الصوم _ رؤية الهلال

ثبوت الهلال بقول الفلكي

تنوية

تم جمع هذه الفتاوى من المصادر الرئيسية لفتاوى سماحة السيد السیستانی وذلك لتسهيل الأمر على المتصفحين الكرام ونرجوا مراجعة المصادر الفتوائية لسماحته للتأكد من عدم تغيير الفتوى أو تبدلها.

السؤال ١: هل يجوز الأخذ بالفلك في ثبوت رؤية الهلال بدلاً من الرؤية بالعين المجردة ، خصوصاً بعد أن أثبت الفلك قدرته على إصابة الواقع بنسبة قريبة من ١٠٠ % ؟
الجواب: إذا حصل العلم من الحسابات الفلكية ، أو الاطمئنان بكون الهلال ظاهراً في اُفق البلد ، بحد قابل للرؤية بالعين المجردة فيمكن ذلك ، ولكنه قلما يحصل .

السؤال ٢: سؤالي حول رؤية الهلال ، لو أثبت العلم بوسائله الفنية الدقيقة إمكان رؤيته ، لولا وجود بعض الأُمور الطارئة المانعة من الرؤية ، كوجود الغيوم ، أو أي مانع آخر ، وحصل الاطمئنان بذلك .. فهل يمكننا الأعتماد على تلك الوسائل العلمية الدقيقة الموثوقة في تحديد بداية الشهر ؟
الجواب: إذا حصل العلم ، أو الاطمئنان من الحسابات الفلكية بظهور الهلال في اُفق البلد ، بحد يقبل الرؤية بالعين المجردة ، لولا الموانع ، فيمكن الاعتماد عليها ، ولكنه قل ان يحصل .

السؤال ٣: إذا قال الفلكي : إنه لا يمكن رؤية الهلال في هذه الليلة ، وشهد عدلان على رؤيته .. فهل يؤخذ بشهادتهما ؟
الجواب: إذا اتفقت كلمة الفلكيين على عدم إمكان الرؤية ، فهو دليل على اشتباه البينة وخطأها .

السؤال ٤: هل يجوز تحديد رؤية الهلال فلكياً ؟
الجواب: إذا أورث ذلك الإطمئنان بظهور الهلال في اُفق البلد بنحو يكون قابلاً للرؤية بالعين المجردة ، وان منع منها مثل الغيم وغيره امكن الإعتماد عليه في إثبات الشهر .

السؤال ٥: لو حصل الاطمئنان الشخصي بصحة الحسابات الفلكية في ولادة الهلال ، وكونه قابلاً للرؤية بالعين المجردة .. فهل يمكن الاعتماد على هذا الاطمئنان في اثبات الشهر أو العيد مثلاً ، وخاصة إذا صدرت عن أهل الخبرة في هذا المجال ؟
الجواب: نعم بالنسبة لبلده .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى