتصدق لدفع الضرر والعقوبة من الله . في مثل حالتكم اخي اعتقد ان الشيطان يريدك أن تمشي بهذا الطريق بحيث هذه الصور ما زالت عالقه بذهنك لكن وجدت فيك النيه الحسنه وبانك تريد ان تتخلص من افرازات هذا السلوك المشين المجحف بحق نفسك والتي الله اكرمها واعزها لكنك بنهجك السيء اذللتها وأمرضتها . اخي نصيحتي اليك حفظك الله ونصرك على شر نفسك وشهواتها وشر الشيطان الرجيم ان تلجأ الى الله بقلبك وجوراحك ودموعك بصدق , انتصر على نفسك الشريرة الى عدوك الذي بين جنباتك . صلي صلاة الليل ابكي بحرقه لان البكاء يغسل الادران والذنوب . ايضا اكثر السجود واطل فيه ابكي وتوسل الى الله بان ينجيك من هذا العذاب قبل عذاب الاخرة اجارنا الله وإياكم منه . واخيرا اكثر من زيارة عاشوراء فسوف ترى العجب العجاب واثارها العظيمه على تزكية نفسك . اخيرا اذكرك قبل ان تفتح اي موقع تذكر عطش الحسين عليه السلام وبياض شفتيه من شدة العطش والالم وأسال نفسك من اجل من فعل كل هذا الامام اليس من أجلي ومن اجلك لينقدنا من النار وغضب الجبار . ايستحق منا الامام هذا . ايضا تذكر ذلك الشاب الذي باع دنياه باخرته وفخخ جسده النحيل ليقتل به عدو من الاعداء الصهاينه قل في نفسك كيف ينظر الله له وكيف ينظر الي وانا اشاهد هولاء المجرمين القذرين .والذي الحيوات اشرف منهم ونحن بدعائنا ان شا ءالله معك لينصرك على شر نفسك اسال الله عز وجل ان ينصرنا ووإياكم على شهواتنا وكبح غرائزنا . أختكم ام محمد وبحاجة الى دعائكم وشكرا لكم لاتحاة الفرصه لنا بالتعقيب موفقين لكل خير
محمود
/
النرويج
بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله على سيدنا محمد وآله الطاهرين ايها العائد الى الله جل وعلا كل ما ورد من تعليقات ونصائح مفيد وعملي، ولكن أساس كل شيء وحتى تتمكن من تطبيق ما ورد من نصائح لا بد من شيئ واحد وهو الإرادة ثم الإرادة ثم الإرادة فإنك تصل إلى مرادك إن شاء الله تعالى إجعل هدفك الوصول إلى الله تعالى الذي يحبك وينتظرك للعودة إليه. لا أريد أن أطيل عليك ولكني أطلب منك أن تحفظ هـذين البيتين من الشعر ولو أنا إذا متنا تركنا لكان الموت راحة كل حي ولكنت إذا متنا بعثنا ونسأل بعدها عن كل شي وفقنا الله واياك وجميع المؤمنين للفوز بالعشق الحقيقي وبرضى المحبوب الحقيقي
سيد خالد
/
العراق
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته نعتقد بان حل مثل هذه المشاكل و و مثيلاتها يحل بالاتي :ـ 1-( عفه )..في كل شيء 2-قتل اوقات الفراغ و جعل الترفيه في حب الله اخوك خالد
باحثة عن الكمال
/
السلام عليكم و رحمة منه تعالى و بركاته إن الحديث عن التوبة حديث طويل... إننا أمام رب شديد العقاب و لكنه غفور رحيم إذا ما رأى منا صدق النية على عدم الرجوع ..ألم يقل إنه يحب التوابين ؟! أخي الكريم .. عزمة من عزمات الملوك هي ما أنت بحاجة اليه و طلب المعونة من رب العباد ... شهر رمضان على الأبواب اجعل هدفك أن تخرج منه مغسولاً من الذنوب كما تغتسل من الأدران .. إذا كنت قادرا على الزواج فافعل فانه احراز لنصف الدين و اشباع للشهوة بأرقي طريق .. نسال الله لنا و لكم و لجميع المؤمنين التوفيق لما فيه خير الدنيا و الآخرة ...
ابراهيم الموسوي
/
العراق
بسم الله الرحمن الرحيم الاخ الكريم ان الشيطان يحاول ان يوهم الانسان انه مصيطر عليه بحيث يفرض له نفسه انها ليست بيده وهكذا حتى يجعلها تتوق الى كل ما هو باطل اخي الكريم ان تخاذلك امام مغريات النفس الامارة بالسوء ليس بالصحيح ولكن ليست هناك رغبة جدية عن الاقلاع من الذنب وانت تفعل بنفسك ماتفعل اخي الكريم ان كنت تريد التوبة فالله تعالى يقبل التوبة من العاصين والمذنبين ولا اياس من رحمته تعالى ويمكنك ان تحي قلبك من خلال قراءة القران الكريم وكذلك زيارة ائمة اهل البيت عليهم السلام وزيارة القبور ومحاولة الاعتبار بها واالله كريم نسال الله تعالى لك اخي التوفيق والهداية والرشاد
علي
/
السعودية
أخي العزيز: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..... لقد مرت علي هذه المخادع الشيطانية عندما كنت في عمر المراهقة وكنت أحاول أن أتجنب ذلك ولكن بلا فائدة وكان السبب الرئيسي لذلك عصيان الوالدين من تحذيرهم لي من قرناء السوء ولكن كنت أعصيهم . بعد ذلك قمت أفكر لماذا والدي يمنعاني من ذلك فذهبت ألى أحد المشايخ المهتمين والمتفرغين لمشاكل الشباب خاصة ، فأرشدني إلى طريق الصواب . فأول طريق أرشدني إليه هو الإستغفار من الذنب وتهيئة النفس على الحياة الجديدة المفعمة بالجد والإجتهاد في سبيل تهذيب النفس، وبعدها أرشدني إلى طريق متنور بذكر الله وهو صلاة الليل وتسبيح الزهراء والإستغفار سبعين مرة في اليوم على الأقل ومحاسبة النفس. كل هذا سيعينك بأذن الله على الإقلاع من ذنبك ، وتذكر أن الله سريع الرضا وغافر الذنوب كلها ولا تياس من رحمة الله وباب التوبة مفتوح إلى يوم القيامة ولكن هذا لا يدعوإلى التسويف لأنك لا تدري متى تموت وعليك أيضاً بزيارة القبور لأنها تذكرك بالقيامة . أخي الكريم : قال الإمام الصادق عليه السلام: طوبى لعبد وجد في صحيفة أعماله بعد كل ذنب أستغفر الله ربي وأتوب إليه. هذا يعني أن الله غفور رحيم. وأخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين وأسأل الله لي ولكم حسن العاقبة وحسنات تتكاثر وذنوب تتناثر وهموم تتطاير وأن يجعل ابتساماتكم سعاده وصمتكم عباده وخاتمتكم شهاده ورزقكم في زياده وصلى الله على خير خلقه محمد وعلى آله وسلم تسليماً كثيرا
الموسوية
/
البحرين
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شكرا للاخ على طرح مثل هذه المشكلة التى يعانى منه الكثير من المراهقين والشباب بسبب الاستخدام السلبى دون ادراك العواقب الوخيمة ولكن نصيحتى اليك هى ان تتوب الى الله توبة نصوحة وتشغل اوقاتك بشى مفيد وبذكر الله سبحانة وتعالى فبذكر الله تطمان القلوب وان كنت فى سن الزواج ان تقدم على هذه الخطوة المباركة < ومن يتق الله يجعل له مخرجا>
نقاء
/
اعتقدبانك خطيت خطوه للامام باعلانك هذا في داخلك بادره طيبه ومثمره للتوبه ممايدل على وجود النفس اللوامه التي بفضل تأنيبه فكرت للخروج من هذه المشكله اوالبلاء فهو بلاء الكثيرين من ابناء هذه الامه المومنه لكنهم لايدركون ذلك وارى بانك سوف تحصل على الاجرالعضيم من المولى بهدايتك المبتلين بذللك ولكن لايمتلكن الجراه بذات في الاعتراف والاقرار بالخطأ وقفك المولى للتوبه واعانك للوصول لطريق الهدايه
مشترك سراجي
/
الأخ الفاضل , صاحب داء العصر , ومشكلة الزمان , المشكلة والأزمة الحقيقية في الكثير من البيوت العربية والإسلامية , الآهه التي تسكن صدور الكثيرات من الزوجات خاصة و والأخوة والمربون , النسف الحقيقي للقيم الفاضلة والأخلاقيات العالية والمعتقدات الراسخة. أحبتي هكذا العدو يحسن التصويب إلى إسلامنا الحبيب , هكذا تقل النصرة إلى صاحب العصر والزمان ومطهر الأرض من الكفر والعدوان. أحبتي في الله, نحن وأي كان موقعنا ورتبتنا ودرجتنا العلمية, لسنا سوى عبيد في حضرة الرب الجليل . لسنا بحاجة سوى للصدق والوضوح في الأهداف والغايات , لسنا بحاجةسوي للتوجه الصادق والصريح , لسنا بحاجة سوي للخطى الواضحة في دربنا لله. نتعلم في كل يوم أبجديات جديدة , نستكشف القرب من الله و كلما زادت صعوبة التجاوز للمحن , نحن هنا لأنا نبحث عن السبيل الأمثل للوصول لله , ما دمنا هنا , مادامت ضمائرها نابضة بالولاء والشفافية , مادمنا نحاسب أنفسنا في كل يوم في كل ساعة , في كل دقيقة . قل عزيزي أنا في حضرة الله 21 مرة متواصلة , تنفس بعمق وأرحل إلى حيث الباب لا يوصد أبدا , أنه نعم الرب , يجيب دعوتك ودعواتنا , بأن تشمل كرامتة بالرحمة والمغفرة والرضا والهداية والإستقامة. حاسبها ولا تتركها تسرح كما تشاء , حاسبها قبل إنقضاء المدة, أسأل نفسك كيف ستأتحرك في حضرتة وأتنفس وتدور في أفلاكي , ما سيوصلني لغضبة وسخطة , تصور الجنان والزوجة الكريمة والأخت الفاضلة و كل هذا حتما سيكفيك , ستسلك درب الطاعات , أقترب وإستغفر لذنبك. أنه الرب الكريم , لعلي لن أغفرلك ولكنه حتما سيغفر . لعلي لن أقبلك ولكنه سيفعل. عد إلى الدرب القويم , آه أطلقها من القلب , وإقترب لا تتردد ساعة. لا تتردد ثانية أو جزء منها. لن تجد أكرم منه , أسكن ثقتك به ولن يردك. نور اليقين البحرين اللهم أكشف الغمة عن هذة الأمه بحق محمد وآله.
ثلئر الربيعي
/
العراق
أخي المسكين... للتخلص من المحنة عش دوماُ هاجس الخوف الالهي...
علي
/
البحرين
اخي العزيز ما مننا من لم يزله الشيطان فكلنا خاطاون مدنبون امام الله الرحيم الغفور لكن لابد لانسان ان ينتفض امام الشيطان الغوي الرجيم واما كونك اصبحت مدمنا فهذا يريد منك شى من العزيمه لمواجهة الشيطان فعلا سبيل المثال انا كنت يوما من الايام مدمنا مثلك ولكن في احدى الايام وقفت موقفا قويا امام الشيطان واستشرت احد المشايخ الاعزاء وساعدوني 1-المعاهدة= عاهد نفسك بان لا ترتكب اي دنب من خلال مشاهدتك المواقع الخلاعيه 2-المراقبه=راقب نفسك طوال اليوم وحدرها من الوقوع في معصيت الله 3-المحاسبه= حاسب نفسك عند النوم وعدد الاخطاء 4-ذكرالله= ذائما تذكر بان الله يراك
ابو ذوالفقار
/
الامارات
قد لاتكون الوحيد ممن وقع في مثل هذا الفخ الذي نصبه اعداء الله واني قد ابتليت بمثلها مرة ولكن رحمة الله ودعائي له خلصاني منه وكنت اذا ما اردت ان انظر الى مثل هذه الصور اخير نفسي بين الجنة والنار وبين ان اكون موالي او ناصبي وعندها اجد نفسي اسرع الى الابتعاد عنها واوصيك يا اخي بعد نفسي بان تقول عندما تصحو يوميا من نومك الهم اجعل كل عملي في يومي هذا في سبيلك وابتغاء مرضاتك عندها لن تقوم بمخالفة الله عز وجل واعلم انه كل مازاد محاولاتك للطاعة كثف الشيطان من ضغطه عليك فلا تجعل للشيطان عليك سبيلا وادعو الله لك ولي ولكل مؤمن بالثبات على الابمان انه سميع مجيب والحمد لله رب العالمين والصلات على خاتم المرسلين وعلى آله الطاهرين.
ساره
/
السعودية
بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صلِ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم وسهل مخرجهم وتقبل ياكريم شفاعتهم اخي المؤمن .........المبتلاء احسنت كثيراً على اهتمامك بصلاح نفسك التي افسدتها المناظر المحرمة وهذا شيء مهم ورائع اما عن حالها فحل المشكلة يا مولاي بيدك اولاً يجب ان تكون لديك العزيمة على تركها وان قلت لا استطيع فسوف يجيبك الشيخ بأننا لا نعالج مثل حالتك ... لان العزيمة ماتت لديك اعزم اخي المؤمن بتركها وحاول ان تتصفح الانترنت في فترة العلاج وكذلك التلفاز امام عائلتك ونذكرك بأن الرقيب هو المولى عز وجل وتذكر اخي المؤمن ان الله لا يغير ما في القوم حتى يغيروا ما في انفسهم اذا انت لم تحاول ان تتغير اعرف انك سوف تبقى على حالتك هذه حتى يأتي امر المولى عز وجل وها نحن نقبل على ايام انفاسنا فيها تسابيح ودعواتنا مستجابة وكذلك لاننسى اننا في ضيافه رب الجلالة فاستغل هذه الايام في تقوية العزيمة لديك في التقرب الى الله عز وجل والابتعاد عن كل معصية صدقني اخي المؤمن ان كل صورة ترها تبقى في ذهنك لفترةمن الزمان واظنها ستة اشهر اذاً صورة على صورة وكلامات مميتة للقلب ووو ماذا بقي للرحمان في قلبك ؟! اغث نفسك في اصلاحها لان النفس ان فسدة في يوم لاتصلح الافي سنين لذلك هناك محطات تساعدك على اصلاحها حتى تخشع في صلاتك وعبادتك وهي : 1. زيارة أهل البيت عليهم السلام لان لديهم قوة عجيبة في اصلاح النفس . 2. الذهاب الى بيت الله الحرام ايضاً لديه طاقه في اصلاحها. 3. قرأت القرآن الكريم لان فيه طاقة هو ايضاً وكذلك امور اخرى وهي التسابيح اثناء النوم ووضع يدك اليمنى على صدرك وتقول 11 مرة ياحليم بصوت حزين وندم على ما مضى وووامور اخرى تراجع فيها كتب اصلاح النفس . لا اريد ان اطيل لكن لاحظوا انني تحدثت عن النفس واصلاحها اكثر شيء لان نفسه فسدت بالنظر الى هذه الامور وهو آلان يحتاج الى العزيمة في الترك وكذلك اصلاح النفس ونسألكم المعذرة والدعاء
أبو موسى
/
القطيف
أخي الكريم: اذا فعلا تريد الابتعاد و التخلص من هذة العادة القبيحة عليك بالتالي: 1- حاول أن تؤدي الصلاة في أوقاتها و لاسيما صلاة الصبح 2- لا تنسى أن تطلب العون من اللة في كل وقت ولاسيما بعد الفريضة 3- هناك أذكار عامة وأذكار خاصة حاول أن تلهج بها 4- أكثر من ذكر الموت وحاول أن تصتصغر نفسك أمام عظمة اللة ومقام أهل البيت عليهم السلام 5- واظب على قرآة المناجات والقران الكريم 6- واظب على الحضور في مجالس الحسين عليه السلام فهي رحمة لنا وأخيرا دعائي لك ولنا ولجميع المؤمنين بالهداية
mourtada
/
germany
we know its the big problem we are looked it but u can alone stop it couse it in ur hand u can stop it
فهد
/
فرنسا
بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمه الله وبركاته في البدايه اخي العزيز الغالي اشكرك شكرا جزيلا على صراحتك وصدقك وشجاعته قبل كل شي فمن منا لم يذنب ومن منا لم يخطئ ومن منا لم يرتكب المعاصي ولكن السؤال هل نحن جميعا قادرون على الاعتراف وهل نحن جميعا معترفون باخطائنا ونعرف ماهو الذنب الذي نحن بصدد ارتكابه والشئ الاخر الذي اود شكرك عليه هو الغبطه التي احسست بها وكاد قلبي ان يقفز من مكانه اتدري لماذا لانني عندما رايت الكم الهائل من الردود ومن الادعيه ومن جميع اقطار العالم احسست وادركت اننا بالف خير وان تربيه الامام الصادق عليه السلام لنا لم تضع هدرا فالحمد لله على هذه النعمه واسال الله تعالى بحق محمد وال بيته الكرام البرره ان يهديك ويهدينا جميعا ويثبتنا على هذه النعمه الا وهي ولايه اهل البيت عليهم الصلاه والسلام والحمد لله رب العالمين وصلى الله على نبينا محمد وعلى اله اجمعين
أبو علي
/
البحرين
بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وال محمد السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اخي الكريم .. وفقك الله لطرح مشكلة بدون حياء ولا حياء في الدين اولا : لدي كم اقتراح وأئمل ان تفذهم.. الأول : الإنترنت : الانترنت هو جهاز كالتلفاز وتستطيع ان تستخدمه لطريق الخير ولطريق الشر .. اولا يجب عليك عندما تجلس على الكمبيوتر ان تستمع الى ادعية الى القراءن الكريم الى اشياء تخوفك وهذه توجد في هذا الموقع المبارك والى السور التي توصف الوعيد كسورة الحج والفجر وغيرهما ولا تجلس على الانترنت وانت غالق الحجرة ولا تجلس على الانترنت ولا يوجد احد في بيتكم اذهب اخرج من بيتكم ولا ترجع الا اذا رجعوا من في بيتكم , ولا تستقبل اي ايميل مجهول قد يصدك عن العزم الذي سوف تعزمه ان شاء الله اعزم عزمة من عزمات الملوك هكذا قالها الإمام الصادق عليه السلام وانذر لإن اخرجك الله من هذه الافة لتفعل شئ الى الله غير ايملك .. وكذلك التلفزيون .. غير الرقم السري وضعه محهولا خذ احدا من منزلكم وجعله يغير الرقم بحيث انت لا تعلمه لا تركب اليك قمر الهتبيرد , صح يوجد فيه قناة ايران اي سحر لكن تستطيع ان تشاهد المنار والفرات فكر في الإمام المهدي (عج) .. هل ستصبح من انصاره ؟! تحياتي : ابو علي
أخت في الله
/
البحرين
بسم الله الرحمن الرحيم اخي العزيز من منا ليس مبتلى ؟ والإ بتلاء كالداء وإذا عرفت الداء فابحث عن الدواء . ودوائك أخي يكمن في بعض النقاط 1 -عندما ترى نفسك تراودك في الدخول لهذه المواقع المهلكة تمعن في قوله تعالى (الم يعلم بأن الله يرى؟) 2 - ضع كلام الإمام علي عليه السلام دائما في تفكيرك وذهنك وهو (اكسر الذنب كسرا) أي لا تقل سوف أتركه باتدريج أو سأعود مرة واحدة وتكون اللأخيرة هذا كله من عرقلة شيخ قطاع الطرق ابليس اللعين . 3 -عليك داءما وأبدا بتسبيحة سيدتنا ومولاتنا فاطمة الزهراء عليها السلام في كل وقت وخصوصا عند النوم . وفي الأخير لا تنسى الباقيات الصالحات كما ورد في كتاب الله تعالى (لولا انه كان من المسبحين ) جعلنا الله وإباكم من المسبحين وخاصة في شهر رمضان المبارك ولاتنسونا من الدعاء وفقنا الله جميعا لمراضيه وجنبنا معصيه بحق حبيبه محمد آله الطاهرين
المذنب
/
البحرين
على ما اعتقد انها مشكلة يعاني منها 90% من الشباب فهي التي تؤدي إلى الكثير من المشاكل كالأدمان على العادة السرية وغيرها وغيرها التي تتعب النفس والجسد. هناك قصة تروى في أيام إمامنا الصادق علية السلام وملخص القصة هو: ان أحد الشباب جاء إلى الامام الصادق (ع) وقال لة انني مجبور على فعل هذا الامر (وكان يعني العادة السرية) فرد علية الإمام اذا كنت تعتقد بانك مجبور ولا تستطيع ترك هذا الفعل الشنيع فقم ةفعل ذلك أمام الناس ...فسكت الشاب وقال لا استطيع ان افعل ذلك امام الناس ...فر الإمام اذا فأنت لست مجبور على فعل هذا الامر...انتهت. في النهاية ات التخلص من هذة الأفعال الشنيعة ليس بالأمر السهل واليسر بل هو جهاد أكبر كما قال المصطفى محمد (ص) ، ولأمر في النهاية والبداية بيد الشخص نفسة...فعلية أولا ان يعقد العزم على الترك ولن يعقد العزم إلا اذا عرف مضار هذا الفعل في الدنيا والآخر . ومن ثم تحتاج إلى الصبر ةالتحمل فالغريز الجنسية صعبة اذا جائب....وحاول ان لا تجلس لوحدك اذا جاءك الشيطان....ويجب عليك في البداية والنهاية وفي كل الأوقات ان تدعو الله ان يخلصك من هذه الافعال لأن الله بيدة أمور كل شي...فإذا كنت صادقا فإن الله لن يخيبك قال الله تعالى(وقال ربكم ادعوني استجب لكم) قال الله تعالى(واذا سألك عبادي عني فاني قريب اجيب دعوة الداع اذا دعان فليستجيبوا لي وليؤمنوا بي لعلهم يرشدون قال الله تعالى (ان الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بانفسهم )14-11 والسلام عليكم
علي
/
السعودية
أخي وعزيزي : كلما أتتك هذه الهواجس تذكر الله في ذلك. وأنصحك بتلاوة القرآن الكريم او الإستاع له وعليك أخي العزيز بالصحيفة السجادية الخالدة إنها تهذب النفس؛ وأنا أرى فيك التوبة إلى الله من مجمل كلامك . وهذا يدعو إلى الإطمئنان ولكن شريطة إقلاعك عن ذلك وعليك ايضاً بتسبيح الزهراء عليها السلام ودعاء كميل . ولا تنسى أن الله غافر الذنب وقابل التوب فلا تيأس من رحمة الله وأسأل الله لي ولكم حسن العاقبة .
موالية لاهل البيت
/
ارض الموالين
اخي الغالي اشتكيت الى من هم من طين فقدموا لك النصيحة فلما لاتلجا الى ربي وربك خالق الطين ليعينك فهو لايترك عباده يتالمون وان شاء الله سادعو لك ولكل الموالين بالهداية واتمنى ان اسمع منك جوابا بانك شفيت وارجو منك الا تكون مثل الاخ قلب اسود
خادم الشيعة
/
البحرين
السلام عليكم... أخوك الذي يكتب إليك لم يتجاوز الثامنة عشرة... مر بنفس تجربتك وعاقر هذه الشيطانيات قرابة الثلاثة أعوام... في كل مرة كنت ارجع فيها إلى ربي أجد وساوس الشيطان تنتشلني مرة أخرى من أحضان الملكوت الأعلى... إلى أن ظفرت بالتخلص من هذه العادة القبيحة وذلك بفضل الله ومن ثم أربعة امور وهي: أ- الصلاة في أول الوقت. ب- التعلق بالمسجد والمأتم. جـ - ترك استماع الغناء فهو من الذنوب التي تهتك العصم ومن اهم اسباب الزنا كما ذكرت الاحاديث الشريفة عن اهل بيت العصمة (عليهم السلام). د- كلما تراودني هذه الوساوس اخرج من المنزل بسرعة إلى أي مكانٍ اختلط بالناس فيه... فالكلام العادي وان كان الافضل منه موجود أفضل من الحوم حول حرم الله وحريمه. أوصيك أيها الأخ بدعاء أبي حمزة الثمالي فقد ساعدني كثيراً... أسألك الدعاء خادمك خادم الشيعة
فاطمة
/
العراق/النجف
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته الى اخي في الدين صاحب المشكلة اولا وقبل كل شي اسأل الله تعالى ان يعينك في التخلص على ما ابتليت به نفسك من الاذى واود ان اسدي لك نصيحتين انت حر في قبولهما او رفضهما اولاهما : عليك بالاكثار من الاستعاذة من الشيطان الرجيم وقراءة المعوذتين ثانيهما : اذا كنت غير متزوج ، فأنصحك بالزواج من فتاة ذات دين وخلق تحتل من نفسك مكانة طيبة وأخيرا" لك مني خالص دعائي لله تعالى ان ينتشلك من الهوة السحيقة التي انت على شفاها الله ثقتي ورجائي.
حيدر
/
لبنان-جبل عامل
بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على اشرف خلق الله واعز المرسلين سيد البشرية محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين ان الشيطان الرجيم قد حاول ان يدخل اليك بشتى الوسائل وذلك لأنك من المؤمنين الطاهؤين لذلك اصر الشيطان على الدخول الى نفسك وعقلك ليبعدك عن ذكر الله ولعله نجح في ذلك ولكن الله يقول لنا بسم الله الرحمن الرحيم (قل يا عبادي الذين اسرفوا على انفسهم لا تقنتوا من رحمة الله ) لذلك عليك بالاستغفار دائما حتى ولو وقعت في المعصية لأن الشيطان سوف يسلم للأمر عندما يجدك تصر على التوبة ومع ذلك اعمل على تتوب من الذنب وتصر على عدم فعله مرة أخرى لعل الله سبحانه يرحمك ويرحمنا استعذ بالشيطان دائما . غفر الله لنا ولكم واجارنا من شر الشيطان الرجيم واياكم واللام عليكم ورحمة الله وبركاته
أبو فاطمة
/
الكويت
بسمه تعالى اخي العزيز غفر الله لك واصلح قلبك ونور الله دربك... ان الانخراط في مثل هذا المجال من المعصيه وهي شهوة النفس لا يقف عن حد معين فنتبه جزاك الله خيرا.. وهذه بعض النصائح اجعلها بين يديك هداك الله اليها.. 1- ان اكرمكم عند الله اتقاكم.. حاول انت تتقي الله في نفسك وان تجعل المعصيه مقياسا مع دينك.. اعني انظر الى من عصيت.. 2- لا تيأس من رحمة الله فرحمة الله وسعت كل شي... ولا تقول ان ذنبي اكبر من ان يغفر لي.. 3- لا تنسى شدة عذاب الله واهوال يوم القبامة وعذاب القبر ومواجهة مولاتنا الزهراء عليها السلام 4- لا تيأس من اصلاح نفسك فكل شي يكون بالعادة والتكرار... 5- اجعل نفسك امام صاحب العصر والزمان فهو القدوة لنا في كل شي.. واجعل لنفسك رقيبا لتصرفاتك واعلم انك تفرح مولانا الحجه ع في تصرفاتك الاجابية.. 6- حاول ان تكمل نص دينك الاخر ففي ذلك الاستقرار النفسي والبدني. وعافاك الله من شرور النفس الامارة بالسوء ولا تنسا ذكر هذا الدعاء فلا يفارق لسانك.... ((( اللهم اني اعوذ بك من شر الشيطان الغوي )))
ن و ح
/
الأحساء
اِلـهي اَلْبَسَتْنِى الْخَطايا ثَوْبَ مَذَلَّتي، وَجَلَّلَنِى التَّباعُدُ مِنْكَ لِباسَ مَسْكَنَتي، وَاَماتَ قَلْبي عَظيمُ جِنايَتي، فَاَحْيِهِ بِتَوْبَة مِنْكَ يا اَمَلي وَبُغْيَتي وَيا سُؤْلي وَمُنْيَتي، فَوَ عِزَّتِكَ ما اَجِدُ لِذُنوُبي سِواكَ غافِراً، وَلا اَرى لِكَسْري غَيْرَكَ جابِراً، وَقَدْ خَصَعْتُ بِالاِْنابَةِ اِلَيْكَ، وَعَنَوْتُ بِالاِْسْتِكانَةِ لَدَيْكَ، فَاِنْ طَرَدْتَني مِنْ بابِكَ فَبِمَنْ اَلُوذُ، وَاِنْ رَدَدْتَني عَنْ جَنابِكَ فَبِمَنْ اَعُوذُ، فَوا اَسَفاهُ مِنْ خَجْلَتي وَافْتِضاحي، وَوا لَهْفاهُ مِنْ سُوءِ عَمَلي وَاجْتِراحي، اَسْاَلُكَ يا غافِرَ الذَّنْبِ الْكَبيرِ، وَيا جابِرَ الْعَظْمِ الْكَسيرِ، اَنْ تَهَبَ لي مُوبِقاتِ الْجَرائِرِ، وَتَسْتُرَ عَلَيَّ فاضِحاتِ السَّرائِرِ، وَلا تُخْلِني في مَشْهَدِ الْقِيامَةِ مِنْ بَرْدِ عَفْوِكَ، وَغَفْرِكَ وَلا تُعْرِني مِنْ جَميلِ صَفْحِكَ وَسَتْرِكَ، اِلـهي ظَلِّلْ عَلى ذُنُوبي غَمامَ رَحْمَتِكَ، وَاَرْسِلْ عَلى عُيُوبي سَحابَ رَأفَتِكَ اِلـهي هَلْ يَرْجِعُ الْعَبْدُ الاْبِقُ اِلاّ اِلى مَوْلاهُ، اَمْ هَلْ يُجيرُهُ مِنْ سَخَطِهِ اَحَدٌ سِواهُ، اِلـهي اِنْ كانَ النَّدَمُ عَلَى الذَّنْبِ تَوْبَةً فَاِنّي وَعِزَّتِكَ مِنَ النّادِمينَ، وَاِنْ كانَ الاِْسْتِغْفارُ مِنَ الْخَطيـئَةِ حِطَّةً فَاِنّي لَكَ مِنَ الْمُسْتَغْفِرينَ، لَكَ الْعُتْبى حَتّى تَرْضى، اِلـهي بِقُدْرَتِكَ عَلَيَّ، تُبْ عَلَيَّ وَبِحِلْمِكَ عَنّىِ، اعْفُ عَنّي وَبِعِلْمِكَ بي، اَرْفِقْ بي اِلـهي اَنْتَ الَّذي فَتَحْتَ لِعِبادِكَ باباً اِلى عَفْوِكَ سَمَّيْتَهُ التَّوْبَةَ، فَقُلْتَ «تُوبُوا اِلَى اللهِ تَوْبَةً نَصُوحاً»، فَما عُذْرُ مَنْ اَغْفَلَ دُخُولَ الْبابِ بَعْدَ فَتْحِهِ، اِلـهي اِنْ كانَ قَبُحَ الذَّنْبُ مِنْ عَبْدِكَ فَلْيَحْسُنِ الْعَفْوُ مِنْ عِنْدِكَ، اِلـهي ما اَنَا بِاَوَّلِ مَنْ عَصاكَ فَتُبْتَ عَلَيْهِ، وَتَعَرَّضَ لِمَعْرُوفِكَ فَجُدْتَ عَلَيْهِ، يا مُجيبَ الْمُضْطَرِّ، يا كاشِفَ، الضُّرِّ يا عَظيمَ الْبِرِّ، يا عَليماً بِما فِي السِّرِّ، يا جَميلَ السِّتْرِ، اِسْتَشْفَعْتُ بِجُودِكَ وَكَرَمِكَ اِلَيْكَ، وَتَوَسَّلْتُ بِجَنابِكَ وَتَرَحُّمِكَ لَدَيْكَ، فَاسْتَجِبْ دُعائي وَلا تُخَيِّبْ فيكَ رَجائي، وَتَقَبَّلْ تَوْبَتي وَكَفِّرْ خَطيـئَتي بِمَنِّكَ وَرَحْمَتِكَ يا اَرْحَمَ الرّاحِمينَ
Muslime
/
Irak
السلام عليكم اخي العزيز اني اتفهم حالتك واني عانيت من المشكلة ذاتها السنة الماضية ولاكن من حسن حضي ان والدي علم بذالك و منعني من الدخول الى الانترنت ان عندي نصيحة لك و هي ان تقرا القران لان لسانك وعيناك بذالك سيخجلان للنضر لمثل تلك اللقطات
مهند
/
بلاد الله الواسعة
اخي الكريم ارجع إلى الله تعالى وذلك بالاكثار من الدعاء وقطع الانترنت وتشفير القنوات التي لا يستفاد منها وانما الاستفادة منها غير نافعة وانما ابعادك عن الله سبحانه وتعالى وعليك بالابتعاد عن رفقاء السوء ان كانو يحرضونك على فعل ذلك والتوجه الى الله بقلب صادق جدا وان شاء الله سوف يخفف عنك كل هذا بالتوكل عليه ان الله لا يخيب عبد التجأة اليه اخي الكريم هل استفدت شيئا من ما تشاهده..؟؟؟؟ لا اعتقد استفذت شيئا بل ابتعدت عن ربك اكثر واكثر عد الى الله تعالى وعليك بالرجوع اليه وشهر رمضان على الابواب افتح قلبك لله تعالى بالدعاء والتوسل الليه اخك في الله مهند
العبد المملوك للزهراء
/
الكويت
اللهم صل على محمد وآل محمد أخي الكريم عفيف النفس صاحب الضمير الحي أعلم وحق الله انك من عباد الله الصالحين والمحببين عنده كل الخلق أهل ذنوب ولكن قليل منهم من يتألم لأرتكابه المعاصي أخي الكريم كلمه أقدمها لك لا غير وهي ذات الكلمه التي ارجعتني الى رشدي أخي الكريم هل تعرف الزهراء وعفتها وطهارتها؟ إن كنت تعرفها فأنت من مواليها ويتوجب على كل من يقر بموالاة الزهراء لابد من أن يكون طاهر وعفيف للنفس شهوات وأيضاً هناك كتاب حساب فيه عقاب وفيه ثواب وهناك إمام غائب يتألم في كل ساعه لمصاب أجداده الأطهار فهل تريد زيادة آلامه بالمعاصي؟ اللهم بحق فاطمه وابيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها تب عليه وعلينا وأستر ذنوبه وذنوبنا اللهم أستر خطايانا عن مولانا ولا تسود وجوهنا عنده .
الفقير إلى الله
/
السعودية
اخي العزيز لقد مررت بمثل المرض التي ممرت بها وقد نصحني احد الصالحين بصلاة الليل وبكل صراحة لقد استفدت من هذة النصيحة وقد شفيت من هذا المرض فكنت اجد موانع كثيرة تمنعني من الوصول الى هذا المرض مع اني كنت راغباً فيه وهاذا كله بفضل ربي فأنصحك بصلاة الليل ان استطعت ونسألكم الدعاء
فبمن الوذ
/
من الكويت ومن مواعظ معلمي الشيخ حبيب الكاظمي أيّده الله تعالى
إن من الملاحظ في سيرة أئمة الهدى عليهم السلام - وهم مظاهر تجلي رحمة الله الواسعة - أن هناك مواقف أنقذوا بها بشرا كثيرا من اليأس والهلاك، وكما هو معروف بأن اليأس من رحمة الله من كبائر الذنوب. (قال أبو بصير: كان لي جار يتبع السلطان، فأصاب مالاً فاتّخذ قياناً، وكان يجمع الجموع).. لأن أهل المعاصي يأنسون بكثرة الفسقة حولهم، فهم يريدون أن يدخلوا جهنم يوم القيامة مع أصدقائهم.. (ويشرب المسكر ويؤذيني، فشكوته إلى نفسه غير مرّة، فلم ينته.. فلما ألححت عليه قال: يا هذا!.. أنا رجل مبتلىً، وأنت رجل معافىً).. أي مبتلى بنفسي، فهذه النفس الأمارة بالسوء قد غلبتني، فهذا المسكين يعترف بأنه كله خطايا.. (فلو عرّفتني لصاحبك رجوت أن يستنقذني الله به).. إن عقائده صحيحة، فهو يعتقد بأن الإمام الصادق (ع) هو حجة الزمان، ولو دعا في حقه فإن دعاءه مستجاب.. والله تعالى يبارك هذه الولاية الخفية، وهذا النور الضعيف في القلب. (فوقع ذلك في قلبي.. فلما صرت إلى الصادق (ع) ذكرت له حاله، فقال لي: إذا رجعت إلى الكوفة، فإنه سيأتيك فقل له: يقول لك جعفر بن محمد: دع ما أنت عليه!.. وأضمن لك على الله الجنة).. فالأئمة (ع)هم ألسنة الله في الخلق، والوجه الذي منه يؤتى، والحبل الممدود بين الأرض والسماء.. (فلما رجعتُ إلى الكوفة، أتاني فيمن أتى فاحتبسته حتى خلا منزلي، فقلت: يا هذا!.. إني ذكرتك للصادق (ع) فقال: أقرئه السلام، وقل له: يترك ما هو عليه، وأضمن له على الله الجنة).. هنا جاءت الصعقة في قلب الرجل، الصعقة التي أرسلها الإمام من المدينة إلى الكوفة. (فبكى ثم قال: الله!.. قال لك جعفر (ع) هذا؟.. فحلفت له أنه قال لي ما قلت لك، فقال لي: حسبك!.. ومضى.. فلما كان بعد أيام بعث إليّ ودعاني، فإذا هو خلف باب داره عريان، فقال: يا أبا بصير! .. ما بقي في منزلي شيء إلا وخرجت عنه، وأنا كما ترى).. يبدو أنه لم يتبق له ساتر يستتر به.. (فمشيت إلى إخواني فجمعت له ما كسوته به).. لأنه تخلص من الكسوة والأموال التي كان قد جمعها من السلطان، فهي مغصوبة.. (ثم لم يأت عليه إلا أيام يسيرة حتى بعث إلي أني عليل فائتني، فجعلت أختلف إليه وأعالجه حتى نزل به الموت.. فكنت عنده جالسا وهو يجود بنفسه ثم غُشي عليه غشية ثم أفاق فقال: يا أبا بصير!.. قد وفى صاحبك لنا، ثم مات.. فحججت فأتيت الصادق (ع) فاستأذنت عليه، فلما دخلت قال مبتدئاً من داخل البيت وإحدى رجلي في الصحن والأخرى في دهليز داره: يا أبا بصير!.. قد وفينا لصاحبك). هذه القصة من قصصهم الكثيرة، التي توجد الأمل في النفوس.. والإمام الصادق (ع) توسل به الرجل وهو بالكوفة، ولكن بصدق.. فكيف بمن قصده عند قبره وعند محل رأسه؟!..
حسين ن ش
/
السعودية
اخي العزيز لكي تتخلص من هذا الوباء 1-لاتجلس وحيدا...وعود نفسك على الجلوس مع اهلك وان تاكل وتشاهدالتلفزيون معهم 2-في حالة عدم وجود احد بالمنزل اتصل باحد الاصدقاء الذي ليس لديه هذه العاده وقم بزيارته واشغل نفسك معه 3-ضع الكمبيوتر في مكان عام بالمنزل بحيث يشاركك الجيع 4-اجبر وعود نفسك علئ هذه الامور وعندما توسوس لك نفسك خاطبها بصوت مرتفع وان تقول لا 5-اقراء القران والادعيه اتمنئ لك الشفاء
ألحاج أبو حيدر
/
المانيا
بسم الله الرحمن الرحيم اصلح الله الجميع وزاد من ايماننا وجعلنا الله من التائبين الامر بسيط جدا وهو ان تعزم وان تتوكل على الله في ضبط نفسك فقط وان تترك ما يسبئ الى دينك وايمانك بالله الواحد القهار والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مشترك سراجي
/
البحرين
خادمة أهل البيت أخي التائب عليك بألف عافية وأتمنى منك الدعاء لأبنتي وأبني فإنهما لايتجاوزان الخامسة عشرة من عمرهما لكنهما بعض الأحيان يستمعون إلى الأغاني وهذه من الذنوب الكبيرة وأنا دائماً أدعو للمؤمنين ولهما بالهداية والسير في طريق الحق والهدى والإبتعاد عن المعاصي وأسأل الله أن يتوب عليك وعلى جميع المؤمنين والمؤمنات
حسن الفيحائي
/
العراق
بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة على اشرف الخلق محمد وآله الطيبين الطاهرين السلام عليكم اخي ورحمة الله وبركاته أخي أنا أحقر من أن أُعلمك ولكن نتخذ اللعضه والعبره من أمير البلاغه والكلام علي (عليه السلام) حيث يقول ((أتقوا معاصي الله في الخلوات فأن الشاهد هو الحــاكـم)). هذا ونسألكم الدعاء ودمتم سالمين. أخوكم الفيحـائـي
بنت الهداية
/
الكويت
ان ما انت فيه حقا يدعوك للخجل من رب العباد المطلع على السرائر في شتى انحاء بقاع الارض و البلاد .. على ما أعتقد انه في حالتك و من خلال قولك .. انت غير متزوج !!.. ؟ نصيحتي و في نظري ان كان سنك مناسب و كنت قادر ماديا نسبيا و لو بشكل بسيط ان تحصن نفسك بالزواج .. ففيه انشاء الله تعالى تجد كل ما تريد من حاجة و دفء .. و متعة .. السن لا يهم في الزواج ان كنت صغيرا او كبيرا ولكن المهم العزوم على ذلك و القدرة عليه و الرضا من الطريفين .. فكلنا معرضون للاخطاء و الزلات .. و (( ان الله غفور رحيم )) ان كان عندك حقا حس التوبة النصوحة.. (( وقال تعالى خير الخطائين التوابين .. )) . ان لم تكن قادرا على ذلك فعليك بالمستحبات هذا ان كنت مواضبا على الواجبات .. هذا و ان لم يكن , فعليك باجبار نفسك بالصلوات و كسرها بالصوم و التقربات و لو بشي بسيط .. سير انت نفسك و هواك و لا تجعل هواك و نفسك هي من تسيرك لان النتفس امارة بالسوء الا ما رحم ربي.. كن قويا و توكل الله و اتبع حبيبه المختار و وليه الكرار فهم خير هداه للناس في كل الاحوال . هذا رأي و هذه نصيحتي .. و الله الموفق للهداية و الخيرات و السلام عليكم و رحمة الله وبركاته
OZ
/
IRAN
DEAR BROTHER, IN REALITY YOU HAVE TO FULL UR TIME WITH OUTHER THINGS AND DONT OPEN THE INTERNET FOR 1 MONTH, ONLY IF YOU WANT TO CHECK UR EMAIL ON THE OTHER HAND I HOPE YOU WILL STOP WATCHING THOSE BAD THINGS YOUR OZ
أبوا مصطفى (محمود).
/
البحرين
بسم الله الرحمن الرحيم أخي المتورط. انها ليست ورطة. نحن جميعا نعمل على الانترنت و خصوصا أخوك انا و نواجه هذه الاشياء مئات المرات في اليوم استقبل مثل هذه الرسائل وافتحها لاني لا اعلم ما بداخلها, ولكن سرعان ما ارى محتوياتها اقوم بالغائها و استغر ربي و اهلل و اصلي على محمد و ال محمد..... و انسى الموضوع بسرعة لكي لا ادع مجال للشيطان للوسوسة ( و التفرد بي ) ..... أخي مرة أخرى . انها ليست ورطة و لكنها نزوة و تنتهي قريبا ان شاء الله ... يبدوا لي انك ابتعدت قليلا عن اجواء العبادة... عليك الرجوع الى أصلك و الروح الايمانية التي بداخلك و التي على ما يبدوا لي تخليت عنها في هذه الايام... عليك بتكثير الصلاة على محمد و ال محمد.و قراءة الادعية.... قال الله تعالى في محكم كتابه بسم الله الرحمن الرحيم ومن يتقي الله يجعل له من امره مخرجا صدق الله العلي العظيم
ام على
/
البحرين
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اذا كنت عازماً على ترك تلك العادة فلا تجعل جهازك في غرفة مفردة بل اجعله في مكان مجمع العائلة. وإذا كان الستلايت من النوع الأجنبي والذي يظهر قنوات الفساد فلا تقتنيه لان المضرة فيه أكثر من المنفعةوكذلك لا تجعله في غرفتك . وان ساورتك هواجس الشيطان اشغل نفسك بالتسبيح والصلوات واتذكار اهوال القبر والميعاد . ولا أزيد فالأخوات والأخوان قد وفوا والله المستعان على ماتريد وسندعوا لك بالفرج .
مشترك سراجي
/
dear brother, sorry i don't have an arabic keyboard. i was also in the same boat and i had the same problem. and this is a problem that does not resolve in a blink of the eye. the best approach i found is to go strong and willing. whenever you attempt to open such a site or even a satellite channel say loudly to your self i love myself more than you. i'm not going to hell because of a silly desire that i will have for few hours and live the remorse for more hours.i had to break DvD's, CD's and Vcd tapes. tehy were worth so much money but i felt so good and so proud after i did that and when ALLAH saw me whith nthis attitude he stood beside me and took my hand.i feel so good and feel i'm ready to fight what is tougher.also dear brother remember that when you watch these pornographic pictures you are gonna sin or at least do masturbation and it is known that he who does masturbation will never see the face of ALLAH the day of judgement. may ALLAH take your hand same like he did with me
عائد لله
/
مصر
؟؟؟؟؟؟ من الغريب ؟؟؟؟؟ انها اول مرة اتعرف على هدا الموقع وكان بسبب انى احاول كتابة اى موقع حتى لا يظهر آخر موقع كنت اعمل عليه وهو ( الموقع سبب المشكلة ) ومن الاغرب ان تقع عينى على نفس مشكلتى حتى اقرأ الحلول من الإخوة من جميع انحاء العالم .... ولكن ليس هناك شىء غريب :::: فإنها رسالة من الله حتى نخجل من انفسنا ونعلم ان باب التوبة مفتوح وانه عز وجل يريدنا ان نعود اليه, بالرغم من اننا نعصيه .......... فأسأل الله ان يغفر لى ولك ولجميع المسلمين وان يعيننا على طاعته وحسن عبادته...............
STARRY
/
السعودية
إِنَّهُ مِنْ سُلَيْمَانَ وَإِنَّهُ بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ سلامٌ مِنَ الله .. غَافِرِ الذَّنْبِ وَقَابِلِ التَّوْبِ شَدِيدِ الْعِقَابِ ذِي الطَّوْلِ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ إِلَيْهِ الْمَصِيرُ . .. قد تكون المخيلة من الأمور المضرّة مالم تحفظ وتضع للقيود .. لأنهُ قد يفكّر في أمور إلى درجة التي تكون فيها هذه الأمور جزءاً من وجوده في الحياة مما يدعو المرء الى تحقيقها وبأي ثمن كان قبح أو حسن حلّ أو حرم ، خصوصاً مع ترغيب النفس في تحصيل تلكَ الأمور .. [ لوفعلت كذا وكذا لحصلت على كذا وكذا من اللذائذ والسعادات ..!!] الى ان توقعكَ في المهالك!! فالبريد الإلكتروني قد يكون طريقاً يوصل إلى المحرمات .. من البريد الى التلفاز ومن التلفاز إلى أمورٍ أخرى أكبر وأكبر كأن تمحى غيرتكَ على أهلك فتحل النظر للحرام .. إلى اشباع الشهوة بـ "الزنى" - والعياذ بالله - . النظرة المحرمة >> تمّت . وسيبدأ طائر الخيال الآن بتنميتها شيئاً فشيئا.. فأول جهادك .. هوّ (السيطرة على طائر الخيال ،والتغلب على جنود الشيطان) في البداية سيصعب الأمر ولكنه ماأن يلبث سيزول بسهولة تامه ..بطبيعة شِدّة ذالكَ الأمر، فكما أنه يجلب الشقاء في الدنيا فإنه يجلب الشقاء للإنسان في نومه فضلاً عن يقظته .. فهذه احدى الوسائل التي يجعل الشيطان فيها الإنسان عاجزاً مسكيناً تدفع به نحو الشقاء . فالشيطان يزين العمل شيئاً فشيئاً حتى يوقع المرء فيه . بإستطاعتنا أن نحول ..(القبيح إلى جميل) . فكلما أردتَ أن تتجه للمعاصي والخيالات الفاسدة وجِهه نحو الأمور الشريفه ..قد يصوره لنا الشيطان بأن ترك مثل ذالك أمرٌ عظيم وصعب لكنه سيصبح سهلاً يسيراً بعد شئ من المراقبة والحذر. فإذا رأيتَ أنكَ حصلت على نتيجةفاشكر الله على هذا التوفيق .. "لَئِنْ شَكَرْتُمْ لَأَزِيدَنَّكُمْ" أيها المجاهد: الروح التي في داخلك هي مملكة إلهية رحمانية ..>>عائدة إلى (الله) .. لاتجعل يداً غاصبة كأيدي جنود الشيطان أن تقتحم أسوار تلكَ المملكة .. فيحفرُ الشيطان فيها خندقاً يهدد بها سعادتك وحياتك في كل يوم في كل لحظة في كل آن .!! تذكر أنهُ الجهاد الأكبر .. فاطرد واقتل جنود الشيطان من مملكة الله ..لاتسمح لهم بأن يفسدوا فيها !!لاتعطي المجال لهم أبداً .. ( االهم أعني .. فأنا عبدكَ الضعيف المبتلى بالأوهام والخيالات الفاسدة والباطله ..اللهم أعني على قتل عدوك وطرده من مملكتك العائدة إليك .. اللهم أعني) اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرج وليكَ القائم الحجة المهدي .
مشترك سراجي
/
There is a very important fact here; it is your realization that what you havedone is wrong and you are looking for help to ridd your self from this problem. This mean that the foundation of Eeman (Fitra) is still intact in you. I am not aware of any better source to tap nad ask for help than Allah because he stated that whoever ask him sincerely for help will get the help. Ask Allah for protection from Alshaytan and pay some sadakat for the poor and stop navigating this hell now. Wassalam. Sincere Advisor
مشترك سراجي
/
There is a very important fact here; it is your realization that what you have done is wrong and you are looking for help to ridd your self from this problem. This mean that the foundation of Eeman (Fitra) is still intact in you. I am not aware of any better source to tap nad ask for help than Allah because he stated that whoever ask him sincerely for help will get the help. Ask Allah for protection from Alshaytan and pay some sadakat for the poor and stop navigating this hell now. Wassalam. Sincere Advisor
shoq
/
soedan
توكل على الله عز وجل واحزم امرك بان الاتعود لتلك الفعلة واستغفر الله فانه غفور رحيم ولاتحاول ان تبرأ ماتفعله بأنك لاتستطيع التخلص منه وانك ادمنت فان هذا يضعف من عزيمتك
بنت الشيعة
/
مملكة البحرين
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.... أعانك الله اخي على هذه الورطة....حقا انها كبيرة....وتخلصك منها صعب في البداية....لكن بالارادة والعزيمة الصادقة تستطيع التخلص منها بيسر .... لا اريد ان اطول عليك أكثر...لأنه كلام اخواني واخواتي اعتقد كافي للتوبة الصادقة...لكنني احب ان اقول انني ايضا في السابق كنت امر بهذه الحالات...لاكنني عندما ادخل المواقع المفيدة والاسلامية..اجد التحذير منها .....فكنت كلما اعمل شيئ قبيح من هذا...اتذكر الموت...وأخاف ان اموت وانا على معصية!! اتذكر الامام المهدي...ألم أقل انني اريد ان اكون من محبيه وانصاره؟؟؟فيكف احبه وانصره وأنا أعمل هذه السيئات؟؟ وأنا الان احاول ان اقرأ كل يوم قبل النوم القرآن الكريم...واطلع على كتب مفيدة...ولا أنام الا عندما اكون مرهقة حتى لا افكر بالمعصية... وأخيرا....أتمنى ان تفرحنا جميعا بتوبتك الصادقة...ونحن بنتظارك... والسلام عليكم,,
الهي عميت عين لا تراك عليها رقيبا
/
كندا
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته اخي المحترم اسالك سؤال! :- هل تستطيع النظر الى تلك الصور و المواقع القبيحه بوجود احد والديك ؟ الجواب طبعا لا فكيف بنا نذنب و الجبار الكبير العظيم الذي خلقك و خلقني و خلق كل شيء ، الذي بيه كل شيء يستطيع ان يميتك و انت في حالة التلذذ بالمشاهدة الى المحرمات تذكر دوما ان هناك من ينظر اليك و حاول ان تستعيذ بالله من الشيطان كلما تريد ان تذنب و حاول ان تبتعد عن جهاز الكمبيوتر و عن القنوات الفضائيه لمده اسأل الله ان يوفقك يا اخي التائب انشاء الله و يبعد عنك كيد الشيطان اخي اسمع دعاء الحزين او اقراه لعله يساعدك و حاول اخي ان تخالف نفسك (تخالف هواك) اسال الله ان يتوب عليك وعلينا http://media.manartv.com/clips/Duaa_el_hazin.ram http://alkarbalaeia.net/sound/doa/komail-abdulrasool.rm دعاء كميل
آبا الفضل
/
أمريكا
السلام عليكم أخي الكريم ورحمة منه تعالى وبركاته خير الكلام ما قل ودل, فعليك يا أخي الكريم بإكثار قراءة القرآن الكريم وذكر الله عزّ وجل وتذكر مصائب أهل البيت (عليهم السلام ) واستغنم فرصة شهر رمضان المبارك واجعله محطة تحول في حياتك ف والذي بعث محمد (ص) بالحق نبيا وأتم نعمته علينا بتنصيب أمير المؤمينين (ع) وليا إذا أنت التزمت فقط بهذة الأشياء يكون الله عزّ وجل نصيرك يوم لا من ناصر لك فيه غيره والسلام
مشترك سراجي
/
بسم الله الرحمن الرحيم............. اللهم صل على محمد وال محمد,,,,,,,,,,,,,,,,,,,, أخي العزيز: تستطيع التخلص من هذه الافة المقيتة التي تودي بصاحبها الى نهاية مشؤومة حذر منها الرسول (صلى الله عليه واله وسلم) و الائمة من بعده... عليك في البداية بالتوبة النصوح ولا تقنط من رحمة الله الالهية التي و سعت كل شي . الارادة و الاصرار عاملين اساسين كخطوة الى طريق السداد و التوفيق.. استغل وقتك بما هو نافع و مفيد مثل قراءة الكتب المفيدة.. الصلاة.... الدعاء... قراءة القرآن... مشاهدة الاخبار و البرامج الوثائقية الهادفة... زيارة الاهل و الاصدقاء...
فاطمه
/
مع المؤمنين اعيش
اخي العزيز اعلم ان الله معك يسمع و يرى و ما ادراك لربما الفرج قريب..سمعت ذات مرة في المأتم ان شخصاً كان منحرفاً و اعتاد على دخول حمامات النساء و ممارسة الرديلة و لكن جاء يوم رأى فيه الناس تسعى للجهاد و بعد ان سألهم اين تذهبون قالوا له للجهاد و الشهادة... و هنا هداه الله و سعى بسعيهم و ارسل من يخبر امه بأنه ذاهب للجهادفالله قد ايقض قلبه و هداه و عند الجهاد و قد احتدم الصراع بينهم و بين الاعداء قال لاحد رفاقه لدي سر و كشف عن بطنه و اراه وشوماً لاجساد عراة من النساء و الرجال و قال لرفيقه.. لا اعلم كيف سيغسلوني بعد الشهادة و هذه الاشياء على جسدي و قد تألم له رفيق الجهاد.. و ما كانت الا فتره بسيطه والا و خرج و لم يعد بل جاء احداً يبشر الرفيق( رفيق الجهاد) بشهادته فصعق الرفيق و سأل عن الجثة فقال له ذالك الشخص لقد تحولت اللى رماد... ما شاء الله العظيم يهدي من يشاء بغير حساب اتمنى اخي المؤمن ان تكون ممن كتب الله لهم الهداية... و وفقك الله و لا تنسى ان تتوسل بعلي دوماً و حاول ان تطفى نيران جهنم التي يؤججها المرء منا كل يوم بل ويزيد تأججها بأعماله مهما كان يظن بصغر حجمها او حتى لا يعتبرها شيئ المهم اكبر شيئ يخلصني من همي هو تذكر علي امير المؤمنين فأنني احاول ان اقول لنفسي اذا رأيت ما يحل بي في هذه الدنيا... لو كنت احب علي حقاً لما حدث لي هذا و ذاك ( اعني به عدم استجابة الدعاء عندما ادعوا لي و لاخوتي و اهلي و أقول يا ربي انا ما زلت في الدنيا اناجيك بحق علي فماذا سوف يكون مصيري يوم( حساب و لا عمل) و كيف بي ياربي في ذالك الوقت و قد ناديتك( هذا ان استطعت النداء اصلاً) و الملائكة تزجرني و تنهرني..يوم اقول اينك ياربي عني يا حسرتي على نفسي بالامس كنت اذا وقعت يرفعني ربي بحنان و عطف يغفر لي يرحمني يتوب علي يهديني يطعمني يرشدني يعطيني ... اتعلم اخي لقد جرت دمعتي و انا اتذكر ربي الآن و اتذكر نعمائه و كيف انه رب عظيم.. دوماً اقول لنفسي يا نفس لو كنتي فعلاً تحبين علي لخرجتي مما انتي فية و ما رميتي نفسك فية على الاقل عند دعائك لنفسك بالهداية كان الله قد هداك بحق علي هذا ان كنت حقاً تحبي علي.. اذاً من سيشفع لي في يوماً لا ينفع فية مال و لا بنون الا من اتى الله بقلب سليم.. و هكذا اردد شيئ من هذه الكلمات على نفسي و أُنبها حتى اتحصل على حالة البكاء و الخشوع و هنا اعرف بأنني مستعده لمناجاة ربي بعد ان ناجيت نفسي و ادعوا الله بما اريد هذا العمل يرخي عضلاتي كما اكتشفت ولا انسى هنا ان ادعوك اخي المؤمن ان تشكر الله على نعمة الولايه و هي اكبر نعمة من الله بها علينا كما انني انصحك بقول علي علي علي الى ان تتعب فهذه الاشياء جميلة احرص عليها بعد الفريضة فأنها تقتل الوقت و سوف تلاحظ ان الوقت قد مر سريعاً بعدها و حاول ان تحبس نفسك على السجاده بعد الصلاة قدر المستطاع ثم قم لاعمالك بعدها و هنا سوف لن يكون هنالك الوقت الكافي لمثل هذه التفاهات..و المشاهدات.. و اخيراً احرص على ان تكرر الكلمه ( في الصلاة) التي جائك الشيطان عندها و اغضب على نفسك و تذكر دوماً ان الله يحب عباده و انت واحداً منهم و اشكي نفسك عند الله و ادعوا دوماً له بالحاح فالله يحب الملحين.. الله يوفقك الى كل ما فيه خير و صلاح..
ربما موالية حقيقية
/
ارض عصياني وندمي
ان الله اخفى رضاه في طاعته واخفى سخطه في معصيته واخفى وليه في خلقه فلا تستصغرن طاعة فلعل من ورائها رضا الله تعالى ولا تستصغرن وتستحقرن معصية فلعل بها سخط الجبار القوي ولا تستهزئوا بعبد من عباد الله تعالى فلعله يكون وليا لله ونحن لا نعلم 00 شكرا جزيلا اللهم اخصص بالمشاركين من رحمتك وارحم وانصر جميع المسلمين المستضعفين بكل مكان يا الله
مشترك سراجي
/
الكويت
أنا اكتب هذا التعليق و عيني في التو كانت متسخة بتلك القذارة . والله عندما كنت أتصفح ، طرأ على بالي دخول السراج و عندما قرأت الموضوع فاضت عيناي بالدموع، فكأنما هذا نداء الله تعالى على ترك هذه المعاصي. فأسأل الله أن أستفيد من هذه النصائح الباركة . و أقسم أني لن أعود إليها مرة أخرى. و أرجو من الله أن يتوب علي وعليك إن شاء الله . فأرجو لكل من قرأ هذا التعليق أن يدعو لي بالسداد و التوفيق و التوبة النصوح من الله تعالى و لكم جزيل الشكر.
فاطمة
/
البحرين
بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم و رحمة الله ..اما بعد.. اخي الكريم.. لربما مررت يوماً بقليل مما مررت و الحمد لله انني لم ادمن لكنني كنت دوماً اقول لنفسي بأن ما اراه مجرد صور لفتيات و لا مانع ان ارى طالما انها ليست صوراً تمارس فيها الفاحشة و رأيت نفسي تأبى ان تنظر الى الممارسات الجنسية لوجود الرجال فيها..و مع الايام ادركت بأن الله تعالى يراقبني اذ ان الجهاز كان يتعطل في كل مرة.. و الآن اخي السائل اعلم بأنني محافظة على البقاء بحالة الطهارة من خلال الوضوء بقدر الامكان الا ان النفس التي يخدعها الشيطان تظل له كالمطية التي يمتطيها و لو انك عند منامك فكرت قليلاً في الحسين و لماذا خرج على يزيد لرأيت نفسك بأنك تقف في صفوف جيش يزيد و لرأيت الحسين يبكي عليك و على ما آلت اليه نفسك.. اخي الكريم اعمل كما نصحك الاخوة..احرص على صلاة الليل، قم للاغتسال في كل جمعة و لتكن نيتك القربة لله عز و جل فان الاعمال ما بعد الغسل مقبولة ان شاء الله... حافظ على صلاة الغفيله و الوتيرة...حافظ على الدعاء بخشوع و تذكر كما قال الاخوه بان اعترافك بذنبك هو بداية التوبه...اسأل نفسك(لو كان لي اخت او اخ و اكتشفت بأنه قد فتح احدى هذه القنوات أو المواقع ماذا سيكون رد فعلي؟؟) و آخيراً احرص على الدعاء للمهدي(عج) و خصوصاً يوم الجمعه فهو يدعو لمن يدعوا له.. و ان كنت تستطيع الزواج( فعمرك و حالتك المادية تسمحان لك بالزواج فلما لا تقدم علية... فهو ازكى و اطهر... و الله الموفق يهديكم و يهدينا)
الفقيره إلى الدعاء
/
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته 0000 أتمنى أن أناديك بأخي التائب بعد كل هذه الردود الوافيه من الزائرين الاعزاء000 أخي التائب 00 إن كنت بدأت طريق التوبة 00 فأرجو منك الدعاء لجميع المؤمنين والمؤمنات ولي 00 فإن دعاء التائب مستجاب000 لأنه محبوب من قبل الله عز وجل ( إن الله يحب التوابين000) انت الآن تملك قرار ان تكون محبوبا لله تعالى 00 ان توصف في الملأ الاعلى بالمحبوب لله تعالى 0 لا تتوقع ان طريق التوبة والحصول على هذا اللقب الرفيع أمر سهل وهين 00 خصوصا وان الشيطان يريد ان ينتقم لأتخاذك قرار التوبه 00 ولكن لا تتراجع واذكر الله في حال الضعف 00 ونصيحة اخويه أدخل هذا الموقع عندما تجد في نفسك ثورة عارمة لمشاهدة تلك الصوره 00 واقرأ قليلا وبتمعن وإن شاء الله سيشرح الله قلبك للإيمان بحق محمد وال محمد الطاهرين00
عاشق عشق الأشتر
/
بحراني
بسم الله الرحمن الرحيم يكفيك اخي عندما تفتح النت وخصوصا اذا وسوس لك العدو المبين ان تقوم بقراءة ردود الأخوه الكرام والتأمل فيها وشكرا
عتيق
/
الكويت
أخي العزيز أغلب مشاكل الانسان هي نتجة لأعتقاده بخلوده في هذه الدنيا.ولوتذكر بأنه راحل لعالم أبقي وأكثر لذة لأخذ يخطط لذلك العالم. تخيل أخي أنك الأن في بلد أنت فيه غريب وبعيد عن أوطانك وأحبائك وفجأة أتصل بك أبوك ليخبرك بأنه سيزوجك غدا وفي حال عودتك بحورية ليس لها نضير في جمالها وحسن خلقها وأنه سيتحمل كل نفقتها شريطة أن تترك الشمطاء المنتنة( كريهة الرائحة) القابعة أمامك وتتوجه لعروسك الحسناء في دارك الأخرى. ماكنت تصنع يأخي.... أليك ماكنت أصنعه لو كنت مكانك لتركت تلك الشمطاء الكريهة ولو لم تتركني ولتزوجت بالحلال وفي دار السفر مايحصن فرجي وفكري لحين لقائي بالعروس الخالدة في وطني الحقيقي في الأخرة... أخي وعزيزي عملية التغير تبدأ بخطوة ثم خطوة أخري بشرط الأستعانة الخالصة بالله عز وجل في كل خطوة فالذنب والنفس كالحبر والكأس فيجب أن تسكب الحبر أولا(بترك الذنب بأي طريقة) ثم غسل هذا القلب أو هذا الكأس بالماء الصافي ماء السير علي منهج الحق تعالي مستعين بنور أهل البيت عليهم السلام أخي أستغل نفحات شهر رمضان وكرم المولي ليخلصك مماأنت فيه لكن لتيأس أن الله قريب من المحسنيين...... برجاء الدعاء لي ولوالدي......والسلام عليكم
مشترك سراجي
/
اللهم صل على محمد وآل محمد أخي الكريم ... لا أملك أن أقول غير ما قيل من حلول قيّمة .. فقط أضيف أنك إن شاء الله أجتزت نصف العلاج بإعترافك أمام نفسك بالخطأ .. وما بقي الا أن تلتجىء كلك الى المولى الرحيم الغفور وهو أقرب اليك من حبل الوريد وأفرح بتوبتك منك ... وأقول" كلك" لئلا يبقى منك للشيطان نصيب ... ونسألكم الدعاء وثقتي كبيرة أنكم إن شاء الله بتقربكم الى الله وتوبتكم اليه ستعيشون تجربة روحية نادرة ... نأمل أن نسمع منكم قريباً كل خير
اللهم انقلني إلى درجة التوبة إليك ، وأعني بالبكاء على نفسي ، فقد أفنيت بالتسويف والامال عمري
/
Canada
بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صلي على محمد و آل محمد نصائح لترك العادة السيئة :(from alseraj web) هناك أمور عملية من شأنها أن تُسهِّل على الشباب الاقلاع عن ما هم متورطون فيه من الآثام و المعاصي الشائعة في عصرنا الحاضر ، و هذه الأمور يمكن تلخيصها كالتالي : 1. المحافظة على حالة الطهارة و الوضوء دائماً ، ذلك لأن الوضوء يُبعد الشياطين و يساعد الإنسان على التوجه إلى الطاعة . 2. الإلتزام بأداء الصلوات في أول اوقاتها . 3. تلاوة ما لا يقل عن خمسين آية من القرآن الكريم يومياً . 4. الاستغفار عقيب كل ذنب ، بل بصورة دائمة كلما تذكر الانسان ذنباً . 5. محاولة صيام يومين في الأسبوع إن كانت الظروف مساعدة . 6. تقوية الارادة بمخالفة النفس و عدم إعطائها مطاليبها ، و التشديد عليها شيئاً فشيئاً من خلال وضع برنامج خاص لهذا الغرض . 7. الإكثار من مطالعة الكتب التي تتحدث عن القيامة و الحساب و البرزخ . 8. الالتزام بقراءة دعاء كميل ، و قراءة مقاطع من دعاء أبي حمزة الثمالي . 9. تجديد النظر في الأجواء و الصداقات التي تدفع بالانسان إلى ارتكاب المعاصي و الابتعاد عنها و محاولة نسيان الماضي . ***** *** أبو زهيرforدعاء أبي حمزة الثماليBrother go to this web then listten to http://www.fadak.org/do3a/do3a.htm it will help you alot insha Allah.
خادم الحجة
/
البحرين
بسم قاهر الجبارين و مبيد الظالمين- غافر التوب شديد العقاب إن للنفس إدبار و اقبال على الأعمال العبادية ، فينبغي يا أخي العزيز استغلال الاقبال قبل ان تدبر النفس ، و اجعل نفسك دوماً في محضر الله فالعالم محضر الله فلا تعصي الله في محضره. التوبة باب مفتوح للعبد الى ان يدخل في ملحودته بعد ذلك ينغلق ، تذّكر هذا الأمر يا اخي و كن بصدد الانطراح على الاعتاب الالهية و غسل التوبة و اطلب من الله ان يعينك على البكاء على نفسك. أخي اسمع هذه الروايتين بقلبك فإنها تحيي القلوب: أوحى الله عز و جل لداوود: أن يا داوود لو يعلم المدبرون عني شوقي لعودتهم و رغبتي في توبتهم لذابوا شوقاً لي، يا داود هذه رغبتي في المدبرين عني فكيف محبتي في المقبلين عليّ. كما ايضاً يروى أنه : أوحى الله إلى داوود : أهل طاعتي في ضيافتي و أهل شكري في زيادتي و أهل ذكري في نعمتي و أهل معصيتي لا اؤيسهم من رحمتي إن تابوا فأنا حبيبهم و إن دعوا فأنا مجيبهم و إن مرضوا فأنا طبيبهم و أداويهم بالمحن و المصائب لأطهرهم من الذنوب و المعائب . فلذلك ينبغي يا أخي أن تكون روح الأمل متجددة باستمرار. و لا تنسى عرض الاعمال على صاحب العصر و الزمان روحي له الفداء كم سيكون ذنبك مؤلماً لقلبه الشريف ، أفهل تتحمل زيادته هماً لهمه و تحزنه بارتكابك هذه الجريره، حاول دائما اذا كنت في موقع تنازعك نفسك على ارتكاب هذا الذنب أن تترك هذا المكان فوراً و من دون تبرير للنفس . - نسألكم الدعاء-
رحمة للعالمين
/
البحرين
بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله على محمد وآله الطيبين الطاهرين أخي الكريم إذا كنت تحس برغبة التخلص من الذنوب وأن تجد لمشكلتك حل هذا يعني أن نفسك طيبة تنظر إلى أهل الصلاح والإيمان, وتحب مجالسة الناصحين في الله, وقابلة للعودة إلى منابع الخير والضياء أهل بيت التوحيد المصطفى الأمجد وآله الأطياب, أخي العزيز تذكر رسول الله صلى الله عليه وآله كيف بعث رحمة للعالمين وكيف عاش متحدياً لكل الصعاب والشدائد التي تكيلها الأعداء من مختلف المؤامرات والحيل وأتعب نفسه الشريفة المقدسة من أجل أن يصل نور الإسلام والهداية إلى البشرية ومن أجل أن يسمو بهذا المجتمع الإنساني إلى أعلى درجات السعادة , اقرأ سيرة النبي صلى الله عليه وآله كل يوم جزء منها, وتأمل قليلاً في محتواها وماذا اشتملت عليه من معاني وكلمات تدخل إلى أعماق القلب وصميم الفؤاد فتولد حرارة إيمانية, فهل هكذا من أعمال تريد أن تكافئ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم؟!!! تذكر ما قام به الحسين عليه أفضل الصلاة والسلام ريحانة رسول الله صلى الله عليه وآله في يوم عاشوراء في أرض كربلاء أليس هو القائل (ما خرجت أشراً ولا بطراً ولا مفسداً ولا ظالماً إنما خرجت لطلب الإصلاح في أمة جدي، أريد أن آمر بالمعروف وأنهي عن المنكر), أنظر إلى المقطع الأخير من هذا القول { أريد أن آمر بالمعروف وأنهى عن المنكر } أليس كل ذنب هو بمنكر, فكأن المذنب يتحدى الحسين من جهة أنه يرتكب ما يؤلم الحسين, فهل أن تسعى لكي يدخل الهم والحزن قلب الحسين؟!! إن في أحاديث الإمام الحسين عليه أفضل الصلاة والسلام ميزة ليست بموجودة في أحاديث الزهراء و باقي الأئمة عليهم أفضل الصلاة والسلام, بل حتى الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله, هل تعلم يا أخي ما هي هذه الميزة ؟!! إنها النورانية والشفافية, إن بعض العلماء كان إذا أراد أن ينصح ويأمر بالمعروف وينهى عن المنكر يتكلم حول رسول الله صلى الله عليه وآله فلا يجد أثراً بليغاً في المستمعين, فينتقل للحديث حول الحسين عليه أفضل الصلاة والسلام فيجد ما لا يجده من الأثر عندما كان يتحدث عن النبي المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم. أخي الكريم إن حصول تلك الحالة الشيطانية إليك آتية من كثرة التفكر في الجنس والتخيلات التي تصب في مجرى الغريزة الجنسية وإن التفكر في هذه التخيلات تقتل المرء شيئاً شيئاً, ,أنا بكلامي المتواضع جداً أنصحك بما يلي: أولاً : أن لا تكون لوحدك أمام شاشة التلفاز وأمام صفحات الإنترنت. ثانياً : أن تبتعد عن مواطن إثارة الشهوة. ثالثاً : إذا أردت النوم لا تنام إلا وأنت مرهق, وأقصد بذلك ( عليك بقراءة القصص المفيدة, قصص الأنبياء والأئمة والصالحين والأحاديث والقرآن الكريم ) قبل النوم, لكي تنام وأنت مرهق لا مجال للتفكير في وساوس الشيطان, وأذكر الله عز وجل حتى يغلبك النوم, فتنام على ذكر الله عز وجل. رابعاً : عليك بممارسة الرياضة بشكل يومي لمدة عشر دقائق أو ربع ساعة مثلاً. خامساً : لا تأكل الطعام لشهوة ( لذة الطعام .... الطعام لذيذ) ولكن بنية التقوي على عبادة الله سبحانه وتعالى. سادساً : اقرأ دعاء يستشير في الصباح قبل الخروج من المنزل أو في مساء عصر ذلك اليوم, وتجده في كتاب مفاتيح الجنان. سابعاً : اقرأ هذا الدعاء بعد كل فريضة { اللهم أعني على نفسي بما تعين به الصالحين على أنفسهم} ثامناً : اقرأ هذا الدعاء عند المرض والفاقة والألم والحزن والهم والشدة والتعب والغضب وفي كل حال { اللهم لا تكلني إلى نفسي طرفة عينٍ أبداً لا أقل من ذلك ولا أكثر }. تاسعاً : أشغل أوقات فراغك بالأشياء المفيدة مثل قراءة أحاديث أهل البيت عليهم السلام فإنها توجب النورانية في القلب. وأخيراًً لن أنساك من الدعاء
ام محمد
/
الدمام
يفضل في هذه الحالة اولا تقوية الإرادة ضد اي ملابسات خارجية ، التعويذ دائما من الشيطان ، التسبيح الدائم كالأستغفار والصلاة على محمد وآله والتهليل ، قراءة صفحات من القرآن بعد كل فريضة استغلال وقت الفراغ بحاجة انت تحبها وتغنيك عن النظر الى اشياء محرمة . ونسأل الله لك بالهداية والطمأنينة انشاء الله
امل الخلاص
/
بسم الله الرحمن الرحيم اخي العزيز 1-اعلم ان الله رؤوف رحيم ويقبل التوبة النصوح , فتب الى الله بصدق والا فتذكر ان الله شديد العقاب 2-اذا اردت التخلص من اشباح هذه الصور فعليك ان تتذكر و (تتصور وتتخيل) شدة عذاب الله فتصور النار المحرقه ولهيبها الهائل وحرارتها وتذكر العقارب الفاغرة و الحيتان العملاقة عليك ان تتصور هذه الصور وتتصور انك تعاني منها و كذلك تصور انك في ظلمة القبر تحت التراب ولا حول لك ولا قوة 3- يفضل ان ترى صورا للنيران والبراكين ولبقية هذه الاشياء التي يعاقب الله بها(علما انها اضعاف مضاعفه) لتترسخ هذه الصور المخيفة و الرادعه مكان تلك الشيطانية
محمد
/
البحرين
مررت بهذا لكن والله والله والله قررت أن اصلي صلاة الليل ولم افعلها طالما اقوم بصلاه اللليل ... أخي قم وصل صلاه الليل وأن شاء الله يرفع الله كربك بحق محمد وآل محمد
ابو انصار
/
العراق
سئل الصادق عليه السلام علام بنيت امرك يابن رسول الله فقال عليه السلام بنيت امري على اربع: (ولكي لا اطيل عليك اختصر بما ينفع المقام)......وان الله مطلع علي فاستحيت!. فلنستحي من الله اخوتنا ولنكن زين على ائمتنا لا شينا عليهم كما امرنا امامنا الصادق عليه السلام.
دعدوع
/
النرويج
الي يجي من ايده الله يزيده الى متى سنبقى بالتفاهات هذه تدخل في ارادتك ولا تستطيع الخلاص من هذه الورطه اي مؤمن انت ولكن ان كنت تحس انك غير قادر على توقف غريزتك فاسال الله ان يمدك بها اكثر واكثر0
مشترك سراجي
/
بسمه تطمئن القلوب....... (( إن الله تعالى يحب الشاب المؤمن الذي يضع شهوته تحت نعله)) ردد هذه العبارة في أعماق نفسك كل يوم...وتذكر أن العبد قد يرتكب ذنباً فيخاطبه عز وجل: (( لن أغفر لك أبداً)) تخيل نفسك في هذا الموقف...ولا تنسى يا أخي إن الوقت أمانة وسيسألنا الباري يوماً ما عن الدقيقة والثانية... إن المداومة على قراءة القرآن الكريم وبخاصة سورة النور لما فيها من نهي عن الزنا وحث على غض البصر..وكذلك سورة البقرة لما فيها من دعوة إلى توحيد الله تعالى والإيمان به؛ له دور كبير وفعَال في إطفاء نار الشهوة...ولا ننسى الصوم وخاصة في هذين الشهرين المباركين ودوره في إخمادها...واستغلال الوقت بعد الفرائض في قراءة الأدعية وأداء النوافل وخاصة بعد صلاة الصبح... أخي في الله : إن مرافقة المؤمنين ومجالسة العلماء له دور كبير في إضفاء السكينة والطمأنينة في النفس. ومادمت معترفاً بذنبك ونادماً.. فإن الله تعالى معك... فامض في طريق التوبة... ولا تيأس فإن خير الخطائين التوابون........
الصديق
/
البحرين
أخي العزيز إن الإنسان وبطبيعته خطآء والنفس تستهوي ملذات الدنيا ولكن الإنسان مهما إنحرف فباب التوبة مفتوح له وأول طريق التوبة الإلتفات وهذا ما أنت فيه ( الناس نيام فإذا ماتوا إنتهبوا ) واليقظة قبل الموت هي بداية الصحوة وهي بداية الرجوع الى الله ...أخي العزيز إن أول الحرام نظرة فكفي نفسك من النظرة تكفي عينك الحرام ...أخي العزيز حاول أن لا تجلس لوحدك أمام التلفاز لأن الشيطان يأتيك هنا وأشغل وقتك بقراءة القرأن فإن كلام الله علاج الروح وإن قدرة فتزوج والله معك عزيز
خادم بقية الله
/
ايران
بسم الله الرحمن الرحيم الأخ السائل الكريم / السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ... الله سبحانه و تعالى كريم العفو حسن التجاوز ساترٌ على عباده مما عملوا في هذه الدنيا من بلاء و معاصي ، فلولا رحمته لما بقينا ساعة في هذه الدنيا و لأتانا عذاب الله بغتةً ونحن لا نشعر ولا نحتسب ، فلو تمعن الإنسان العاصي الظالم لربه أن ما يقترفه يعد تجرأً على خالقه و المنعم عليه لرأي بالعين البصيرية ( و أعني بها القلب ) خالقه في كل لحظة زوجعل مراقبة الله له داخلة في أفعال جوارحه فلا يحرك هذا أو ذاك إلا بعد أن ينظر أنه محاسب على كل كبيرة أو صغيرة يقترفها ... أخي الكريم : لو أننا أنصفنا الله من أنفسنا و اعترفنا بتقصيرنا و إسرافنا ، كما يشير إليه أمير الموحدين و سيدهم علي عليه السلام " ظلمت نفسي ، و تجرأت بجهلي " و أي ظلم هو أعظم من ظلم من أمدك بالنعم و الخير و الصحة و العافية و أنت لا تستحقها ، فعليك بمجاهدة نفسك الأمارة بالسوء و إخبارها أن الله ما زال كريماً معها و هي تعصيه أما آن لها أن تتوب مما هي فيه ! عليك و علينا و على جميع خلق الله أن يقوى صلتهم بربهم و خالقهم كي ينتهي كل شيء في هذا الوجود لا يربطنا به مما يشمله الفناء و العدم و يبقى وجه ربك ذو الجلال و الإكرام ! و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته .
سياب
/
السعودية
اخي المبتلا : بسم الله المعـين إعلم أنك ستصل إلى درجة الغـفـلة عن ذكر الله وستقتل في نفسك الغيـرة على أهلك وستبيح مالا يباح. وأعلم أن الإسلام دين كامل لم يترك المسلم في مشكلة إلا ولها حل وطريق. فاعلم أن قراءة ما لا يقل عن ثلاثين أية في كل يوم تُذهب الغـفـلة عنك وتكون من الذاكرين لله تعالى. وعليك بالمجالس الحسينية فإنها رحمة من الله على أهل هذا المذهب الكريم ، فإن لها الثواب الكبير والأجـر العظيم ، فبما أنها مشكلة ومصيبة ما أنت واقعٌ فيه فإن هذه المجالس تكون لك أسوة حسنة وتسلية تتسلى بها ( تسلى فكم لك من سلوة ...) كما أن التسبيح في أوقات الفراغ يساعد على ذكـر لله والإبتعاد عن هواجس الشيطان. وكن متشوقاً لإقامة الفرض ، ومتهياً له . وأسأل الله القادر على كل شيء أن يعـينك ويحرسك على ما أصابك . وصلى الله على محمد وآله الطاهرين.
مشترك سراجي
/
بسم الله الرحمن الرحيم والحمدلله رب العالمين وصلى الله على محمد وال بيته الطيبين الطاهرين.السلام عليكم ورحمة الله وبركاته . أخي العزيز:كما قالت الأخت (فاعلة خير - kwuait) ان كل انسان معرض للوقوع في الخطأ ولكن العيب ليس في الخطأ إنما في تكراره . أخي العزيز: تذكر معاناة المعصومين وما هو هدف تضحيتهم. لقد عانوا الكثير لكي يهدوا الناس إلى الطريق الصحيح .ولا تنسا أن إمام زماننا مطلع على أعمالنا فيفرح عند فعل الناس الخيرات ويحزن عند فعل الناس المعاصي .وأنت تعلم أنه يدعوا لنا بالخير فهل هكذا نرد له الجميل . أخي العزيز : لا تنسى أننا محاسبون وأحذر من غضب الله تعالى . أكثر من الصيام وتلاوة القران والدعاء وفعل الخيرات وحافظ جدا جدا جدا على أوقات الصلاة وعلى أوقات فضيلتها وابتعد عن الأشياء التي تقربك إلى الحرام فأكثر الذهاب إلى المساجد ومارس الهوايات المباحة ولا تصاحب أصدقاء السوء . والحمدلله رب العالمين وصلى الله على محمد وال بيته الطيبين الطاهرين والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
شعاع نور
/
السعودية
قال تعالى (ربي اشرح لي صدري )صدق الله العلي العظيم اعانك الله يااخي مثل هذه المشكله لا تستطيع التخلص منها ألا بالارادة واتجاه قلبك اتجاها مباشر الى الله وتذكرك الدئم بوجوده . لا اريد الأطالة عليك فكل مااريد قوله قد سبقني الاخوه في الرد عليه لكن المداومه على قراءة القران وصلاة الليل خير علاج لمثل هذه المشكلة وشكرا جزيلا لسماح لي بالمشارك والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
حسين
/
الامارات
بالمناسبة، الذنوب والانحرافات لا تأتي مرة واحدة وانما هي بالتدريج، كما بالقران الكريم نحن مامورون بأن لا نتبع خطوات الشيطان، فالخطوات هي المراحل المؤدية الى الانحرافات، ربما نقول لم مثلا لا ننظر الى النساء، والله سبحانه هو خالق الجمال، أو انه سبحانه هو الذي اعطانا هذه النعمة لكي نتلذذ بها.. وهناك تبريرات متعددة و كثيرة، ولكن لو راجعنا الضمير الحي في كل انسان فينا، بصراحة نستطيع ان نشخص و نتفهم الصح من الخطأ من داخلنا قبل مراجعة أي طرف خارجي، فالاحساس الانساني من الباطن هي الفطرة الصحيحة، وحبائل الشيطان متعددة لايقاعنا في الشباك... من نظرتي المتواضعة، ان الانسان اولا يجب اي يكون حذرا في تعاملاته مع الجهات الاخرى سواء اصدقاء، انترنت، ايميل او كتبا و أشرطة، يجب ان تسمح للاطراف الخارجية بالنفوذ اليك ولكن بحذر و ترقب ويقظه لان العالم مليء بما لا يناسب الجميع، لا يجب علينا ان نمنع انفسنا من كل شي ولكن نسمح بالاطلاع الحذر و المراقب من جانب الفطرة السليمة. الحل في حالتنا هذه المعروضة هي تذكر العقاب الاخروي والثواب المعد من قبل الله سبحانه وتعالى لكبت جماح النفس، وان هذه الدنيا مهما طالت والعمر مهما طال فهما فانيان لا محالة و لكل انسان نهاية يجب ان يترقبها و يكون على استعداد لها ، والله لو نحن عرفنا عواقب الامور و صعوبة الموقف بعد الموت اذا لم نفكر بتاتا في أية معصية صغيرة كانت ام كبيرة و لكن مشكلتنا الجهل بعواقب الامور و الاستهتار بالصعاب .. علينا تذكر ما بعد الموت و كيف نقف في الحساب امام الله سبحانه وتعالى و نحن نفعل ما لا يرضيه من الفعل.. والتطبيق مع صعوبته، ممكن، و بعد فترة من الزمان نحس بانه سهل جدا ، وأنا شخصيا عندي تجارب كثيرة في هذا المجال.. ولو اردت المزيد اخي العزيز، يمكنك الكتابة على بريدي الالكتروني لازيدك من بعض تجاربي هذا المجال اخوك حسين علي من دبي [email protected]
حيدر الياسري
/
العراق
انها مشكلة عامة البلوى ...وسواء كانت حصلت لك حقيقة ام لغيرك فالامر سيان المهم هنا هو الخلاص اقول والله العالم: اكثر المتعرضين لهذه المشكلة هم من العزاب لذا فالزواج يمثل احد اطراف الحل.. العزلة او الانفراد هما من يشجعان على ذلك لذا انصح بعدم وضع جهاز الحاسوب في مكان منعزل وكذلك بالنسبة للستلايت...كذلك حاول ان تقضي اغلب وقتك في مكان فيه اشخاص آخرون. الفراغ ايضا يولد الرغبة,,لذا حاول ان لا يكون وقت الفراغ كثيرا الى هذا الحد.. بما انك فقدت السيطرة على نفسك فلم يعد هناك مجال للتذكير بالعلاج الاخلاقي (حرام,عيب,...الخ) لذا حاول ان تسلك طريقا للحلول العملية التي تفرض عليك الابتعاد بالقهر دون ان تتدخل ارادتك في الامر (لانك مسلوب الارادة),,ومع الوقت وباستمرار الابتعاد سيخف الحاح الشهوة والشيطان.. من الامور القسرية هي الصوم فحاول ان تصوم فستكون ملزما باكماله حتى الليل وستمثل فترة النهار فترة نقاهة ..اللم إلا ان يكون الصوم مستحبا فتتعذر بأمكانية الافطار في اي وقت لذا حاول ان تصوم قضاء ما بذمتك واذا لم يكن بذمتك شيئ فانذر ان تصوم وهذا يجعلك امام كفارة عدم الوفاء بالنذر اذا افطرت (وهي كفارة تكسر الظهر) بالضافة الى ذلك فالصوم يتعب الجسم ويخفف حدة الشهوة ...هناك امر مهم :حاول ان تعمل اعمالا شاقة ومتعبة واذا كنت مكتفيا ماديا مارس الرياضة العنيفة وقلل من اكل المواد المحتوية على كمية كبيرة من الطاقة.. اذا لم تنفع كل هذه الوسائل بعد فترة كافية اذهب الى اقرب عمود كهرباء (اعذرني على قول هذا) واضرب راسك به ..كمايقولون (آخر العلاج الكي)!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!(مزحة خفيفة) في الحقيقة: ضع بالك وتركيز ذهنك على التخلص مما انت فيه وسيكون توفيق الله لك هو العلاج الانجع الله معك
فاطمة
/
بسم الله الرحمن الرحيم...وبه نستعين لقد عانيت من مشكلة مشابهة ولكن لم تكن افلاما إباحية او مواقع إباحية،كانت عبارة عن ادمان مشاهدة الا فلام والمسلسلات العادية التي يبثها التلفاز ليل نهار، وجدت ان صور هذه الافلام تلاحقني في خيالي دائما،عند النوم ،في الصلاة، في حياتي العاديه .وإذا بي اصبحت لاأفكر الا في ماذا سيحصل للممثله الفلانية وماذا ستكون نهاية القصة العلانية،وكأن حياتي هي مايحصل داخل هذا الجهاز. لكن كان هناك صراع في داخلي لابد من التخلص من هذه الخيالات إنها تفسد صلاتي ،تفسد توجهي ،ومع استمرار هذا الصراع كنت اخاطب نفسي عند التوجه للمشاهده ان هذا تمثيل ليس بحقيقه هذه خزعبلات،هم بنفسهم يعترفون ان هذا تمثيل .لما اغرق نفسي في هذا الوهم والخيال ،كنت اعيش شعور الغرق بكل معنى الكلمة. واذا بشيءداخلي يدفعني لإنقاذ نفسي من هذا االغرق،وجدت نفسي دائمة الإلتجاء الى الله ودائما أردد(لاإله الاأنت سبحانك اني كنت من الظالمين )دون ان يعلمني أحد هذا الذكر _حتى اني تفاجئت عندما وجدت ان الشيخ حبيب في هذا الموقع ينصح المؤمنين بترديده وانه يسمى با لذكر اليونسي_وبالتدريج رايت نفسي احافظ على صلاتي ،احاول ان اعمل المستحبات،حتى اني وفقت لخدمة ابي عبدالله الحسين ولا استطيع ان اصف لكم مدى التوفيقات التي حصلت لي من عند سيدي الامام الحسين (ع). لقد آمنت أن التوجه الصادق لله تعالى ينقذ الانسان المسكين من كل مصيبة ، اقول للجميع ان التوجه الى الله دلني على الامام الحسين (ع)، والتوجه للامام الحسين دلني على الله. واصبح لساني يلهج بما قاله الحسين عليه السلام في دعاء عرفة(يا مولاي أنت الذي مننت أنت الذي أحسنت أنت الذي أجملت أنت الذي أفضلت أنت الذي أكملت أنت الذي رزقت أنت الذي وفقت أنت الذي أعطيت أنت الذي أغنيت أنت الذي أقنيت أنت الذي آويت أنت الذي كفيت أنت الذي هديت أنت الذي عصمت أنت الذي سترت أنت الذي غفرت أنت الذي أقلت أنت الذي مكنت أنت الذي أعززت أنت الذي أعنت أنت الذي عضدت أنت الذي أيدت أنت الذي نصرت أنت الذي شفيت أنت الذي عافيت أنت الذي أكرمت أنت الذي تباركت وتعاليت فلك الحمد دائما ولك الشكر وا صبا أبدا)..... وكما جاء في زيارة الامام الحسين(ع)في النصف من شعبان(أشهد أنك قتلت ولم تمت بل برجاء حياتك حييت قلوب شيعتك وبضياء نورك اهتدى الطالبون اليك) وصلى الله على رسوله وآله الطاهرين.
خادم المؤمنين
/
البحرين
أخي العزيز: إن قلبي ينفطر لمشـكلتك و أدعوا الله عز و جل أن يكرمك و أن يهديك إلى الصرط السـوي . أما نصيحتي لك أخي العزيز هو أن تمتنع من اسـتخدام الشبكات بأجملها ( أى تقطع إتصالاتك الإلكترونية) الى حين تبني من مناعتك الذاتية بالإيمان و كثرة العبادة و الإسـتغفار ة التوبة النصوحة. كما قال الباري عز و جل في محكم آياته * إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيرو ما بأنفسـهم* و أســأل الله تعالى أن يثبت أقدامك و ينصرك في جهادك الأكبر على النفـس الأمارة, والله ولي التوفيق.
مشترك سراجي
/
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أخي المؤمن العزيز... عليك بالأستغفار والتوبة قولا في اللسان نابعة من القلب وعليك بقراءة المناجات المروية عن الأمام السجاد عليه السلام (مناجاة التائبين ومناجاة الخائفين ومناجاة الزاهدين ومناجاة الشاكرين.........) وكلها في الصحيفة السجادية أو مفاتيح الجنان أو بعض كتب الأدعية. وتذكر قول الأمام الحسين عليه السلام " من لم تنهه صلاته عن الفحشاء والمنكر لم يزدد من الله الا بعدا " ودائما تذكر أن الشيطان وزمرته ومنهم بنات الهوى في نار جهنم خالدا فيها وتذكر أن نار الدنيا أو حرارة الشمس لانقوى عليها فكيف بنار تقول لربها هل من مزيد؟ مقابل ذلك يتنعم المؤمن بجنات النعيم والتي مما فيها الحور العين التي واحدتهن أجمل مما عرفنا في دار الدنيا. أدعو الله تعالى أن يهدينا وأياكم الى الطريق القويم وعلى خطى أهل البيت عليهم السلام. " ألهي ومولاي أجريت علي حكما أتبعت فيه هوى نفسي ولم أحترس فيه من تزيين عدوي فغرني بما أهوى وأسعده على ذلك القضاء فتجاوزت بما جرى علي من ذلك بعض حدودك" والسلام عليكم
عبد من عبيد الله
/
أرض الله
أظن أن الذي يدفع المرء لمشاهدة الأفلام الخلاعية هو تمنيه محاكاة مضمونها ويلجأ العقل لتخيل دور البطولة ولكن لم تر أبطال تلك الأفلام وهم يصارعون مرض الأيدز فيصرعهم أو وهم يحتضرون على فرش الموت نادمين على ما قدمت أيديهم. أرجو إلحاق تلك الرسالة بإختها السابقة
عاشق أهل البيت
/
البحرين
بسم الله الرحمن الرحيم وصلأة والسلأم على محمد وعلى أصحابها المنتجبين أخي أو أختي المومنة انت تمر بما لأيطيقه النفس فانا أيضا مررت بها وتجوزته لأنه غريزه في كل أنسان ويجب التخلص منه قبل الأدمان عليها والحمد الله لدينا عدا طرق لحل المشكلة لكني ساشرح لك طريقتي: أولأ:يجب أن لأ تكون في المنزل وحدك فهذا يبث فيك الشيطان. ثانيا:ان لأ يكون صديقك أو أحد عائلتك مدمن على هذا الغريزه فقد يقول لك لنذهب الى البيت لكي يريك هاذا الأفلأم الأباحيه.وعليك بالمستحبات وصلأة اليل فانه تذهب ذنوب النهار وتوجه الى القران الكريم فهاد يجعل لك رابط بالله عز وجل. ,واتمنىلك يا أخي العزيز التخلص من كل فعلً شنيع. والسلأم عليكم ورحمة الله وبركاته
عاشق أهل البيت
/
البحرين
أعوذ بالله من الشيطان الرجيم بسم الله الرحمن الرحيم أخي المومن أختي المومنه كل أنسان لديه غريزة التمتع وان مررت بها وتخلصت منه والحمد الله على هادا يجب أن تفكر أولإً انك تريد التخلص من هذه الظاهرة السئيه وعليك بالقران الكريم والمستحبات والأكثار من الصلأة مثل صلأة الليل ويبدى وقت الصلأة من الساعة 12الى بزوغ الفجر أي الى أذان الفجر. لماذا ذكرت لك صلأة الليل ولم أذكر سلأة أخرى؟ لأنه تمحي ذنوب النهارالى الليل ويوجد الكثير من فوائد صلأة الليل.وأتمنى لك يا أخي المومن أن تتخلص من الأفعال غير الأئقه بالأنسان كونه أنسان فالله فضلهه على الحيوان. والسلأم عليكم ورحمة الله وبركاته.
عبد من عبيد الله
/
أرض الله
باسمه تعالى إعلم يا أخي أن كل إبن آدم خطاء وخير الخطائين التوابين. هنا يأتي فضل جهاد النفس ومخالفة الهوى وهي أعظم من الجهاد. تجاهل من يلومك ويجعلك تيأس من رحمة الله. أول حل لمشكلتك هو إزالة تلك القنوات فمشاهدتها تطفأ نار فضولك لكنها تزيد من نار غرائزك وتشوه فطرتك مثل الإكثار من الطعام فهو قد يشبعك ولكن يزيدك تخمة (مع كون تناول الطعام حلالا والإسراف فيه حراما) وهذا شئ بديهي فإنك لو إنزعجت من صوت الموسيقى العالية إما أن تعطل مصدر الصوت أو تبتعد عنه ولا تحتاج لخلع آذنيك أو قلع عينك مثلا في حالتك. ثانيا مقاومة الشر تجعلك في مواجهة دائمة معه والأفضل لك أن تتجه لله بالإطلاع على الدين ومصاحبة أهله وستجد أن الصور التي خزنتها ذاكرتك تزول شيئا فشيئا. وتذكر أنك مراقب من الله فلو رآك أبوك تفعل ما تفعل لإستحيت منه فالأولى أن تستحي من الله. وهناك بعض المواقع الإلكترنية التي تقدم خدمات لمنع تصفح المواقع الإباحية (وهي من صنع الغرب على فكرة)
ابو محمد
/
السويد
الاخ العزيز ان الله عز وجل جعل باب من ابواب رحمته اسماها باب التوبه الى كل الناس وانت بحاجه الى الاستغفار والرجوع الى الله تعالى لكي يغفر خطاياك وارجوا الابتعاد عن هذه المحرمات التي حرمها الله وان لاتنسى بان الله موجود في كل مكان وكل زمان اي ان الله يراقبك كل يوم وعليك بالابتعاد عن هذه الافعال وانا ادعوا الله من اجلك لكي لاتبتعد عن الله وان تواضب على قراءه القران والله يغفر الذنوب انه على كل شيء قدير والسلام عليكم ورحمه الله وبركاته
بنت الزهراء
/
العراق
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته بسمه تعالى لقد قرات الرسالة التي بعثها الاخ وقد هالني ماسمعته وماكتبه على صفحات الشبكة وهو يطلب النصح ولكني اريد ان اساله قبل كل شيء وهو واصل الى هذه المرحلة من العمر انه الم يعلم بان الشيطان ينتهز الفرص للانقضاض على العبد المؤمن حتى يحيده عن طريق الصواب وهو يقهر الله سبحانه وتعالى بانه اغوى عبده . يااخي انت قلت بان الذي شجعك على الانخراط في هذا الشي هو الرسائل الجهنمية التي بعثت لك ، انت في خلال هذه المرحلة لو اجبرت نفسك على عدم النظر اليها او التقرب منها او حتى التفكير بها لمنعت نفسك من الدخول على المواقع الاباحية والقنوان الاباحية بعد ذلك ، ولكن لاينفع الندم ، ولكن ياخي كل الذي اريد ان اطلبه منك ان تشد العزم في داخلك وتعقد النية بان لاتدخل الى مثل هذه الاماكن او حتى تفكر بها فانت اذا عقدت النية وتوكلت على الله بنية خالصة قدرك الله على ترك هذه الامور باذنه تعالى وسوف ياخذ بيدك ليوصلك الى بر الامان قيااخي الدنيا فانية وربما غدا نموت وانما ليس ربما وانما اكيد فان الموت ملاقينا بطرفة عين فارجع الى الله وتمسك باهل بيته الكرام وماخاب من تمسك بهم واجعلك لسانك بذكر الله لهجا وقلبك بحبه متيم واجعل اوقاتك من الليل والنهار باوراد واذكار تذكرها بينك وبين ربك بان تحمل السبحة وتجعل لك اورادا مثل ان تقول الف مرة يارحيم يارحمن او الصمد او العفو وهكذا اجعل لنفسك هدف في اليوم من ان تكمل الاوراد التي انتهجتها لنفسك وبعد ذل اشتغل بالصلاة وعندما تاتيك الافكار الشيطانية تعوذ بالله من الشيطان الف مرة وبعد ذلك استغفر الله الف مرة وصلي على النبي واهل بيته الف مرة وعند ذلك تلاحظ عظمة الله بمساعدتك على اجتناب الذنب. الله معك ويرشدك الى طريق الصواب انه على كل شي قدير بنت الزهراء
Alghareeb
/
Canada
واضح من الحالة التي وصفها الأخ أو الآخت أنهاحالة إدمان على مخدر ـ فالتعريف العام للمخدرات التي تسبب الإدمان هو أي شئ يحدث شعور بالنشوة أو بالهيجان العصبي ومن ثمة تعقبها حالة إسترخاء ـ وفي الحالة التي هي بين أيدينا ، تلعب الصور والمقاطع الإباحية دور المخدر ـ وقد سلكت الضحية طريق الإدمان بأن عاودت أخذ المخدر مرة أخرى بعد لحظة الضعف الآولى ، أو لحظة السكر الشيطاني ، فتبعا لحديث رسول الله ، عليه وعلى آله الصلاة والسلام ، فإن المذنب يقبل على الخطيئة وهو في حالة سكر سالبة لإرادته ـ وهنا يتجلى لنا جوهر الإستعاذة من الشيطان وهمزات الشيطان ـ فهواجس المعصية والهيجان الذهني عند تذكر المخدر دلالة على طرق الوسواس الخناس أبواب عقولنا ، ولنا أن نبقي الباب موصودا بالإستعاذة أو أن نفتح له الباب ـ طيب ، وفي حالة فتحنا الباب ووقعنا في الإدمان ماذا نفعل ؟ هل نضعف ونسلم أم نبحث عن حل ؟ التسليم بالضعف إنتحار لإرادة المستسلم وهي طامة أكبر من المعصية ذاتها ـ إذ تعطي الخصم اللدود محفز لدفع المستسلم للمزيد من المعاصي ـ حتى تصل الضحية إلى طريق اللاعودة إلا من رحم ربي ـ ولكن طلب المساعدة هو دليل على ان الأخ أو الأخت أخذا الخيار الآخر وهو البحث عن حل ـ وهذا دليل على أن إرادة المقاومة بداخلهم للشيطان ما زال فيها الرمق وهذا بحد ذاته إنجاز يهنئ عليه ـ أضف إلى ذلك خجله من رب العالمين وهذه علامة تبشر بالخير ـ فهنيأ مقدما ـ طيب ، ها هو صاحب المشكلة خطا الخطوة الآولى وطلب الحل ـ السؤال هل يوجد حل ؟ والجواب ... نعم ، يوجد حل لا بل حلول أيضا ـ والحل في كلمة مختصرة هو "إعلان الحرب على الشيطان" ـ فحالة الإدمان ما هي إلا إستعمار وإستحواذ الشيطان على عقلك ـ تماما إذا شئت أن تشبهه بإستعمار الصهاينة لأرض الجنوب في لبنان ـ يعني تعتبر نفسك "حزب الله" الذي إتخذ خيار المقاومة ضد إحتلال الشيطان الصهيوني لعقلك ـ ولا تحسبني أسخر منك بهذا التشبيه ، والعياذ بالله ، فاعلم أخي أختي في الله أنكم مقدمون على حرب تحرير حقيقية لعقولكم من إحتلال الشيطان لها ـ وكما أمرنا الله بإعداد ما استطعنا من عدة للقاء عدو الله وعدونا فهنا تطيب نفسنا وترتاح عندما تجد أمامها طريق واضح الى الخلاص ـ وإليك مستلزمات الحرب على الشيطان : الأسلحة : كتاب الله ، تعاليم رسول الله وعترته ، الصلاة ، الصوم ، ذكر الله ، الخلوة في الليل عند صلاة نوافل الليل ـ ويوجد أسلحة غيرها كالصحبة الطيبة الصالحة ، وإلتزام حضور بيوت الله ودروس ومحاضرات أهل العلم ، وكسر الملل بالرياضة وغيرها ـ مكان الحرب : في العقل والنفس ـ كيفية إعلان الحرب : بنية التوبة الخالصة الصادقة المصحوبة بالدموع النابعة من نفس وجلة من خشية الله نادمة على فقدها لرضا الله ساعية لما يحبه الله لها ـ بعض المستلزمات الدفاعية : إعلم أخي الكريم أن الخونة هم شوكة في خاصرة كل حركة تحرير ـ وفي حربنا على الشيطان هناك خونة متواطؤون مع الشيطان ويسكنون بداخلنا وهم : الكسل ، الغضب ، الحسد والحقد والغيرة ، عدم طهارة النفس والجسد بشكل دائم قدر المستطاع ، والعادات المخالفة لشرع الله دون إنتباه منا لها. إذا بعد أن تستعد إليك ما يجب عليك فعله وما هو متوقع حدوثه : 1- من الصعب جدا الإقلاع عن الإدمان بين ليلة وضحاها ـ المسألة ستأخذ وقت ـ فسهولة الإقلاع عن المعصية تهون المعصية على النفس وتصيب النفس بالغرور وهذا خطر كبير ـ بينما تكبد المعاناة والتعب والجهد في الإقلاع عن المعصية يقوي النفس ويغرز فيها الخوف من الرجوع للمعصية إتقاءا لعناء وألم الإقلاع عنها ـ لذا لا تيأس إن لم تحس بعدم إحرازك للتقدم فقط إستمر في طريق المقاومة ولا تسمع لوسوسات الشيطان بفشلك وعدم قدرتك عليه ـ 2- إعدام الخونة أمر ضروري ـ فبقائهم يذهب بكل مجهوداتك سدى ـ وأعدام أول خائن، الكسل ، يكون بالإسراع بأداء صلوات الفرائض في أول أوقاتها دون تثاقل خصووووصا صلاة الفجر ـ كما أن صلاة نافلة الليل علاج فعال ضد الكسل كما أن فيها منافع أخرى جمة ـ الخائن الآخر هو الغضب ، وهذا من أوسع مداخل الشيطان إلينا ـ يجب أن يوصد هذا الباب بالإستعاذة كلما تعكر صفوك أو تعرضت لمضايقة من أي مصدر ـ فكما أسلفنا ، الإستعاذة توصد أبوابا يطرقها الشيطان ـ الإبقاء على الطهارة بإلتزام الوضوء عند فقد طهارة الجسد بالنجاسات والأحداث ، وعند فقد طهارة النفس بالوسوسات ـ ملء أوقات الفراغ بما ينفع فالعقول المليئة بما يشغلها لا يوجد فيها فسحة للشيطان ـ 3- إعلم علم اليقين أن الشياطين أعداء لدودين وفي نفس الوقت عمي من حقدهم وغيظهم من بني آدم ـ فلقد فضلنا عليهم ـ لذا خاطب شيطانك بما يزيده غيظا وحقنا حتى ينفجر من الغيظ . وإبتسم إبتسامة الند القوي الواثق من نفسه المدرك لضعف عدوه عند قيام الآخير بشن حملة من حملات الوسوسة ، وقل له بعد الإستعاذة بالله منه "إلعب غيرها ، ترى كل حركاتك مكشوفة ـ روح موت من الغيظ ماني منولك مرامك " . واسعد سعادة حقيقية عند قيامك بهذا الفعل فلقد تغلبت على سكرة المعصية ـ وحذار والغرور ، فهذا الأحمق الغبي لا يمل ولا يكل فسيبقى على عناده وإصراره على غوايتك إلى أن يمن الله عليك بفضله بعد ثباتك على الحق فيجعلك من عباده المخلصين الذين هم في حصن الله وحمايته ـ 4- الصدقات والدموع كالماء والصابون لغسل دنس الذنوب التي اقترفناها منذ خلقنا ـ والتخلص من هذه الذنوب يقوي الصحة النفسية من مرض الغم والإكتئابات المصاحبة للندامة على ما إقترفنا وما ضيعنا ـ لذا فالإكثار من الصدقات ودموع التوبة سيتبعها راحة نفسية تماما كراحة الجسد بعد شفائه من مرض عانى فيه الآما جلة ـ 5- عامل المباغتة ـ ففي هذه يتم للند إيقاع أكثر الخسائر المادية والنفسية عند العدو ـ مثلا تكون نائم في الليل فإذا إنتبهت من نومك قمت وصليت ركعتين بدل رجوعك للنوم ـ أو وأنت تشاهد التلفاز ، وإذا بالوساوس تأتيك فتقوم موهما الشيطان أنك سالك إلى المعصية فإذا بك تتوضأ وتمسك بكتاب الله وتقرأه ـ يعني هالشيطان إبيتجنن من عمايلك فيه ـ ويصير يخاف يوسوسلك بعد هذا حتى لاتقوم بقلب مكائده عليه 180 درجة وتكون وسوسته لك سببا فيذكرك لله ـ وبعد فترة من الكر والفر والمناورات ستبدأ تحس ببشائر الظفر وإن لم يتم الإنسحاب الكلي والتسليم من قبل الشيطان ، إذ لا يجب أن تتخدر أعصابك بهذه البشائر وإبقى على حالة الإستنفار والتأهب والإستعداد إلى أن يأتي الإعلان الإلهي لك بالنصر والظفر ـ هل هذا مستحيل ... الجواب لا ... هل هذا سهل ... الجواب لا ... هل عوامل النصر متوفرة ... الجواب نعم ـ فلذا عليك بإعلان الحرب فورا ، ولا تكون كالذين ضيعوا عقودا في ردهات الأمم المتحدة آملين في مساعدتهم في إجلاء المحتل إفعل كما فعل "حزب الله" ، ونصرك بإذن الله أكيد فقط إعقد النية وإرفع راية الحرب على الشيطان ـ وإبقى معي على إتصال وهاك بريدي : [email protected]
فاعلة خير
/
kwuait
أخي العزيز ان كل انسان في هذه الدنيا معرض للوقوع في الخطأ, ولكن كل شيء يمكن حلة بالعزيمة والارادة القوية , فيجب عليك أولا أن تضع في رأسك أنك تريد التخلص من هذا الامر الشنيع, من خلال أن تحاول أن لا تفتح الانترنت , وأن لا تجلس أمام التلفاز, وان لم تسنطع قم بالتخلص من التلفاز وجهاز الكمبيوتر , وداوم على قراءة القرآن الكريم والاكثار من تلاوته, وكذلك الاكثار من الصلاة , وأن تدعو الله في صلاتك ليخلصك من هذه العادة انشاءالله. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
فارغ
/
بسم الله الرحمن الرحيم نعم، اغلب شباب اليوم يمرون بهذه التجربة والادهى من كل ذلك انتشار العادة السرية بيننا نحن الشباب، ونحن مدمنون أتصور ان العادة السرية هي مشكلتي الوحيده في الحياة اتمنى ان اتخلص منها
abumaher
/
ALBAHRAIN
اخي العزيز انت المسؤل عن تصرفاتك امام الله تذكر وضع امام عينيك ان الله معك في كل شاردة ووارده وان الله يراك في كل لحظة وفي كل حركة تعملها وأجرهذه الاعمال هو عقاب الله - اي جهنم ومامن احد يتمنا الا السعادة الابديه فاختر لنفسك اما السعادة الابديه او التعاسة الابديه ----الله يعينك على نفسك - هداك الله الى للحق و الصواب واتباعه , وترك المنكرات . ابو حسين
ام السادة
/
البحرين
الحل يتلخص في سطرين : *أحدف هذه القنوات الاباحية فوراً من جهاز التلفزيون حتى لو وجدت صعوبة في هذا العمل . * اقطع الانترنت فترة معينة ، حتى لا يسول لك الشيطان الدخول إلى المواقع الاباحية . صدقني يا اخي ، في الوقت الذي ستشرع فيه بالعزيمة على التوبة ستجد توفيقات الهية تسددك إلى الصواب . دعني أوجه لك سؤال أخير ، ألم تلاحظ أنك خسرت بعض المال - بأي وجه من الأوجه - مذ بدأت بمشاهدة الصور الخلاعية ؟؟؟؟؟؟؟؟ وفقك الله لما يحب ويرضى
اخ في الله
/
U.S.A
بسم الله الرحمن الرحيم قل عند كل مره ياءتيك اي تصور سيء 100 مره ياعزيز فهو من اسماء الله الحسنى التي تطرد الهواجس وداوم على ذالك فاءنك باذن الله تشفى ان كان لديك النيه الحسنه والسلام
ابو محمد حسين الشمري
/
العراق
بسمه تعالى السلام عليكم ورحمة الله مشكلتك ليست بالصعبة هنا نحن نعيش في كندا والناس فيها كساة عراة والذي يرى بعينه بشرا بلحمه وصورته غير الذي يرى الصور في الانترنيت عليك بالزواج اذا كنت غير متزوج واما اذا كنت متزوجا فان النساء لاتختلف ابدا وكما قال سيد الوصيين دونكم نسائكم وعليك بقراءة القرآن والصوم وقراءة ابواب التوبة في الكتب وخاصة نهج البلاغة وحضور المجالس والمناظرات الفكرية نسأله تعالى ان يحل مشكلتك ويسدد خطاك انه سميع مجيب علي الشمري كندا هاملتون في 8/10/2004
ابومرام
/
اليمن
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته وصلى الله على محمد المصطفى واله الاطهار وصحبه الاخيار عندما قرات مشكلتك اخي او اختي العزيزه وجدت نفسي امر بها الى الان وهي مشكله النفس وما تهوى!واطلعت على العديد من التعليقات من الاخوه الاحبه لكن اعجبتني رساله من احد الاصدقاء يقول فيها لا تجعل الله اهون الناظرين اليك!؟اتمنى من الله العلي القدير بحق فاطمه وابيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها ان يهدينا ويجعلنا من المتمسكين بحبل الله المتين القران وعتره محمد الطاهره.
/
sayid ahmed
as-salam alaykom wa rahmatou Allah JE NE SAIS PAS SI VOUS COMPRENEZ LE FRANçAIS car je ne peux ecrire là en arabe,pour ton cas il faut une rokya specialement pour cela,car si c'est vrai ce que tu dis ,ce n'est que le jin qui est responsable de ces images satanique.
روض الجنان
/
البحرين
عزيزي ، نحن جميعاً نعاني من هذه المشكلة ، ولكن على درجات ، فمتى ما فتحنا جهاز التلفزيون ، أو جلسنا على الإنترنت ، نرى هذه الصور التي يندى لها الجبين ، ولكن بالوازع الديني نحاول قدر ما نستطيع الإبتعاد عن كل مايثير الغريزة الحيوانية ، فما هؤلاء إلا جند للشيطان الرجيم . أرى أن الإبتعاد عن مثل هذه الصور ليس بالشيء السهل ، ولكن الشهر الكريم على الأبواب ، حاول قدر ما تستطيع أن تجعل ذكر الله في قلبك أينما توجهت ، ليحل تدريجياً محل الشيطان الرجيم الذي هو مسيطر عليك وربما على الكثير منا ، أطلب من الله ومن محمد وآله الطاهرين أن يكتبوا لك النجاة من هذه الهاوية ، التي نتيجتها الحتمية هو الخزي والعار في الدنيا والعذاب الأليم في الآخرة . رزقنا الله واياكم التوبة النصوح ومغفرة الله ورضوانه وشفاعة المصطفى وآله الطاهرين .
فاعل خير
/
أخي العزيز : الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام علي خير خلقه واشرف بريته محمد وأله الطاهرين ... وبعد فزعت من رسالتك الغريبة ولا شك ان مثل هذه الرسالة هي تمثل كبقية الرسائل التي تصل الأخرين من خلال البريد الالكتروني بل حتى من خلال الرسائل القصيره عن طريق الهاتف النقال لكنها مشكله كبيره ولكن مشكلتك هذه لا شك ان لها حل وهو انك بمجرد ان تقوم بفتح القنوات الفضائية ولتي تحتوي على الخلاعيات أو الرسائل البريدية تخيل نفسك وأن الموت دنى منك وقد أمر ملك الموت بقبض روحك واستسلمت أعضائك وجوارحك للقاء الله عزوجل فيا ترى كيف يكون جوابك مع الله إذا سألك وأنت في تلك الله امام تلك المشاهد اٌلإباحية والخلاعية نستجير بالله من تلك المواقف التي تستنفر النفس المطمئنة بالله تعالى ثم تخيل نفسك وانت في القبر فيا ترى هل تقبل بك الأرض لتدفن فيها بعد أن عصيت الله تعالى عليها . بسم الله الرحمن الرحيم (( القارعة مالقارعة وما أدراك مالقارعة ...... ))
أبو فاطمة
/
البحرين
بسم الله الرحمن الرحيم كل مشكلة تحتاج الى خطوات لكي يتم التخلص منها خاصة مشاكل الادمان ، والخطوة الأخيرة التي يجب أ، تصل إليها بثبات هي معرفة الله والخوف من كيف تصل إليها اذاً ؟ 1- الألتزام الكلي بالصلوات وأوقاتها ( لاتنسى أن تؤنب نفسك عندما تفوتك إحداها أو لاتصليها في وقتها ) 2-اشغل وقتك بأشيا كثير ومهمة في حياتك وانظر الى محبة الله فيها 3-قف وقفةً صريحة مع نفسك قبل أن تستخدم وسائل التكنولوجيا كيف تحقق الفائدة منها واقراء سورة أو سورتين قرانيتين و تعوذ من الشيطان ثم اقبل عليها ولاتنسى أن الله يراك . 4-خلص نفسك من أوساخ هذه الدنيا ( عدم النظر الى المحرمات في حياتك ككل ، وعدم الأستماع إليها أيضا ، ولاتنسى أن تستغفر عنما تقع في أحبال الشيطان لوهلة من الزمن ، ولاتنسى تأنيب الضمير أيضأ فالأساس للتخلص من المشكلة هو جعل الضمير المتكاسل حيوي ووجودي حاضرا في كل وقت . 5- أكثر من الاستغفار في صلواتك لجميع أخطائك في كل حياتك . 6- لاتنسى الاطلاع والقراءة الدينية وسيرة أهل البيت هي المدخل الحقيقي نحو حياة سعيدة 7- اشترك في المواقع الدينية مثل السراج ، السادة ، وافتح رسائلهم اليك باستمرار فهي كفيلة بفتح القلوب المغلقة 8-عاهد نفسك بان تتجنب جميع الرسائل الأيميلية التي لاتعرف مرسلها . 9- ان الله غفور رحيم واني قريب اجيب الدعاء ( النية الخالصة لله تمد يد العون لك فتساعدك على حل مشاكلك )
إنسان
/
دبي
بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد و آل محمد أخي العزيز .. كل بني آدم خطاء وخير الخطائون التوابون..أشعر فيك رغبة في ترك هذا الذنب فعندما تفتح الانترنت تخيل أن الامام الزمان وان الله تعالى ينظرون اليك فماذا ستفعل حينئذ فالامام (عج) يراقب تصرفاتنا.. واعمالنا تُعرض عليه .. فلماذا نبث الهم في قلبه .. و أسأل الله - تعالى- ان يبعدك ويبعدني عن الذنوب والمعاصي .. و ان يقربنا اليه
having same problem
/
australia
alsalam alikum i feel your regret and your fraustration,im having similar problem which im fyting at the moment,listening to alkuran,forcing yourself to resist the urge and stopping short before you do it,and don,t miss your prayers remember allah,allah always with you and will help.
مشترك سراجي
/
في حال مواوده هذه الافكار فكر/ي في ماذ ا تستفيد من هذا الشيء وفكري في ماذا لو كان لك ابن او ابنه في المستقبل وعمل هذا الشي هل سترظين بهذا ومن المحتمل انك تعاقبين هذا الطفل وتصرخين في قول حرام وتلجائين الى اشد التوبيخ فتدركي ان الله سياعقبك يوم الحساب وان عيناكي ستشتكي يوم القيامة عن رب العباد, انصحك في حال مراوده الفكره قراءة القرآن او القصص والصلاة على النبي محمد و الافضل ان تتركي الانترنت وقتها لان النفس اماره با السوء فقد ترجعين الى فتح المواقع من جديد
مشترك سراجي
/
اخى المحترم اقول لك انى كنت ممن اشاهد هذه المواقع وقد تاب غلى الله والحمد الله واقول لك اذا انت تريد ان تتخلص من هذا الشئ تستطيع ولوحدك وتدون مساعدة احد واقول لك الحق نفسك قبل الضياع يوم لا تنفع الندامة واستغفر الله ليغفر لك الذتوب التى تنزل البلاء كما هو حالى الان وبالرغم من كل شئ ادعوا الله للخلاص من هذه البلية وانا اعترف انى السبب بها لانى اعرف انى ما كنت افعل حرام وانى كنت افعله ارجوك الحق نفسك يوم لا تنفع الندامة نصيحة من مسلم لاخيه المسلم
شايب
/
الكويت
بسم الله الرحمن الرحيم الصلاة و السلام على اشرف الخلق اجمعين خاتم الانبياء و المرسلين محمد صلى الله عليه واله وسلم اولا ...الموضوع جيد ولو انه من المستحيل ان يقدم انسان مؤمن على فعل هذا الشئ اكثر من مره ولكن وبما انه قد طرحت هذه الفكره لاخذ ردود من الاخوه فلا بد من ان تكون لنا كلمه انشاء الله ان الانسان المؤمن لايفعل الحرام اكثر من مره ولو حدث اكثر من مره عليه مراجعه نفسه وعلاجه بابسط الامور الانتر نت والفضائيات والفيديو والمجلات وحتى الهاتف او القصص الجنسيه لها منطق اثارة شهوه البشر من الجنسين . العلاج بسيط جدا قفل هذه المحطات وهذا يفعله الكل وبابسط الحلات وفي كل المجلات التي قد تكون عرضه للبحث والنحديث عن الصادق او عن المجتبى الحسن ابن علي عليهما السلام " ان المؤمن لايسئ ولا يعتذر والمنافق كل يوم يسئ وكل يوم يعتذر " لا اطيل الحديث وللكل الحريه بالرد وشكرا لاهتمامك بهذا الرد
من شيعة علي
/
الكويت
بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم وأهلك أعدائهم يا الله أخواني وأخواتي ما قصروا ماشالله لكن اللي أقدر أضيفه أخوي (( إن العين اللي تشوف مقامات أهل البيت وأحلام إلهيه حرام تشوف محرمات مثل هذي )) إن لم تكن ترى الله فإن الله يراك والإستغفار وباب التوبه مفتوح لآخر العمر والله سبحانه غفور وحليم حنون وكريم مو العيب ان نغلط العيب نستمر بالغلط ولا تنسى ان التائب من الذب كمن لا ذنب له وإن الله يغفر الذنوب جميعا الا الشرك موفقين لكل خير
جعفر الاملي
/
البحرين
اولا:وقبل كل شيئ استعن بالله تعالى فبدون توفيقه عز وجل لن تستطيع ان تفعل اي شيئ . ثانيا:ان الانسان المسلم والذي يعرف ان هناك وسوسة النفس والشيطان،يجب ان يقوي نفسه عند حضور هذه الوسوسه في اي موقع وفي اي مكان لكي لا يختلط عليه الامر ويبرر لنفسه ما يحلو له فاعلم ياعزيزي واخي ان الشيطان يستحوذ على الانسان كلما كان ضعيفا فهل ترضى ان تكون ضعيف،واعلم ان الشيطان ينكسر ويضعف لوصمدت امامه مره واحدة والعكس صحيح. ثالثا:اعلم ان لاقيمة لأي عبادة تقوم بها ان كانت لاتمنعك عن معصية،فلولم تسطيع ان تتخلى عن المعاصي فانك تكون عبدا للشيطان وان فعلت مافعلت من مستحبات وعبادات لأن الشيطان احيانايأمر المسلم بالمستحبات لكي يشعر بأن مايعمله من معاصي هو مجرد نزوه او يجعل له اي مبرر آخروهي النار ياعزيزي. رابعا:اسئل نفسك ماهي الفائدة وراء تلك الصور الخلاعية غير الحسرة والنار فانك لن تطال من في الصور وان طلتهم فاعلم انه لافرق بينك وبين اي حيوان وانت مكرم عن ذلك. خامسا:انك حينما تنتصر على الشيطان ولو لمرة واحده ستشعر بالراحة النفسية ومع كل مرة تنتصر فيها على الشيطان ستكون لديك طمئنينة وسكينة وبالتالي ستستطيع ان تغلب الهوى والشيطان وذلك يحتاج للاستغفار والخشوع عندما تصل الرحمن في عبادتك. فهل تستطيع ان تقابل مديرك في العمل او الدراسة وانت خالفته في امور نهاك عنها اكثر من مرة وحذرك منها لأنها ستفصلك عن العمل او الدراسة فكيف برب العالمين.فالمسئلة لاتحتاج اكثر من وعي ومحاسبة للنفس وان لاتلغي عقلك فان باب التوبة والجنة مفتوح وكذلك باب الشيطان والنار مفتوح فلك الخيار واياك والغفلة. واعتذر عن اي تعدي لحدودي فاني احبك في الله واغار عليك من ان يضلك الشيطان.
مشترك سراجي
/
salam alaikum mashalla there are a lot of suggestions but i would like to add a few: your computer and tv can also be used for good purposes so do that. add a list of good shee3a sites to your favourites and access them whenever you feel you will do wrong. make one your homepage. preferably alseraj.net :) install a prayer program that will sound the adhan at every prayer time. you can choose shee3a times and you can make it say adhan 3 times a day, and read a shee3a adhan too. (Al Muhaddith Prayer Times, Version 6.65) pray as soon as its prayer time. i read this on alseraj, it said something like dont tell your prayer to wait because you have things to do, tell your things to wait and go pray. have an islamic wallpaper on your desktop, and maybe a screensaver. put on islamic audio, maybe Quran, as soon as you turn on the computer and keep it on until you are finished. dont use your computer at night time when there is no 'raqeeb and surf alseraj.net because its full of different kinds of advice on such a topic. there is the eye and it shows how at the end, the pictures we see, are simply reflections on the retina. there is the 3 or 4 audio warnings with shaikh habeeb talking, those are pretty useful. as for t.v., put a Quranic aya or hadith or something right above your t.v, and remember the hadith that if you watch something that is about Allah, you worship Allah, else, you worship the Shaitan, ajaranna Allah wa iyyakom. and whenever you feel the first signs of weakness that you will watch something or surf a site that Allah would not agree on, get up. thats if you are not listening to Quran or will not surf a shee3a website. probably very useful, is to meet with motadayyin people everyday, maybe go for prayer in the masjid or something. and yes, sports really do help. fall asleep on wudhu and while listening to Quran or latmiyya or something. if its tape, it will finish once youre asleep, if its radio, put it on 'sleep' so it turns off later., and finally, Ahlul Bait 3alaihom al salam, read about them, learn about them, love them, cry for them, be happy for them, you will see the difference.
بوزيان ح
/
الجزائر
بسم الله الرحمن الرحيم و الصلاة و السلام على اشرف الخلق اجمعين خاتم الانبياء و المرسلين صلوات الله عليه و على اهل بيته الطيبين الطاهرين المعصومين عليهم افضل الصلاة و السلام اما بعد اخي العزيز ليكن في علمك اني اعمل في محل للانترنات و هذا مند حوالي 03 سنوات و كنت اطلع بنفسي على المواقع التي ذكرتها و للاسف داومت على هته الحالة مدة طويلة حتى اصبحت لا اطيق نفسي و لكن لقوله تعالى ان الله يمهل و لا يهمل - سبحانك ربي استغفرك و اتوب اليك . و بعونه تعالى تخطيت هته المرحلة بارادة كبيرة و الحمد لله اصبحت املؤ وقتي بقراءة الكتب الخاصة باهل البيت عليهم السلام و مشاهدة الدروس عبر الاقراص اي VCD صوتية و مرئية و احمد الله و اشكره لاني تخطيت مشكلا كبيرا الذي اتمنى ان لا يقع فيه مؤمن اخر و اطلب منك ان تتشجع اخي لكي لا تندم على ذلك امام المولى عز و جل حينها لا ينفع الندم و خاصة اخي توسل الى الله عز و جل بمحمد و اهل بيت محمد لان كما تعرف و يعرف كل الموالين لاهل بيت رسول الله ان الله لا يقبل من عبده شيئا دون التوسل بمحمد و اهل بيته الطاهرين لقول سماحة الشيخ علي الكوراني ان هذه الدنيا مبنية من ادم عليه السلام حتى وقتنا هذا على محمد و اهل بيت محمد اللهم صلي على محمد و اهل محمد و عجل فرجهم الشريف ربنا احفظنا بهم في الدنيا و ارزقنا شفاعتهم في الاخرة يالله و السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته
بنت الزهراء
/
حيث شيعة أهل البيت
هذه المشكلة قد يتعرض لها أي شخص منا ولان طبيعة المشكلة فعلاً من المشاكل الحيوية أود أن اقترح خطوات لعلاجها لعلها تكون في ميزان حسناتِ يوم القيامة . أخي أو أختي الكريمة أولاً انت تحاول ان تتخلص من هذه المشكلة وهذه الرغبة حقيقية . ثانياً أوقف بل أمنع نفسك من فتح أي جهاز لمدة اسبوع وأقصد بها الحاسب الآلي والتلفزيون وحتى المذياع . ثالثاً خلال هذه المدة ونتيجة لهذه الذنوب التي ارجو ان يخلصك الله منها لن تستسيغ فكرة أن تستمع للادعية أو للمحاضرات أو لقراءة القرآن لكن أجبر نفسك على ذلك وحتى وأن لم تبكِ المرة الأولى ولم تلتفت إلى ما تقوله ولابد وأن سيتدخل الشيطان وسيمثل لك كل الصور بل وسيجعلك أكثر جنوناً وعشقاً وشوقاً لفتح أي جهاز ولكن تذكر أمر واحد فقط ( الرغبة في لقاء الله وانت طاهر ) وتسلح بالعناد وكانك ترى الشيطان وتريد هزيمته. رابعاً كرر ذكر الحوقلة طوال اليوم والاستغفار بشكل دائم ولا تنسى زيارة أبي عبدالله الحسين عليه السلام كل يوم وأطلب منه أن يعينك فأئمة الهدى قالوا ( ولكن سفينة جدي الحسين أسرع ) . خامساً واخيراً شارك في الحسينيات والاعمال الخيرية وادخل نفسك وابدع في عملك أكثر وركز فيه وكانك تتسابق مع احدهم للفوز بجائزة ما ( الجنة جائزة عظيمة ) لقد ارسلت لك هذه الخطوات لاني تعرضت لمشكلة مشابهه ولكنها ليست بفداحة مشكلتك والحمد لله نجحت بتوفيق من الله تعالى واتمنى لك التوفيق .
فاطمة
/
البحرين
بسم الله الرحمن الرحيم اجعل هذا بدايةً لك للتخلص من تبعات الشيطان املئ وقتك بكل شي بالعبادة والاصدقاء الخيرين والتنزه والقرءة وبالاستغفار وكلما مر على خاطرك هذا ذكر نفسك بأن الله اعظم الخالقين غاضباً عليك بسبب هذا وتخيل كيف انك اغضبت اعظم الخالقين بسبب صور تافهه وتذكر بأنك تنظر الى هذا الصور بالعين التي وهبك الله وتدير القنوات والمواقع باليد التي منحك الله فتخيل اني اعطيتك سيارة لتعمل وتكسب فتدوسني بها تخيل لؤم هذه النفس فكيف برب العباد الذي اعطاك مالا يُِشترى بالمال عليك بأن تكون قوياً وان تمسح تلك القنوات وتعاهد نفسك وربك بأن لا تراها ابداً ولا تفتح مواقع اباحية ابدا مرن نفسك وستجد صعوبة في البداية ولكن الامر سيسهل عليك حتى تعتاد عليه وبمجرد ان يأيتك خاطر تلك الصور وتريد ان تتطلع عليها قم واترك ما انت عليه واعمل جاهدا لتفكر بشي اخر واطلع على الاخبار يوميا حتى ترى سيئ الامر الذي انت واقع فية وترى النعمة التي انت فيها فتشعر بعظمة الله الذي منحك كل هذة النعم وانت لا تستحق وتعصية شر معصية واكثر من قرءاة القران والصلاة والدعاء والاستغفار ولا تنسى ان التأب عن الذنب كمن لا ذنب له وان الله يغفر الذنوب جمعياً ولا تنسى غض البصر فهو وقاية لك ولدينك واعلمنا بالنتائج الايجابية ان شاء الله مع دعاءنا لك بحسن التوبة والمغفرة والسلام
مشترك سراجي
/
بسمه تعالى ............................................................ - الصحيفة السجادية ( جمع الابطحي ) - مما روي من أدعية الامام زين العابدين (ع) ص 69 : دعاؤه عليه السلام في الاستعاذة من المكاره ، وسئ الأخلاق ، ومذام الأفعال اللهم إني أعوذ بك من هيجان الحرص ( 1 ) وسورة ( 2 ) الغضب ، وغلبة الحسد ، وضعف الصبر ، وقلة القناعة ، وشكاسة ( 3 ) الخلق وإلحاح الشهوة ، وملكة الحمية ( 4 ) ومتابعة الهوى ، ومخالفة الهدى ، وسنة الغفلة ، وتعاطي الكلفة ، وإيثار الباطل على الحق ، والإصرار على المأثم ، واستصغار المعصية ، واستكبار ( 5 ) الطاعة ومباهاة المكثرين ( 6 ) والإزراء ( 7 ) بالمقلين ، وسوء الولاية لمن تحت أيدينا ، وترك الشكر لمن اصطنع العارفة ( 8 ) عندنا ، أو أن نعضد ( 9 ) ظالما ، أو نخذل ملهوفا ، أو نروم ما ليس لنا بحق ، أو نقول في العلم بغير علم . ونعوذ بك أن ننطوي على غش أحد ، وأن نعجب بأعمالنا ، ونمد في آمالنا ، ونعوذ بك من سوء السريرة ( 10 ) واحتقار الصغيرة وأن يستحوذ ( 11 ) علينا الشيطان ، أو ينكبنا الزمان ، أو يتهضمنا ( 12 ) السلطان . ونعوذ بك من تناول الاسراف ، ومن فقدان الكفاف ، ونعوذ بك من * ( هامش ) * 1 - الحرص : الجشع . 2 - سورة : شدة . 3 - شكاسة : صعوبة وشراسة . 4 - الحمية : الآنفة والغضب . 5 - واستكثار " خ " . 6 - مباهاة المكثرين : مفاخرة أصحاب الأموال الكثيرة . 7 - الازراء : الاحتقار . 8 - العارفة : الاحسان . 9 - نعضد : نعين ونعاون . 10 - السريرة : النية . 11 - استحوذ : غلب واستولى . 12 - يتهضمنا : يظلمنا . / صفحة 70 / شماتة الأعداء ، ومن الفقر إلى الأكفاء ( 13 ) ومن معيشة في شدة وميتة على غير عدة ، ونعوذ بك من الحسرة العظمى ( 14 ) والمصيبة الكبرى ، وأشقى الشقاء ، وسوء المآب ( 15 ) وحرمان الثواب ، وحلول العقاب . اللهم صل على محمد وآله ، وأعدني من كل ذلك برحمتك وجميع المؤمنين والمؤمنات ، يا أرحم الراحمين . ............................................................ - الصحيفة السجادية ( جمع الابطحي ) - مما روي من أدعية الامام زين العابدين (ع) ص 70 : *( هامش ) * 13 - الأكفاء : الأمثال . 14 -* * . 15 - المآب : المرجع . و الحمد لله رب العالمين و الصلاة و السلام على محمد و اله الطيبين الطاهرين.
مشترك سراجي
/
Salam All what you have to do is keep yourself busy. Donot surf the internet when you are board or just for surfing. This will keep you away from the internet. As long as you acknowldge your problem you will be able to get rid of it Haidar
محمود
/
البحرين
بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ايها الاخوة والاخوات اخي العزيز، الله اعطانا كنوز في الدنيا، ولا زلنا لا نحسن استغلالها، والحلول كثيرة جدا، وانا اصبحت اومن بان ( كل الحلول عند ال الرسول)، هي ليست مجرد عبارة او حكمة لو تمعن فيها الانسان لوجدها فعلا من خلال احاديث الائمة عليهم السلام، ان كل المشاكل الواقعة سببها عدم تمسكنا بال الرسول، الائمة ينظرون الى الذنب بالكره دائما، ونحن نظر دائما بان متعة الحياة بالذنوب، لو كرهنا شيى لا يمكن ان نفعله، فانا اقول لك يا اخي العزيز اكره الذنب الذي تفعله انت. ان الابتعاد عن مشكلة الغريزة الجنسية، والمواقع الاباحية، ليس صعبا اذا كان الانسان عنده اصرار وقوة، أن الله لم اراد منا الابتعاد عن هذه الذنوب عندما راى في الانسان القدرة عن الابتعاد عن الذنب، فنحن لا نخلق لنا الصعب في التغلب على الجنس عندنا، والتغلب على الفراغ هذا من اسهل الامور عن الابتعاد عن هذا الغريزة، وسوف يجد الانسان صعوبة في بداية الايام ومع مرور الايام سوف يكون الانسان ترك هذه الغريزة وهو مرتاح كثيرا وسعيد جدا وهذه حقيقة وليس توهم.
أبو حيدر
/
الإمارات
بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين نينا محمد وعلى آله الأطهار أجمعين, أخي العزيز إن هذه الأفكار لم تدخل إليك من العدم و إنما دخلت بسب الفراغ الموجود عندكم, فحاولوا بعون الله ملىء هذا الفراغ بماهية و حقيقة و جودنا و هدفنا في هذه الحياة الذي خلقنا الله من أجله و كما أنه من المفيد أيضا التفكر في الموت و ما يحمله من مواعظ مع الإنتباه إلى عدم الوقوع في مصيدة الشيطان اللعين و هي " أنا الغريق الذي لا يضره البلل" و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
تربة الحسين
/
البحرين
كلام الاخوة واف .. ولكن أذكرك بحديث للامام الصادق عليه السلام يقول: إنّ النبي (ص) بعث بسرية فلما رجعوا قال : مرحباً بقوم قضوا الجهاد الأصغر ، وبقي الجهاد الأكبر ، قيل : يا رسول الله!.. وما الجهاد الأكبر ؟.. قال : جهاد النفس .
بتول قاسم رضا
/
بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على سيد المرسلين محمد و علىاله الأطهار.... لا اريد ان اسرد الكثير من الكلام والحكم والمواعض الا انني ادعو الله تعالى ان يهدي شبابنا المسلم الى خير الافعال والاقوال واقول لكل من له وقت يضيعه في مشاهدة مثل تلك الفواحش اتق الله واستثمر هذا الوقت في تلاوة القران وحفظه فان فيه حلاوة والله لا يعرفها الا من ذاقها...واشجع الزواج المبكر لان فيه ستر للنفس وحفظها من الوقوع فيما حرم الله تعالى اعاذنا الله واياكم من شر الشيطان واعوانه... وصلى الله تعالى وسلم على كامل النور محمد وعلى اله الطيبين الطاهرين والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مشترك سراجي
/
أخي المقدام قد لا أزيد على ما ذكره الأخوة والأخوات ولكن هناك نصيحة أو حديث تقلده حول عنقك ألا وهو 1) ((لاتجعل الله أهون الناظرين إليك)) 2) إشغل نفسك بقراءة القرآن والدعاء بعده كل صباح ومساء. 3) مارس رياضتك المفضلة كالجري أو المشي أو لعب كرة القدم 4) زر رحمك وإن قطعوك فلا تقطعهم وأغتنم فرصة الجلوس مع والديك إن كانا على قيد الحياة أو أحدهما فالفرص تمر مر السحاب . 5) إذهب للمساجد والمآتم. 6) زر قبور الموتى فإنها تذكرك بالآخرة. 7) أخيراً أخي العزيز جد وأجتهد وإن شاء الله تعالى سيكون النصر حليفك لا حليف عدو الله وعدونفسك الشيطان الرجيم (لع). ونسأل الله الهداية لك وللمؤمنين والمؤمنات ولنفسي الأمارة بالسوء وأسألكم الدعاء فنحن في أمس الحاجة له.
FAYEZ
/
CANADA
SALAAM FAST TWO OR THREE MONTHS WITHOUT BREAK OR DO LIKE pROPHET dAWOOD FAST ONE DAY AND BREAKD THE OTHER FOR SIX MONTHS. MAY ALLAH ACCEPT YOUR EFFORTS TOWARDS HIM
أبو الولاء
/
السعودية
بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين نينا محمد وعلى آله وصحبة أجمعين ...... أخي العزيز إن من أصعب المشاكل اللتي نوجهها اليوم في هذا العصر المر هي هذه المشكله فأنا كنت أعاني من هذه المشكله ولكني بشكل او بآخر انصرف عنها وتأتيني من الضيقة والهم ما إن لو وزعت على العالم لتضايقوا و انهموا , ولكن بفضل الله سبحانه وتعالى منته علي ان وفقني لترك هذا الشيء أخي العزيز أنت وقعت على علاج ليس ليه مثليل في هذه الدنيا إنه هذا الموقع العجيب إنه هذا الموقع الإيماني فتمعن قيلاً وانظر إلى بعض الأيقونات (( كيف تبرمج يومك , فضل الشهور , و اشغال الفراغ , مجالسة المؤمنين فإنها مجربه , لا تترك نفسك وحيداً ابداً, اختر لنفسك مواطن فليالي الجمعه ويوم الجمعه وهذه الشهور الفضيله ستساعدك كثيراً )) وأخيرا قس نفسك وقيمها فإن رأيت نفسك لم تنتفع ففكر في الزاواج فإنه آخر الحلول قياس بالمعيشه اللت تعشها حدد لنفسك فخير ما يكون لك هو الزواج
حياة العلي
/
الأحساء
بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين.... السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. اعلم يأخي ان ما اصبت به من بلاء ومن امتحان سيغفره لك الله ان اتكلت عليه وإذا ندمت على فعلك للمعصيه واعلم ان من اراد القرب من المولى لابد بإن المولى يريد القرب منه وهو يعنى بمكانه عاليه عند الله تعالى كيف لا وقد عرفت ذنبك وسارعت لأصلاح هذه النفس الفاسده من المعروف ياأخي بإن النفس المستقيمه حاله أستثنائيه في هذا الوجود فدواعي الشر في نفس الأنسان أكثر من دواعي الخير فلذا خصصنا الله عن سائر المخلوقات بحبه للأنسان عن سائر المخلوقات لأنه يتغلب على طبيعته الحيوانيه ليرفع قيمته الروحانيه فهذا هو مزيج تركيب روح الأنسان ... وإذا عززت ياأخي داعي الخير في نفسك عظمت وأحببك الباري أخي مالذي تعرفه عن العشق الذي لاينضب أنا لاأقصد عشق قيس لليلى ولا عشق كثير بعزه فنحن وأن رأينا هؤلاء العشاق الذين ارتبطوا مع بعضهم البعض فمن المعلوم بأنهم أرتبطوا بالمحدود ولم يرتبطوا بالمطلق وأصبح عشقهم الآن كالقصه الخياليه التي يتغنى بها المنخدعون فلما لانرتبط بالمطلق الذي لايسهو وبالكريم الذي لايغفو بالله عليك أخبرني هل رأيت عاشقاً ينام ويسهر على رعايته معشوقه هل من غير الله من يفعل ذلك فعينه لاتنام ولايسهو ويرعاك حينما تقوم وتجلس لما نعشق غيره وهو رب العاشقين وهو ايضاً عاشق العاشقين لما لاتخصص على الأقل في يومك دقيقه واحده لتخلو بها بالمعشوق ايها العاشق ولتصرخ بصوت عالي ومن دون ان يراك سواه ألهي وااسوأتاه ألهي واخجلتاه من ذنوبي لما لاتندب نفسك وتنعاها لم لاتبكي بدل الدموع داما ألا تتذكر تلك الأيادي الخفيه التي رعتك وانت في بطن أمك واخرجك الله وجعلك في حضن ابيك وامك لتنعم بمحبتهم لك ألا تتذكر كيف خلقك وسواك رجلا ... بأسما جزيت به ربك الذي رعاك ورباك بأس الجزاء الذي كافأته لمن أحبك بأسما عملت وبأسما .... وبأسما.... لكن ياأخي لانقول بعد اليوم بأسما فلنقول واافرحتاه على مأ انتشلتني يارب من رذيلة المعصيه إلى فيضلة الطاعه أسأل الله العلي العظيم أنك ومن نصائح الأخوه المؤمنين الذين سبقوني أن تكون قد تبت عن أرتكاب الفواحش وطهركم الله بعفوه من ذل المعصيه السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أم مجتبى
/
البحرين
السلام عليكم من ينجر لطريق الحرام يصعب عليه التخلص منه دون إرادة حقيقة و فاعلة من نفسه لذلك اقول إن كنت تريد أيها السائل حقا سلوك الطريق الحق فذلك يعتمد على الإرادة التي تجرك لذلك مثلها مثل اي إرادة عندما ترغب بتحقيق شيء في حياتك الدنيا تسعى بكل جهدك للوصول لهذه الارادة ومهما بلغ الأمر من مشقة فلما لا نتحمل شهوة زائلة لا فائدة منها ترجى لأجل إرضائه وهو الأحق بالرضا وكما أخبرتنا أن ذلك لم يشبع نزواتك بل زادها أكثر مما هي عليه فانظر لو كنت جائعا وليس لديك المال لشراء الطعام هل تقوم بتناول الدواء المشهي طبعا ستكون مجنون بتلك الحالة وزدت النار نارين أخيرا و ليس آخرا وفقنا الله جميعا لنيل مرضاته و هدانا لطريقه القويم و السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أبو محمد
/
الكويت
سوف أرد على هذه الأسئلة من خلال إخصائي في الصحة الجنسية : 1- هذه الصور والأفلام كلها مصطنعة ومبالغ فيها لأعطاء مزيد من الأثارة وأنت تعلم أن تجارة الجنس والمخدرات يقف من وراءها مافيا صهيونية وهمها الوحيد تدمير أخلاق شباب العالم وليس المسلمين فقط 2- تعود النظر إلى هذه الآفلام والصور تعود الأنسان على النظر إلى النساء بنظرة شهوانية نتيجة الربط بين تلك الصور والواقع 0 وكما ورد في بعض الأحاديث بما معناه ( لاتنظروا إلى أعجاز ( مؤخرة ) النساء فإنه يخشى أن ينظر إلى أعجاز نساءكم ) ومن كان غيورلن يرضى أن ينظر الأخرون إلى محارمه 3- لا أعلم إذا كان الأخ السائل أعزب أم متزوج ، فإن في الزواج هو الأشباع الطبيعي لهذه الغريزة 0 4- الأخ السائل يقر أنه يعاني من مشكلة وهذا نصف الحل وهذه شجاعة منه والحل الإقلاع عن هذه العادة بإيجاد البديل وهي : كثرة التردد إلى المساجد ومراكز الذكر الأنشغال بحفظ سور القرآن الكريم الأهتمام بصلة الآرحام وقضاء حوائج المؤمنين 0 ثم أعلم أن الله يحب التوابين وكن مؤمنا شجاعا 0
حازم حمودى
/
كندا
اخى العزيز السلأم عليكم اولأ ان تمسح جميع العناوين المتخصصه فى مثل الأمور ثانيا ادخل عناوين فيها البرامج المتخصصه مثل السراج وغيرها او تمسح الوندز الدى عندك الأن ..ثالثا عود نفسك تدريجيا ان لأتستخدم تلك العناوين على كومبيوترك واسائل الله كثيرا ان يعينك على المساعده
مشترك سراجي
/
جعفر من البحرين ان هذا العمل كل فية الاكتساب المعاصي،ولذته خمس دائق وطويل في نار جهنم وربما التمادي بهذا العمل تخسر الدنيا والاخره يا عزيزي المستغفر انظر كم قبيح فعلة وتلذتة ثم نسيتة وتريد فعل اخر واذا عزمت فتوكل الله يااخي المستغر وذهب الي الجنه والاتذهب الي النار وسمح لي يااخي على هذا التعبير هذا طالع من صميم القلب ليس من القران وليس من الاحاديث ولاكن نصيح من اخ الى اخيه والله هو الهادي الى السبيل
أبو طارق بن الوليد
/
الكويت
بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة و السلام على النبي الأمين سيد الأولين والأخرين. قال الله سبحانه وتعالى(( واستعينوا بالصبر و الصلاة)). فهذه اول خطوة, وثانيها, عدم مشاهدة التلفاز نهائيا لمدة اربعون يوما. وثالثها قراءة السبع المنجيات و المعوذات بعد كل صلاة. ورابعها صيام الأثنين و الخميس مدة الأربعين يوما.وخامسها, ان كان ولا بد من استعمال البريد الألكتروني اجلس معك شخصا اعلم منك و اكبر سنا وانضج رشدا, لتقوم باعمالك بدون الدخول في المواقع المشبوهه.سادسا, اجعل صفحتك الأولىwww.alseraj.net.وسابعها استعمل لبريدك الألكتروني موقف الدعايات الغير مرغوبه(POP UP STOPPER +ANTI-SPAM/VIRUS which will control the incoming messeges. هذا هو اقتراحي المتواضع اعننا الله واياكم وقدرنا لخدمة الإسلام والمسلمين, واثابنا خير الثواب واجزله. و السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،،،،،
اخوك
/
الولايات المتحدة الاميريكية
الحل الامثل الااحتكاك الدائم مع الموعظة من محاضرات ودروس وغيرها ,وان لا تكون بمفردك ما امكن , اذا خلا لك الجو حاول الخروج من البيت وحاول ايضا ان تقطع وسائل الاتصال تكل تلك الاجواء من زواقع اباحية او قنوات فضائية الى حين الزواج الذي به تحل معظم المشاكل انشاءالله و السلام
E
/
السعودية-المدينة المنورة
اخي الكريم الحل هو بأن تحاول طرد الهواجس الشيطانية وهي ان تحاول ان تعكف على نفسك بان تناجي الله الخالق في آخر اليل وتبكي بقدر ماتستطيع من خشية من الله هذا سوف يساعدك بأن يلين قلبك وتقوم بطرد هذه الهواجس ولا تنسانا من الدعاء والمؤمنين في آخر الليل .
موالية
/
دوحة كلمات اهل البيت ومواعظهم (ع)
السلام عليكم اولا وقبل كل شيء جعلــــــــــــــــت المكان كلمات وموعظ الائمة الاطهار (ع) لانها خير طريق الى النورانية ودخول الجنة ونحن لا زلنا بالدنيا 0 حيث مشاهدة الجنة بعين البصيرة ثم اليقين ثم نحن والجنة وكأننا بها منعمون ونحن والنار وكأننا بها معذبون 0 ارجوك لا تجعلني احرص عليك من حرصك على نفسك 0 خالفها اصفعها كي تصحبك الى رضوان الله وما اظنك الا اقرب الناس الى رضوانه ذلك بانك تمتلك نفسا لوامة تلوم صاحبها 0 وانك تفتقد بل وتستنكر النفس الامارة 0فهنيئا لك ذلك الحس وتلك اليقظة المنجية 0 ومن انا كي انصح او اصلح بل انا المليئة ذنوبا 0 والغالب على حالي عدم لوم نفسي 0 فاحمد الله اولا على نعمة ملامة النفس ووخز الضمير 0 ثم اعلم انك لن تخلو من عين الله فانظر كيـــــــــــــــــف تكون 0000 .ان توارد الخواطرفي النفس ، لا يخلو منه صالح وطالح .. فهي بمثابة آلة تبث الاصوات الجميلة والقبيحة في فناء النفس ، من دون ان يتحكم الانسان بها ، لفقدان السيطرة عليها !..فلم يبق الا عدم الاصغاء للمفسد منها ... واليك ما يقوله بعض العلماء في هذا المجال : اذا دفعت الخاطر الوارد عليك اندفع عنك ما بعده .. وإن قبلته صار فكرا جوالا استخدم الارادة ، فتساعدت هي والفكرة على استخدام الجوارح ، فإن تعذر استخدامها رجعا الى القلب بالتمني والشهوة ، وساقتاه الى جهة المراد. ومن المعلوم ان اصلاح الخواطر اسهل من اصلاح الافكار .. واصلاح الافكار اسهل من اصلاح الارادات .. واصلاح الارادات اسهل من تدارك فساد العمل فأنفع الدواء ان تشغل نفسك بالذكر فيما يعنيك دون ما لا يعنيك.. فالفكر فيما لا يعني باب كل شر، ومن فكّر فيما لا يعنيه فاته ما يعنيه ، واشتغل عن انفع الاشياء له بما لا منفعة له فيه .. فالفكر ، والخواطر ، والارادة ، والهمة ، احق شيء باصلاحه من نفسك ، فإن بذلك تتقرب الى الهك الذي لا سعادة لك الا في قربه ورضاه عنك ، وكل الشقاء في بعدك عنه وسخطه عليك .. ومن كان في خواطره ومجالات فكره دنيئا خسيسا ، لم يكن في سائر امره الا كذلك. وإياك أن تمكن الشيطان من بيت افكارك وارادتك ، فإنه يفسدها عليك فسادا يصعب تداركه ، ويلقي اليك انواع الوساوس والافكار المضرة ، ويحول بينك وبين الفكر فيما ينفعك .. وأنت الذي أعنته على نفسك بتمكينه من قلبك . فمثالك معه مثال صاحب رحى يطحن فيها جيد الحبوب ، فأتاه شخص معه حمل تراب وبعر وفحم ليطحنه في طاحونته ، فإن طرده ولم يمكّنه من إلقاء ما معه في الطاحون استمر على طحن ما ينفعه ، وإن مكّنه من القاء ذلك في الطاحون ، أفسد ما فيها من الحب وخرج الطحين كله فاسدا. وجماع اصلاح ذلك: ان تشغل فكرك في باب العلوم والتصورات ، بمعرفة ما يلزمك من التوحيد وحقوقه .. وفي الموت وما بعده الى دخول الجنة والنار، وفي افات الاعمال وطرق التحرز منها .. وعند العارفين أن تمني الخيانة واشغال الفكر والقلب بها اضر على القلب - من جهة - من نفس الخيانة ، ولا سيما اذا فرغ قلبه منها بعد مباشرتها ، فإن تمنيها يشغل القلب بها ، ويملؤه منها ، ويجعلها همه ومراده. والشاهد على ذلك ان الملك من البشر ، اذا كان في بعض حاشيته وخدمه من يفكر في خيانته ، مشغول القلب والفكر بها ، وممتلئ منها ، وهو مع ذلك في خدمته وقضاء حوائجه .. فاذا اطلع الملك على سره وقصده ، مقته غاية المقت ، وابغضه وقابله بما يستحقه ، وكان أبغض اليه من رجل بعيد عنه ، جنى بعض الجنايات وقلبه مع الملك ، غير منطو على تمني الخيانة ومحبتها والحرص عليها .. فالاول يتركها عجزا واشتغالا بما هو فيه وقلبه ممتلئ بها .. والثاني يفعلها وقلبه كاره لها ليس فيه اضمار الخيانة ولا اصرار عليها ، فهذا احسن حالا واسلم عاقبة من الاول. وبالجملة ، فالقلب لا يخلو قط من الفكر إما : في واجب آخرته ومصالحها .. وإما في مصالح دنياه ومعاشه .. وإما في الوساوس والاماني الباطلة . وقد تقدم ان النفس مثلها كمثل رحى تدور بما يلقى فيها ، فإن القيت فيها حبا دارت به ، وإن القيت فيها زجاجا وحصى وبعرا دارت به، والله سبحانه هو قيم تلك الرحى ومالكها ومصرفها ، وقد اقام لها ملكا يلقي فيها ما ينفعها فتدور به ، وشيطانا يلقي فيها ما يضرها فتدور به .. فالملك يلم بها مرة ، والشيطان يلم بها مرة ، فالحب الذي يلقيه الملك ايعاز بالخير وتصديق بالوعد ، والحب الذي يلقيه الشيطان ايعاذ بالشر وتكذيبه بالوعد .. والطحين على قدر الحب ، وصاحب الحب المضر لا يتمكن من القائه الا اذا وجد الرحى فارغة من الحب ، وقد اهملها قيّمها ، وأعرض عنها ، فحينئذ يبادر الى القاء ما معه فيها
فرقد
/
البحرين
أيها السائل الكريم بما أنك وضعت المشكلة فأنت تدرك وما زلت موجود اي انك لست بغافل ودليل ذلك قولكم انكم خجلون من الله اذا فالحل بيدكم أنتم لعلنا نضع لكم الحلول ولكنكم تملكونها وكيف نخلصكم وانتم تدركون ما تقومون به ولكن وكما في بعض كلمات لأمير المؤمنين عليه السلام ولا خير في الدنيا الا لرجلين : رجل أذنب ذنوبا فهو يتداركها بالتوبه ورجل يسارع في الخيرات . اذا افضل الحلول التوبة لعلكم تقولون حاولنا ولم نستطع ولكن عندما تكون النية لديكم بها الاخلاص للتخلص مما أنتم فيه فسوف تجدون الله معكم صحيح قد تكون النفس الامارة مسيطرة هنا ولكن من خلال كلمات المشكلة استشفينا منها ان النفس اللوامة مستيقظة لديكم وهذا بشارة خير اذا كانت لديكم العزم على ترك الذنب ولكن لقد لفت نظرنا امرا انكم تقولون ان نفسكم تريد المزيد وهنا يكمن الخطر ففي رواية عن الامام الباقر انه قال : ما من عبد الا وفي قلبه نكتة بيضاء فإذا أذنب خرج من النكتةنكتة سوداء وان تمادىفي الذنوب زاد ذلك السواد حتى يغطي البياض فأذا غطى البياض لم يرجع صاحبه الى الخيرأبدا اذا فعليك البادرة الى التغلب على هوى النفس الامارة والعودة عن المعصية الى الطاعة فيمكن ان تشغل نفسك عن ذلك فتجبر نفسك مثلا على عدم النظر ولو عن طريق معاقبتها كأن تقول مثلا ان نظرت اليوم فيجب علي ان اصوم مثلا مدة طويلة واعاهد الله مثلا بحيث لو اتركبت ونظرت فيكون العقاب قاسا بحيث ان لا تفكر في الرجوع اليه لانك سوف تعاقب نفسك فتدربها بذلك على الترك يعني الحل قد يكون بمعاقبة نفسك والحل الاخر انك دائما تستحضر الموت وسوء العاقبة وانك قد تموت في تلك الحالة اي على معصية والاهم من ذلك المبادرة الى التوبه بشروطها وضع نصب عينيك الله وتذكر انه يراك ولا تقول لا استطيع التخلص من ذلك فالشيطان يحب ان يرى الانسان يتابع المعصية فيكون من حزبه فعليك ايها السائل بقراءة كتب عن عالم البرزخ وقراءة القرآن وبذلك قد تجد ان قلبكم يستيقظ شيئا فشيئا وبذلك تتخلصون مما انتم فيه .ونسأل الله لكم ولنا الهداية والتغلب على هوى انفسنا .
مشترك سراجي
/
بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صلي على محمد و آل محمد ربنا واسع الرضا لا يغفر إلا لمن لا يملك إلا الدعاء ، الدنيا بحر عميق فيه من المخاطر ما كثر ، فيه سفينة عائمة بسلام ، ركّابها ناجون ، و من هذا الذي يرمي بنفسه من طوق نجاة إلى التهلكة ! تقوى الله هي كالسفينة العائمة فوق الأمواج المتلاطمة . تقوى الله فالعمر قصير و الأمل طويل ، و الشهوات غالبة ، و العقل مغلوب ، و الطاعة قليل ، و المعصية كثير ، و الشيطان كان لربّه عصيّا . كم من مقدّس للشيطان في محراب الولاء ، قاده الشيطان كما تقاد الأنعام ، و نعم الزاد التقوى و نعم أجر المحسنين .
تقى
/
الاحساء
اخي الكريم ساقول لك كلمه واضحه ومباشره ضع الله نصب عينيك تشفى مم ابتلاك به ويعينك عليه
مشترك سراجي
/
ماياتي من الشيطان هو لذه زائله بزوال الموثر والاحساس بالندم جيد لكن يحتاج لمقاومة هذه اللذه حين حضورها لاالاسترسار بها وبعدها ندم اخر لايفيد براي الابتعاد عن تلك المناظر والتذكر دائما عندما تشتهي ان ترى ان فيه غضب الرب هل تسوى الدنيا ان نضيع عمرنا هكذا عند ذكر الشباب الذي يموت وتذكر ساعة الحساب والوقوف بين يدي الله عز وجل ولاتعلم نفس باي وقت واي مكان تموت الافضل الانشغال ولو بقضاء حوائج الاخرين ان لم تكن لنا اعمال نقوم بها لندخل الفرحة بقلوب الملهوفين توصيل مريض...والخ سنحس بان الوقت مفيد ونكون نافعين وسعيدين نحن نعيش ببلد غربي به من صفات الاسلام مالم يلتزم به المسلمون مثلا التبرع من وقته لتوصيل مريض او مساعده المدرسة باخذ الاطفال من الوالدين لتاكيد سلامتهم وكثير من الاعمال بدون مقابل لما لانتعلم المفيد للاسف اليوم كل مشغول بنفسه اصبحنا انانيين لذا يسلط الله علينا من لايرحمنا هذه الامي اشكوها لك والله يوفقنا ويبعدنا عن كل مايغضبه وهو فيه نفع لنا
مشترك سراجي
/
القطيف
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أللهم صل على محمد وآل محمد عليك أولاً بالمجاهدة مع نفسك بترك تلك الأشياء وتذكر بإن الله عز وجل يراقبك في كل شيء وأن الموت سيئتيك في أي لحظه شئت أم أبيت فما هو حالك لو أن الموت داهمك وأنت على المعصية فكانت خاتمة سوء والعياذ بالله والأبتعاد عن الاشياء التي توقعك في هذه الأمور حتى لو كانت نظرة واحد وعليك بكثر الدعاء لنفسك والتوبه حتى يخلصك الله من الشيطان وأعماله وكثرة الأعمال التي تقربك الى الله عز وجل وخصوصاً الصيام فإنه تهذيب للنفس. ( أللهم نبهنا من نومة الغافلين ) والله ولي التوفيق
الأحقر الأذل
/
المملكة العربية السعودية
بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صلي على محمدوآلِ محمد وعجل فرجهم واهلك اعدائهم. قال رسول الله صلى الله عليه وآله" أذكروالموت فإنهُ هادم اللذات"..ينبغي لك إغلاق هذهِ المواقع بل وحذفها لكيلا يتسنى لك دخولها...ثم بادر بالتوبه الى الله وعدم العودة الى مثل تلك الأمور التي تلوث النفس وتجعلها اداة طيعه بيد الشيطان الغوي الرجيم.عسى الله ان يتب عليك وينسى ماضيك لكنه مسجل في صحيفتك وماإن تتب يأمر الله الملائكة بإن تكتم ماكان عليك من الذنوب وان تذق جسمك الم الطاعه كمااذقته حلاوة المعصيه وان تصم تطوعاً لله بمقدورك حتى لاتستطع القيام بتلك. وتذكر إفتضاحك في الموقف امام الله وامام الموجودات وازجر نفسك عاتبها خوفها واستخدم معها اساليب الذم الشنيعه وحاول اصلاحها بشتى الوسائل ...قال الإمام علي عليه السلام" اعجز الناس من عجز عن إصلاح نفسه" كانَ الله في عونـــــــك كن ذا عزيمة صادقة واخلع ثياب العصيان فكلنا خطائون وخير الخطائون التوابون خلصنا الله وإياكم من نار جهنم وزفيرها
عاشقة أهل البيت عليهم السلام
/
الكويت
بسم الله الرحمن الرحيم الصلاة والسلام على أشرف الخلق والمرسلين سيدنا محمد وآله الطيبين الأطهار إن إحساسك بالذنب شيء جميل وطيب فمعنى إنك أحسست بالذنب يظهر وجود قلب سليم لك ويدل على معرفتك بالحلال والحرام وخوفك من الله وخشيتك منه في السر والعلانيه أتمنى أخي لك الهدايه وتتم عن طريق التوبه الصلاة والإكثار منها القراءة بدلاً من الجلوس أمام شاشة الكمبيوتر إقرى وإشغل وقتك الدعاء في القنوت إذهب لزيارة الإمام الرضا الغريب سلام الله عليه هذا مايحضرني فقط وأتمنى أن أكون جمعت أقوى النقاط الله ومحمد وعلي وياك
مشترك سراجي
/
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وصلى الله على محمد وآله وعجل فرجهم الشريف يا أخي بالطبع الخطوة الألى هي العزيمة على ترك الذنب بالاستغفار وطلب التوبة والمعونة من الله عز وجل فهو الذي يجول بيننا وبين المعاصي ويقوينا والطاعة. ومن الخطوات العملية الأخرى : تخلص من أدوات ارتكاب الذنب، إذا كان لديك كمبيوتر في غرفتك فتخلص منه أي ضعه في مكان مكشوف مثل صالة البيت مثلا بحيث يكون هناك من يراك وأنت تعمل على الكمبيوتر من الناس، أما القنوات الفضائية فالغها أو اقفلها بطريقة عشوائية بحيث لا تتذكر كلمة السر لفتحها وبذلك تحجب عنك، لا تضع تلفزيون في غرفتك الخاصة. افعل ذلك كله بنية القربة إلى الله والتوبة وحاول أن تستمر 40 يوما فهذا مما يمهد لترك الادمان على هذه الأمور. عاقب نفسك أولا بأول على ارتكاب هذه الذنوب ، وليكون العقاب قاسياً سواء نفسيا أو بدنياً: مثلا الحرمان الحرمان من الأمور التي تحبها مثل الخروج من المنزل أو الكلام مع الأصدقاء لمدة معينة أو مشاهدة التلفزيون حتى الحلال منه، ادفع مصروفك الشخصي كله صدقة بحيث تحرم من شراء كل ما تشتهيه (من غير الضرورات). أما بدنيا فشخصيا لا أرى مانع من أن تجرب لسعة الكبريت (عود الثقاب) كتذكير بحرارة نا جهنم وحرقها، انذر مثلا أن تصوم للتوبة مدة شهر متتالي، وغيرها من الأمور (طبعا النذر حتى لا تتمكن من قطع الصوم لأنك أصبحت ملزما بالنذر). كلما فكرت بالذنب اشغل نفسك بشيء آخر فإذا لم يكن قراءة للقرآن أو صلاة أو قراءة كتاب مفيد فلا بأس بالاختلاط بالناس إذا كان ذلك يمنعك من الانجراف وراء وسوسة الشيطان ، على شرط أن لا تنشغل بحرام آخر كالغيبة وغيرها مثلا. وفي النهاية أكرر أن قبل وبعد وأثناء كل ذلك فلا حول ولا قوة لك إلا بالله فاستعن به أولا وأخيرا وأخلص نيتك بالتوبة لوجهه فهو أرحم الراحمين حبيب التائبين. ملاحظة مهمة جدا: أخي لا تنسى أبدا التوسل بأهل البيت وصاحب الزمان فهم وسيلتنا إلى الله وهم وجه الله الذي نتوجه إليه في كل كرب وما انت فيه الآن بلاء وكرب.
راضي
/
بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على محمد واله الطاهرين اخي العزيز يجب عليك التخلص من هذا المرض الخطير اولا:وعليك تستعين بالله وتعقد العزم على التخلص من هذا المرض ثانيا : عليك بالغاء جميع المحطات الاباحية من التلفزيون (وكل مرة يحدثك الشيطان بالعودة لها، استعذ بالله من الشيطان وبادر بالخروج من غرفتك واشغل نفسك باشياء مفيدة مثل قراءة القرآن) ثالثا: عليك بالابتعاد عن الكمبيوتر قدر المستطاع في الفترة الحالية واذا كنت على الانترنت وحدثك الشيطان بالدخول على الاباحية -- استعذ بالله وغير مجرى تفكيرك الى البحث عن موضوع اخر يهمك او ابحث عن احاديث أهل البيت صلوات الله عليهم (الذين كلامهم نور) رابعا: الاكثار من الصلاة و قراءة القران ومناجاة الله فان في ذلك شفاء لما في القلوب رابعا: ها هو الشعر المبارك "رمضان " قد هل بالنور والبركات وهو قادر على يحدث اكبر تغيير في حياتك ويخرجك من هموم الظلمات الى نور الفرحه بطاعة الله . فحاول قدر المستطاع ان تستغل هذا الشهر بكل ما يرضي الله واخيرا الموضوع في النهاية يعتمد على عزيمتك وتصميمك على التخلص من هذا الادمان وهذا المرض والله ولي التوفيق
سهير
/
البحرين
اعوذ بالله من الشيطان الرجيم ,, بسم الله الرحمن الرحيم .. السلام عليكم اخي الكريم و رحمة الله و بركاته ,, اما بعد فاني اسال الله الهداية لنا و لكم ان شاء الله ,,, اخي الكريم عليك بتقوى الله في السر و العلن و تذكر دائما ان تخلص النية لله عز و جل ,, اخي الكريم اننا نتعرض لهجمة شرسة تستهدفنا و تستهدف عقيدتنا و اخلاقنا و قيمنا و لا نجد المأمن الا اذا سرنا خلف العلماء و المراجع الكرام و التزمنا بما يامروننا به و ننتهي عما ينهوننا عنه لانهم انما يتكلمون بلسان اهل البيت عليهم السلام الذين هم حبل الله الممتد و العروة الوثقى و الحجة على اهل الدنيا و اخر دعوانا ان الحمدلله رب العالمين و الصلاة و السلام على محمد و اهل بيته الطيبين الطاهرين
مشترك سراجي
/
بسم الله الرحمن الرحيم ربي اشرح لي صدري ويسر لي امري واحلل عقدة من لساني يفقهوا قولي السلام عليكم الحمد لله وبتوفيق من الله لقد تخلصت من هذه المشكلة واذكر لكم طريقة ذلك على شكل نقاط. 1.عليك بالعزم على التغيير فهناك فرق بين التمني (الذي هو من دون عمل ) وبين الرجاء والاصرار على ان تتغير , وعليك بالعزم على عدم النظر للجنس المخالف جملة وتفصيلا فلا ينفع مع هذه المشكلة الحلول الجزئية فحاول ان لا تنظر حتى النظر المحلل (اي الى وجوه النساء) لان هذا سيزرع شيئا فشيئا الشهوة التي سيصعب معها جهادك , ولعلك تقول لا استطيع ذلك ولكني اقول ان طبقت النقاط التالية ستستطيع ان شاء الله فانا ايضا مثلك كنت مبتلى بشدة ولم اتخيل يوما ان اتخلص منها ولكن الله هداني الى الطريقة التالية وساعدني الله على التخلص منها حقيقة مع اني لم اتزوج لحد الان. 2.اعلم ان التغيير مستحيل ان تجريه انت بنفسك بل الله ان اراد ان يغيرك ويقويك على ترك النظر المحرم اعانك على ذلك فهذه هبة الهية واذكر اني ذكرت مرة لاحد الاشخاص باني الحمد لله تخلصت من النظر المحرم واذا بي اسقط بعد ايام بها فانتبهت اني كنت قد نسبت شيئا ولو قليلا الى مجاهدتي في هذا المجال , فمن دون الاعتراف التام بالعجز وان لا حول لي ولا قوة على مواجهة ذلك قلبا ولسانا لا تستطيع ان تنجح في التغلب عليها. 3.لكي تذكر نفسك دائما بهذه الحقيقة اذكر هذه الاية التي قالها نبي عظيم وهو يوسف ع "والا تصرف عني كيدهن اصب اليهن واكن من الجاهلين" انظر كيف ان نبي معصوم اعترف انه صرفه عن الحرام انما هو هبة من الله وحتى من هو مثله لا حول له في محاربة الشيطان الا بقوة ونصر من الله تعالى . اذكر هذه الاية كلما تعرضت لامتحان ولو بسيط وداوم على ذكر هذه الاية في كل الامتحانات في هذا المجال وستشعر بان قوتك في غض النظر ستكون اقوى وكانك في تلك اللحظة تشعر برغبة قوية بعدم النظر مع ان شهوتك تدفعك الى ذلك. 4. هذه الفكرة مستمدة من قصة ذلك الذي اهدر دمه ايام الرسول ص واراد ان يتشفع بالامام علي ع عند الرسول ص ليعفو عنه فقال له امير المؤمنين ع : قل للرسول ص عند ذهابك اليه: "تالله لقد آثرك الله علينا وان كنا لخاطئين" وكانت عادة الرسول انه ان سمع آية تلى الاية التي بعدها وبالفعل عندما قرأها الرجل على الرسول ص قال الرسول له "لا تثريب عليكم اليوم يغفر الله لكم وهو ارحم الراحمين" فسلام الله عليك يا امير المؤمنين يا لها من فكرة عظيمة. 5.اعلم ان الانبياء والائمة هم آيات الله وصفاتهم تحكي عن صفات الله وبهم وبصفاتهم عرفنا صفات الله بمعنى انه لو اردت ان تعرف مدى عظمة رحمة الله انظر الى رحمة الرسول ص وقل ان الله ارحم من حتى هذه الرحمة التي يتحلى به الرسول ص.وانظر ان يوسف ع عندما قال تلك الاية "والا تصرف عني كيدهن اصب اليهن واكن من الجاهلين" قال الله تعالى بعدها "فاستجاب له ربه فصرف عنه كيدهن انه هو السميع العليم" فكما ان الرسول ص يخاطب المخطئ بالاية التي تليها فان الله اكرم من الرسول ص فكذلك سيقول لك "فاستجاب له ربه فصرف عنه كيدهن انه هو السميع العليم". وتذكر دائما ان الله يخاطبك بعد ان تقول تلك الاية وتخيل في كل مرة كان الله يخاطبك بالاية التي تليها وهذا مفيد جدا. 6.توسل بالرسول والائمة ع وقل في جوف الليل هذا حال اعدائكم فكيف بمن احبكم (كما ظهر من عدو الرسول كيف عفى عنه , فهل من المعقول ان الرسول لا يشفع لك وانت تحبه؟!!!) وخاطب امام زمانك سلام الله عليه "تالله لقد آثرك الله علينا وان كنا لخاطئين " حتما سيجيبك ب"لا تثريب عليكم اليوم يغفر الله لكم وهو ارحم الراحمين" حسب النظرية السابقة. 7.اقرأ يوميا سورة يس نيابة عن الامام الحجة عج واهدها الى الزهراء ع.
فاطمة
/
البحرين
بسم الله الرحمن الرحيم الاخ الكريم حاول قدر الامكان ان تشغل وقتك فيما هو نافع، حاول ان لا تجلس في مكان لوحدك ابدا، لا تختلي بالكمبيوتر ولا بالتلفاز، اخلق لك صحبة وصداقة صالحة جديدة تعينك على شغل وقت فيما هو خير او على الاقل فيما لا يغضب الرب، ضع على جهاز الكمبيوتر والتلفاز هذه الآية الكريمة "وقفوهم انهم مسؤولون" واحرص على وضعها بشكل ملفت للنظر وفي كل مرة منتك نفسك الدخول لمثل هذه المواقع دعها تستذكر يوم القيامة وذاك الموقف العصيب وبما ستجيب به الباري في ذلك اليوم و لا تنسى الدعاء والتوسل بالائمة عليهم السلام فان ذلك خير معين على خلاصك مما انت فيه. واخيرا تذكر دائما ان الله يراقبك وسيحاسبك على كل نظرة وفكرة
مشترك سراجي
/
لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم. أخي أو أختي الكريمة إعتمد على الله وتوكل عليه وأطلب العون والمساعدة منه فإن علِم بصدق نيتك سوف يساعدك على تخطي هذه المحنة وفي البداية أبعد جميع ما يثير هذه الغريزة أي بما معناه إن كنت تملك الأشرطة الإباحية فقم بتقطيعها وحرقها وحتى الإنترنت قم بقطعة وعمل على تظبيط الجهاز من حيث لا يستقبل أي من هذه الإميلات، وأصدق النية فقد ممرت بنفس التجربة وكنت بعد مشاهدة أي من هذه القبائح أحس بالذنب العظيم وكنت أتخيل بأن آخر عمل أخرج به من الدنيا وهو مشاهدة هذه الأفلام القبيحة فما كان مني إلا أن قطعت تلك الأفلام وحرقتها ولله الحمد لم يكن عندي إنترنت.
مشترك سراجي
/
عزيزتي الشاكية .. اولا : عليك ان تلغي الاميل الخاص فيك حتى لا تصلك الرسالة البريدية المباحة ثانياً : اطلبي بعد كل صلاة وحين اقامة الصلاة ارفعي يديك الى الله عز وجل واطلبي منه ان يسامحك وان يبعد عنك الفواحش وخصوصاً ونحن الان على أبواب شهر رمضان الكريم .. جزالك الله خيرا ... اختك في الله
مشترك سراجي
/
اقطع اتصالك بالانترنت نهائيا و اكثر من دعاء كميل بن زياد فان كل من يقرأه تنقلب حياته 180 درجة باتجاه التوبة أما بالنسبة للقنوات الفضائية فإذا كنت في بلدك الأم تخل عن الرسيفر أم إذا كنت في المهجر فشفره فقط على القنوات البناءة الهادفة لرقي الانسان وما اكثرها إذا الانسان اراد ذلك