الصلاة _ أحكام الجماعة

شروط إمام الجماعة

السؤال 1: من الملاحظ أن كثير من أئمة المساجد لا يجيدون تلاوة القرآن المجودة والتي منها أحكام المد مثلاً والإدغام وغيره , فما حكم الصلاة خلفهم , وما هي أحكام التجويد المطلوبة عند القراءة .. هل يطلب في المد كما هو وارد في كتب التجويد وما حكم ادغام المتجانسين والمتقاربين ؟

الجواب: لايجب في قراءة الصلاة رعاية ما ذكره علماء التجويد من المحسنات فلايجب المدّ الا اذا توقف اداء الكلمة .. مادة وهيئة عليه .. كما في مثل الضالين حيث يتوقف التحفظ عن التشديد والألف على مقدار من المد فيجب بهذا المقدار لا ازيد ويجب الادغام في مثل مد ، ورد مما اجتمع في كلمة واحدة مثلان الا فيما ثبت فيه جواز القراءة بوجهين كقوله تعالى ( من يرتدد منكم عن دينه ) وكذا ادغام اللام مع الالف واللام في اربعة عشر حرفاً وهي التاء والثاء والدال والذال والراء والزاي والسين والشين والصاد والضاء والطاء والظاء واللام والنون وإظهارها في بقية الحروف فان كان الامام يراعي ذلك جاز الاقتداء به.

السؤال 2: ما حكم الصلاة خلف الشيخية ؟

الجواب: العبرة في إمام الجماعة بالوثاقة بصحة القراءة والعدالة وفي مثل المفروض إن لم يحرز تقصيره في انتخاب غير الطريق الذي يعينه المجتهد الاعلم حجة فلا مانع من الصلاة خلفه .

السؤال 3: هل يصح الائتمام بمن لا يتمكن من اخراج حرف او حرفين من القراءة من مخارجها ؟

الجواب: اذا كان المأموم قادراً على القراءة الصحيحة فلا يجوز , وكذا اذا لم يكن قادراً .. على الاحوط وجوباً .. ويمكنه الالتحاق بالجماعة في ركوع الركعة الثانية للامام المذكور .

السؤال 4: ما رأي سماحة السيد في الصلاة خلف غير المعمم ، في المسجد وغير المسجد ؟
إذا كان الجواب بعدم الجواز ، هل تجب إعادة الصلاة ؟

الجواب: لا مانع منه في حد ذاته مع إستجماع الشرائط .

السؤال 5: هل تثبت العدالة بمجرد اقتداء جمع من المؤمنين بشخص ؟

الجواب: اذا حصل الاطمئنان بعدالته من ذلك كفى .

السؤال 6: هل يصح الصلاة خلف الأخباري ؟

الجواب: المناط هو العدالة وصحة القراءة .. فأن كان الأخباري في تقليده للميت إبتداء مستنداً الى حجة شرعية لا يمنع ذلك من عدالته .

السؤال 7: هل يجوز الائتمام بامام المسجد اذا لم اعرف عنه شيئاً اعتماداً على ائتمام الناس به ؟

الجواب: لا بد من احراز العدالة وصحة القراءة ليجوز الائتمام به علی الأحوط وجوبا بالنسبة إلی صحة القرائة فاذا شک في صحة قرائة الإمام لا یجوز الاقتداء به قبل رکوع الرکعة الثانیة علی الأحوط وجوباً.

السؤال 8: هل يجوز لمن به سلس البول ان يؤم الناس في الصلاة ؟

الجواب: اذا عمل بوظيفته يجوز له ذلك حتى حال نزول البول .

السؤال 9: إذا كان الشخص يعتقد بعدم عدالة نفسه فهل يجوز له ان يؤم الناس في الصلاة؟

الجواب: يجوز .

السؤال 10: هل يحق للامام ان ينوي الانفراد في صلاته ؟ وهل عليه ان يخبر المأمومين بذلك؟

الجواب: يجوز ولا يجب عليه الاعلام ولكنه لا يحصل على ثواب الجماعة.

السؤال 11: هل يجوز للامام الشاك في عدالة نفسه ان ينوي انه ان كان عند الله عادلاً فهو ينوي الامامة وإلاّ فهو ينوي الانفراد ؟

الجواب: يجوز له قصد الامامة وان علم من نفسه عدم العدالة وعلى اي حال فالنية المذكورة لا تخل بالصلاة ولا بالجماعة .

السؤال 12: عندي أخوان يصلون بإستمرار ولكن لا يصلون في المسجد وأنما في البيت دائماً ليلاً نهاراً بحجة أن الإمام غير متبحر بعمق في العلم ما الواجب تجاههم ؟

الجواب: لا يشترط العلم في الإمامة .

السؤال 13: يوجد مسجد في وسط البلد ويصلي فيه إمام غير مقبول من قبل جماعة كثيرة ، ويوجد إمام آخر أنسب وأصلح منه .. ولكن مالطريقة المثلى لتغيير الإمام بدون مشاكل أو حرج ؟

الجواب: الأحوط وجوباً عدم مزاحمة الإمام الراتب .

السؤال 14: اذا كان يوجد في المنطقة مسجدين قريبين ,احد المسجدين يؤمه روحاني أي معمم والاخر يؤمه شخص من المنطقة غير معمم وفيه شروط إمام الجماعة ، يقال انه لا يجوز لغير المعمم أن يصلي ما دام هناك إمام روحاني يصلي في المسجد القريب ..مع العلم أن هناك بعض المؤمنين يريدون الصلاة في هذه المسجد ، فأرجوا من سماحتكم تبيان المسافة المقبرة في الفصل بين الجماعتين, علما بأن المسافة بين المسجدين تقارب 450 متراً.

الجواب: لا يشترط في امامة الجماعة التعمم, فيجوز الصلاة خلف الامام الواجد للشرائط وان لم يكن معمما إلا ان ظروفا خاصة ربما توجب المنع من قبل الحاكم الشرعي لئلا يكون ذلك ذريعة لابعاد الناس عن الالتفاف حول علماء الدين,كما انه لا يعتبر الفصل بين الجماعتين في حد ذاته.

السؤال 15: صليت ذات مرة مع إمام جماعة صلاة المغرب ولكني أشك في قراءته هل أتى بها صحيحة ام خاطئة, فما الحكم في ذلك ؟

الجواب: صلاتك صحيحة لکن یجب احراز صحة قراءته علی الاحوط وجوبا قبل الائتمام .

السؤال 16: هل يجوز امامة من قطعت يده أو رجله من المرفق ؟ وهل يجزي استيجاره للصلاة ؟

الجواب: نعم تجوز امامته ويجوز استيجاره .

السؤال 17: هل يحق لمن مارس محرما في شبابه ان يؤم الناس في الصلاة مع فرض انه قد تاب في وقتها ومضى على ذلك سنوات ؟

الجواب: لا مانع منه .

السؤال 18: في حال اكتشاف المأموم أنّ الإمام يلحن في القراءة ، ولم يكن بالإمكان توجيهه لبعد موقف المأموم مثلاً فهل يجوز له هنا أن يقرأ إخفاتاً في الصلاة الجهريّة ، لكونه منفرداً ,وهل يجب عليه الخروج من الصف إذا كان في الصف الأول ؟

الجواب: لا تجزي القراءة خفوتاً فلو اراد أن يتمها فلابد ان يجهر في قرائته منفرداً واذا كان هناك مانع من انفراده من جهة عدم امكان الجهر بالقراءة أو استلزام الانفراد بطلان صلاة مَنْ الى جانبه فالاحوط وجوباً له ان يتمها رجاءاً ثم اعادتها .

السؤال 19: إذا كان الإمام يلحن في القراءة رغم تنبيهه لذلك ، ولكن من غير عمد ، فهل يجوز الالتحاق به في صلاة العشاء مثلاً إذا كان خطأه في المغرب ، من حيث كون العشاء مرتبة مع المغرب ؟

الجواب: إذا كان متمكناً من القراءة الصحيحة جاز الاقتداء به في العشاء وان اخطأ في صلاة المغرب مثلاً لصحة صلاته .

السؤال 20: ما هو حكم الصلاة خلف غير المعمم إن لم تحوي الصلاة خلفه إهانة للعمامة ,وإذا كانت لديه إجازة بامامة الناس من أحد المجتهدين, فهل ذاك يخرجه من باب توهين العمامة ,وإذا كان بعض المعممين يقومون بأعمال تعتبر إهانة للعمامة التي هم يلبسوها ,فهل يجوز الصلاة خلفهم ؟

الجواب: لا يشترط في امام الجماعة في حد نفسه ان يكون معمماً وكذا لا تعتبر الاجازة . واما بالنسبة للسؤال الاخير فلابد من ملاحظة ان العمل المذكور هل يعدّ حراماً ام لا, فان كان كذلك لم يجز الاقتداء ومجرد اعتبار بعض الناس عملاً اهانة للعمامة لا يستوجب الحرمة .

السؤال 21: هل تجوز الصلاة خلف ابن الزنا ولو كان عادلا ؟

الجواب: لا يجوز .

السؤال 22: إذا كان امام الجمعة ضعيف في القراءة أي عند القراءة يقرئها بالفارسية لا بالعربية, فهل لا تجتمع الشروط في هذه الحالة ولا يجب الحضور لمن يقول بوجوب الحضور ؟

الجواب: إذا لم تصح قراءته لم يجز الاقتداء ، ولا يجتزى بالجمعة حينئذٍ .

السؤال 23: هل تصح الصلاة خلف من يقرأ الفاتحة في الأخيرتين ، ولكنه يجهر بالبسملة أو يجمع بين الجهر والإخفات بها ؟

الجواب: الجهر بها أفضل بالنسبة إلی الإمام ومن یصلي منفردا أما بالنسبة إلی المأموم فالأحوط لزوما ترك الجهر.

السؤال 24: 1 هل تجوز الصلاة خلف إمام جماعة يقرأ الفاتحة ويشبع كسرة الكاف في قوله تعالى ( مالك يومٍ الدين ) ؟ أو يشبع كسرة الباء في قوله تعالى ( غير المغضوبٍ عليهم ) فتصبح الكسرة ياءً «المغضوبي عليهم» ؟ وقد تم تنبيه الإمام الفاضل بذلك فأجاب بأنه لا يعتقد أن هناك ياء زائدة وإنما هي كسرة ؟
2 هل تجوز الصلاة خلف إمام يقرأ السورة ويصل آيتين أو أكثر دون لفظ حركة ؟

الجواب: 1 إذا كان الحرف يظهر منه فالقراءة غير صحيحة ولكن مجرد اشباع الكسرة لا تضر بصحتها .
2 الوصل بالسكون لا يضر بالقراءة .

السؤال 25: ما حكم الاقتداء بمن يخطأ بكلمة في القراءة ؟

الجواب: لا يصح الاقتداء به وإذا كان في اثناء الصلاة انفرد وقرأ لنفسه ان امكن .

السؤال 26: اذا اعتقد المأموم أن قراءة الإمام في السورة غير صحيحة ,هل يجوز له ان يدخل في جماعة هذا الامام في الركعة الثالثة أو الرابعة ؟

الجواب: يجوز.

السؤال 27: اذا صليت خلف إمام عادل قراءته صحيحة ولكن مثلاً قراءة « غيرِ المغضوب » بالكسر « غيرَ المغضوب » بالفتح او ما شابه ذلك ,فهل هذا يكفي لبطلان صلاتي ووجوب اعادت صلاتي ام لا؟

الجواب: اذا تبين لك بوضوح أنه قرأها بالفتح فعليك الانفراد والقراءة .

السؤال 28: دخلت الى مسجد والإمام مقيم للصلاة ولم استطيع معرفة الإمام أو أحد المأمومين ,فهل أصلي جماعة أم أفراداً؟

الجواب: صل مفرداً .

السؤال 29: هناك بعض الاخوة يمارسون اللعب بجهاز الاتاري ومن ضمنهم شخص يصلي جماعة اي هو امام الجماعة وهم يمارسون اللعب في ليالي شهر رمضان المبارك حيث يبدأ اللعب في الساعة الحادية عشر ليلاً تقريباً وحتى اذان الصباح ,وعندما كلمنا إمام الجماعة وقلنا له انك ترشد الناس وتعلمهم فلماذا تلهو بهذا الشيء قال هذا ليس لهو بل هو تسلية.. علماً انه خطيب منبر, فماذا يكون حكمه هل تجوز الصلاة خلفه والاقتداء به أم تسقط عدالته ,علماً ان ليالي شهر رمضان ليالي مباركة ويجب علينا ان نقضيها في العبادة والطاعة والتوسل الى الله بغفران الذنوب فأرجو تعليقكم حول ذلك؟

الجواب: لا ينبغي له ذلك بل ولا لغيره ,ولكنه لا يوجب سقوطه عن العدالة .

السؤال 30: هل يجوز الإئتمام بمن يحلق لحيته ، او يزاحم الامام الراتب ، علماً بان الحكم فيها مبني على الاحتياط الوجوبي؟

الجواب: اذا لم يحتمل وجود حجة لهم على ذلك ، فلايجوز الاقتداء ، لانه يعتبر فيه احراز العدالة ، ولاتحرز مع ارتكاب المورد من دون معذر لهم على ذلك .

السؤال 31: إذا عُزل الامام الراتب ، فصار يصلي فيه إمام اخر.. فهل يحق للإمام المعزول ان يمنع من الاقتداء بالامام الجديد ، باعتبار انه هو الامام الراتب فيه ؟

الجواب: إذا كان الامام الثاني مما يوثق بعدالته وقراءته ، جاز الاقتداء به .

السؤال 32: اذا كانت صلاة الامام باطلة ، حسب تقليد المأموم.. فهل يجوز له الائتمام ؟

الجواب: اذا كانت صلاته صحيحة ، حسب تقليده ، وحسب تقليد المأموم بطلان صلاة الامام ، لا تشمل حاله الجهل القصوري ، صح الاقتداء .

السؤال 33: اذا كان امام المسجد له سيرة جيدة في المجتمع ولم اسمع عنه أنه قد ارتكب كبيرة او صغيرة ولكني غير مقتنعة باسلوب ادارته وتعامله مع واقع المجتمع بالاضافة الى أنه لا يصرح بانتماءه الى أي خط وعليه فاذا لم أكن متفقة معه على اسلوبه ونهجه, فهل تكون صلاتي مجزية خلفه ؟

الجواب: لا يشترط ما ذكر في إمام الجماعة وانما تشترط العدالة وصحة القراءة .

السؤال 34: هل يجوز الائتمام بمن يترك المد الواجب في القرأة سهواً ، أو مع الجهل بالحكم ؟ وكذلك إذا كان يسكن الهاء من (هو) في سورة الجمعة ؟

الجواب: لا تجب رعاية المد إلا قليلا في مثل الضآلين ، ولا مانع من إسكان الهاء المذكور.

السؤال 35: هل يجوز الصلاة ، خلف الإمام العادل الذي لا يتمكن من نطق حرف الضاد أو غيره بصورة صحيحة ؟

الجواب: لا يجوز ويجوز الالتحاق به بعد ركوع الركعة الثانية .

السؤال 36: لدينا بعض المؤمنين الذين لا يشك أحد في نزاهتهم وورعهم ، لسبب قلة طلبة العلم المخلصين قد يدعى أحدهم ليؤم صلاة المؤمنين ، لكن أولئك المؤمنين يعتذرون بعدم الأهلية وبذلك يخسر الجميع فضل الجماعة ، وعليه : هل من كلمة لهؤلاء المؤمنين تحثهم على إمامة الجماعة ؟.. هل لي أن أنتظر أحدهم ليدخل في صلاته المنفردة ، ثم ألتحق به وبذلك أجبره على إمامة صلاتي على الأقل إدراكا لتلك الفضيلة ؟

الجواب: يكفي في إمام الجماعة حسن ظاهره لمن عاشره مع عدم العلم بالخلاف مع الوثوق بصحة قراءته ، ولا ينبغي الاصغاء إلى وساوس الشيطان ، فإنه يصد عن ذكر الله وعن الاتيان بالسنن.. والأفضل اتيان الصلاة بالجماعة ولو بهذه الكيفية .

السؤال 37: ما هو حكم ائتمام من يقلد من يرى وجوب الجهر بالبسملة بمن يخفت بها ؟.. وهل يكفي الجهر بالبسملة كذكر مطلق في هذه الحالة ؟

الجواب: يتبع ذلك رأي مرجعه.

السؤال 38: ما هي حدود العدالة المطلوب توفرها في إمام الجماعة ؟.. وهل الاختلاف في التقليد المقلد بين الامام والمأموم يخل بعدالة الإمام إذا كان المأموم لايعتقد بأعلمية من يقلده الإمام ؟

الجواب: العدالة هي الاستقامة في جادة الشريعة باجتناب المحرمات وأداء الواجبات ، وتعرف بحسن الظاهر لمن عاشره ، ولايخل بها اختلاف المقلدين إذا لم يكن هناك تقصير .

السؤال 39: امام جماعة في قراءة الفاتحة يوصل في أياك نعبد واياك نستعين اهدنا الصراط المستقيم ، وكما تعلمون انه في حالة الوصل ، يجب اخفاء الهمزة في اهدنا لكن الامام لايخفيها ؟

الجواب: الأحوط وجوباً ترك الاقتداء به وقراءته غير صحيحة .

السؤال 40: هل يجوز الاقتداء بمن رجله مجبرة ولايمكنه وضعها حال السجود صحيحاً ؟

الجواب: اذا صدق السجود امكن الاقتداء .

السؤال 41: هل يجوز المشاركة في صلوات الجماعة التي تقام في البلدان التي تقع في الطريق ولا معرفة لي بامام الجماعة ؟ وهل يمكن احراز العدالة بحسن ظاهره وزيّه ؟

الجواب: مالم تحرز عدالة الامام وصحة قراءته لا يجوز الاقتداء علی الاحوط بالنسبة إلی صحة القراءة . وليس المراد بحسن الظاهر زيّه وحديثه .. بل لابد من المعاشرة معه كي يستكشف منه انه ملتزم بالاحكام الشرعية او لا .

السؤال 42: عندما يقرأ الامام سورة الاخلاص وصلاً فالاحوط الاولى أن يقول ( أحدُنِ الله الصمد ) اذا لم يقف على أحد في ( قل هو الله أحد ) . والسؤال هو في حالة تنوين ( أحدن ) فهل لام لفظ الجلالة الذي يأتي بعدها تكون لام مرققة أم مفخمة خصوصاً انه على ضوء الاسلوب العربي تكون مرققة وليست مفخمة ؟

الجواب: الاولى أن تكون مرققة . ولا يبطل اذا اتى بها مفخمة .

السؤال 43: ما حكم الإقتداء بإمام يضيف الشهادة الثالثة في التشهد ؟

الجواب: لا يجوز على الأحوط وجوباً .

السؤال 44: بالنسبة إلى من يعمل في بنك أو مؤسسة في القسم الربوي … هل يجوز الصلاة خلفه أم لا ؟

الجواب: لا يجوز إلا إذا إحتمل كونه معذوراً شرعاً .

السؤال 45: هل يجوز لمن يقلد مرجعاً يقول بحرمة حلق اللحية الاقتداء في صلاة الجماعة بإمام يحلق لحيته ،لتقليده مرجعاً يقول بجواز الحلق ؟

الجواب: يجوز الاقتداء لو صح هذا الفرض .

السؤال 46: إذا قرض أحدهم كتاباً من كتب الضلال ، فهل تقريضه هذا مخل بعدالته ؟

الجواب: تختلف الموارد فلعله لم ينتبه إلى محتواه ، إلا انه على كل حال مما لا ينبغي أن يصدر من مؤمن .

السؤال 47: شخص معوق يصعب عليه وضع راحة يده على الارض حين السجود ، فهل يجب عليه ذلك ؟ وهل يصح منه ان يؤم الناس في الجماعة ؟

الجواب: لا يجب ، وتصح إمامته .

السؤال 48: هل تصح قراءة امام الجماعة للآية الكريمة من سورة الجمعة ( قل يأيها الذين هادوا ان زعمتم انكم أولياء لله من دون الناس فتمنوا الموت ان كنتم صادقين ) بدون تشديد النون وضم الواو في كلمة ( فتمنوا ) ,واذا كان الإمام يعتقد بصحة قرائته المذكورة فهل تصح صلاة المأموم اذا كان مشتبها في صحة قراءة الإمام ,وعند تنبيه الامام إلى ذلك افاد بصحة قرائته وهو ذو تقوى وورع ؟

الجواب: لا تصح القراءة من دون تشديد ولا يجوز الاقتداء معها .

السؤال 49: ما هي الشروط التي يجب أن تتوفر في إمام الجماعة ؟.. وهل يجوز الايتام بأي جماعة قائمة ؟

الجواب: يجب أن يكون عاقلاً مؤمناً عادلاً صحيح القراءة ، حتى لو كان المأموم يقرأ مثله على الأحوط ، وأن يكون بالغاً ولا يكفي بلوغه عشر سنين على الأحوط ، وأن لا يكون ابن زنا ، وأن يكون ذكراً إذا كان المأموم أو بعضهم ذكوراً ، وهناك شروط اُخرى مذكورة في الرسالة العملية ليست مورداً للابتلاء العام ، وما لم تحرز تحقق هذه الشرائط في إمام الجماعة ، فلا يصح الاتمام به ووجوب الاحراز بالنسبة إلی صحة القراءة مبني علی الاحتياط الوجوبي.

السؤال 50: هل يجوز للزاني التائب إمامة الجماعة ؟

الجواب: يجوز إذا لم يجر عليه الحد .

السؤال 51: هل يجوز لامام الجماعة أن يجمع في الركعة الثالثة و الرابعة بين الجهر بالبسملة والاخفات بها على أن تكون البسملة الاخفاتية هي الجزء للفاتحة ، بينما تكون البسملة الجهرية مقصود بها الذكر المطلق الذي هو جائز في الصلاة سواء بصورة الجهر أو الاخفات ؟

الجواب: يجوز ، ويجوز الجهر بالبسملة التي يقصد بها الجزئية أيضاً ، بل يستحب بالنسبة إلی غير المأموم، أما في القراءة خلف الإمام الأحوط لزوما ترک الجهر .

السؤال 52: من شروط صلاة الجماعة صحة قراءة الامام وعدالته .. فكيف يمكن الاستدلال على عدالة الامام ؟

الجواب: تثبت بالمعاشرة ، ويكفي في ذلك حسن ظاهره ، وتثبت أيضاً بشهادة عدلين وكل ما يوجب الوثوق .

