خيرالزاد

خيرالزاد – ٨٥٨

من هو الزوج المثالي ؟

 

من هو الزوج المثالي ؟  

  1. إنّ الزّوجة هي رفيقة الدرب ، فعلى الزّوج المؤمن التّكامل معها لتكون زاداً لآخرته ، مُستهدياً بالقرآن الكريم وهدي النبي وآله (صلى الله عليه وآله) واللّذان يبينان هذا الطريق.
  2. إنّ الذي يهتم بصلاته ولكنه لا يبالي بصلاة زوجته وعياله ، أي زوج هذا ؟ وفي أي طريق يسير  والقرآن الكريم يأمر ( وأمر أهلك بالصلاة واصطبر عليها ) ؟! .
  3. ليس مطلوباً من الإنسان أن يكون مشغولا بأهله وولده إلى درجة يذهل عن نفسه وعن ربِّه ؛ فقد ورد عن الأمير(عليه السلام) : (لا تجعلنَّ أكثر شُغلك بأهلك وولدك فإن يكن أهلك وولدك أولياء الله، فإنَّ الله تعالى لا يُضيع أولياءه وإن يكونوا أعداء الله، فما همّك وشُغلك بأعداء الله).
  4. إنّ الصَّبر على أذى الزّوجة هو أحد أعمدة تكامل الإنسان ونيل الدرجات العالية ، ومن السبل المهمة في الإبقاء على سلامة العش الزَّوجي .
  5. إنّ على الزوج تعاهد الأحاديث الواردة عن أهل البيت (عليه السلام) والتي تحث على الصبر في المجال العائلي ومنها حديث الإمام الباقر (عليه السلام) : (إني لأصبر من غلامي هذا ومن أهلي على ما هو أمرّ من الحنظل، إنّه من صبر نال بصبره درجة الصائم القائم ودرجة الشّهيد الذي قد ضرب بسيفه قُدام محمد (صلى الله عليه وآله) ) .
  6. إنّ من المؤسف أن يكون الإنسان بشوشاً مع الكل إلا مع زوجته وعياله يعيش معهما الغلظة والصّرامه ، متناسياً نهي النبي (صلى الله عليه وآله) (لا يكن أهلك أشقى الخلق بك ) .
  7. إنّ الواجب الأخلاقي للزّوج يحتم عليه الحيلولة دون وقوع ما ينغّص الحياة الزَّوجية ، وأن يشيع البشاشة والمودّة والصّبر والتّحمل وكل المواهب الإنسانية السامية .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى