الجزء الخمسون كتاب تاريخ الامام العسكري(ع)

  • باب دفع شبهة

    قد وقعت داهيةٌ عظمى ، وفتنةٌ كبرى ، في سنة ست ومائة بعد الألف من الهجرة في الروضة المنوّرة بسرّ من رأى ، وذلك أنه لغلبة الأروام وأجلاف العرب على سرّ من رأى ، وقلّة اعتنائهم بإكرام الروضة المقدّسة ، وجلاء السادات والأشراف لظلم الأروام…

  • باب وفاته (ع) والردّ على من ينكرها

    فلم يزالوا هناك حتى توفي لأيامٍ مضت من شهر ربيع الأول من سنة ستين ومائتين ، فصارت سرّ من رأى ضجة واحدة : ” مات ابن الرضا ” .. وبعث السلطان إلى داره من يفتّشها ويفتّش حجرها ، وختم على جميع ما فيها وطلبوا أثر…

  • باب مكارم أخلاقه ، ونوادر أحواله ، وما جرى بينه وبين خلفاء الجور وغيرهم ، وأحوال أصحابه وأهل زمانه (ع)

    جلس العسكري (ع) عند علي بن أوتاش ، وكان شديد العداوة لآل محمد (ع) ، غليظاً على آل أبي طالب ، وقيل له افعل به وافعل ، فما أقام إلا يوماً حتى وضع خدّه له ، وكان لا يرفع بصره إليه إجلالاً وإعظاماً ، وخرج…

  • باب معجزاته ومعالي أموره (ع)

    دخلت على أبي أحمد عبيد الله بن عبدالله بن طاهر ، وبين يديه رقعة أبي محمد (ع) فيها : ” إني نازلت الله في هذا الطاغي – يعني المستعين – وهو آخذه بعد ثلاث ” .. فلما كان اليوم الثالث خُلع ، وكان من أمره…

  • باب النصوص على الخصوص عليه (ع)

    كنت حاضراً عند مضيّ أبي جعفر ابن أبي الحسن ، فجاء أبو الحسن (ع) ، فوُضِع له كرسيٌّ فجلس عليه ، وأبو محمد قائمٌ في ناحية ، فلما فرغ من أبي جعفر ، التفت أبو الحسن (ع) إلى أبي محمد (ع) فقال : يا بُني…

  • باب ولادته ، وأسمائه ، ونقش خاتمه ، وأحوال أمه ، وبعض جمل أحواله (ع)

    سمعت مشايخنا – رضي الله عنهم – أنّ المحلّة التي يسكنها الإمامان علي بن محمد والحسن بن علي (ع) بسرّ من رأى كانت تسمّى عسكر ، فلذلك قيل لكل واحد منهما العسكري . ص235 المصدر: العلل باب 176 وذهب كثيرٌ من أصحابنا إلى أنه (ع)…

زر الذهاب إلى الأعلى