المستحبات والنوافل

أحكام الصوم السمتحب

السؤال 1: يستطيع الانسان ان يصوم القضاء في يوم مستحب فيحصل علي الثواب .. فكيف يقع هذا بان يقول اصوم القضاء في هذا اليوم المستحب ، ام انه يقول اصوم قضاء ومستحباً ؟

الجواب: يكفيه أن ينوي القضاء ، فإنه سيحصل الثواب إن شاء الله .

السؤال 2: ما هي الأيام المفضلة صيامها في شهري رجب وشعبان ؟

الجواب: يستحب صوم رجب وشعبان كلاً أو بعضاً في ايام البيض ( 13 14 15 ) وخصوصاً إذا كان خميساً او جمعة .

السؤال 3: صمت يوم الخامس عشر من رجب ، لكن قد نزلت عليّ الدورة الشهرية في نصف اليوم تقريباً ، ولكن لم آكل شيء حتى الفطور .. هل احصل على ثواب هذا اليوم ، ام لا ؟

الجواب: يبطل الصوم بذلك ، والثواب بيده تعالى وهو مرجو .

السؤال 4: هل يجوز صوم ثاني وثالث أيام العيد لقضاء أيام شهر رمضان ؟

الجواب: يجوز ، وان استحب صوم ستة أيام بعد عيد الفطر بثلاثة أيام احدها العيد .

السؤال 5: ( في الصوم ) أيستحب الافطار قبل أم بعد الصلاة ؟

الجواب: قيل باستحباب التأخير ، ان لم يوجب انشغال الذهن حال الصلاة ونحو ذلك .

السؤال 6: هل أن امتداد نية الصوم المندوب الممتدة إلى الغروب يشمل المسافر الراجع إلى بلده بعد الزوال ، ولم يتناول أحد المفطرات ، فيجوز له أن ينويَ الصيام ؟

الجواب: نعم يشمله .

السؤال 7: هل يجوز لي في حال كنت صائمة استحباباً قبول دعوة على الطعام في وسط النهار ؟ واذا كانت الاجابة بالجواز .. هل احصل على ثواب الصيام مع اني افطرت ؟.. وهل يجوز لي ان ادعو صائماً ( صياماً مستحباً ) ، على طعام نهاراً مع علمي انه صائم ؟ واذا كانت الاجابة بالجواز .. هل احصل على اجر تفطير الصائم حينئذ ؟

الجواب: يجوز في كلا الحالتين ، وتثاب ان شاء الله .

السؤال 8: هل الصيام المستحب الوارد في بعض المناسبات في كتاب مفاتيح الجنان يمكن صومه بنية الإستحباب ؟.. وما هي الأيام المستحب صومها لدى سماحتكم ؟

الجواب: يكفي ان تنوي الرجاء إذا قصدت الخصوصية ، والا فلا مانع من قصد الاستحباب بقول مطلق .

السؤال 9: 1 كنت صائماً صوماً مستحباً ، وحين علم أحد زملائي في العمل بصيامي دعاني لمشاركته في وجبة إفطاره الصباحية ، وألحّ عليّ في ذلك قائلاً : إنّ إجابة الدعوة أفضل من الصيام .. فما هو ضابط هذا القول ؟.. وما هو الحكم في الحالة الآنفة الذكر ؟
2 إذا كان الصيام واجباً غير معيّن .. فما هو حكم إجابة الدعوة في مثل هذه الحالة ؟
3 إذا اعتذرتُ عن الدعوة بحجة الصيام ، وقبل الداعي الاعتذار .. فهل يكون ذلك مخالفاً للاستحباب في رجحان قبول الدعوة على الصيام ، حتى إذا لم يكن هناك إلحاح من الداعي ؟

الجواب: 1 نعم يستحب اجابة الدعوة ، ويحصل المؤمن على ثواب الصوم أيضاً .
2 لم يرد ذلك في صوم القضاء .
3 نعم الراجح هو قبول الدعوة .

السؤال 10: إذا كنت صائماً في غير وقت الصيام ( شهر رمضان ) .. فهل يجوز لي أن أستخدم أسلوب التهرب لكي يكون الشيء بيني وبين ربي ، أي عندما يحين وقت الغذاء أخرج من البيت ، وأقول لهم بانني مشغول ، أو أقول لهم بأنه ليس لي رغبة بالأكل .. فهل يجوز ذلك ؟

الجواب: يجوز التهرب ، ولا يجوز الكذب .

السؤال 11: إذا أراد شخص ان يصوم أياما من شهر شوال .. هل يصومها متصلة ، أم متفرقة ؟

الجواب: يجوز كيفما شاء ، ولكن المستحب الوارد في خصوص شهر شوال هو صوم ستة أيام بعد عيد الفطر بثلاثة أيام ، أحدها العيد .

السؤال 12: هل يوجد في الفقه الإمامي استحباب صيام ستة أيام من شهر شوال ، تبدأ من اليوم الثاني من شهر شوال ؟.. وهل هو مجرد استحباب ، أم انه استحباب مؤكد عليه ؟

الجواب: بل المستحب هو صوم ستة أيام بعد عيد الفطر بثلاثة أيام ، أحدها العيد .

السؤال 13: في كل عام أرغب في صوم شهري رجب وشعبان قربة لله تعالى ، ولكن أمتنع عن ذلك ، وذلك لدخول ضميمة ، وهي أني أريد إضافة إلى ثواب الله من جراء الصوم أريد كذلك التخفيف من وزن الجسم .. فهل لهذه الضميمة تأثير في صحة الصوم ، أو نقصان الثواب ؟

الجواب: لا يضر .

السؤال 14: هل يجوز الصوم المستحب في من كان عليه صوم قضاء ؟

الجواب: لا يجوز ان كان عليه قضاء شهر رمضان .

السؤال 15: ما هو حكم صيام اليوم الثاني من أيام عيد الفطر ؟

الجواب: لا مانع منه ، ولكن المستحب صوم ستة أيام بعد عيد الفطر بثلاثة أيام أحدها العيد .

السؤال 16: هل يجوز لمن عليه صيام كفارة أن يصوم مستحب ، أم لا ؟

الجواب: يجوز .

السؤال 17: في الصيام المستحب قبول دعوة المؤمن مستحبة ، ولكن ماذا بعد قبول الدعوة .. هل مواصلة الأكل أم الإمساك عن الأكل حتى الأذان ؟ وعلى أي حال .. هل عدم القبول يؤدي إلى شيء ؟

الجواب: يبطل الصوم بالأكل ، ولا يستحب الامساك بعده .

السؤال 18: أصوم ولله الحمد شهري رجب وشعبان ، ولكن في كثير من الأحيان تدعوني زوجتي إلى الطعام والأكل معها ، خصوصاً عندما تراني متعباً .. فهل يستحب لي الافطار حتى مع تكرر الدعوة ؟

الجواب: تشمله أدلة إستحباب إجابة دعوة المؤمن ، فيستحب لك الافطار .

السؤال 19: ما هو حكم الصيام في المدن المقدسة كمكة والمدينة والنجف لغير أهلها ، بدون نية الإقامة عشرة أيام ؟

الجواب: يجوز مع نذر الصوم في السفر ، ويجوز في المدينة ثلاثة ايام لقضاء الحاجة .

السؤال 20: لو شخص بقي على الجنابة متعمداً الى حين دخول وقت صلاة الصبح ، وهو عازم على الصيام المستحب قربة الى الله تعالى .. فما حكم صومه ؟

الجواب: صومه صحيح .

السؤال 21: أيهما افضل الافطار قبل الصلاة ، أم الصلاة قبل الفطور ؟

الجواب: الافضل التعجيل بصلاة المغرب قبل الافطار ، إلا في حق من تتوق نفسه الى الافطار ، او ينتظره أحد .

السؤال 22: هل لي أن أصوم الصوم المستحب مثل أيام شهر رجب والنصف من شعبان ، أو يجب أن أقضي أولاً ؟

الجواب: لا يجوز التبرع بالصوم لمن عليه قضاء شهر رمضان .

السؤال 23: هل هناك استحباب وارد حول صوم ستة أيام من شهر شوال ؟

الجواب: نعم بعد ثلاثة أيام منه احدها العيد .

السؤال 24: نعلم أن للصائم فرحة حين يفطر ، وله فرحة ثانية المتمثلة في الثواب عند ربه كما يقول الحديث الشريف . وأسمع كذلك انه من الافضل التعجيل في الافطار ، لكن نعلم من جهة اُخرى أن صلاة الصائم أرفع درجة ممن يصلي وهو فاطر اذا .. هل نصلي صلاة المغرب قبل أن نجلس للافطار ، أو نعلق الصيام بقليل من التمر مثلاً ثم نصلي ؟.. ما هي الكيفية التي نحصل فيها على أكثر ثواب ؟

الجواب: لا فضيلة في تعجيل الإفطار ، والأفضل تقديم الصلاة .

السؤال 25: أنا امرأة اصوم شهر رجب وشعبان الى الله طاعة . وكنت قد نذرت الصيام للأئمة الاطهار.. هل يجوز لي ان اصوم صيام النذر في شهر رجب وشعبان ؟.. هل يجوز الصيام للوالدين وهم متوفيين ، واهدي ثوابه لهما في شهري الطاعة رجب وشعبان ؟

الجواب: يجوز الأمران .

السؤال 26: 1 اذا كنت صائما استحبابا او ما في الذمة ، وشربت الماء او اكلت نسيانا .. فهل يفسد صيامي ، او اكمل ؟
2 كيف انوي للصيام في يوم الشك بين اخر يوم في شعبان واول رمضان؟
3 هل صحيح ان ينوي شخصا للصيام في رجب او شعبان ، او اي وقت اخر غير رمضان ، او القضاء بقوله : ” اصوم غدا لما في الذمة ” ؟
4 اذا كنت صائما استحبابا او ما في الذمة ، وقدم لي احد الاشخاص شرابا او اكلا .. فهل يجب علي ان افطر ؟.. وهل احصل على الاجر والثواب لتلبية طلبه وعدم رده ؟.. وهل يحصل هو على الاجر والثواب ؟

الجواب: 1 لا يبطل الصوم بذلك .
2 يمكنك ان تأتي بنية ما في الذمة
3 صحيح .
4 يجوز لك الافطار في غير الصوم الواجب وانتما مأجوران إن شاء الله .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى