ghorbani

  • الخطب

    الخطبة ٥٩: لمّا قتل الخوارج

    وقال(عليه السلام) لمّا قتل الخوارج فقيل له: يا أميرالمؤمنين، هلك القوم بأجمعهم، فقال: كَلاَّ وَالله، إِنَّهُمْ نُطَفٌ فِي أَصْلاَبِ الرِّجَالِ، وَقَرَارَاتِ النِّسَاءِ[١]، كُلَّمَا نَجَمَ مِنْهُمْ قَرْنٌ قُطِعَ[٢]، حَتَّى يَكُونَ آخِرُهُمْ لُصُوصاً سَلاَّبِينَ. ——————————————- [١] . قَرَارات النساء: كناية عن الارحام. [٢] . كُلّما نَجَمَ منهم…

  • الخطب

    الخطبة ٦٠: وقال(عليه السلام) فيهم

    وقال(عليه السلام) فيهم لاَ تَقْتُلُوا الْخَوَارِجَ بَعْدِي، فَلَيْسَ مَنْ طَلَبَ الْحَقَّ فَأَخْطَأَهُ، كَمَنْ طَلَبَ الْبَاطِلَ فَأَدْرَكَهُ. يعني: معاوية وأصحابه.

  • الخطب

    الخطبة ٥٨: لمّا عزم على حرب الخوارج

    وقال(عليه السلام) لمّا عزم على حرب الخوارج وقيل له: إن القوم قد عبروا جسر النهروان مَصَارِعُهُمْ دُونَ النُّطْفَةِ، وَاللهِ لاَ يُفْلِتُ مِنْهُمْ عَشَرَةٌ، وَلاَ يَهْلِكُ مِنْكُمْ عَشَرَةٌ. يعني بالنطفة: ماء النهر، وهي أفصح كناية عن الماء وإن كان كثيراً جماً، وقد أشرنا إلى ذلك فيما…

  • الخطب

    الخطبة ٥٧: كلّم به الخوارج

    ومن كلامه(عليه السلام) كلّم به الخوارج [حين اعتزلوا الحكومة وتنادوا: أن لا حكم إلاّ لله] أَصَابَكُمْ حَاصِبٌ[١]، وَلاَ بَقِيَ مِنْكُمْ آبرٌ، أَبَعْدَ إِيمَاني بِاللهِ وَجِهَادِي مَعَ رَسُولِ اللهِ(صلى الله عليه وآله)أَشْهَدُ عَلَى نَفْسِي بِالْكُفْرِ! لَقَدْ (ضَلَلْتُ إِذاً وَمَا أَنَا مِنَ الْمُهْتَدِينَ)! فَأُوبُوا شَرَّ مَآب[٢]، وَارْجِعُوا…

  • الخطب

    الخطبة ٥٦: ومن كلام له (عليه السلام) لاصحابه

    ومن كلام له (عليه السلام) لاصحابه أما إنِّهُ سِيَظْهَرُ عَلَيْكُمْ[١] بَعْدِي رَجُلٌ رَحْبُ الْبُلْعُومِ[٢]، مُنْدَحِقُ الْبَطْنِ[٣]، يَأْكُلُ مَا يَجِدُ، وَيَطْلُبُ مَا لاَ يَجِدُ، فَاقْتُلُوهُ، وَلَنْ تَقْتُلُوهُ! أَلاَ وَإِنَّهُ سَيَأْمُرُكُمْ بِسَبِّي وَالْبَرَاءَةِ مِنِّي; فَأَمَّا السَّبُّ فَسُبُّونِي، فَإِنَّهُ لي زَكَاةٌ،وَلَكُمْ نَجَاةٌ; وَأَمَّا الْبَرَاءَةُ فَلاَ تَتَبَرَّأُوا مِنِّي، فَإِنِّي…

  • الخطب

    الخطبة ٥٥: يصف أصحاب رسول الله

    ومن كلام له (عليه السلام) [يصف أصحاب رسول الله] [وذلك يوم صفين حين أمر الناس بالصلح] وَلَقَدْ كُنَّا مَعَ رَسُولِ اللهِ(صلى الله عليه وآله)، نَقْتُلُ آبَاءَنا وَأَبْنَاءَنَا وَإخْوَانَنا وَأَعْمَامَنَا، مَا يَزِيدُنَا ذلِكَ إلاَّ إِيمَاناً وَتَسْلِيماً، وَمُضِيّاً عَلَى اللَّقَمِ[١]، وَصَبْراً عَلى مَضَضِ الاْلَمِ[٢]، وَجِدّاً عَلى جِهَادِ…

  • الخطب

    الخطبة ٥٤: وقد استبطأ أصحابه إذنه لهم في القتال بصفين

    ومن كلام له (عليه السلام) وقد استبطأ أصحابه إذنه لهم في القتال بصفين أمَّا قَوْلُكُمْ: أَكُلَّ ذلِكَ كَرَاهِيَةَ الْمَوْتِ؟ فَوَاللهِ مَا أُبَالِي دَخَلْتُ إِلَى المَوْتِ أَوْ خَرَجَ المَوْتُ إِلَيَّ. وَأَمَّا قَوْلُكُمْ: شَكّاً في أَهْلِ الشَّامِ! فَوَاللهِ مَا دَفَعْتُ الْحَرْبَ يَوْماً إِلاَّ وَأَنَا أَطْمَعُ أَنْ تَلْحَقَ…

  • الخطب

    الخطبة ٥٣: فيه يصف أصحابه بصفين حين طال منعهم له من قتال أهل الشام

    ومن كلام له (عليه السلام) [وفيه يصف أصحابه بصفين حين طال منعهم له من قتال أهل الشام] فَتَدَاكُّوا[١] عَلَيَّ تَدَاكَّ الاِْبِلِ الْهِيمِ[٢] يَوْمَ وِرْدِهَا[٣]، قَدْ أَرْسَلَهَا رَاعِيهَا، وَخُلِعَتْ مَثَانِيهَا[٤]، حَتَّى ظَنَنْتُ أَنَّهُمْ قَاتِليَّ، أَوْ بَعْضُهُمْ قَاتِلُ بَعْض لَدَيَّ، وَقَدْ قلَّبْتُ هذَا الاَْمْرَ بَطْنَهُ وَظَهْرَهُ حَتَّى…

  • الخطب

    الخطبة ٥٢: قد تقدّم مختارها برواية ونذكرها هاهنا برواية أخرى لتغاير الروايتين

    ومن خطبة له (عليه السلام) قد تقدّم مختارها برواية ونذكرها هاهنا برواية أخرى لتغاير الروايتين [التزهيد في الدنيا] أَلاَ وَإِنَّ الدُّنْيَا قَدْ تَصَرَّمَتْ، وَآذَنَتْ بِانْقِضَاء، وَتَنَكَّرَ مَعْرُوفُها[١]، وَأَدْبَرَتْ حَذَّاءَ[٢]، فَهِيَ تَحْفِزُ[٣] بِالْفَنَاءِ سُكَّانَهَا، وَتَحْدُو[٤] بِالْمَوْتِ جِيرَانَهَا، وَقَدْ أَمَرَّ[٥] مِنْها مَا كَانَ حُلْواً، وَكَدِرَ[٦] مِنْهَا ما…

  • الخطب

    الخطبة ٥١: لمّا غلب أصحاب معاوية أصحابه على شريعة

    ومن كلامه (عليه السلام) لمّا غلب أصحاب معاوية أصحابه على شريعة[١] الفرات بصفين ومنعوهم الماء قَدِ اسْتَطْعَمُوكُمُ الْقِتَالَ[٢]، فَأَقِرُّوا عَلَى مَذَلَّة، وَتَأْخِيرِ مَحَلَّة، أَوْ رَوُّوا السُّيُوفَ مِنَ الدِّمَاءِ تَرْوَوْا مِنَ الْمَاءِ، فَالمَوْتُ في حَيَاتِكُمْ مَقْهُورِينَ، وَالْحَيَاةُ في مَوْتِكُمْ قَاهِرِينَ. أَلاَ وَإِنَّ مُعَاوِيَةَ قَادَ لُمَةً[٣] مِنَ…

دکمه بازگشت به بالا