شؤون حياتية عامة

أحكام حقوق الناس

السؤال 1: ما حكم استخدام كلمة سر خاصة بشركة ما ، للدخول على الانترنت ، مع العلم أن هذا الإستخدام لا يضر بالشركة إطلاقاً ، وإن الإشتراك رسمياً للدخول على الانترنت ، غالي الثمن ؟

الجواب: لا يجوز.

السؤال 2: أضع بين أيديكم المباركة ، بعض المسائل الشرعية المتعلقة بالسكن المشترك ، بين عدد من الأصدقاء ، حيث يقوم كلّ واحد منهم بشكل اسبوعي ، دفع ما يتعلق بقيمة اجار السكن ، والأكل والكهرباء والهاتف ، والأسئلة المطروحة هنا ، هي كما يلي :
1 هل يصح الشراء ، بمبلغ الطعام المشترك ، بعض الحاجيات التي لا يستعملها أحدهم أو بعضهم ، وكانت تلك الحاجيات ، مما يستعملها الناس عادة كالشاي والمرطبات الغازية ؟ أم أنه لا بد من استثناء مبلغ الأكل المتعلق بهذه الحاجيات ، ممن لا يستعملها الشخص أو الأشخاص المشتركين في السكن والطعام المشترك؟ وعلى فرض عدم جواز الشراء ، لكون المُشترى مما يُعلم عدم استخدامه من قبل دافع المال.. فهل يصح الشراء ، فيما لو أجاز الشخص أو الأشخاص المذكورين ، هذا مع احتمال أن تكون الإجازة حياءً من أصدقائه؟
2 هناك بعض الحاجيات التي تُشترى بالجمعية المشتركة الخاصة ببعض الأمور، كشراء الصابون الخاصة بغسل الأيدي مثلا ً، ولكن البعض يقوم باستخدامها من أجل الإستحمام.. فهل يصح مثل هذا الإستخدام؟ علماً بأن المتعارف بينهم ، هو أن يشتري كلّ واحد منهم صابون الإستحمام بماله الخاص ، لا بالمال المشترك ، ويقاس على ذلك بعض الأمور الأخرى؟ 3 هل هناك مسائل شرعية ، تتعلق بالسكن المشترك ، تبصر المؤمنين تكليفهم الشرعي ، خافية عنهم ؟ لا سيما وأن مثل هذه الموارد ، تتعلق باللقمة الحلال التي يسعى الإنسان لأن تكون طاهرة ، كما نرجو توجيه نصيحة ، تعين المؤمنين على التعامل مع الحياة الإجتماعية الخاصة ؟

الجواب: كل ذلك ، يتبع رضا صاحب المال ، لأنه غير ملزم بالتبرع . فإذا رضي بالتصرف ، جاز وإلا لم يجز . ومقتضى الاخوه الدينية ، ان يرضى كل منهم بتصرف صاحبه .

السؤال 3: يصادف حينما ندخل مجلسا ، قد نسحق حذاء احد ، او نلوثه بالتراب وغيره ، او حين المشي يمس خاتمنا سيارة واقفة ، او جدار بيت فيحدث فيه خدشة .. فماهو الحكم في مثل هذه الموارد ؟

الجواب: اذا لم يتضرر الشخص بذلك ، ولم يكن عن عمد ، او ان لا يعد ذلك تصرفا في مال الغير، او يطمئن برضا صاحبه ، فلا شيء عليك . وأما بالنسبة الى الخدشة في السيارة ، فإنه يعد ضررا عرفاً ، فأنت ضامن .

السؤال 4: هل يحق لأحد ترجمة كتاب ، إلى لغة أخرى من دون إذن مؤلف الكتاب ، وخاصة ما إذا كان المؤلف ، يرى عدم صلاح نشر هذا الكتاب بتلك اللغة ، لأمور يراها تضر إما به شخصا ، أو بسمعة الإسلام والمسلمين ، لعدم ملائمة كل ما فيه ، مع ما هو سائد في ذلك البلد الناطق بتلك اللغة ، من قيم وأعراف وقوانين وأنظمة ؟

الجواب: يجوز، ما لم يمنعه قانون منفذ من قبل الحاكم الشرعي.

السؤال 5: هل يجوز تسجيل صوت من يعلن عدم رضاه بالتسجيل ، وكذا بالنسبة لطبع الكتاب أو الشرائط أو السيدي ؟

الجواب: لا يجوز له نشر صوته واطّلاع الآخرين إذا كان في ذلك إهانة للمؤمن أو إفشاء لسرّه وبالنسبة لحق الطبع فسماحة السيد لا يسمح بمخالفة القوانين المذكورة المتّبعة في البلاد الإسلاميّة.

السؤال 6: إذا الأب لم يصرف على ابنائه .. فما هو حكمه ؟ إذا طلق الزوج زوجته ولم يدفع نفقتها أو مال كل شهر لأولاده .. فما هو حكمه ؟

الجواب: إذا دافع وامتنع من وجبت عليه نفقة قريبه عن بذلها ، جاز لمن له الحق إجباره عليه ولو باللجوء الى الحاكم وان كان جائراً .

السؤال 7: هل يجوز التعويض المادي أو المالي في الإسلام عن شيء فقد أو كسر ، مثلاً إذا أخذ حاجة من جار أو صديق ، وكسرت تلك الحاجة أو فقدت .. فهل يجب التعويض ؟.. وهل يجوز للطرف الآخر أخذ التعويض عنها ؟

الجواب: إذا لم يقصر المستعير في حفظ ما أخذه ، ولم يستخدمه في غير المورد الذي اتفقا في استخدامه فيه ، ولم يشترط المالك الضمان ، فلا يجب شيء على المستعير ، الا في الذهب والفضة مع عدم إشتراط سقوط الضمان ، وليس للمالك أن يطالبه بشيء .

السؤال 8: نحن اُسرة ووالدنا قد توفاه الله ، ولنا اخوة قصّر .. هل يجوز أن نستضيف أحداً في البيت ، أو لا يجوز ذلك ؟

الجواب: يجوز مع الاتفاق مع القيم ، إذا كان ذلك بمصلحة الصغار .

السؤال 9: هل يجوز لشخص بأن يدخن في غرفة ، أو حتى مكان عام ، وهو على علم بأن من يشاركه المكان يتضايق من رائحة الدخان ، أو قد يتأذى منها ويتسبب له بالضرر ؟

الجواب: يجوز في المجامع العامة ، وإن كان الأولى تركه ، ولا يجوز في مثل الغرفة ، إذا علم أن هناك من يتضرر بتدخينه ضرراً معتداً به .

السؤال 10: هل يجوز للمدخنين التدخين في وجود أشخاص يتضررون من الدخان ، فهناك أشخاص يتأذون من الدخان لأنهم لا يدخنون ، وهناك من يتأذى منه لمرض كالربو مثلاً ؟ ونسمع من الأطباء أن من يجالس المدخنين هو مدخن مثلهم ، ويناله من الضرر ما ينالهم وربما أزيد ؟

الجواب: لا يجوز في فرض الضرر .

السؤال 11: إذا كان لدي شخص عزيز ، وهو على علاقة مع شخص لئيم .. فهل تحذيري له يعتبر غيبة ؟

الجواب: مجرد كونه لئيماً لا يجوز غيبته ، ولكن إذا كانت العلاقة تضر بصاحبك جاز لك ردعه عنها من أجل النصيحة .

السؤال 12: هل يجوز ضرب الطفل أو عصر إذنه تأديباً من قبل المعلم ، أو لا ؟

الجواب: إذا توقف التأديب على إعمال القوة والضرب جاز بإذن وليه ، والاحوط أن لا يتجاوز في ذلك ثلاث ضربات ، وان يكون برفق لا يوجب ذلك إحمرار البدن أو إسوداده .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى