خيرالزاد

خيرالزاد – ٨٨١

كيف نسمي أولادنا

 

كيف نسمي أولادنا

  1. إن على الأب تسمية ابنه تسمية تناسب سنه ، فبعض الأسماء تناسب عمر الطفولة ولكنها لا تليق في عمر الشباب والكهولة .
  2. إن الأب الواعي يحسن اسم ولده ، سيما وأن الإسم الحسن له حظ في الدنيا وحظ في الآخرة والنبي الأكرم (صلى الله عليه وآله) يوصينا قائلاً : ( استحسنوا أسماءكم فإنكم تدعون بها يوم القيامة ، قم يا فلان بن فلان إلى نورك ، وقم يا فلان بن فلان لا نور لك ) .
  3. إن أول هدية يعطيها الوالد لمولوده أن يعطيه اسماً ، رُوي عن النبي ( صلى الله عليه وآله ) أنه قال : ( إن أول ما ينحل أحدكم ولده الاسم الحسن ، فليحسن أحدكم إسم ولده ) .
  4. إن أفضل الأسماء كما تدل الروايات أسماء العبودية كعبدالله وعبدالرحمن ثم أسماء الأنبياء (عليهم السلام) وأسماء أئمة أهل البيت (عليهم السلام) .
  5. إن التسمية بأسماء الأئمة دليل المحبة الولائية لهم ، وهذه المحبة هي النافعة للعبد( قل إن كنتم تحبون الله فاتبعوني يحببكم الله ويغفر لكم ذنوبكم والله غفور رحيم ) .
  6. كم من الجميل أن يغير الأب اسم ابنه أو ابنته ، من الاسم الذي لا يليق إلى الاسم الإيماني الصالح المحبب .
  7. إن النبي الأكرم (ص) كان له سنَّة في تغيير أسماء الناس المنفرة إلى الأسماء المباركة ، فقد غير اسم رجل يدعى ( بغيض ) إلى ( حبيب ) وغير اسم امرأة تدعى ( عاصية ) إلى ( جميلة ) والمؤمن يقتدي برسول الله محمد (صلى الله عليه وآله) .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى