الحج والعمرة

أحكام النيابة في الحج والعمرة

السؤال 1: اذا اعتمر أحد نيابة عن الغير ، وبعد ان أدى مناسكه ، خرج من مكة المكرمة الى جدة مثلاً واراد ان يعود الى مكة مرة أخرى ، فهل يجب عليه ان يحرم مرة اخرى أم لا ؟

الجواب: اذا كان رجوعه في غير الشهر الذي ادّى فيه العمرة النيابية لم يجز له الدخول في مكة الا باحرام جديد ، وهكذا لو كان رجوعه في نفس ذلك الشهر على الاحوط وجوبا.

السؤال 2: اذا ناب عن جماعة في العمرة المفردة فهل تكفي صلاة طواف واحدة ؟

الجواب: تكفي .

السؤال 3: هل يجوز للنائب في صلاة الطواف ان يؤخرها حتى يذهب المنوب عنه إلى المسعى و يأتي بالسعي؟

الجواب: صلاة الطواف تجب على نفس الطائف ولا يجب الاستنابة فيها إلا مع العذر كطرو الحيض وفي مثله لابد للمنوب عنه تأخير السعي إلى ان يتم النائب صلاته النيابية .

السؤال 4: إذا جاءت المرأة إلى الحج نيابة عن الغير وليست تقدر على الرمي هل يصح منها النيابة ؟

الجواب: إذا كانت لا تقدر من حين الاستنابة على رمي اليوم العاشر حتى في الليلة التي قبله فالنيابة باطلة على الاحوط وجوباً إذا كانت في الحج الواجب وأما العجز عن الرمي في اليومين التاليين فلا يضر بالنيابة.

السؤال 5: ما يقول سيدنا الجليل اطال الله بقاءه وكبت اعداءه في جواز ان ينوب الانسان في الحج الواحد عن اكثر من شخص؟

الجواب: يجوز في الحج المندوب.

السؤال 6: اتيت بعمرة مفردة نيابة عن صاحب العصر عجل الله فرجه الشريف ..وبعد رجوعي الى البلد علمت بان الطواف لم يكن صحيحا فكلفت من يطوف ويصلي نيابة عني, فهل ذلك صحيحاً ؟

الجواب: اذا كان طواف العمرة باطلاً فالاحوط وجوباً ان تعود الى مكة وتأتي أنت باعمال العمرة وخروجك من الاحرام بطواف النائب محل اشكال .

السؤال 7: ذكرتم فيمن يتبين له بطلان طوافه في العمرة المفردة ان في الاجتزاء بطواف النائب عنه وخروجه من الاحرام من دون العود الى مكة والاتيان باعمال عمرته تأمل وإشكال ..والآن قد تم طواف النائب عنه, فهل يجوز له أن يرجع في الاجتزاء إلى الغير مع رعاية الاعلم فالاعلم طبعاً ؟
ما هو رأي السيد الخوئي قدس سره في ذلك والسائل من الباقين على تقليده بإذن منكم ؟

الجواب: يجوز .
المرحوم لا يرى ذلك ويفتي بالاجتزاء بالنيابة .

السؤال 8: هل يلزم من تبين بطلان الطواف بطلانُ السعي فيلزم إعادة معه ؟

الجواب: إذا كان بطلانه من جهة نسيان شرط لم يلزمه إعادة السعي وإن كان عن جهل بذلك لزمت الإعادة.

السؤال 9: شخص اطرش لا يسمع شيئاً كتب لولده لينوب عنه في الحج لعدم استطاعته السفر لوحده , فهل إذا ملك مقدار الاستطاعة يجب عليه الحج وهل يجزيه النيابة ؟

الجواب: الصم لوحده لا يعدّ مانعاً من السفر الى الحج طبعاً إلا إذا كان السفر كذلك يوقعه في الحرج الشديد ولا يكون هناك من يسافر معه ويتكفل به ,ففي مثل هذه الصورة إذا يئس من تمكنه من الحج في المستقبل فلابدّ له من تجهيز النائب ليحج عنه, وإذا لم ييأس من الاتيان بالحج بنفسه وجب عليه الصبر فلعله يتمكن منه في العام اللاحق أو السنوات اللاحقة .

السؤال 10: المستطيع إذا عجز عن الذهاب الى الحج ، لكبر سن وكهولة.. فهل يجوز له الاستنابة ، أوأنه غير مستطيع بالمرة؟

الجواب: إذا لم يتمكن من الحج بنفسه لهرم ونحوه ، او كان ذلك حرجياً عليه ، ولم يرج تمكنه من الحج بعد ذلك من دون حرج ، وجبت عليه الاستنابة فوراً .

السؤال 11: في الحج النيابي .. هل الوكيل في الذبح ، يذبح عن النائب أو عن المنوب عنه ؟

الجواب: يذبح عن النائب.

السؤال 12: من دخل بعمرة مفردة نيابة ، هل له أن يدخل في نفس الشهر مكة بدون إحرام ؟

الجواب: الأحوط وجوباً تركه .

السؤال 13: 1 هل يجوز للمرأة أن تنوب عن رجل في حج واجب ، علما بأنها تخرج من المشعر الحرام ليلة العاشر ، وترمي بالليل ؟
2 هل يجوز أن تنوب عن رجل في حج واجب ، لو كانت تؤدي بعض الأعمال الإضطرارية مثل تقديم اعمال الحج على الوقوفين ؟
3 وهل يفرق ذلك بين نيابة تبرعية وغيرها ؟

الجواب: حال النائب حال من حجّ عن نفسه فيما إذا طرأ عليه العجز عن أداء بعض المناسك مطلقاً أو على النهج المقرّر لها، فيصحّ حجّه ويجزئ عن المنوب عنه في بعض الموارد ، ويبطل في البعض الآخر، مثلاً: إذا طرأ عليه العجز عن الوقوف الاختياري بعرفات اجتزأ بالوقوف الاضطراري فيها وصحّ حجّه وتفرغ ذمّة المنوب عنه، بخلاف ما لو عجز عن الوقوفين جميعاً فإنه يبطل حجّه.
ولا يجوز استئجار من يعلم مسبقاً عجزه عن أداء العمل الاختياري مطلقاً على الأحوط وجوباً، بل لو تبرّع وناب عن غيره يشكل الاكتفاء بعمله.
نعم، لا بأس باستئجار من يعلم ارتكابه لما يحرم على المحرم كالتظليل ونحوه- لعذر أو بدونه- وكذا من يترك بعض واجبات الحجّ ممّا لا يضرّ تركه- ولو متعمداً- بصحّة الحجّ، كطواف النساء والمبيت بمنى ليلة الحادي عشر والثاني عشر.

السؤال 14: هل يجب على الاجير في الحج عن ميت ، زيارة قبر النبي (ص) وقبور الأئمة عليهم السلام في البقيع ، وكذا زيارة المشاهد والمساجد في مكة والمدينة ؟

الجواب: يلزمه زيارة النبي (ص) والأئمة (ع) من حيث إندراجها في العمل المستأجر عليه عند الاطلاق، واذا كانت هناك زيارات اخرى يتعارف قيام الحجّاج بها بحيث يشملها عقد الايجار مع الاطلاق لزمه الإتيان بها أيضاً، وإلاّ لم يجب.

السؤال 15: اذا حج نيابة عن ابيه وهو لم يحج عن نفسه .. فهل يكفيه عن نفسه ايضاً ؟

الجواب: لا يكفي .

السؤال 16: ماذا يجب على النائب في الحج من مستحبات المدينة المنورة ومكة المشرفة ؟

الجواب: يجب عليه العمل بما تقتضيه عقد الاجارة الا اذا كان العقد ينصرف بحسب العرف العام والاتيان ببعض المستحبات في البلدين الشريفين .

السؤال 17: إذا كان نائباً عن غيره ولكن نسي في الاحرام أو بعض الاعمال نية النيابة, فما حكمه ؟

الجواب: إذا كانت النيابة هي الداعية له المحركة نحو العمل ولو لا شعورياً كفى .

السؤال 18: اذا ادى النائب بعض اعماله رياءً .. فهل تفرغ ذمة المنوب عنه ؟.. وهل يستحق الاُجرة ؟

الجواب: الرياء مبطل للعمل ، ولا يستحق الاُجرة .

السؤال 19: هل يجوز للنائب ان يستنيب غيره في بعض أعمال الحج ؟

الجواب: يجوز في مثل الذبح اختياراً ، وفي بعض الأعمال مع العذر .

السؤال 20: هل تجوز النيابة في الحج عن غير المسلم من أهل الكتاب أو الناصبي مثلاً ؟

الجواب: لا تصح النيابة عن الكافر في الحج ، ولا تجوز النيابة عن الناصبي إلا إذا كان أباه ، وأما غيره من ذوي القربى فالاحوط وجوباً عدم النيابة عنهم ، نعم يجوز الاتيان بالحج واهداء ثوابه إليهم .

السؤال 21: أمرأة فاقدة للبصر وله الحمد أدت فريضة الحج وقامت بعدة حجج وعمرات مستحبة ، لها عمة متوفية ولم تحج وهذه المرأة الفاقدة للبصر لديها مال وترغب في ان تحج عن عمتها المتوفية نيابة فهل يجوز لها ذلك ؟

الجواب: يجوز .

السؤال 22: إذا حج شخص نيابة عن الميت تبرعاً ولا يدري هل كان الحج مستقراً في ذمته حال حياته أو لا ، فماذا تكون النية في حينه ؟

الجواب: ينوي الامر الواقعي المتوجه إلى الميت حال حياته .

السؤال 23: من استؤجر للحج فحج حج التمتع وبعد تمام عمرة التمتع توفي فهل يستحق تمام الاجرة وهل تبرأ ذمة المستأجر عنه ؟

الجواب: تبرأ ذمة المنوب عنه ، فأن كان أجيراً على تفريغ ذمة المنوب عنه استحق الاجرة ، وإن كان اجيراً على الاتيان بالاعمال وكانت ملحوظة في الاجارة على نحو تعدد المطلوب استحق من الاجرة بنسبة ما أتى به .

السؤال 24: شخص حج استحبابا ، ويود ان ينوب عن كذا شخص فالسؤال .. ماهي النية ؟.. وهل يذكرهم واحدا واحدا ، ام ماذا ؟

الجواب: يعتبر تعيين المنوب عنه بوجه من وجوه التعيين كالمسجلين في الورقة ، ولا يشترط ذكر الاسم .

السؤال 25: هل يستطيع العاجز عن الحج لأسباب صحية تكليف شخص آخر للحج نيابة عنه ؟

الجواب: يجوز إذا يئس من قدرته على المباشرة في المستقبل ، بل يجب إذا كانت الحجة حجة الاسلام .

السؤال 26: شخص لم يكن يصلي ، ولم يصم طيلة حياته ، وبعد ذلك توفى ويريد ورثته أن ينوبوا شخصا آخر للذهاب للحج نيابة عنه .. فهل هناك إشكال في ذلك على الشخص النائب الذي يودي الحج نيابة عنه ، مع علمه بالمتوفى أنه لم يكن من أهل الصلاة والصوم ؟

الجواب: تجوز النيابة عنه في الحج ، ولا شيء على النائب بل هو إحسان إليه .

السؤال 27: هل يجوز للمكلف المصاب بمرض، التنويب في رمي الجمرات للأيام الثلاثة مع عدم حضوره عند محلها لخوفه من معاودة المرض ، ولعدم مقدرته على المشي مسافات طويلة ومزاحمة الناس ؟

الجواب: المعذور الذي لا يستطيع الرمي بنفسه – كالمريض- يستنيب غيره ولا يجب الحضور.

السؤال 28: هل يجوز لشخص حي وقادر صحياً ومادياً ان ينيب غيره ليحج عنه لكونه لا يتمكن من الذهاب بنفسه إلى الحج ، بسبب عدم سماح دائرته لاعطائهِ اجازة أثناء فترة دوام الطلبة لكونه تدريسياً ، وإذا ما سافر هاملاً هذه التعليمات ، فان نتيجة ذلك تعني إلغاء عقده الوظيفي وحرمانه من مصدر رزقه الذي يعيش عليه وعائلته ، وبالتالي صعوبة الحصول على عمل مماثل؟

الجواب: لا تجوز الاستنابة في هذا الفرض ، فإن كان ترك العمل حرجياً جاز له التأخير حتى يصادف الحج أيام العطلة .

السؤال 29: لقد حججت سابقاً ، ولدي أخ متوفي عندما كان شاباً .. فهل يكفي أدائي عمرة مفردة له في المرة السابقة ، أم انه يمكنني انوي الحج له هذا العام ؟.. وهل انويه هدية أم نيابة إذا قررت ذلك ؟

الجواب: الاولى ان تنوب عنه في الحج .

السؤال 30: انا ان شاء الله سوف اتوجه للحج فى هذه السنة ، وسوف أقوم بحج ( نيابة ) عن احدى المتوفيات .. هل استطيع ان احج نيابة عن أكثر من شخص فى حج واحد ؟

الجواب: لا بأس بنيابة شخص واحد عن جماعة في الحج المندوب ، واما في الواجب فلا يجوز فيه نيابة الواحد عن اثنين فما زاد .

السؤال 31: كان لي صديقاً ، وقد توفى قبل عامين يرحمه الله ، ولم يؤد الحج بالحج الواجب ، وإني أعلم انه غير ميسور في فترة صداقتي له ، وكذلك أعلم بأن ورثته غير ميسورين حالياً .. فأحببت أن اودي عنه هذا الواجب الشرعي ، علماً بأني قد أديت الحج الواجب والحمد لله .. هل يجب عليّ أن أستأذن من أولاده ؟.. هل تعتبر هذه الحجة حج الإسلام ، ويجب عليّ القيام بجميع الأعمال كحجة الإسلام نيابة عنه ، أم ماذا ؟

الجواب: لا مانع من النيابة عنه ، ولا حاجة إلى الاستئذان ، ولكنها حجة مستحبة ، وليست حجة الإسلام لعدم وجوبها ، إلا ان الكيفية لا تختلف .

السؤال 32: إذا كان شخص غير قادر مادياً على أداء فريضة حج ، ولم يكن قد حج قبلاً ، طلب منه أن ينوب عن شخص لأداء الفريضة .. فهل يستطيع أخذ الانابة ؟

الجواب: لا مانع منه .

السؤال 33: اريد الذهاب الى الحج نيابة عن اخي المتوفي على نفقتي ، مع ان ابنه موجود ولم يذهب الى الحج .. هل يصح حج النيابة ؟

الجواب: يصح الحج .

السؤال 34: هل يجوز للإبن أن ينوب عن والده لأداء فريضة الحج بسبب مرض والده بالقلب ، وبسبب حالة الوساوس والخوف من التعرض للمضاعفات ، مع العلم بأن والده في الستينات وابنه يعتقد أنه بإمكانه السفر للحج ، ولكن مع تأجيل الأب للسفر الى الحج كل مرة وازدياد حالة الوسواس والمرض عنده جعله ييأس من سفر والده للحج ؟

الجواب: اذا كانت المباشرة حرجية ، ولم يرج تمكنه من الحج بعد ذلك من دون حرج ، وجبت عليه الاستنابة .

السؤال 35: والدتي قد نوت أن تحج بيت الله الحرام هذا العام ، ولكنها تعاني من الآلام الكثيرة في ركبتها مما يجعلها تجد صعوبة كبيرة في المشي حتى لمسافات قصيرة ، ولا تستطيع أن تركب الباص لأنها عندما تريد أن تركب عتبة عالية أو سلم فعليها أن تزحف ، وهذا يجعل صعودها في الباصات صعباً جداً ، بالإضافة إلى أنها لا تستطيع أن تستخدم أعزكم الله الحمامات الشرقية ، لأنها لا تستطيع أن تثني ركبتيها .. هي الآن في سن ال 56 سنة ، وكانت تعمل عندما كانت شابة ، ولكنها لم تستطع أداء فريضة الحج آنذاك لأن لديها ولد معاق ، لا تستطيع أن تتركه في رعاية أحد ، ولكن الآن وبعد أن أمكنها تركه في رعاية والدي ، فإن صحتها لا تساعدها على أداء فريضة الحج ، علماً بأنها سوف تحج مع والدها وزوج ابنتها .
أرجو من سماحتكم أن تفيدونا في هذا الموضوع .. فهل تستطيع أن ترسل من ينيبها في أداء الفريضة ، أو أن عليها أن تذهب إلى مكة المكرمة ، وتنيب أحدا في أداء الأعمال عنها هناك ؟

الجواب: المباشرة انما تجب على المتمكن ، فغير المتمكن من الحج ، أو كانت المباشرة حرجية عليه ، ولا يأمل التمكن في المستقبل يتعين عليه الاستنابة إذا استقر عليه الحج أو كان من الناحية المالية موسرا ولا يجب عليه المباشرة .. واما إذا امكنت المباشرة ، لكن قد يحصل اضطرار لاستنابة الغير في بعض الأعمال والموارد ، فيجب المباشرة في الحج ، ولا تجزي الاستنابة .

السؤال 36: الشخص الذي ينوي العمرة المفردة ، وينوي إداء العمرة واهداء ثوابها لأبيه المتوفي هل عليه ان يدخل من الميقات مرتين ، أم يكفيه الاحرام مرة واحدة ، والدخول من الميقات مرة واحدة ؟

الجواب: يكفيه الاحرام مرة واحدة وأداء العمرة وإهداء ثوابها لأبيه. ويصح أن يأتي بالعمرة المفردة المستحبة نيابة عن نفسه وأبيه.

السؤال 37: ذهبت العمرة ونويت العمرة ، وفي البيت الحرام نويت العمرة نيابة عن والدتي ، وبعدها نويت العمرة نيابة عن والدي ، وبعدها نويت الاعتمار عن اختي المعاقة ، وكنت أطوف في الكعبة في كل مرة لعدة أيام في شهر رمضان المبارك .. هل يجوز ذلك ؟

الجواب: يجوز ذلك ، ولكن لا يصح الاحرام للعمرة في مكة ، بل لابد من الخروج عن الحرم ، ولذلك يذهب الناس عادة إلى مسجد التنعيم للإحرام .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى