الجزء الخامس والخمسون كتاب السماء والعالم

  • باب السنين والشهور وأنواعهما والفصول وأحوالها

    * المصدر:الإقبال ص4 بيــان: قال السيد بن طاووس – ره – في كتاب الإقبال : واعلم أني وجدتُ الرواياتِ مختلفاتٍ في أنه هل أول السنة المحرّم أو شهر رمضان ؟.. لكنني رأيت من عمل من أدركته من علماء أصحابنا المعتبرين ، وكثيراً من تصانيف علمائهم…

  • باب آخر في النهى عن الاستمطار بالأنواء والطيرة والعدوى

    قال الباقر (ع) : ثلاثة من عمل الجاهلية : الفخر بالأنساب ، والطعن في الأحساب ، والاستسقاء بالأنواء . ص315 المصدر:معاني الأخبار ص326 * المصدر:معاني الأخبار ص326 بيــان: إنّ الأنواء ثمانية وعشرون نجماً ، معروفة المطالع في أزمنة السنة كلها ، من الصيف والشتاء والربيع…

  • باب علم النجوم والعمل به وحال المنجّمين

    * المصدر: بحار الانوارج55/ص310 بيــان: إذا أحطت خبراً بما تلونا عليك من الأخبار والأقوال ، لا يخفى عليك أنّ القول باستقلال النجوم في تأثيرها ، بل القول بكونها علّة فاعلية بالإرادة والاختيار – وإن توقَّفَ تأثيرها على شرائطٍ -كفرٌ ومخالفةٌ لضرورة الدين والقول بالتأثير الناقص…

  • باب البيت المعمور

    قال الرضا (ع) : علّة الطواف بالبيت أنّ الله تبارك وتعالى قال للملائكة : { إني جاعلٌ في الأرض خليفة قالوا أتجعل فيها من يفسد فيها ويسفك الدماء } ، فردّوا على الله تبارك وتعالى هذا الجواب ، فعلموا أنهم أذنبوا ، فندموا فلاذوا بالعرش…

  • باب الحجب والأستار والسرادقات

    * المصدر: بحار الانوارج55/ص47 بيــان: والتحقيق أنّ لتلك الأخبار ظهراً وبطناً ، وكلاهما حقٌّ : فأما ظهرها : فإنه سبحانه كما خلق العرش والكرسي – مع عدم احتياجه إليهما – كذلك خلق عندهما أستاراً وحجباً وسرادقات ، وحشاها من أنواره الغريبة المخلوقة له ، ليُظهر…

  • باب العرش والكرسي وحملتهما

    قال النبي (ص) : يا أبا ذر !.. ما السماوات السبع في الكرسي ، إلا كحلقةٍ ملقاةٍ في أرض فلاةٍ ، وفضل العرش على الكرسي ، كفضل الفلاةِ على تلك الحلقة . ص5 المصدر:الخصال ، معاني الأخبار ص333 ، تفسير العياشي ، الدر المنثور 1/328…

زر الذهاب إلى الأعلى