السؤال 53: هل يجوز تحصيل العدالة في الشخص بواسطة مراقبته ومتابعته والتفتيش عنه ، أم يكون ذلك من التجسس المحرم ومن تتبع عثرات المؤمن ، أو يقتصر في تحصيل العدالة على المعاشرة المعروفة من غير مراقبة ، وعلى السؤال عنه من اهل محلته ، وحسن الظاهر الكاشف عن العدالة ؟.. وهل يجوز إختباره في المال والنساء والزعامات لينظر في امره ؟

الجواب: لا يجوز التجسس ، وتعلم العدالة من المعاشرة ، ويكفي حسن الظاهر .

السؤال 54: إمام جماعة أثناء الإقامة رأى في يده حاجباً ، وشك في تقدمه وتأخره على الوضوء ، وشك أيضاً في كون هذا الحاجب منياً يابساً ، أم مادة اخرى ، وقد صلى بالجماعة بهذا الشك ، ولم يخبرهم ، وقد مضى على هذه الصلاة أيام .. فما هو حكمه .. وهل يجب عليه إخبار المأمومين ، علماً بأن الإخبار حرج كبير عليه ؟

الجواب: وضوؤه وصلاته صحيحان .

السؤال 55: في حالة إذا كان من الضروري معرفة سيرة امام الجماعة قبل أن اصلي خلفه .. ما حكم الصلوات التي صليتها من دون علم هذا الحكم ؟

الجواب: لا شيء عليك بالنسبة إليها ، إذا كنت جاهلاً قاصراً .

السؤال 56: إذا كان التدخين حرام .. هل يضر بعدالة الرجل ؟ وإذا كان رجل دين .. هل لي ان اصلي خلفه أو لا ، وإذا كان قادراً على الامتناع عنه ؟

الجواب: إذا كنت تحتمل وجود معذر له على ذلك ، فلا يضر بعدالته .

السؤال 57: هل يجوز لمن لا يرى من نفسه العدالة ان يتصدى لامامة الجماعة ؟

الجواب: يجوز ، وان كان الأحوط استحباباً ترك تصديه لها .

السؤال 58: اصلي صلاة جماعة خلف امام عادل ، ولكنه يجهر في التسبيحات في الركعة الثالثة والرابعة ، وانا اخفت فيهما .. فما هو حكم صلاتي خلف الامام .. هل اواصل في صلاة الجماعة ، أم اتوقف عنها واصلي فرادا ( وما هو حكم صلواتي السابقة ) ؟

الجواب: هذا لا يمنع من الاقتداء ، إذا كان عادلاً صحيح القراءة ، فلعله يقلد من يجوزه .

السؤال 59: هل يجوز لي الصلاة خلف إمام أجهل عدالته ، لكون أن هناك عدد لا بأس به من المصلين خلفه ؟

الجواب: لا يكفي ذلك ، إلا إذا أوجب لك الوثوق بالعدالة .

السؤال 60: هل يستحب في جماعة النساء ان يكون الإمام امرأة أيضاً ؟

الجواب: ليس بمستحب .

السؤال 61: س 1 هل يجوز إمامة الجماعة لغير المعتقد بعدالة نفسه أو الشاك فيها ؟.. وهل يجوز ترتيب آثار الجماعة مع ذلك؟
س 2 بالنسبة للمسبوق إذا كانت ثالثة الامام وثانية المأموم ولم يمهله الإمام لقراءة السورة .. فهل تسقط عنه السورة ، أو يلحقه بعد إنتهائه من الركوع أو ينفرد ؟

الجواب: ج 1 يجوز .
ج 2 قطع قراءته حيثما كان ، وتابع الامام في ركوعه .

السؤال 62: هل يكفي مجرد الشعور بعدالة شخص لكي أصلي الجماعة خلفه ؟

الجواب: لابد من إحراز العدالة ، ولو لالتزام المؤمنين العارفين بالمسائل الشرعية بالصلاة خلفه بحيث يطمئن بذلك بعدالته .

السؤال 63: خرجت من قريتي إلى قرية اُخرى في نفس المنطقة ، وحان وقت الصلاة ودخلت المسجد ، ووجدت صلاة الجماعة قائمة ، وكوني لا أعرف أحداً من القرية التي ذهبت إليها .. هل اصلي الجماعة أم فرادى ؟

الجواب: يعتبر في الائتمام الوثوق بعدالة الإمام وصحة قرائته ، ولو لأجل التزام المتدينين العارفين بالصلاة خلفه .

السؤال 64: إذا كان عالم الدين غير عادل بين زوجاته ، إذ انه ترك اُم أولاده وأصبح يزورهم ، كما لو أنه يزور الأرحام البعيدة .. فهل تجوز الصلاه خلفه ؟

الجواب: إذا لم يحتمل وجود معذّر له ، فلا يجوز الائتمام بمن لا يؤدي الحقوق الزوجية الواجبة .

السؤال 65: ما هو المقصود بالعدالة المطلوبة في إمام الجماعة ؟.. وكيف تتحقق عدالة الإنسان العادي الذي يريد ان يصلي جماعة في أهله أو عياله أو إخوانه أو أصدقائه ؟.. وهل لها معايير خاصة ؟

الجواب: العدالة هي الاستقامة العملية في جادة الشريعة المقدسة الناشئة غالباً عن خوف راسخ في النفس ، وينافيها ترك واجب ، أو فعل حرام من دون مؤمَّن .

السؤال 66: ما هو تكليفك الشرعي اذا حضرت مسجدا يصلي فيه جماعة ، ولم تعرف الامام ؟

الجواب: لا يجوز الاقتداء اذا لم تحرز العدالة .

السؤال 67: إذا حضر قارئ قرآن في جماعة وكان أوضح من إمام الجماعة .. فماذا يعمل القارئ ؟

الجواب: يأتم ان كان الامام صحيح القراءة ، وان لم يراع قواعد التجويد .

السؤال 68: هل يجوز الصلاة خلف إمام في لسانه لكنة ، كأن لايستطيع نطق حرف الراء بالشكل الصحيح ؟

الجواب: لايجوز اذا لم يتمكن من اداء الحروف بنحو صحيح ، ويمكن الالتحاق به في ركوع الركعة الثانية .

السؤال 69: ما حكم الصلاة خلف امام يجهر بالبسملة في الاخيرتين ؟.. وهل تصح الصلاة خلف من قلد ميتاً ابتداءً ، او خلف إمام يجهر بالتسبيحات ؟

الجواب: لامانع منه إذا كان عادلاً . وإذا كان مقصراً في جهله ، اي كان جهله مستنداً إلى تقصيره في التعلم ، فإنه يضر بعدالته بخلاف ما إذا كان معذوراً في جهله .

السؤال 70: هل يجوز الصلاة خلف إمام الجماعة الذي لا علم لي بعدالته مع معرفتي به ، أو إذ لم أكن أعرفه ؟

الجواب: لايصح الاقتداء إلا بمن تثق بعدالته وصحة قراءته علی الاحوط وجوبا بالنسبة إلی القراءة .

السؤال 71: أنا إمام مسجد وفي بعض الأحيان أواجه ظرفا يمنعني من الحضور للمسجد ، فيتقدم أحد المأمومين لإمامة الجماعة مع العلم أنه ليس من طلبة العلم ، إلا أنه من المؤمنين العارفين بالمسائل الشرعية ، ومع مراعاة أنه توجد جماعة أخرى في نفس القرية .. فهل يجوز لهذا المؤمن إمامة الجماعة ؟.. وهل يجوز لهم الاقتداء به ؟ ثم لو حضرت متأخرا وقد تقدم هو لإمامة الجماعة .. هل يمكنني الاقتداء به؟

الجواب: إذا لم يكن فيه إهانة لعالم الدين في البلد ، فلا مانع من ذلك .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى