الباقيات الصالحات

الباقيات الصالحات | في الاحراز و دعوات موجزة

الباب الخامس | في الاحراز و دعوات موجزة | الأخری

الثاني والعشرون: الدعاء لدفع شر إبليس نقلاً عن المجتنى: اللّهُمَّ إنَّ إبْليسَ عَبْدٌ مِنْ عَبيدِكَ يَراني مِنْ حَيْثُ لا أَراهُ وَأَنْتَ تَراهُ مِنْ حَيْثُ لايَراكَ وَأنْتَ أقْوىٰ عَلىٰ أَمْرِهِ كُلِّهِ وَهُوَ لا يَقْوىٰ عَلىٰ شَيْءٍ مِنْ أمْرِكَ،اللّهُمَّ فَأنا أَسْتَعينُ بِكَ عَلَيْهِ يا رَبِّ فَإنِّي لاطاقَةَ لي بِهِ وَلاحَوْلَ وَلاقُوَّةَ لي عَلَيْهِ إِلَّا بِكَ يا رَبِّ ، اللّهُمَّ إنْ أَرادَني فَأَرِدْهُ وَإنْ كادَني فَكِدْهُ وَاكْفِني شَرَّهُ وَاجْعَلْ كَيْدَهُ في نَحْرِهِ، بِرَحْمَتِكَ ياأَرْحَمَ الرّاحِمينَ وَصَلّىٰ اللهعَلىٰ مُحَمَّدٍ وَآلِهِ الطّاهِرينَ.

الثالث والعشرون: أيضاً في المجتنى: أنّه رأىٰ رجل في المنام النبيّ صلي الله عليه وآله وسلم فقال له: علّمني دعاءً يحيي قلبي؛ فعلمه هذه الكلمات: ياحَيُّ ياقَيُّومُ يالا إلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْأَلُكَ أَنْ تُحْيي قَلْبي، اللّهُمَّصَلِّ عَلىٰ مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ. قال الرجل فدعوت بهذه الكلمات ثلاث مرات، فأحيا الله قلبي.

الرابع والعشرون: يروىٰ عن النبي صلي الله عليه وآله وسلم أنه قال: من أراد أن يؤخر في أجله وينصر علىٰ عدوّه ويصان من ميتة السوء فليقل ثلاث مرات عند الدخول في الليل، وثلاث مرات عند الدخول في الصباح: سُبْحانَ الله مِلاَ المِيزانِ وَمُنْتَهىٰ الحِلْمِ وَمَبْلَغَ الرِّضا وَزِنَةِ العَرْشِ.

الخامس والعشرون: عن كتاب (نثر اللالي) تأليف السيد السعيد علي بن فضلالله الحسيني الراوندي أن رجلاً شكىٰ إلىٰ عيسىٰ بن مريم عليه‌السلام دَينه، فقال له قل:اللّهُمَّ يافارِجَ الهَمِّ وَمُنَفِّسَ الغَمِّ وَمُذْهِبَ الاَحْزانِ وَمُجيبَ دَعْوَةِ المُضْطَرّينَ، يارَحْمنَ الدُّنْيا وَالاخِرَةِ وَرَحيمَهُما أَنْتَ رَحْماني وَرَحْمانُ كُلِّ شَيْءٍ فَارْحَمْني رَحْمَةً تُغْنيني بِها عَنْ رَحْمَةِ مَنْ سِواكَ وَتَقْضي بِها عَنِّي الدَّينَ . فلو كان دَيْنُك ملء الارض لقضاهالله عنك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى