أحكام المرأة الخاصة

أحكام الرضاع

تنوية

تم جمع هذه الفتاوى من المصادر الرئيسية لفتاوى سماحة السيد السیستانی وذلك لتسهيل الأمر على المتصفحين الكرام ونرجوا مراجعة المصادر الفتوائية لسماحته للتأكد من عدم تغيير الفتوى أو تبدلها.

السؤال ١: هل يجوز للمرأة المرضع ، إرضاع طفلها وهي في حالة الجنابة ، في حالة الاضطرار ، او في الحالات العادية ، مثل شدة بكاء هذا الطفل ؟
الجواب: لا مانع منه .

السؤال ٢: هل هناك كراهية في ان ترضع الام طفلها ، وهي على جنابة ؟
الجواب: لا كراهة فيه .

السؤال ٣: ماحكم الشرع في حالة بكاء الطفل الرضيع في وقت الصلاة ؟.. هل أتركه يبكي حتى الانتهاء من الصلاة حتى لا تفوتني الصلاة في وقتها ، وخصوصا صلاة الصبح والمغرب ، أم أترك وقت الصلاة يفوتني حتى انتهي من إرضاع الطفل ؟
الجواب: إرضعيه إذا لم يفت وقت إداء الصلاة ، وأما إذا كان الوقت ضيقاً وكان تركه يضر به ضرراً معتداً به ، فارضعيه وأنت تصلين ، وإن لزمك الصلاة جلوساً ، أو الركوع والسجود أيماءً .

السؤال ٤: إذا ارضعت المرأة طفلاً من دون أن يكون لها ولد أو كانت عاقرا ، ولكن نزل عليها الحليب .. فهل هذا الرضاع ينشر الحرمة ؟
الجواب: لا ينشر الحرمة رضاع كهذا .

السؤال ٥: أنا أمرأة متزوجة ولدي طفل رضيع ، أحياناً يطلبني زوجي للجماع في وقت متأخر ، فيتعذر عليّ الغسل من كثرة السهر مع ابني ، فاضطر لتأخيره للصباح .. فما الحكم الشرعي .. هل ما أقوم به من تأخير جائز أم لا ؟.. وهل يجوز ارضاع الطفل وأنا على جنابة ؟
الجواب: لا مانع منهما معاً .

السؤال ٦: ما حكم المرأة المرضعة لطفل ذى شهرين بخصوص صيامها لشهر رمضان المبارك ؟
الجواب: المرضع القليلة اللبن اذا خافت الضرر على نفسها ، أو على الطفل الرضيع جاز لها الافطار ، وعليها القضاء والتكفير عن كل يوم بمد ، والاحوط لزوماً الاقتصار في ذلك على ما اذا انحصر الارضاع بها ، بأن لم يكن هناك طريق آخر لارضاع الطفل ولو بالتبعيض من دون مانع ، وإلا لم يجز لها الافطار .

السؤال ٧: ١ هل يجوز او يكره ان ترضع الام طفلها ، وهي لم تغتسل غسل الجنابة اقصد الغسل الذي بعد المعاشرة ؟
٢ هل صحيح ان النظر الي فرج المرأة يورث العمى ؟
٣ هل يجوز استخدام مستحضر صناعي يؤخر القذف اثناء الجماع ، وذالك لتأخذ الزوجة حقها من الجماع ، وهل لهذا المستحظر اضرار جانبية ؟
الجواب: ١ يجوز ، ولاكراهة فيه .
٢ يكره النظر إليه حين المجامعة .
٣ يجوز .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى