الجزء الاول: كتاب العلم

  • باب آداب طلب العلم وأحكامه

    قال الصادق (ع) : أربعة لا يشبعن من أربعة : الأرض من المطر ، والعين من النظر ، والأنثى من الذكر ، والعالم من العلم . ص221 المصدر: الخصال قال رسول الله (ص) : لا سهر إلا في ثلاث : متهجّد بالقرآن ، أو في…

  • باب العلوم التي أمر الناس بتحصيلها وينفعهم ، وفيه تفسير الحكمة

    قال الكاظم (ع) : دخل رسول الله (ص) المسجد فإذا جماعة قد أطافوا برجل ، فقال : ما هذا ؟.. فقيل : علاّمة ، قال : ما العلاّمة ؟.. قالوا : أعلم الناس بأنساب العرب ووقائعها ، وأيام الجاهلية ، وبالأشعار والعربية ، فقال النبي…

  • باب العمل بغير العلم

    قال الصادق (ع) : العامل على غير بصيرة كالسائر على غير الطريق ، ولا يزيده سرعة السير من الطريق إلا بعدا . ص206 المصدر: أمالي الصدوق قال الصادق (ع) : قطع ظهري اثنان : عالمٌ متهتكٌ ، وجاهلٌ متنسّكٌ ، هذا يصدّ الناس عن علمه…

  • باب مذاكرة العلم ، ومجالسة العلماء ، والحضور في مجالس العلم ، وذم مخالطة الجهال

    قال رسول الله (ص) : المؤمن إذا مات وترك ورقةً واحدةً عليها علمٌ ، تكون تلك الورقة يوم القيامة سترا فيما بينه وبين النار ، وأعطاه الله تبارك وتعالى بكل حرفٍ مكتوبٍ عليها مدينةً أوسع من الدنيا سبع مرات .. وما من مؤمنٍ يقعد ساعةً…

  • باب سؤال العالم ، وتذاكره ، واتيان بابه

    قال أمير المؤمنين (ع) : كانت الحكماء فيما مضى من الدهر تقول : ينبغي أن يكون الاختلاف إلى الأبواب لعشرة أوجه : أولها : بيت الله عزّ وجل لقضاء نسكه والقيام بحقه وأداء فرضه . والثاني : أبواب الملوك الذين طاعتهم متصلة بطاعة الله عز…

  • باب أصناف الناس في العلم ، وفضل حب العلماء

    قال الصادق (ع) : الناس يغدون على ثلاثة : عالم ومتعلّم وغثاء : فنحن العلماء ، وشيعتنا المتعلّمون ، وسائر الناس غثاء . ص187 المصدر: الخصال قال كميل بن زياد : خرج إليّ علي بن أبي طالب (ع) فأخذ بيدي وأخرجني إلى الجبّان ( أي…

  • باب فرض العلم ، ووجوب طلبه ، والحث عليه

    قال علي (ع) : قلت أربعا أنزل الله تعالى تصديقي بها في كتابه ، قلت : المرء مخبوءٌ تحت لسانه فإذا تكلّم ظهر ، فأنزل الله تعالى : { ولتعرفنّهم في لحن القول } . قلت : فمن جهل شيئا عاداه ، فأنزل الله :…

زر الذهاب إلى الأعلى