المعاملات والوظائف

أحكام عامة حول المعاملات والوظائف 2

السؤال 1: هل يجوز لي استثمار اموالي في بنك غير اسلامي في دولة غير إسلامية ؟ وإذا كان ذلك جائزاً .. ما واجبي الشرعي اتجاه الاموال التي ربحتها من الاستثمار ؟ وان كان جائزاً .. ما حكم استثماري في شركة عملها الرئيسي نقل المسافرين ، ولكنها تقدم الخمر لهم اثناء السفر ؟

الجواب: يجوز إذا كان الاستثمار بطريقة مشروعة ، ولايجوز الاستثمار في الشركة المذكورة .

السؤال 2: ما حكم الواسطة والمحسوبية في العمل والامور العامة التي تخص الناس جميعاً مثل ( العمل ) ؟

الجواب: إذا لم يكن فيه تعدّ على حقوق الغير، فلامانع .

السؤال 3: شخص تخرج في عام 1998م وتعاقد مع جهة حكومية على اساس انه خريج 1988 م ، بناء على اشتراط تلك الجهة الحكومية وتم تعيينه على هذا الاساس ، وترتب على ذلك اعطائه زيادة في راتبه .. فما هو تكليف بالنسبة للزيادة ؟ علماً بانه عرض شهادته الاصلية لادارة الجهة الرسمية وقد تقبلوها منه من دون تغيير لدرجة القدم ( اي عشر سنوات ) حذراً من اتهامه بالتزوير ؟

الجواب: لايجوز له ذلك ، ولابد من إعلام المسئوولين بالحقيقة ، ولايجوز له أخذ الراتب اذا كان القانون يمنع ذلك .

السؤال 4: رجل أودع مالاً عند رجل آخر كأمانة وأوعز اليه ان لا يتصرف بالمال خوفاً من الخسارة ، فقام الرجل الآخر باستثمار المال ، وحقق ارباحا كبيرة .. فكيف يتصرف بالاموال ؟.. هل الارباح من نصيبه ؟.. وهل يجب ابلاغ صاحب المال عن الارباح ؟.. وهل اثم بتصرفه هذا ؟

الجواب: هو آثم بتصرفه وضامن للمال ، ولكن إذا كانت المعاملة بنحو الكلي في الذمة كما هو الغالب ، بأن يكون قد اشترى المال بنحو الكلي ثم دفع الثمن من هذه الامانة ، فالبضاعة المشتراة يملكها ، وإذا باعها وربح فله الربح .. وأما إذا كانت المعاملة بالعين ، كما لو قال : اشتري منك هذا الشيء بهذا المال ، فالمعاملة لاتصح إلا بعد إجازة المالك ، ويكون له الربح .

السؤال 5: أنا اعمل في محطة لتزويد الوقود ( بترول ) ووظيفتي في المحطة هي ملأ السيارات بالوقود ، ثم اخذ اجرما ملأت لهم من وقود ، وفي نهاية الدوام يحاسبنا المسؤول تبعاً للعدادات الموجودة في مضخات الوقود ( حيث أن كل عامل في المحطة ، يعمل على مضخة مخصصة له ) ، فيقوم المسؤول بمقارنة المبلغ الذي حصلنا عليه مع المبلغ المرصود في العدادات ، فإذا كان المبلغ الموجود عندنا أقل من المرصود في العداد ( بسبب النسيان او الخطأ في الحساب ) يقوم المسؤول بخصم المقدارالناقص من راتب العامل الذي وجد عنده النقصان ، اما في حالة وجود زيادة في المبلغ الذي عند العامل اكثرمن الموجود في العداد ، فيأخذ هذا العامل المبلغ الزائد ( وهذا المبلغ بالتأكيد ملك لاحد الاشخاص الذين زودوا سياراتهم بالوقود ، وأخطأ معهم العامل في الحساب ) وهذا هو قانون المحطة :
1 قانون الزيادة والنقصان متعارف وساري في جميع محطات تزويد الوقود .
2 المحطة ملك مشترك بين الحكومة وشركات خاصة .
3 تدار المحطة من قبل جميعة خيرية سنية ، والجمعية راضية بهذا القانون وتطبقه .. فما حكم هذه الاموال ؟ وكيف اتصرف بها ، علماً بأنه يستحيل معرفة الشخص الذي اخطأت معه في الحساب ؟

الجواب: تصدق بها على فقير مؤمن والأحوط أن يكون بإذن الحاكم الشرعي.

السؤال 6: اعمل في وزارة حكومية ، وقد لايكون هنالك الكثير من العمل ، فأجلس طوال اليوم استخدم الكمبيوتر الشخصي على الانترنت .. فهل هذا حرام ، لأن أحيانا لايكون هناك عمل لإنجازه ؟

الجواب: اذا كان ذلك مسموحاً بحسب نظام الادارة فلامانع منه ، والا فلا يجوز .

السؤال 7: سمعنا عن انشاء بنك للحليب ( حليب النساء ) على غرار بنك الدم :
1 هل يجوز ذلك ؟
2 هل يجوز التعامل مع هذه البنوك ؟
3 هل ينشر ذلك الحرمة الرضاعيه ؟

الجواب: يجوز كل ذلك ولاينشر الحرمة .

السؤال 8: ما حكم اخذ الاشياء من العمل وهي ممتلكات عامة ، حيث كنت اجهل الحكم ؟.. وكيف لي أن أبرأ ذمتي ؟.. هل ادفع صدقة مكانها ؟

الجواب: يجب ردها بعينها مع الامكان وإلا تصدق بمثلها او بقيمتها اذا لم يكن لها مثل والأحوط أن يكون بإذن الحاكم الشرعي .

السؤال 9: هل يجوز في عقد الصلح ان يجعل لنفسه الخيارما دام العمر؟.. وهل يورث ؟

الجواب: يثبت له الخيار ما دام حياً ، ولاحق للورثة .

السؤال 10: هل مع ثبوت الخيار للطرف الاخر يثبت الخمس في المال المتصالح ؟

الجواب: نعم ولكن بقيمته السوقيه بما هو كذلك .

السؤال 11: انا طبيب وحصلت على عمل في استراليا ، وهنا برزت مشكلتان الاولى : الفحص الكامل للمرأة نظراً ولمسا ، وفحص العورة اذا تطلب الامر احيانا ، والثانيه : المصافحه مع المريضة او الكادر النسوي .. فاما الفحص فبالاضافه الى كونه مهماً للتشخيص فانه سيؤدي الى خسران العمل عند الامتناع ، اما بالامتناع عن المصافحه يؤدي الى عداء واذى بالاضافة الى انه قد يؤدي الى خسران العمل ايضاً ، وانا بحاجه لعملي كطبيب للاسباب التالية :
اولا: الحاجة الملحة للاموال وخاصة لاهلي في ايران والعراق وبينهم ارامل يتامى .
ثانيا : أمل الحصول على اختصاص واموال من هذه البلاد لاتمكن من الخروج الى بلدان اسلاميه يسهل بها العمل بالاختصاص .
ثالثاً : التخلي عن العمل هو ضعف لي وتهديد لمستقبل عائلتي حيث قد اجبر على بقائهم في بلاد الكفر .
رابعاً : اكثرالاعمال في هذه البلاد لها محاذيرشرعية مشابهة ، وبقاء الجالية الاسلاميه تستجدي الرزق الكفاف منهم دون الدخول في دوائرهم الحكومية والمدنية ، يعني ضعف هذه الجالية وركودها وعدم تحقيقها لاي هدف من اهدافها ؟

الجواب: يجوز الفحص مع الضرورة ، ويجب لبس الكفوف حين اللمس مع الامكان ، وتجوز المصافحة اذا كان تركها موجباً لحرج شديد ، ويجب ايضاً ان يكون مع الكفوف ونحوها إذا أمكن .

السؤال 12: أنا أعمل في شركة أرامكو في المملكة العربية السعودية ، وهذه الشركة تمنح زيادة مقدارها ألف ومئتا ريال للموظفين المتزوجين ، وأنا لست متزوجا .. فهل يجوز لي أن أقدم للشركة عقد زواج مزوّر من اجل الحصول على هذه الزيادة في الراتب ؟

الجواب: لايجوز .

السؤال 13: مكلف ليس له عمل و هو محتاج الى العمل ، حصل على وظيفة تشترط عليه حلق اللحية ، و لا يتوافر له عمل اخر حاليا ، و قد ظل سنة دون عمل .. فهل يجوز له حلق اللحية في هذه الحالة ؟ و ما الحكم لو كان ترك العمل يوقعه في الحرج ؟

الجواب: لايجوز على الاحوط إلا إذا كان ترك هذا العمل يوقعه في حرج شديد ، فيجوز له حينئذٍ .

السؤال 14: ما هو الفرق بين العقد والايقاع ؟

الجواب: العقد له طرفان والايقاع طرف واحد .

السؤال 15: لقد كثرت الاسئلة حول جهاز الستلايت ( الدش ) حيث ان هذا الدش قد انتشر في مخيمنا بكثرة والسبب في ذلك هو انقطاع الناس عن العالم الخارجي حيث اننا لا نعرف ماذا يجري إلا من خلال الدش فسؤال :
هل ان الستلايت محرم في حد ذاته ام حسب استعماله ؟

الجواب: سماحة السيد دام ظله لا يجيز اقتناءه إلا لمن يثق من نفسه وغيره وعدم استعماله في المجال المحرم .

السؤال 16: أنا مسؤول عن مجموعة وفي موسم الحج تعطينا المملكة نسبة من الحجاج فالمسؤولين عنا يقولون انت تذهب معنا علماً أني قد وفقت للحج من قبل ,فهل في ذهابي مرة ثانية اشكال أم لا ؟

الجواب: يتبع قرارات المسؤولين .

السؤال 17: نعيش في كندا وتصلنا مساعدة من الحكومة الكندية شهرياً ، إلا أنها لا تكفينا فنضطر أن نعمل إضافة إلى المساعدة ، وعملنا هو توزيع الجرائد الأخبارية والإعلامية . ومن ضمن الإعلانات التي تنشر عن الخمور والمجون والدعوة إلى السهرات في الفنادق وكذلك من الأخبار التي تنشر من آونة لأخرى تشويه صورة المسلمين ولصق تهمة الأرهاب بهم . فهل في توزيعنا لهذه الجريدة إشكال ؟ علماً أنه يصعب علينا تحصيل وظائف اُخرى ؟

الجواب: لا يجوز نشر تلك الجرائد .

السؤال 18: جماعة اشتركوا في تهيئة حملة للحج وجعلوا على كل شخص يريد الحج معهم مبلغا من المال يدفعه إليهم ويقومون هم بتوفير كل ما يحتاج إليه في الحج من مركب ومسكن وطعام وما يحتاجه في أداء المناسك من خدمات وما زاد من المال يأخذونه أجرة عمل لهم بحيث يتعاقدون مع الشخص الذي يريد الحج على أخذه أجرة لهم ثم يقتسيمونه بالتساوي وبما أن العمل يتفاوت في القيمة يتواهبون الزائد . فهل يصح هذا التعاقد فيستحقون هذا المال أو يكون اشتراكهم في هذا العمل والمال من قبيل شركة الأبدان فلا يصح ؟

الجواب: لا حاجة الى جعل الزائد اجرة بعد ان كان العقد جعالة واما بالنسبة إلى ما بينهم فيمكن ان يكون طرف العقد مع الحاج احدهم كرئيس الحملة مثلاً ثم هو يتعامل مع اصحابه إذا كانوا تسعة مثلاً بان يعملوا كل ما تحتاج اليه الحملة ويجعل لهم جعلاً في ذمة يعادل عشر ما يبقى من المال بعد اخراج المصارف .

السؤال 19: أنا أعمل في مجال الأدوية ، ويقوم بعض المرضى باعطائي أدوية تزيد عن حاجتهم بقصد اعطائها لمن يحتاجها ، فيبقى جزء منها لا أجد محتاجاً له وأخشى فساده .. فهل يجوز لي بيعه وأخذ قيمته ؟

الجواب: مع فرض خوف الفساد تبيعه باذن الحاكم الشرعي على الاحوط ، وتشتري بدله دواء جديدا لتصرفه في نفس المصرف المعين من قبلهم .

السؤال 20: انا مزارع اقوم بتربية دجاج للبيع بشكل دوري حوالي خمس مرات فى السنة ، حيث اقوم في دورة بيعها .. هل تجب الزكاة فيها ؟.. وما هي الطريقة لإخرا ج الزكاة ؟

الجواب: لا تجب .

السؤال 21: اننا في محلتنا نقيم دروسا دينية وانشطة بالمسجد لخدمة الدين والمجتمع ، ونظرا لعدم توفر الموارد المالية الكافية لتغطية مصاريف التدريس وغيره من الفعاليات ، فإننا اضطررنا فرض رسوم رمزية بسيطة تدفع شهريا من قبل الطلبة ، وذلك لتغطية مصاريف الدراسة من كتب وقرطاسية وتصوير للأوراق ورسوم الرحلات والزيارات ، واننا نستخدمها فقط في هذا المجال .. فما هو حكم أخذنا لهذه الرسوم؟

الجواب: لا مانع منه .

السؤال 22: هل يجوز الخروج في أوقات العمل بدون اعذار مع عدم علم المسؤولين عن ذلك ؟ علماً بانه لو علموا لتعرض العامل لخصم من الراتب لتسويفه في الوظيفة ثم .. هل يجب التقيد في مسألة قوانين الغياب بأن يتغيب عن العمل لغير عذر مثلاً ؟

الجواب: لا يجوز إلا بإذن من هو مخول بذلك .

السؤال 23: هل يجوز التعامل مع محل فرعه الاصلي في لندن وقد ثبت انه يتعامل مع اسرائيل ..علماً بان فرعه في أحد الدول الخليجية وصاحبه خليجي ولديه محلات كثيرة باسماء مختلفة ؟

الجواب: يجوز .

السؤال 24: ما الحكم في رجل وظيفته ومصدر رزقه هو ( مباحث) في الشرطة وطبيعة عمله تتطلب التجسس والمراقبة وإعداد المصائد ؟

الجواب: لا يجوز .

السؤال 25: ما الحكم في من يعمل بوظيفة حكومية وطبيعة عمله هي تعذيب المتهم حتى الاعتراف ؟

الجواب: حرام .

السؤال 26: موظف يعمل في دولة مسلمة غير شرعية وطبيعة عمله لا تضر بمصالح الآخرين ، فهل يجوز الاتفاق مع المسؤول أو زملاء العمل بتقسيم وقت العمل فرضاً إذا كان 8 ساعات عمل يصبح كل موظف ساعتين عمل ثم ينصرف أو على النحو الذاكر ، ما حكم الراتب المصروف كاملاً على ذلك ؟

الجواب: لا يجوز مخالفة عقد التوظيف .

السؤال 27: طبيعة عمل ضابط الشرطة في التحقيق هو اللف والدوران والإساءة والظن في الكلام مع المتهم حتى الاعتراف ,ما هو حكمه ؟

الجواب: لا يجوز العمل في هذا المجال .

السؤال 28: أنا موظف في إحدى الدوائر الحكومية وأقوم بإرسال الرسائل عبر إدخالها في جهاز يقوم بطبع القيمة عليها ، وإحياناً تحصل أخطاء في الجهاز ولا تمر الرسالة من خلاله ولكن العداد يكون قد حسب تلك القيمة وأنا مطالب بدفع القيمة التي في العداد للحكومة ، فهل لي أن أرسلها بأقل من قيمتها وأنا أستطيع ذلك ومن ثم تعويض الخسارة الحاصلة بسبب الخطأ ؟ علماً بأن ذلك يحدث كثيراً وأتعرض لخسارة كبيرة ؟

الجواب: يجوز ، إذا لم يكن مخالفاً لعقد التوظيف وقانون الحكومة .

السؤال 29: طالب في جامعة من الجامعات قدم لوظيفة مساعد باحث والتي يستلم عليها مرتب شهري ، ويشترط لمن يُقبل في هذه الوظيفة أن يكون مقيداً في الفصل الذي وظف فيه ، أي أن يعمل وفي نفس الوقت يدرس ، ومدة عقد الوظيفة سنة واحدة وفي نهاية الفصل الاول قبل هذا الشخص وبدأ بأخذ مرتبه ، ولكنه قرر مع بداية الفصل الجديد أن ينسحب من الفصل الدراسي الثاني ، ولكنه لم يعلمهم بذلك وبالفعل انسحب من الفصل وبقي المرتب الشهري مستمراً له في النزول لما تبقى من هذه السنة . فما حكم أخذ هذا المرتب لانه هنا من دون مقابل ( عمل ) ؟

الجواب: لا يجوز أخذه .

السؤال 30: هل يجوز لمن يعمل في مؤسسة حكومية أن يطبع شيئا خاصاً به مع موافقة المسؤول ؟ وفي حالة عدم علم المسؤول هل يجوز ذلك ؟ مع العلم بأنه يشتري في بعض الاحيان أغراض للمؤسسة ومن ماله كتعويض ؟

الجواب: لا يجوز له ذلك إلا اذا كان القانون يسمح له . ولا أثر لموافقة المسؤول إلا اذا كان القانون يسمح له بالسماح ، ولا يجوز حتى مع التعويض .

السؤال 31: ما حكم الإشتراك في شبكة الإنترنيت مع وجود الفوائد الكثيرة وكذلك المفاسد الكثيرة ؟

الجواب: يجوز ، ولابد من تجنب المفاسد .

السؤال 32: طبيعة عملنا تقتضي التعامل من شركات خارجية وإعداد عقود معها ، وإحياناً يقوم بعض أفراد تلك المؤسسات بإهداءنا هدايا عينية مثلا ساعات أو أقلام وأحياناً مبلغ من المال بعد الإنتهاء من ترسية تلك العقود .
1 فما رأي سماحة السيد دام ظله في قبول هذه الهدايا ؟
2 ما حكم التصرف بهذه الهدايا التي هي بحوزتنا ؟

الجواب: يجوز القبول والتصرف إذا لم يخالف القانون وعقد التوظيف.

السؤال 33: أنا طالب في أحدى الجامعات وأستلم مساعدة مالية من وزارة التربية لدفع رسوم الدراسة وبالكاد تكفيني لها وقد تنقصني أحياناً بعض الأموال لشراء الكتب وعلى العموم نحن من الفقراء الذين نتلقى المساعدة من الجمعيات الخيرية والصندوق الخيري في منطقتنا وفي أحد الأيام سمعنا بأن أحد الشخصيات المحترمة الشيعية في بلدنا يقدم المساعدات المالية لطلبة الجامعة وسمعنا أنه يعطي مبلغاً من المال يفوق ما تعطيه الوزارة المعنيّة فقدمت أوراقي لطلب المساعدة إعتماداً على الفكرة السابقة وكنت سألغي المساعدة التي أتلقاها من الوزارة لكني فوجئت أن المبلغ المعطى يساوي تماماً ما تعطيه الوزارة علماً بأن شرط هذه الشخصية هو عدم حصول المتقدم على أي منحة من جهة أخرى فماذا أفعل الآن هل أستلم الأموال من هذه الشخصية علماً بأنها قريباً ستسلم لي وهي تسلم بصورة نصف سنوية علماً يا سماحة السيد وكما قلت بأن حالتي المادية سيئة جداً ولا أملك ما أشتري به حاجاتي الأساسية من ملبس وطعام وغيرها من الحاجات الضرورية لكل إنسان أرجو إرشادي إلى الحل لهذه المعضلة بأسرع وقت ؟

الجواب: لا يختلف الأمر من الجهة الشرعية والأخذ منهما معاً فلا يجوز ، إلا مع إخبار ذلك الشخص .

السؤال 34: هل يجوز العمل في توزيع الصحف ، علماً ان بعضها يحتوي على عناوين لساقطات ؟

الجواب: لا يجوز .

السؤال 35: لرجل مجموعة من الطيور وكلني في بيع بعض منها له ، فسافر فبعت كما اتفقنا ، إلا انني اشتريت لنفسي انثى من هذه الطيور، معتقداً انها من ضمن ما أذن لي في بيعه ، فتبين خطأي وانه لم يأذن لي في بيعها .. فلمن تكون ابناء هذه الانثى التي توالفت بعد اخذي لها مع احد الذكور من طيوري الخاصة ، وانجبت منه الكثير ؟

الجواب: الفراخ تتبع الاُم .

السؤال 36: يوجد لدينا في الشركة التي نعمل بها نادي خاص بالموظفين ، وفي النادي بركة سباحة وانشطة رياضية اخرى ، وكذلك مكان مخصص للمشروبات الروحية ، وغير مسموح لمن يشرب تلك المشروبات الروحية النزول الى البركة .. فهل في الذهاب الى ذلك النادي والمشاركة في الانشطة الرياضية اي اشكال شرعي ، حيث المكان المخصص للمشروبات في الطابق الثاني ؟

الجواب: يجوز إذا لم يترتب عنوان ثانوي يقتضي التحريم مثل تعريض النفس للهتك .

السؤال 37: انا شاب جزائري اريد ان استفيد من دعم تقدمة الدولة للشباب العاطل عن العمل ، تقدمت بطلبي للجهات المعنية ، فطلب مني دفع مبلغ مالي من طرف موظف في البنك لتمرير الملف ، اريد من سماحتكم ان تفتوني في الأمر .. هل يحل لي دفع هذا المبلغ ، مع العلم انني عاطل عن العمل ؟

الجواب: يجوز .

السؤال 38: يوجد في ثلاجة الفندق ماء للشرب وعصير وبعض الحلويات فإذا أستعمل النزيل شيء منها يؤخذ منه قيمتها وهي أضعاف القيمة السوقية ، فهل يجوز للنزيل أن يستعمل من هذه الأشياء ثم يشتري من السوق مثلها ويضعها في مكانها ؟

الجواب: لا يجوز .

السؤال 39: هل يجوز للسائق في الإدارة أن ينتفع بالسيارة في مهامه الخاصة ؟

الجواب: تصرفه فيها لابد أن يكون في حدود القانون ، فإن لم يسمح له ذلك فلا يجوز .

السؤال 40: سيد محتاج لمبلغ من المال لشراء سيارة لكسب الرزق لعياله ، ونرغب في إعطائه فاتورة صورية لشراء غرفة لكي يذهب بدوره لإحدى الشركات لإعطائه مبلغ وهو يقوم بتسديده بالأقساط وهذه الطريقة كلها صورية كي يحصل على مال يشتري به سيارة لكسب الرزق بها ؟

الجواب: لا يجوز .

السؤال 41: امرأة تعيش مع باقي أخواتها وتعيلهم والدتهم ، بدأ أحد إخوانها بالعمل وأخذ يصرف عليهم بدل الأم ويشتري تموين المنزل ، لكنه يعمل في مجال العزف على الآلات الموسيقية . فهل يجوز لها أن تأكل من هذا الأكل الذي يشتريه ؟

الجواب: بما أن المعاملة عادة على نحو الكلي في الذمة فما يأتي به إليهن حلال لهن .

السؤال 42: جمعية خيرية أقامت مشروعاً تجارياً بغرض دعم الجمعية وأوكلت أمر إدارة المشروع لأحد الأعضاء وذلك تطوعاً ( بدون مقابل ) وقد خسر المشروع لأسباب خارجة عن الإرادة ، فهل يضمن الشخص المكلف بإدارة المشروع خسارة الجمعية ؟ علماً بأن تكليفه كان باتفاق جميع الأعضاء لخبرته وأمانته ، وقد كان القرار حين تكليفه أنه مدير المشروع وأن المسئولية جماعية في حالة الخسارة ؟

الجواب: لا يضمن .

السؤال 43: أنا طبيب اسنان ، ونتيجة لطبيعة العمل والضغوط التي اتعرض لها في مواجهة الحالات المختلفة ، واتباعاً لتوصيات بعض المنظمات الصحية العالمية ، فقد بدأت في استخدام الموسيقى الهادئة (light music) كمؤثر صوتي (audio-annesthitic) في العيادة ، كاحدى وسائل التخلص من الضغوط المهنية خلال العمل .. فهل يجوز لي الاستمرار حيث وجدت فيها الكثير من المنفعة ؟ وإذا كان جائزاً لي .. فهل يحق لي ان استخدمها مع بعض مرضى المشاكل النفسية إذا كانت فيها منفعة لتسهيل العمل ومعالجة المريض بطريقة سليمة ؟ وإذا كان غير جائز .. فهل يجوز استبدالها بمؤثر صوتي آخر له صلة دينية مثل الاستماع لتسجيل قرائة القرآن حيث اكون حينها منشغلا عنه ، الا انني استمتع بسماع الصوت فقط ( مؤثرصوتي ) (audio-annesthesia) وليس الانصات إليه ؟

الجواب: يجوز كل ذلك إذا لم تكن الموسيقى مناسبة لمجالس اللهو واللعب.

السؤال 44: نحن مدرسوا بعض المدارس يتم تكليفنا بملاحظة الطلبة اثناء الاختبارات في نهاية الفصل الدراسي من كل نصف سنة ، ولا يخفى على سماحتكم ما يلاقيه طلابنا من اضطهاد ما بعد التخرج ولذا .. هل تسمحون لنا باعطاء التلاميذ فرصة حتى يحرزون درجات قوية ؟

الجواب: لا يجوز مخالفة القانون الذي تم على اساسه عقد التوظيف .

السؤال 45: أعمل لدى مؤسسة في الميناء ، ومهنتي تخليص البضائع القادمة ، وهذه البضائع هي عبارة عن مواد غذائية ، ولكن من بين هذه المواد ( البيرة ) والتي تباع في المحلات والاسواق ، وعلى هذا .. هل يجوز لي العمل في هذه المهنة ، مع العلم اني لا أملك مصدراً مادياً غيره ، بالاضافة الى انه لا يوجد اي حل غير الاستقالة من العمل ، والاستقالة ستجعلني ابقى في البيت عاطلاً بسبب ندرة الاعمال عندنا ، وقد دخلت في هذا العمل منذ سنتين ، ولم احصل عليه إلا بالتعب والمشقة ؟

الجواب: إذا كان المراد البيرة المحرمة التي توجب النشوة ، وهي السكر الخفيف أو مقدمة السكر فالعمل محرم ، ولا يبرره عدم وجود عمل آخر ، وإذا كان المراد ماء الشعير الذي لا يوجب سكراً ولا نشوة كما هو الظاهر ، فلا مانع من الاستمرار في العمل ، وكذلك إذا شك في ذلك ، ولا يجب الفحص .

السؤال 46: ما الحكم في من يعمل محامي في دولة إسلامية غير شرعية الحكم ؟

الجواب: إذا لم يستلزم ذلك تضييع حق ، أو كذباً ، أو محرماً اَخر ، فلا مانع منه.

السؤال 47: هل يجوز العمل في توزيع مجلات تتضمن دعايات تجارية ومنها دعايات محال بيع الخمور والاشياء المحرمة ؟

الجواب: لا يجوز .

السؤال 48: ما حكم الصلاة في شركة صاحبها لا يدفع الخمس بتاتاً ,ما حكم العمل في شركة صاحبها لا يؤدي الخمس أبداً ,علماً بأن الموظف مضطر للعمل بهذه الشركة نظراً لعدم توفر فرص العمل الاخرى ؟

الجواب: يجوز كل ذلك .

السؤال 49: هل يكره تناول الطعام المحروق ؟

الجواب: لا مانع منه إن أمن الضرر ولم يكن رماداً.

السؤال 50: هل يجوز للمعلم أو المبلغ أن يكتب آية قرآنية على اللوحة ليحفظها الأطفال أو الدارسين أو من أجل شرحها ثم يمحيها ؟

الجواب: يجوز .

السؤال 51: ما الحكم إذا لم يحضر التاجر لاخذ العينات ومرت فترة طويلة ؟ وتم التصرف بها ؟

الجواب: لا يجوز التصرف إلا بأذن الحاكم الشرعي بعد اليأس من العثور على مالكها . ويتصدق بها بعد ذلك والأحوط أن يكون بإذن الحاكم الشرعي.

السؤال 52: أنا إمرأة أسكن في مدينة سدني ، ولدي ولد عمره ( 19 ) عاماً ، وكان يعمل في أحد المعامل فقطعت أصابعه ، فعوضته الدولة بمبلغ ( 35 ) ألف دولار فاشترينا أنا وأبوه له بها بيتاً ، ولكنه لم يسكن فيه ، فقلنا نحوّل له الأموال إلى لبنان ليستثمرها ويعيش بها هناك ، وبعد مرور عامين على وجود الاموال في لبنان سقطت قيمة الليرة اللبنانية وأصبح المبلغ لا يساوي إلا ( 300 ) دولار فقط ، وقد توفي الأب قبل سنين ، وأنا الآن أعيش في بيتي ، ويقال لي يجب أن تشتري لإبنك بيتاً ، أو تبيعي البيت الذي أنت فيه وتعطيه أمواله ، ولا أدري ما العمل ، وليس لي أي تقصير فيما حصل وانما أردت مصلحته بذلك ؟

الجواب: لا شيء عليك إذا كان التحويل برضا منه ، وإن كان من دون رضاه .. فإن كان المباشر الأب فلا شيء عليك أيضاً , وإن كنت المباشرة فأنت ضامنة للمال .

السؤال 53: هل يجوز لشخص أن يتفق مع عاملٍ أن يعمل معه بعد انتهاء مدة عمله عند كفيله والتي مدتها سنتان ؟

الجواب: يجوز إذا لم يشترط مع كفيله ما يمنعه من ذلك ، ولو بنحو الشرط الارتكازي في الوضع المتعارف هناك .

السؤال 54: توجد في بعض البلدان الاسلامية لعبة تسمى ( مصارعة الثيران ) ، وذلك بأن يأتي أصحاب الثيران بثيرانهم إلى ساحة واسعة ، ويترك كل ثورين يتصارعان ليعرف الثور القوي من الثور الضعيف ، علماً بانه لا تعطى أي مكافأة لصاحب الثور القوي الغالب ، نعم تترتب بعض الاثار عليها :
1 إرتفاع قيمة الثور الغالب إرتفاعاً فائقاً قد تتجاوز الضعف ، وبالعكس تهبط قيمة الثور المغلوب كذلك .
2 قد تصاب الثيران المتصارعة بأضرار كالكسور والجروح ، وللعلم فإن أصحاب هذه الثيران يهتمون بهذا كثيراً ، فيطعمونها أحسن الاطعمة كالسمن العربي ، والعسل الخالص وغيرها من الاطعمة التي لا يطعمونها إلى أهليهم ، ويصرفون أوقاتاً طويلة في الاهتمام بها وإطعامها ، علماً بأن من طبيعة الثيران أنها تتصارع عندما تتقابل حتى ولو كان ذلك في الشارع ، إلا انه هنا ولضمان الغلبة تخضع الثيران لبعض التدريبات ؟

الجواب: لا بأس بهذه المصارعة في نفسها ، إذا كانت برضا المالكين مهما كانت النتائج .

السؤال 55: هل يجوز للطلبة صرف علاج بعض اقاربهم بدفتر الضمان الصحي الخاصة للطلبة ، علماً أن أقاربه معسرون ؟

الجواب: لا يجوز .

السؤال 56: انا اذهب الى سباق الخيل فى بلدي كل اسبوع فى يوم الجمعة اعين مبلغا معينا على أي خيل ضد منافس يعين نفس المبلغ او اكثر ، وياخذ خيل آخر ، فتتسابق الخيول الى ان تصل الى خط النهاية ، والفائز يأخذ المبلغ ، اردت ان استفسر عن هذا الفعل .. هل يجوز ؟

الجواب: يجوز إذا كان المتراهنان هما المتسابقين ، فيدفع المال للخيال السابق منهما ، وإما إذا تراهنتما على سباق آخرين ، فلا يصح ، ولا يجوز أخذ الرهان .

السؤال 57: كما أعلم من قراءتي لكتب علماءنا حفظ الله الباقين منهم ورحم الله الماضين منهم أنه في يوم عاشوراء يكره العمل ، لانه يوم مصيبة ونحس .. والدي يحفظه الله ، يعمل سائق تكسي ، وأنا أعمل معه في يوم السبت من كل إسبوع ، وقد صادف يوم عاشوراء يوم السبت ، وقلت لوالدي أنني لا أستطيع العمل لكذا وكذا ، قال لي : إذا لم تعمل أنت فأنا سأعمل ( بشيء من الغضب ) ، علما بأن والدي يعمل طوال الأسبوع ، وهذا هو يوم راحته وهو يوم ( السبت ) الذي صادف يوم عاشوراء .. فهل أذهب إلى العمل لإرضاء والدي ؟ ( بلاشك بعد الذهاب إلى عزاء الإمام الحسين عليه السلام ) ، أي أذهب إلى العمل صباحاً ، ثم أتي إلى العزاء الساعة العاشرة ، ثم الإنصراف إلى العمل الساعة الواحدة ظهرا أو الثانية ، أم أذهب إلى العزاء ولا أعمل ؟ ( علما كما ذكرت ) والدي يغضب ، لأنني لن أعمل في هذا اليوم ؟

الجواب: يجوز العمل إذا لم يعدّ نوعاً من عدم المبالاة بما جرى على أهل البيت (ع).

السؤال 58: هل ان الاحكام التي تختص بالطبيب البدني تشمل الطبيب الروحي ؟

الجواب: تشمله .

السؤال 59: لو كانت اساليب التدريس تتنوع بين انماط مختلفة منها قراءة المطالب ، ثم العود عليها بالشرح لكل فقرة ، أو فقرات تشمل المطلب ، ومنها الشرح الدفعي للمطالب ، وفي الاثناء يقوم الاستاذ بقراءة المطالب ، ومنها اختيار المطالب التي تعني مطلبا علميا ، وتبيينه وايكال مالا يعني ذلك الى الطلاب ، ومنها القراءة الطلابية ، وهي ان يأمر احد طلابه بقراءة المطالب على احد الطرق الثلاثة المتقدمة ، وهو يقوم بشرح تلك المطالب ، ومنها الكتاب الخاص وهي بأن يكون للاستاذ كتابه الذي كتبه هو او اختاره حول شرح مطالب كتاب الدرس ، وبالتالي يقوم بالقاء البحث والشرح من خلاله ونظائر ذلك من اساليب وطرق علمية مشهورة ومبتكرة وغير ذلك ، والسؤال هو .. هل ان صدق العنوان العرفي على التدريس في الحوزة العلمية يتوقف على احد هذه الاساليب ، او غيرها ، ام يكفي اي من تلك الطرق ، او غيرها مادام يحقق معنى شرح المطالب للمستوى العلمي محل التناول بحيث يستحق الاثار الشرعية له من قبيل السكنى في مدرسة وقف الطلبة وتسلم رواتبهم ونظائر ذلك وغيره من قبيل التبليغ وامثاله ؟

الجواب: إذا لم يشترط عليه كيفية خاصة ، فهو مخير في اختيار أي اسلوب يعجبه ويراه أفضل .

السؤال 60: حصلت على وظيفة في الدولة ، وفي بداية الخدمة التحقت بدورة تدريب عسكري لمدة 45 يوماً داخل المعسكر ، وحيث ان الدورة بكاملها من الاخوان السنة ، ويصلون بالاحذية في الصلاة اليومية ، فأنا مضطر الى الصلاة معهم في جميع الاوقات الخمسة ، علماً بأن الحذاء من الجلد المأخوذ من الحيوان المذبوح في الدول الاسلامية .. فهل تصح الصلاة بهذا الشكل بعنوان التقية ؟.. وهل يصح الوضوء بوضوئهم حيث اني اتعرض للاهانة وكثرة المسائلة ، اذا عرفت انني موالي لاهل البيت عليهم السلام وسماحتكم تعرفون دقة الموقف في هذه البلاد ؟ وإذا لم تصح الصلاة .. فماذا يجب عليّ فعله في هذه الفترة ؟

الجواب: إذا كان ترك الوظيفة موجباً لوقوعك في حرج شديد ، جاز الاكتفاء بوضوئهم مع التقية إذا لم يكن لك مجال في الوقت لاعادة الصلاة بوضوء صحيح ، وأما الصلاة بالحذاء فلا بأس بها إذا وضعت إبهامك على الارض ولو من داخل الحذاء .

السؤال 61: نحن نعيش في بلد ظروفه المعيشية صعبة للغاية ، والشخص بصعوبة يملك المال ليوفي متطلبات حاجاته اليومية ، في الشركة التي أعمل بها حاليا يخصصون بعض المال لكل موظف لغرض علاجه ، أو عيادته للطبيب بحيث أن الشركة هي التي تدفع هذا المال بعد تقديم الفواتير التي تثبت ذلك ، ويشمل هذا الحق زوجة وأولاد الموظف .. فهل يجوز لي في ظل ظروفنا الصعبة أن آخذ اُمي أو اُختي أو اُخت زوجتي للمستشفى في حال احتياجهم وغلاء علاجهم ، وعدم قدرتنا على دفع هذا المال بشكل ميسر بحيث لا يضايق معيشتنا دفعه .. هل يجوز لي أن آخذهم للمستشفى وأجعل الشركة تدفع لي من دون أن يعرفوا أن المُعالج هو شخص غيري وغير زوجتي وأولادي ؟

الجواب: لا يجوز .

السؤال 62: 1 لو تخلصت شركة خاصة أي لغير الحكومة من مجموعة اجهزة كاسلوب تصفية تقوم به دوريا على اجهزتها .. فهل يجوز للمكلف ان يستغل حالة حاجة الشركة الى التصفية ، فيقوم بشراء اجهزتها بثمن بخس ورخيص جملة ثم .. هل يجوز للمكلف ان يقوم بالشراء من ذلك المشتري من الشركة مع علمه بوقوع الغبن أو الاضطرار سواء باتفاق موظف ، أو بعلم الشركة ؟
2 لو كان نفس السؤال ، ولكن الشركات حكومية لغير الحاكم الشرعي ؟.. وما الحكم بالنسبة لحكومة الحاكم الشرعي ؟

الجواب: 1 يجوز .
2 يجوز .

السؤال 63: 1 ما حكم شراء الاجهزة وتوابعها والبرامج من السوق الحرة ، وان الدولة ترضى بذلك ، ولا تسميها سوقاً سوداء مع وجود احتمال حصول الاحتيال والسرقات من قبل الذين يبيعون على شركاتهم ، وقد يكون البائع فرداً يبيع ، لانه واقع في مشكلة .. فهل يجوز في كل تلك الصور البيع والشراء في السوق الحرة ؟
2 ما الحكم في ذلك بالنسبة للمزادات العامة وليست الخاصة والمسماة بالحراج ، اذ كل يقول سعرا ويشتريه من يتوقف عنده السعر النهائي ، مع ملاحظة ان بعض الشركات المصنعة للاجهزة الكمبيوترية وتوابعها قد لا ترضى عن البيع او الشراء في بعض تلك الصور المذكورة .. فما الحكم ؟

الجواب: 1 يجوز .
2 يجوز .

السؤال 64: انا مدرس أعمل في وزارة التعليم ، وضمن نظام الموظفين تعطى للمدرس ، أو أي موظف آخر في الدولة اجازة اضطرارية على حسب الظروف التي يواجهها وهذه الاجازة مدتها 10 أيام في السنة ، وقد تعطى للموظف بسهولة في احد القطاعات ، اما قطاع التعليم فمن الصعوبة الحصول عليها بسبب الموظفين المسؤولين عن ذلك .. فهل يجوز لي التصرف للحصول عليها بطريقة أو اخرى مثلا احضار عذر مرضي أو غير ذلك حيث اني استفيد من الاجازة في قضاء أعمالي الضرورية هذا للعلم ان اخذي هذه الاجازة لا يؤثر على سير التعليم في المدرسة التي اعمل بها ؟

الجواب: لا يجوز.

السؤال 65: هل يجب تخميس المال المبذول في شراء الحاسب وعتاده وبرامجه سواء في استفاداته كطالب العلم او الجامعي او غيرهما او من يستفيد به ، ولكن لا على نحو الاختصاص ، وانما زيادة تثقيف ومعلومة او من يستفيد به في تجارته ونظير ذلك ؟ افيدونا على تلك الصور ؟

الجواب: لا يجب الخمس إذا كان لاستفادته الشخصية ونحو ذلك ، وأما إذا كان يستفيد منه في تجارته ، فيجب تخميسه .

السؤال 66: هل يعد البذل سرفا في ذلك ام لا ؟ واذا لم يعد في بعض الصور .. هل يعد ترفا مبغوضاً ام لا ، مع ملاحظة امكان استفادة المرتبطين بالمكلف مثل ابنائه وزوجته وهكذا ؟

الجواب: إذا كان للاستفادة من برامجه المفيدة للدين أو الدنيا ولو للترويج ، فلا يعد إسرافاً ، ولكن إذا كان للاستفادة في المجالات المحرمة ، أو تضييع الوقت بما لا يعد ترويحاً للنفس ، فلا يعد من المؤونة ويجب تخميسه .

السؤال 67: لو توقف تعليم الابن على شراء الحاسب ومستلزماته ، وكذلك لو اعتمد اداء واجب وتعليمه الى بعض الناس على طريقة خاصة تنسق بالحاسب الالي .. فهل يرجح شراء حاسب الى حينها ام لا ؟.. وهل يصح اقتطاع ثمنه مما هو ملحق بالموؤنة التي لا يجب خمسها او يدخل في عنوان الاعمال الخيرية اذا وقف مبلغا معينا لها ، او يشترط التصريح في ذلك ؟

الجواب: ربما يرجح شراؤه ، ويعد من المؤونة كما مر ، وربما يشمله عنوان الاعمال الخيرية ، فهذا يتبع ظروف العمل والاهداف.

السؤال 68: هل يجوز ان أعمل في الشرطة الالمانية ، علماً بانها هنا تحافظ على القوانيين وحقوق الانسان أكثر من ماهو في كثير من بلداننا الاسلامية ، فمثلا اذا اتهم أحدهم بجريمة ما ، فلا يتم القبض عليه وتوجيه الاتهام له بدون أدلة كاملة تدينه ، وأيضا ان عمل الشرطة لا يقتصر على هذا فقط ، بل هو ايضا في نفس الوقت شرطة للحفاظ على أمن المواطنيين ، وكذلك شرطة المرور وجميع الامور ، فالشرطة هنا لا ينقسم الى قسمين مثل بلداننا ، فمثلا القسم الاول هو قسم شرطة المرور ، والقسم الثاني هو الشرطة الجنائية او المحافظة على الامن .. ان امكانية وجود مثل هؤلاء الاخوة المؤمنيين في هذه الاعمال يكون خدمة للاخوة المؤمنين الاخرين ، علما ان هذا الاخ من الاخوة الذي لا يخاف على دينهم ، وهو يرغب كثيراً في العمل هذا ؟

الجواب: يجوز الدخول في العمل إذا كان قاصداً مساعدة المؤمنين متى أمكن ، ولكن إذا صدرت إليه أوامر تخالف الشريعة ، فلا يجوز له الامتثال ، وإن انجر إلى اخراجه من العمل .

السؤال 69: يأخذ بعض الناس كتاباً لعالم ، ويضع له مقدمة ويحذف مقدمة صاحب الكتاب مثلا ، ويجري بعض التغييرات الطفيفة جدا من دون أن يتغير موضوع الكتاب أو مضمونه ، ثم ينسبه لنفسه ويطبعه على هذا الأساس .. فهل يجوز هذا العمل ؟.. وهل يجوز شراء ذلك الكتاب إذا علمنا بحقيقة الأمر ؟.. وهل يجوز قراءته للإستفادة أو معرفة الحقيقة بالمقارنة بين الكتابين ؟

الجواب: لا يجوز العمل ، ويجوز الشراء والاستفادة .

السؤال 70: هل يجوز لي وأنا كمسؤول انترنت أن أقرأ رسائل المشتركين الشخصية للمشتركين للاطلاع على مضمونها ، أو على الاقل من أشك به ؟

الجواب: لا يجوز .

السؤال 71: حدث لي حادث تصادم في السيارة ، وقد تأثرت سيارتي بهذا الحدث ، وسيارة الطرف الآخر لم يحدث لها شيء ، وقد تفاهمنا أن كل واحد يذهب في حال سبيله وعدم إخبار المرور ( الشرطة ) لتفادي دفع رسوم الحادث الغالية ، وفي هذا الحالة أنا مرتكب الحادث ، وأنا الذي تأثرت بهذا والطرف الآخر لم يحدث له شيء ( الحمد لله ) ، وكلفت التصليح غالية ، وأنا لا أستطيع أن أدفع هذا المبلغ ، وفكرت أن أتفق مع شخص آخر أن يدعمني متعمداً مكان الحادث السابق ، ويكون تصليح السيارة على حساب التأمين .. هل يجوز لي أن أفعل هذا ؟

الجواب: لا يجوز .

السؤال 72: ما حكم من عمل في احدى المصانع مؤقتا لمدة شهرين ، ولكن بالخطأ تم استلام راتبه اضعافاً وسحبه لكي ينفقة لحاجياته ولاسرته بدون ان يعلم المصنع حتى الان .. فما حكم هذا المال ؟

الجواب: لا يجوز له ذلك ، ولابد من إعادته لمالكه .

السؤال 73: زوجي عنده اُخت متخلفة عقلياً تركها في مركز رعاية الامومة والطفولة ، وقد خصصت لها دائرة الضمان الاجتماعي راتباً معيناً يدفع زوجي بعضه إلى المركز ، والبعض الآخر باق عنده .. فماذا يفعل به ؟.. وهل يحق له ان يستلفه لنفسه ليؤديه عند الحاجة ؟

الجواب: يجب عليه الاحتفاظ بالمبلغ لها ، ولا يحق له التصرف فيه.

السؤال 74: هل ان العقود المعاطاتية لازمة ؟

الجواب: نعم .

السؤال 75: كنت اعمل محاسباً عند شخص ما ، فتجرأت في أحد المرات فأخذت من المال دون علمه ، والآن لما كبرت أدركت خطئي .. فهل هناك طريقة تمكني من رد حقه له دون علمه لتجنب الأحراج ؟

الجواب: يجوز رده الى أمواله بدون إعلامه بذلك .

السؤال 76: ما هو حكم من يأخذ جهاز حاسب آلي من شركة مساهمة دون علم إدارة الشركة ، أو أخذ موافقتها لاستخدامه الشخصي في منزله ، وعدم نيته في ترجيعه للشركة ، مع العلم أن الشركة أموالها تشتغل في الاستثمار وعملها الأساسي في النقليات ، وأن الموظف يعمل لدى تلك الشركة ؟

الجواب: لا يجوز أخذه ، وتجب إعادته .

السؤال 77: وصلنا من المراجع الكرام بأنه اذا دخلت داراً صاحبها لا يخمس امواله ، أو أن بعض امواله يكتسبها من طرق غير مشروعة ، وقدم له طعام فان لم يطمئن بانه قد وفره من مال غير محرم ، أو من مال غير مخمس ، جاز له ان يأكله لاحتمال أن يكون قد اشتراه بمال حلال ، ولكن علماء الاخلاق يفضلون في مثل هذه الموارد التجنب والاحتياط ، ويقولون بانه إذا كان الطعام حراماً في واقعه فانه سيترك أثره على النفس والذرية ، وقد ذكر لنا بعض الفقهاء أنه في مثل هذه الموارد حيث لا يطمئن بالحرمة يكره اكل الطعام .. فما هو رايكم .. هل الطعام المذكور حلال او انه مكروه ؟

الجواب: الطعام المذكور حلال ، ولم تثبت كراهة تناوله .

السؤال 78: ما حكم من اخذ شيئا هو من ملك الجميع ، ولكنه موجود بكثرة لملكه الخاص ؟.. وماذا لو اخذه لمدة ثم يعيده بعد قضاء حاجته منه ، مثلا كتاب في المكتبه العامه للطلاب ، و لكن هنا منه عدة نسخ ؟

الجواب: لا يجوز .

السؤال 79: نحن شباب لدينا الرغبة في فتح مقهى في السعودية ، حيث أنه يحتمل استعمال المقهى من قبل الزبائن استعمال خارج نطاق الشرع الشريف ، كالدخول على المواقع الإباحية رغم أن الحكومة تمنع الوصول الى مثل هذه المواقع .. فهل يجوز لنا ذلك ؟

الجواب: يجوز ، وإمنعوا ذلك حد الإمكان .

السؤال 80: نحن جمعية خيرية رسمية تعنى بجمع الاموال وتحصيلها من خلال الإشتراكات الفردية والتبرعات الخيرية ، سواء من الأشخاص أو الهيئات او المؤسسات الاهلية والرسمية ، ويستفاد منها في دعم الفقراء والمحتاجين وفي الأعمال الخيرية على اختلاف أنواعها ، ومن جملتها المساعدة في تقديم العلاج في الداخل والخارج ، ومساعدة الطلاب المحتاجين في الدراسة ، ترميم المساكن ، توفير اللوازم المدرسية لأبناء الاُسر التي تقوم الجمعية بتقديم المساعدة إليها ، علماً بأن الجمعية تقوم ببعض المشاريع الصغيرة التي يمكن أن تجني منها أرباحاً تدعم مسيرة الجمعية المالية وتحقيق أهدافها المرجوة :
هل يمكن للجمعية استخدام بعض من المال الوارد إليها من مختلف الجهات المذكورة أعلاه في إقامة حفل خاص لتكريم الاشخاص المتميزين في دعم الجمعية مادياً ومعنوياً ، كأن يستخدم جزء من المال في شراء بعض الهدايا التذكارية التي سيتم توزيعها مثلاً على الأشخاص المكرمين تشجيعاً لهم على الدعم السخي ، واستقطاباً لأكبر عدد من المتبرعين والمساهمين من أصحاب الأيادي البيضاء ؟

الجواب: يجوز ذلك فيما إذا كان التبرع يشمله ، كما أنه لا يجوز استثمار المال إلا في ما يشمله التبرع .

السؤال 81: ما حكم الاستنساخ ؟.. وما حكم بيع او شراء اسهم تلك الشركات الطبية التي تعمل في ذلك المجال ؟

الجواب: يجوز كلاهما .

السؤال 82: شخص يحاول فتح محل توزيع الصحف والمجلات ، ولكن بعض المجلات التي هي من بضاعة هذا المحل ويلزم عليه بيعها تشتمل على تصاوير فاسدة .. فهل يجوز له فتح محل كهذا ؟

الجواب: لا يجوز بيع تلك المجلات .

السؤال 83: توجد أجهزة يتم بيعها في الأسواق تقوم بالتقاط قنوات فضائية من مصادرها الأصلية والتي عادة يجب دفع مبلغ من المال للمصدر لمشاهدة هذه القنوات .. فما حكم اقتناء هذه الأجهزة ؟

الجواب: سماحة السيد لا يجيزه إلا لمن يثق من نفسه وغيره عدم استعمالها في المجلات المحرمة .

السؤال 84: بالنسبة للدرهم الشرعي .. ما سعره بالعملة المعاصرة ؟

الجواب: الدرهم يساوي ٢ ونصف غرام فضة.

السؤال 85: انا موظف في مطبعة ، والمطلوب مني طباعة كل ما أُومر بطباعته ، وقد يكون كتاب ضلال من حيث احتوائه على السبّ لمذهب الحق ، او من حيث احتوائه على صور لفتيات عاريات ، وقد تكون هذه الصور للتعليم وقد لاتكون كذلك ، وقد اتمكن من التهرب من طباعة الجزء الذي يحتوي على المحرم ، وقد لااستطيع .. فما الحكم في كل الاحوال مع العلم انني اذا خالفت الاوامر أطرد من عملي ؟

الجواب: لا يجوز العمل في المجال المحرم كطبع كتب الضلال ، ولاتملك الراتب في قبال هذا العمل .

السؤال 86: على غرار تحريم جبنة گرافت التي ثبت إنها تحتوي على دهن الخنزير ، فإننا نسأل عن الاجبان التي تحتوي على « الأنفحة البقرية » ، فقد علمنا أن هذه الأنفحة تستخرج بعد ذبح العجل البقري مما يعني انه إذا كان من دول غير مسلمة فهو حرام ، لذا فإننا نسأل عن صحة هذه الأمور ؟

الجواب: يجوز أكله والانفحة المستعملة في عملية التجبين سائلة غالباً.

السؤال 87: نحن نعمل في مؤسسة حكومية ، وتعم الفوضى في نظام خروج الموظفين ، حيث يخرج البعض قبل نهاية فترة العمل بساعة ( قد تكون أقل أو أكثر أحياناً ) ، ويبررون موقفهم هذا بأن عدد الموظفين الباقين يستطيعون تأدية العمل ، ولو أدى ذلك لازدحامهم حيث أنهم يتناوبون على ذلك وبدون علم الرئيس المباشر بالخروج (وقد يعلم بعض الأحيان ولكنه لا يفعل أي شيء) ، و خروج الموظفين مخالف للنظام .
وهنا أود الاستفسار عن بعض الأسئلة:
1) ما حكم الخروج بدون علم الرئيس المباشر ؟.. وما حكم الراتب الذي يستلمه الموظف كاملاً دون أي نقص؟
3) ما حكم الخروج بدون استئذان مع العلم بأن الرئيس يعلم ، ولكنه لا يطبق عليهم النظام ؟.. وما حكم الراتب الذي يستلمه الموظف كاملا دون أي خصم؟
3) ما حكم الخروج في حال الاستئذان؟.. وما حكم الراتب في حال استلامه كاملاً ؟

الجواب: لايجوز الخروج ، ولا يحل الراتب إلا مع الأستئذان أن سمح به القانون .

السؤال 88: أعمل في شركة رأس مالها مملوك 80 بالمائة للمسلمين و 20 بالمائة لغير المسلمين ، وهناك بعض الموظفين يستولون على بعض الأموال ، ويستفيدون من بعض الخدمات مجانا بحجة أن هذا المال مجهول المالك .. فهل هذا العمل جائز بإذن أو بغير إذن من الحاكم الشرعي ؟.. وهل يعتبر هذا المال مجهول المالك ؟

الجواب: لا يجوز، وليس مجهول المالك .

السؤال 89: يعمل جمع من المدرسين في مركز صيفي للأنشطة التعليمية التابع لوزارة التعليم ، عند الإنتهاء بقي من ميزانية المركز بعض المال .. هل يجوز لهم تقاسم المال بينهم دون علم الوزارة ؟.. هل يجوز للمدير إعطاء كل واحد منهم مبلغاً منه بعنوان المكافأة لهم ، علما بأن الإدارة تحث على مكافاتهم بالإضافة إلى الراتب المدفوع لهم من قبل الإدارة ؟

الجواب: لا يجوز إلا على أساس القانون .

السؤال 90: ما حكم من يطلب إجازة مرضية من طبيب لتغيّبه عن العمل مع كونه غير مريض ؟.. وما حكم الطبيب المانح للإجازة ؟

الجواب: لايجوز ، ولايحل له راتب ذلك اليوم .

السؤال 91: أنا طبيب أسنان اعالج في اليوم 24 مريضاً محددا من قبل الإدارة .. فما حكم الخروج من الدوام الرسمي بعد الأنتهاء من علاج هؤلاء المرضى ؟

الجواب: يتبع ذلك قانون الإدارة ، فإذا كان يسمح لك بالخروج بعد ذلك ، فلا مانع شرعاً .

السؤال 92: إذا ظلم شخص ما ورفع الأمر الى الدائرة للحكم في القضية ، وجاء الحكم جائرا على الجميع حيث أن ساعات العمل المطلوبة تخالف نص العقد .. فهل يجوز لهؤلاء المتضررين أخذ حقهم بانفسهم ، أي الخروج من الدوام الوظيفي قبل الوقت المصرح به رسميا ، ولكن صحيح على حسب القانون ؟

الجواب: لايجوز مخالفة عقد التوظيف .

السؤال 93: نستورد بضاعة من موزع من دولة عربية ، وهو يستوردها من شركة في دولة اجنبية ، وحين وصولها بلدنا نزيل اسم الشركة المصنعة فقط ، ونضع عليها اسم شركة اخرى ( مع العلم اننا لو طلبنا من الموزع السالف الذكر أن تضع اسم الشركة الأخرى فلا مانع لديها مع عدم العلم إذا كانت الشركة المصنعة للقطعة على رضا ، أم لا ) مع الافصاح عن الدولة المصنعة .. فما الحكم في ذلك ؟

الجواب: هذا غش ولايجوز .

السؤال 94: اعمل في شركة تمتلك اربع حكومات خليجية خمسة واربعون في المائة من اسهمها ، والباقي موزع على افراد وبنوك ، علما بان الوقت المطلوب مني هو ثمان ساعات عمل ، واحياناً اهدر بعض الوقت نتيجة الملل وقت الدوام .. ما حكم الوقت المهدر هذا ، علماً اني اعمل في فندق ويتعامل هذا الفندق بالخمور وليس لطبيعة وظيفتي علاقة بالخمور ؟

الجواب: لايجوز إهدار الوقت ، ولايجوز أخذ الراتب في مقابل ذلك الوقت ، ويجوز العمل الذي ليس له علاقة بالخمور .

السؤال 95: امتلك مؤسسة لتصوير حفلات الزواج بالفديو ، ويعمل عندي مصورون أجانب مسلمين وغير مسلمين .. فهل يجوز أخذ أجرة تصوير زواج يتضمن بعض فقراته ( العرضة ) المعروفة في دول الخليج ، والعرضة هي عبارة عن رقصة يقف فيها الرجال حاملين السيوف و، هو يرددون بعض القصائد مع دق الطبول ؟

الجواب: يجوز ، وإن كان الرقص في نفسه محلاً للإشكال .

السؤال 96: انا موظف في الدولة ، وفي قسم لايوجد عمل في نفس مجال تخصصي اعمله ، فاتضجر من الجلوس في القسم وحدي فاقوم بالخروج من العمل دون إذن المسؤول ودون علمه .. فهل ذلك جائز؟.. وهل الراتب الذي اتقاضاه شهريا حلال ؟.. وهل هناك فرق إذا كانت الدولة حكومتها مسلمة أم لا ؟

الجواب: لايجوز الخروج إلا فيما يسمح لك القانون ، ولا يجوز أخذ الراتب مع ترك العمل حتى إذا كانت الدولة كافرة .

السؤال 97: احد الاشخاص استولى على مبلغ صغير جدا من المال قبل التكليف ، وبعد التكليف اكتشف انه عمل غير شرعي .. فماذا يصنع ؟

الجواب: يرجع مثله الى صاحبه .

السؤال 98: هل يجوز اقتناء بطاقات الائتمان ( فيزه كارد ) ؟.. وهل يجوز التعامل بها ، استعمالها للمشتريات الضرورية ، حيث أني في حاجة ماسة لها ؟

الجواب: لا مانع من اقتناء هذه البطاقة واستخدامها، لكن دفع نسبة من الزيادة مقابل التأخير في تسديد المبلغ الي البنك ان كان شرطاً في قبول البنك للحوالة، فهو شرط فاسد وحرام.

السؤال 99: المسيحيون الموجودون في لبنان لا توجد بيننا وبينهم اية معاهدة ولا غيرها ، سوى اننا نسكن في وطن واحد هو لبنان .. فهل يجوز سرقتهم ؟

الجواب: سماحة السيد لا يجيز ذلك.

السؤال 100: أنا معلم للتربية الإسلامية في بلد عربي ، والمادة المقرر عليّ تدريسها هي التاريخ ، وهو ليس على مذهبنا ، بل على مذهب آخر .. فهل أكون هنا في وضع من ينشر المذاهب الأخرى غير المذهب الشيعي ، أو في حكم من ينشر الضلال ليطغى على مذهب آل البيت عليهم السلام ؟.. وهل يجوز لي الإستمرار في ذلك ؟

الجواب: لايجوز تدريس ما لايؤمن منه الضلال والانحراف عن الحق .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى