مفاتيح الجنانملحقات مفاتيح الجنان

الباقيات الصالحات | الدعوات في سجدة الشكر

الدعوات في سجدة الشكر

وما يدعىٰ به في هذه السجدة كثير وأيسره مايلي:
الأول: روي بسند معتبر عن الرضاعليه‌السلام : أنك إذا شئت فقل مئة مرة:شُكراً شُكراً ، وإن شئت فقل مئة مرةعَفْوا عَفْوا . وفي كتاب عيون أخبار الرضاعليه‌السلام  عن رجاء بن أبي الضحّاك: إنّ الرضاعليه‌السلام في طريقه إلىٰ خراسان كان يسجد بعد الفراغ من تعقيب العصر سجدة يقول فيها مئة مرة:حَمْداً لله

الثاني: روىٰ الكليني بسند معتبر عن الصادق عليه‌السلام : أن أقرب مايكون العبد إلىٰ الله هو ما إذا كان ساجداً يدعو ربه فإذا سجدت فقل:يا رَبَّ الارْبابِ وَيامَلِكَ المُلُوكِ وَياسَيِّدَ السّاداتِ وَياجَبّارِ الجَبابِرَةِ وياإلهِ الالِهَةِ صَلِّ عَلىٰ مُحَمَّدٍ وَآل مُحَمَّدٍ. ثم سل حاجتك. ثم قل:فَإنّي عَبْدُكَ ناصِيَتي في قَبْضَتِكَ . ثم ادعُالله فإنَّه غفار للذنوب ولايستعصي عليه مسألة.

الثالث : روىٰ الكليني بسند موثوق عن الصادق عليه‌السلام قال: رأيت أبي ذات ليلة في المسجد ساجداً فسمعت حنينه وهو يقول:سُبْحانَكَ اللَّهُمَّ أنْتَ رَبّي حَقّا حَقّا سَجَدْتُ لَكَ يا رَبِّ تَعَبُّداً وَرِقَّا، اللَّهُمَّ إنَّ عَمَلي ضَعيفٌ فَضاعِفْهُ لي، اللَّهُمَّ قِني عَذابَكَيَوْمَ تَبْعَثُ عِبادَكَ وَتُبْ عَليّ إنَّكَ أنْتَ التَوّابُ الرَّحيمُ.

الرابع: روىٰ الكليني أيضاً بسند معتبر: أن الإمام موسىٰ بن جعفرعليهما‌السلام كان يقول في سجوده:أعُوذُ بِكَ مِنَ نارٍ حَرُّها لايُطْفىٰ وَأعوذُ بِكَ مِنْ نارٍ جَديدُها لايُبْلىٰ وَأعوذُ بِكَ مِنْ نارٍ عَطْشانُها لايُرْوىٰ وأعُوذُ بِكَ مِنْ نارٍ مَسْلُوبُها لايُكْسى.

الخامس: روىٰ الكليني أيضاً بسند معتبر أنّه شكا رجل إلىٰ الصادق عليه‌السلام علّة كانت بأمّ ولدٍ يملكها فقال عليه‌السلام : قل في سجدة الشكر بعد كل فريضة:يارَؤوفُ يارَحيمُ يارَبِّ ياسَيّدي. ثم سل حاجتك.

السادس:روي بأسناد عديدة معتبرة: إن الصادق والكاظم عليهما‌السلام كانا يكثران في سجدة الشكر من قول:أَسْأَلُكَ الرَّاحَةَ عِنْدَ المُوتِ وَالعَفْوَ عِنْدَ الحِسابِ.

السابع: روي بسند صحيح: أن الصادق عليه‌السلام كان يقول في سجوده:سَجَدَ وَجْهي اللَّئيمُ لِوَجْهِ رَبّي الكَريمِ.

الثامن: في بعض الكتب المعتبرة عن أمير المؤمنين عليه‌السلام قال: أحب الكلام إلىٰ الله تعالىٰ أن يقول العبد وهو ساجد:إِنِّي ظَلَمْتُ نَفْسي فَاغْفِرْ لي ثلاثاً.

التاسع: روي في الجعفريات بسند صحيح عن الصادق عليه‌السلام قال: إن رسول الله صلي الله عليه وآله وسلم كان يقول إذا وضع وجهه للسجود: اللَّهُمَّ مَغْفِرَتُكَ أوْسَعُ مِنْ ذَنُوبي وَرَحْمَتُكَ أرْجىٰ عِنْدي مِنْ عَمَلي فَاغْفِرْ لي ذَنُوبِي ياحَيّا لايَموتُ.

العاشر: روىٰ القطب الراوندي عن الصادق عليه‌السلام قال: إذا عرضتك شدة أو غم وتفاقمت فاسجد علىٰ الارض وقل:يامُذِلَّ كَلِّ جَبّارٍ يامُعِزَّ كُلِّ ذَليلٍ قَدْ وَحَقِّكَ بَلَغَ مَجْهودي فصَلِّ عَلىٰ مُحَمَّدٍ وَآل مُحَمَّدٍ وَفَرّجْ عَنِّي.
وفي عدة الداعي عنه عليه‌السلام قال: إذا نزل برجل نازلة أو شديدة أو كرب فليكشف عن ركبتيه وذراعيه إلىٰ مرفقيه ويلصقها بالارض وليلصق جؤجؤه بالارض ثم ليدع بحاجته.

الحادي عشر: روىٰ ابن بابويه بسند معتبر عن الصادقعليه‌السلام قال: إذا قال العبد وهو ساجد:يا الله يا رَبَّاهُ يا سيِّداهُ ثلاث مرات، أجابه تبارك وتعالى: لبيك عبدي سل حاجتك.
وفي كتاب مكارم الاخلاق: إن العبد إذا سجد فقال:يا رَبّاهُ ياسَيّداهُ حتىٰ ينقطع نفسه، قال له الرب تبارك وتعالى:لبيك ماحاجتك .

الثاني عشر: في مكارم الاخلاق عن الصادق عليه‌السلام : إن النبي صلي الله عليه وآله وسلم مر برجل ساجد وهو يقول في سجوده:يا رَبِّ ماذا عَلَيكَ أنْ تُرْضيَ عَنِّي كُلَّ مَنْ كانَ لَهُ عِنْدي تَبِعَةٌ وَأنْ تَغْفِرَ لي ذُنُوبي وَأنْ تُدْخِلَني الجَنَّةَ بِرَحْمَتِكَ؟ فإنَّما عَفْوُكَ عَنْ الظّالِمينَ وَأنا مِنَ الظّالِمينَ فَلْتَسَعْنِي رَحْمَتُكَ ياأرْحَمَ الرّاحِمينَ.
فقال له النبي صلي الله عليه وآله وسلم إرفع راسك فقد استجيب لك فإنّك قد دعوت بدعاء نبي عاش في قوم عاد.أقول : قد أوردنا دعوات يدعىٰ بها في السجود في ضمن أعمال جامع الكوفة ومسجد زيد من كتاب مفاتيح الجنان.

وقال الطوسي في كتاب مصباح المتهجد عند ذكر سجدة الشكر: ويستحب أن يدعو لاخوانه المؤمنين في السجود فيقول: اللَّهُمَّ رَبَّ الفَجْرِ وَاللّيالي العَشْرِ وَالشَفْعِ وَالوَتْرِ وَاللّيلِ إذا يَسْرِ وَ رَبِّ كُلَّ شَيْءٍ وَمَلِكَ كُلِّ شَيْءٍ صَلِّ عَلىٰ مُحَمَّدٍ وَآلِهِ وافْعَلْ بي وَبِفُلانٍ وَفُلانٍ ماأنْتَ أهْلُهُ وَلاتَفْعَلْ بِنا مانَحْنُ أهْلَهُ فإنَّكَ أهْلُ التَّقْوىٰ وَأهْلِ المَغْفِرَةِ. فإذا رفعت رأسك من السجود مسحت بيدك علىٰ موضع السجود فمررت بها علىٰ وجهك تمسح بها جانب وجهك الايمن ثم جبهتك ثم جانب وجهك الايسر ثلاث مرات وتقول في كل مرة: اللَّهُمَّ لَكَ الحَمْدُ لا إلهَ إِلَّا أنْتَ عالِمُ الغَيبِ والشَّهادَةِ الرَحْمانُ الرَّحيمِ، اللَّهُمَّ أذْهِبْ عَنّي الهَمَّ وَالحُزْنَ وَالغِيَرَ وَالفِتَنَ ماظَهَرَ مِنْها وَمابَطِنَ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى