أحكام البنوك

أحكام سهام البنوك

تنوية

تم جمع هذه الفتاوى من المصادر الرئيسية لفتاوى سماحة السيد السیستانی وذلك لتسهيل الأمر على المتصفحين الكرام ونرجوا مراجعة المصادر الفتوائية لسماحته للتأكد من عدم تغيير الفتوى أو تبدلها.

السؤال ١: ما حكم بيع وشراء اسهم البنوك التي تتعامل بالربا سواء تلك التي تمتلك الدولة جزءاً من رأس مالها أو تلك التي تكون ملكاً خالصاً لغير الدولة مع العلم بأن مجرد امتلاك السهم ولو لمدة ساعة واحدة يجعل مالك السهم مالكاً ؟
الجواب: لا يجوز .

السؤال ٢: ما حكم شراء أسهم البنوك وتداولها واخذ ارباحها بالنسبة لكل من مقلدي السيد الخوئي ومقلدي السيد الخميني؟
الجواب: لايجوز شراء اسهم البنوك التي تتعامل بالربا ، ولا أخذ ارباحها ، ولا يختلف العلماء في ذلك .

السؤال ٣: أملك ارباح اسهم في بنك إسلامي ، ماذا يجب عليّ تجاهها ؟ هل يجب عليّ تطهيرها ؟ وما حكمها ؟
الجواب: إذا كان الربح من بيع الأسهم فهو حلال ، وإذا كان ربح المعاملات البنكية .. فإن لم يكن له معاملات ربوية فهو حلال أيضاً ، وإذا كان .. فلا يحل ما حصل بالربا ويجب التصدق به .

السؤال ٤: أمتلك عدد من الأسهم في البنوك في بلدي السعودية وقد كنت في السابق اتصدق بنصف الأرباح التي احصل عليها من هذه الأسهم بناءا على فتوى مقلدنا السيد الخوئي قدس سره وبعد وفاته رجعت الى السيد الكلبايكاني قدس سره الذي يجيز التصرف بهذه الأرباح كاملة وقد عملت بهذه الفتوى الى وفاته فرجعت بالتقليد الى السيد السيستاني دام ظله الذي يرى وجوب البقاء على تقليد الأعلم فبقيت على تقليد السيد الخوئي قدس سره فما العمل بالنسبة الى الأسهم المذكورة علما بأني سمعت من أحد رجال الدين الثقاة أن السيد الخوئي يجيز التصرف بالارباح بعد التصدق بجزء منها وليس بالضرورة بالنصف وقد عملت بهذا الرأي في العام الماضي فهل في ذلك إشكال ؟
الجواب: ما قاله السيد الخوئي رحمه الله من جواز التصرف بشرط دفع التصدق بالنصف إنما كان بالنسبة الى فوائد الودائع لدى البنوك الحكومية والمشتركة لا أرباح سهام البنك فلا يجوز الإشتراك في سهام البنوك التي تتعامل بالربا ولا تملك من الأرباح ما يعادل الفوائد المأخوذة من القروض . وأما بالنسبة لفوائد الودائع فإن ما قاله المراجع السابقون انما هو إجازة للتصرف في المال المجهول المالك وتنتهي الإجازة بوفاة المرجع ، وسماحة السيد حفظه الله يجيز التصرف في هذه الفوائد للمؤمنين بشرط التصدق بنصفها للفقراء المتدينين .

السؤال ٥: يوجد بنك لا يتعامل بالربا في معاملاته التي يقوم بها داخل البلد ، ولا أعلم أن كان يتعامل بالربا خارج الدولة فهل يجوز ان اشتري وابيع اسهمه ؟
الجواب: يجوز .

السؤال ٦: ما حكم بيع وشراء اسهم البنوك سواء تلك التي تمتلك الدولة جزء من رأس مالها أو تلك التي تكون ملكاً خالصاً للأفراد والمؤسسات غير الحكومية؟
الجواب: لا يجوز الشراء اذا كانت تعامل بالرّبا.

السؤال ٧: ما حكم بيع والشراء اسهم الشركات التي يشمل عملها فيما يشمل ايداع اموالها لدى البنوك داخل وخارج الكويت للحصول على الفوائد البنكية أو بيع وشراء السندات وغير ذلك؟
الجواب: تجوز ما لم يعلم حرمة معاملاتها.

السؤال ٨: هل يجوز شراء أسهم البنوك الربوية التابعة للدول الإسلامية بقصد الإستثمار ، أي للحصول على أرباحها السنوية ؟
الجواب: لا يجوز .

السؤال ٩: هل يجوز شراء أسهم البنوك الربوية التابعة للدول الإسلامية بقصد التجارة ، أي شرائها ثم بيعها عند إرتفاع أسعارها ؟
الجواب: لا يجوز .

السؤال ١٠: هل يجوز بيع وشراء الاسهم الخاصة بالبنوك التجارية ؟
الجواب: لا يجوز اذا كانت تتعامل بالربا .

السؤال ١١: ان بعض البنوك تطرح صناديق استثمارية خاصة بتداول الاسهم في بعض الدول الاجنبية من دون تحديد نوعية الشركات التي يتم تداول اسهمها ، على سبيل المثال ( صندوق تداول اسهم امريكا الشمالية ، صندوق تداول الاسهم الاوربية ، صندوق تداول الاسهم اليابانية … الخ ) .
الجواب: يجوز اذا لم يعلم اشتمال الصندوق على معاملات محرمة .

السؤال ١٢: تم السؤال عن اسهم البنوك الربوية عن طريق أحد وكلاء السيد الخوئي قدس سره فأفاد بانه يجوز الاكتتاب فيها وليس تأسيس البنك ، حيث ان البنك مؤسس من السابق وقمنا على اساس ذلك بالشراء بسعر السهم من السوق ب ١٤٠٠ ريال والان القيمة السوقية ب ٨٠٠ ريال فكيف تكون هل اتخلص منها بخسارة وقد يتحول مركز المالك من دائن الى مدين نظراً لفارق السعر الكبير ؟
الجواب: يمكنك ابقاء الاسهم ومطالبة إدارة البنك بأن لا يتعامل بالربا ، وإن كانوا لا يعيرون اهتماماً لطلبك ، وبعد ذلك يجوز لك أخذ الفوائد ، ولكن يجب التصدق بالفوائد الربوية التي تحصل عليها .

السؤال ١٣: ما حكم بيع وشراء الاسهم من البنوك المحلية مثلا بنك الرياض في السعودية ؟
الجواب: لا يجوز إذا كانت تتعامل بالربا .

السؤال ١٤: ما حكم شراء الأسهم من البنوك الأهلية مع إحتمال الربح والخسارة ، ولا تعمل بالربا ، ولا المتاجرة بالأسلحة والأشياء المحرمة مثل الخمور حسب العقد المبرم بين البنك والمستفيد ، علماً بأنني أخمس الأرباح كلما حال عليها الحول ؟
الجواب: يجوز .

السؤال ١٥: هل يجوز شراء أسهم الشركات التي تكون بعض معاملاتها محرمة كالبنوك الربوية ، علماً بأني لا أنوي الإستفادة من الأرباح السنوية لتلك الشركات ، والغرض من شراء تلك الأسهم هو الأمل أن ترتفع قيمة الأسهم ، وبالتالي بيعها والاستفادة من الزيادة في قيمة السهم ؟
الجواب: لا يجوز .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى