المستحبات والنوافل

أحكام صلاة الليل

تنوية

تم جمع هذه الفتاوى من المصادر الرئيسية لفتاوى سماحة السيد السیستانی وذلك لتسهيل الأمر على المتصفحين الكرام ونرجوا مراجعة المصادر الفتوائية لسماحته للتأكد من عدم تغيير الفتوى أو تبدلها.

السؤال ١: هل يجوز لي أداء صلاة الليل وأنا في ذمتي صلاة قضاء ثلاث سنوات ، مع العلم أنني أقضي حسب راحتي واقبال قلبي ؟
الجواب: يجوز .

السؤال ٢: في صلاة الوتر إذا طلع الفجر قبل أن يركع المصلي وكان عالماً بذلك .. فهل تكون صلاته بنية الاداء أم بنية القضاء أم بنية القربة المطلقة ؟ وإذا لم يعلم وصلى بنية الاداء ، ثم أذن الفجر قبله الركوع .. فهل صلاته أداءً صحيحة أم لا ؟
الجواب: يتمها لا بنية الاداء والقضاء ، ولا يعتبر التخفيف .

السؤال ٣: هل يتم إدراك صلاة الوتر ( عند نهاية الوقت ) بعد قراءة الفاتحة والسورة ، ام بعد إكمال القنوت ،ام بعد الركوع ، أم بعد إكمال الذكر من السجدة الثانية ، أم بعد إكمال السجدة الثانية ؟
الجواب: بالدخول فيها فيتمها لابقصد الأداء والقضاء .

السؤال ٤: ماذا يجب على من يترك صلاة الليل ؟
الجواب: لاتجب صلاة الليل ، وانما هي مستحبه ويستحب قضاؤها اذا فاتته .

السؤال ٥: هل يمكن للشخص أن يصلي الركعات الثمانية لنافلة الليل بعد صلاة العشاء مباشرة ، ويصلي ركعتي الشفع والوترعند منتصف الليل دون سبب او اضطرار ؟
الجواب: صحته لايخلو من وجه ، ولكن الاحوط والافضل ان يؤخر نافلة الليل الى نصفه .

السؤال ٦: صليت صلاة الليل ، وبعد خمس دقائق بدأ النور بالظهور .. فما حكم صلاتي ؟
الجواب: الصلاة صحيحة على كل حال ، فان كانت بعد الفجر فهي قضاء .

السؤال ٧: يصعب عليّ القيام نصف الليل لأداء صلاة الليل ، وأنا أرغب كثيراً في أدائها لما فيها من الفضل .. فهل من سبيل ؟
الجواب: لا يبعد ان يبدأ وقت صلاة الليل من أول الليل ، وان كان الأفضل الاتيان بها في الثلث الأخير من الليل ، وأفضله القريب من الفجر .

السؤال ٨: هل حرام ترك صلاة الليل ؟.. وما هو وقتها وثواب المثابرة عليه ؟
الجواب: لا يحرم ، ولكنه ثواب جزيل يخسر من يحرم نفسه منه ، ووقتها الليل ، وأفضله قبيل الفجر .

السؤال ٩: هل من بدأ بأداء صلاة الليل يجب عليه الاستمرار ، وإذا قطعها ليلة أو ليلتين ولم يؤدها .. فهل يجب عليه ان يقضيها ، أو ماذا يفعل ؟
الجواب: صلاة الليل من النوافل ، وقد ورد الحث على الإتيان بها جميعاً ، بل وقضائها إذا فاتت في وقتها .

السؤال ١٠: ماذا يجب فعله وماذا يجب ترك فعله كي نوفق للقيام لصلاة الليل ؟
الجواب: يجب ان يكون الانسان صاحب همة وقرار .

السؤال ١١: بالنسبة الى صلاة الليل .. هل يجوز أن آتي بالركعات الثمان بعد صلاة العشاء ، وأترك ركعتي الشفع وركعة الوتر قبيل صلاة الفجر ؟
الجواب: نعم يجوز .

السؤال ١٢: بالنسبة لصلاة الليل أنا اؤديها عن طريق مسك ورقة مكتوبة فيها هذه الصلاة ، أي بمعنى انني أمسك تلك الورقة في صلاتي مع النظر إليها والقراءة منها .. فما حكم الصلاة ؟.. وما حكم لو اقتصرت على ركعتي الشفع وركعة الوتر ؟
الجواب: يجوز .

السؤال ١٣: ما هي ركعة الوتر في صلاة الليل ، وما هي كيفيتها ؟
الجواب: الركعة الأخيرة لصلاة الليل ، يمكن الاتيان بها منفردة كما يمكن الاتيان بها مع ركعتي الشفع ، وتمتاز بانه يستحب في قنوتها الترحم على أربعين مؤمناً بالاسم ، ثم الاستغفار ٧٠ مرة ، ثم سبعة مرات : ( هذا مقام العائذ بك من النار ) ، ثم ٣٠٠ مرة العفو .

السؤال ١٤: هل يجوز للمسلم ان يقيم صلاة الليل وهو على رأس العمل ، اذا كان ليس هناك أي حرج عليّ ؟
الجواب: يجوز برضا صاحب العمل ، أو كون ذلك متعارفاً .

السؤال ١٥: انا حامل ويشق علي الوقوف لأداء صلاة الليل .. فهل اصليها من جلوس ، وكيف تكون الصلاة ؟
الجواب: يجوز من جلوس ، وكيفيتها أن تصلي ثمان ركعات بنية نافلة الليل كل ركعتين بسلام ، ثم ركعتين بنية صلاة الشفع ، ثم ركعة بنية الوتر ، ويستحب الدعاء طويلاً في قنوتها .

السؤال ١٦: هل يجوز الإستغفار للاخوة والأخوات ، أو الأرحام الأحياء في ركعة الوتر ؟
الجواب: يجوز .

السؤال ١٧: من صلى الوتر قضاء .. هل يجوز ان يقضي نافلة الليل بعد ذلك ؟
الجواب: لا مانع منه .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى