الصلاة _ المقدمات

أحكام لباس المصلي

تنوية

تم جمع هذه الفتاوى من المصادر الرئيسية لفتاوى سماحة السيد السیستانی وذلك لتسهيل الأمر على المتصفحين الكرام ونرجوا مراجعة المصادر الفتوائية لسماحته للتأكد من عدم تغيير الفتوى أو تبدلها.

السؤال ١: وردت عبارة في منهاج الصالحين لسماحة السيد حفظه الله تعالى وهي :- المقصد الثالث في الستر والساتر مسألة ٥١٨ وهي : عورة الرجل …… الى ….. وان كان الأحوط لها ستر ما عدا المقدار الذي يغسل في الوضوء وعدا الكفين الى الزندين والقدمين الى الساقين ….. والسؤال هو :
أ – هل أن الجوزتين تابعتان للساق أم القدم؟ وهل حكمهما يجري في بطلان الصلاة لوكانتا تابعتين للقدم اذا لم يسترا عمدا؟ .
ب- هل الستر شرط واقعي في صحة الصلاة بحيث يكون الستر من لوازم الصلاة للمرأة . وأقصد بأن الصبية اذا لم تستر نفسها كالشعر والعنق فان صلاتها صحيحة .. هذا يعني بأننا جردنا الشرط اللازم للصلاة عن المرأة ، فبذلك كيف يصح الصلاة منها مع فقدان الشرط ؟
الجواب: ١ لايجب سترها في الصلاة اذا لم تكن بمرأى الاجنبي.
٢ ليس شرطاً مقوماً للصلاة بحيث بانتفائه ينتفي مسمى الصلاة بل هو شرط لصحة صلاة البالغة غير المعذورة بتركه .

السؤال ٢: ما حكم لبس الاحزمة والاحذية وحمل الجزدان المصنوعة من الجلود الطبيعية في البلدان الغربية من حيث الطهارة أولاً (عند التعرق أو البلل) والصلاة فيها ثانياً .. وهل هناك تمايز بين دولة اوربية واخرى كأيطاليا مثلاً ..؟
الجواب: إذا احتمل فيها التذكية كما لو احتمل كونها مصنوعة من جلود مجلوبة من البلاد الاسلامية فهي محكومة بالطهارة وإلا فلا .

السؤال ٣: ١ جاء في باب شرائط لباس المصلي العبارة التالية:تجوز الصلاة في المشكوك كونه من المأكول أو من غيره فعلى هذا لا بأس بالصلاة في الماهوت والفاستويه وغيرهما,فما معنى الماهوت والفاستويه؟
٢ جاء في آداب الاكل والشرب الامر(٢٥) أن لا يقطع الخبز بالسكين ما العلة من ذلك؟ وهل هو محرم أم غير مستحب؟
الجواب: ١ نوعان من أنواع القماش.
٢ مكروه.

السؤال ٤: ما حكم لبس البدل الموضوع فيها صور لأشخاص ؟
الجواب: لا يحرم ولكن تكره فيها الصلاة .

السؤال ٥: ما حكم الصلاة مع حمل محفظة لا يعلم كونها جلدا حقيقياً أم لا ، ولا يعلم تذكيتها من عدمها وهي من بلاد بها مسلمين ولكن بنسبة ليست غالبة مثل الهند ؟
الجواب: يجوز مع إحتمال عدم كونه جلداً أو إحتمال كونه مذكى ، بل يجوز بدونه أيضاً.

السؤال ٦: هل يجب التحنك في الصلاة بالنسبة للمحجبة او حتى في باقي الاوقات ؟
الجواب: لا يجب ستر ما لا يستره الخمار عادة من الذقن وما تحته ويجب ستر ما عداه في الصلاة وامام الاجانب .

السؤال ٧: لدي اسوارة على شكل ثعبان فهل يجوز لي الصلاة بها ؟
الجواب: يجوز .

السؤال ٨: هل يجوز لبس الجلد المدبوغ (lether ) اثناء الصلاة ؟
الجواب: يعتبر في لباس المصلي: أن لا يكون من أجزاء الميتة التي تحلّها الحياة، من دون فرق بين ما تتمّ الصلاة فيه وما لا تتمّ فيه الصلاة على الأحوط وجوباً، ويختصّ الحكم بالميتة النجسة وإن كان الأحوط استحباباً الاجتناب عن الميتة الطاهرة أيضاً و أن لا يكون من أجزاء السباع بل مطلق ما لا يؤكل لحمه من الحيوان الذي له نفس سائلة على الأحوط لزوماً، ويختصّ المنع بما تتمّ الصلاة فيه وإن كان الاجتناب عن غيره أيضاً أحوط استحباباً وأما إن كان من جلد حيوان مأكول اللحم مما يحتمل تذكيته ، فلا بأس بالصلاة فيه .

السؤال ٩: إذا كان على البدن واللباس دم في موردين وفي كل مورد يكون بمقدار الدرهم تقريباً وفهل تجوز الصلاة ؟
الجواب: لا يجوز .

السؤال ١٠: هل يجوز الصلاة مع لبس الكفوف أو النعال ؟
الجواب: يجوز, ولكن يشترط في النعال ان لا يمنع من وضع الابهام على الارض ولو مع الواسطة حين السجود, كالاحذية ذات البوز .

السؤال ١١: ما حكم الصلاة بمحفظة من جلد في الحالات التالية :
١ اذا كانت مصنوعة في الهند ولكن لا أعلم بأمر تذكية الجلد المصنوعة منه ؟
٢ إذا كانت من جلد غير المذكى ؟
٣ اذا كنت لا أعلم مصدر صناعتها ؟
٤ اذا كانت مصنوعة في أمريكا ؟
الجواب: حمل المحفظة في الصلاة لا يضر بها حتى لو كانت من جلد غير المذكى .

السؤال ١٢: إذا تنجس البدن واللباس ولم يكن وقت لتطهيرهما, فماذا يفعل للصلاة ؟
الجواب: يصلي ببدنه النجس وإذا كان له ساتر طاهر صلى به فقط وان لم يكن عنده ساتر طاهر فان كان مضطراً للبس ثيابه جمعيها صلى فيها وإلاّ صلى بالساتر فقط وان كان نجساً .

السؤال ١٣: ما حكم من صلى ، وعلى ثيابه دم من قطة مجروحة ؟
الجواب: صلاته باطلة على الأحوط وجوباً ، إذا كان عالماً به .

السؤال ١٤: لدي محفظه جلدية ، اشتريتها من بلاد كافرة ، وانا على يقين من انها غير مذكاة.. فهل يجوز لي أن أحملها في الصلاة ، وهل هي نجسة ؟
الجواب: نجسة ، وتصح الصلاة معها .

السؤال ١٥: ما حكم صلاة شخص يوجد على ثيابه ، شعر قطة ؟
الجواب: لا بأس اذا کان بعدد شعرة او شعرتین.

السؤال ١٦: هل يجوز لبس الحزام مشكوك التذكية في الصلاة ؟
الجواب: إذا كان مشكوكاً كما فرضته فيجوز لبسه .

السؤال ١٧: هل يجوزالصلاة بملابس مرسوم عليها صور حيوانات ؟
الجواب: يجوز ولكنه مكروه .

السؤال ١٨: هل تصح الصلاة بثياب العمل الحكومي بها أم لا ؟
الجواب: تصح الصلاة بها .

السؤال ١٩: هل يجوز للمصلي ان يحمل معه فنينة محتوية على النجاسة كالدم والبول وما شابه ؟
الجواب: يجوز .

السؤال ٢٠: ما هو حكم الصلاة بثوب مستورد من البلاد الاجنبية ؟
الجواب: صحيحة ما لم يكن لباساً جلدياً واذا کان جلدا یصح اذا یحتمل أنه من الحیوان المذکی المأکول اللحم.

السؤال ٢١: وردت عبارة في المنهاج الصالحين لسماحة السيد حفظه الله تعالى وهي :
المقصد الثالث في الستر والساتر مسألة ٥١٨ وهي : عورة الرجل … الى … وان كان الأحوط لها ستر ما عدا المقدار الذي يغسل في الوضوء ، وعدا الكفين الى الزندين والقدمين الى الساقين … والسؤال هو :
أ – هل أن الجوزتين تابعتان للساق أم القدم؟.. وهل حكمهما يجري في بطلان الصلاة لوكانتا تابعتين للقدم اذا لم يسترا عمدا ؟
ب- هل الستر شرط واقعي في صحة الصلاة ، بحيث يكون الستر من لوازم الصلاة للمرأة ، وأقصد بأن الصبية اذا لم تستر نفسها كالشعر والعنق فان صلاتها صحيحة هذا يعني بأننا جردنا الشرط اللازم للصلاة عن المرأة فبذلك .. كيف يصح الصلاة منها مع فقدان الشرط ؟
الجواب: ١ لايجب سترها في الصلاة اذا لم تكن بمرأى الاجنبي .
٢ ليس شطراً مقوماً للصلاة بحيث بانتفائه ينتفي مسمى الصلاة ، بل هو شرط لصحة صلاة البالغة غيرالمعذورة بتركه .

السؤال ٢٢: ماهو حكم كل من مدفوع وادرار البقر والغنم وكل مأكول اللحم ، اذا لاقى ثوب المصلي مع علمه اوبدون علمه ؟
الجواب: طاهر ولايضر وجوده بالصلاة .

السؤال ٢٣: هل تجوز الصلاة الواجبة بارتداء الحذاء في الظروف الاعتيادية ؟
الجواب: إذا كان بنحو يمكن فيه وضع رأس الابهام على الارض حال السجود ولو مع فصل جلد الحذاء ، فلا مانع .

السؤال ٢٤: ما حكم من يصلي بلباس يحكي العورة ؟الجواب: لا تصح الصلاة بذلك إذا كان يكشف عن لون البشرة .

السؤال ٢٥: كنت اصلي بحزام مصنوع من الجلد الطبيعي اشتريته من احد المحلات التي تحمل اسم لماركة عالمية ولكن لا أعلم هل هو جلد من حيوان مذكى او غير مذكى . فما حكم صلواتي التي صليتها خلال تلك الفترة ؟
الجواب: الصلاة صحيحة .

السؤال ٢٦: أنني اكتشفت بعد فترة طويلة ما يقارب السنتين بأن الخاتم الذهب الذي كنت أرتديه أثناء الصلاة هو هدية كانت قد أرسلت لزوجة أخي ، ثم قامت أمي بالاحتفاظ به ثم أهدتني اياه ، وأنا لم أكن أعرف بأن هذا الخاتم هو هدية قد بعثت لزوجة أخي .. المشكلة هو أنني كنت ارتديه اثناء تأدية الصلاة .. فما هو حكم صلواتي التي صليتها لمدة السنتين تقريباً ؟
الجواب: صلواتك صحيحة .

السؤال ٢٧: هل يجوز الصلاة وأنا أحمل محفظة نقود من الصناعة الإيطالية أو الأوروبية ؟
الجواب: تجوز .

السؤال ٢٨: ما حكم الصلاة في لباس معطر بعطور عصرية استخدم في صنعها مادة الكحول كما هو الحال بالنسبة لأغلب العطور ؟ وإذا كان الجواب بالحرمة فتحت إي عنوان من الأعيان النجسة يمكننا ان ندرجه ؟
الجواب: يجوز والعطور المذكورة طاهرة .

السؤال ٢٩: لو صلينا بالحزام الجلدي او بالمحفظة الجلدية المصنوعة من جلود الميتة ، وتذكرنا ذلك أثناء الصلاة ، أو بعدها قبل خروج وقتها .. فما العمل ؟
الجواب: لا تبطل الصلاة بالمحفظة ، والأحوط وجوباً الاعادة في لبس الحزام .

السؤال ٣٠: ما حكم الصلاة في الجلد مجهول التذكية ؟
الجواب: تجوز إذا كان مما يؤكل لحمه .

السؤال ٣١: هل يجوز لبس الألبسة المصنوعة من الجلد الطبيعي أو الجلد الصناعي وحمل محفظة النقود المصنوعة من الجلد عند أداء الصلاة ؟
الجواب: أما الجلد الصناعي فلا مانع منه مطلقاً وأما الجلد الطبيعي فإن كان لحيوان مذكى أو مشكوك التذكية فلا مانع منه أيضاً وأما إذا كان غير مذكى فلا يجوز في اللباس ويجوز في المحفظة .

السؤال ٣٢: ما حكم الصلاة بملابس نجسة بدون علم المصلي وبعد مضي فترة من الزمن تذكر ان الملابس التي كان يرتديها كانت نجسة ؟ هل يعيد الصلوات التي صلاها بتلك الملابس ام ماذا ؟
الجواب: إذا كان جاهلاً بنجاستها صحت صلاته وإذا كان عالماً ولكنه نسي فإن لم يكن نسيانه ناشئاً من إهماله وعدم تحفظه صحت أيضاً وإلا فالاحوط وجوباً القضاء .

السؤال ٣٣: ماحكم الصلاة بلباس به نقط دم صغيرة . وما الحكم اذا علم بها بعد الصلاة ؟
الجواب: إذا لم يكن المجموع يعادل عقد الابهام فالصلاة صحيحة فيما إذا لم يكن الدم دم حيض بل الأحوط أن لا يكون دم استحاضة إو نفاس أو ميتة أو نجس العين أو غير مأكول اللحم غير الانسان ,وتصح وإن كثرت إذا كان دم قروح وجروح بشروط, وإذا علم بها بعد الصلاة فالصلاة صحيحة على كل حال إن لم يكن شك قبلها .

السؤال ٣٤: هل يجب تبديل الثوب للصلاة إذا اصابه مذي أثر المداعبة ؟
الجواب: لا يجب .

السؤال ٣٥: سمعت من شخص أن القط نجس ، وإذا لمس شعره ملابس الانسان فسوف لا نستطيع الصلاة فيها ، هل هذا صحيح ؟ وإذا كان الجواب بالايجاب هل يشمل إذا كان شعره جافاً أو رطباً ؟
الجواب: القط ليس نجساً والصلاة عند سماحة السيد صحيحة اذا کانت شعرة واحدة او شعرتین.

السؤال ٣٦: هل يصح الصلاة بلباس تعلق به الخمس ؟.. وهل هناك فرق بين الساتر للعورة وغيره ؟
الجواب: الاحوط وجوباً الإعادة ، إذا كان هو الساتر للعورة .

السؤال ٣٧: هل يجوز لبس الثياب أو الفانيلات المرسوم عليها ، أو المصور عليها رأس شخص أو أحد أعضاء جسمه ، أو مجسم كامل ؟
الجواب: يجوز ، وإن كره الصلاة فيها .

السؤال ٣٨: هل يجوز الصلاة في الثياب ، أو الفانيلات المكتوب عليها إسم شركة ، أو دعاية لشيء ما ؟
الجواب: تجوز في حد ذاته .

السؤال ٣٩: هل تجوز الصلاة في ثياب رُش عليها بعض العطور البخاخة ؟
الجواب: تجوز .

السؤال ٤٠: هل يجوز الصلاة بسروال تلطخ بالدم بعد غسله ، علماً بأن بقعة الدم لم تُزل تماماً .. وهل هناك إشكال أو حدود فيما يتعلق بمساحة البقعة في حال جواز الصلاة بتلك القطعة من اللباس ؟
الجواب: يجوز إذا كان الباقي هواللون فقط مع زوال الجرم عرفاً. و لو لم يغسله وكانت مساحته لا تزيد على مساحة عقد الابهام من اليد جازت الصلاة فيه .

السؤال ٤١: ما هو الحكم في الصلاة بثياب العمل الحكومي ؟.. هل تصح الصلاة بها أم لا ؟
الجواب: تصح .

السؤال ٤٢: الشخص الذي لا يخمس ما حكم صلواته التي يصليها بملابس تعلق بها الخمس حيث مر عليها العام ولم يستعملها ؟
الجواب: تبطل على الأحوط ، إذا كان ساتراً للعورة .

السؤال ٤٣: بنطلون ( الجينز ) المصنوع في بلدان غير إسلامية ، حيث توضع عليه قطعة جلد مكتوب عليها اسم الشركة ، ولا ندري أنه جلد حيواني مذكى أو غير مذكى .. فهل يجوز لنا الصلاة بهذه البنطلونات ؟
الجواب: يجوز .

السؤال ٤٤: هل تجوز صلاة الرجل الذي يلبس الشورت فوق الركبة بعشرة سنت؟ ولو فرضنا الجواز .. هل هو مخالف للأداب أم لا ؟
الجواب: تجوز ، والأولى الستر الى الركبة .

السؤال ٤٥: عند انتهائي من الركعة الاولى تذكرت بأني لم اخلع الحزام المصنوع في دولة اوربية ( غير مذ كى ) ، فخلعته فوراً .. فما حكم تلك الصلاة ؟
الجواب: إذا كان مشكوك التذكية ولو لإحتمال إستيراد الجلد من البلاد الاسلامية ، فلا يجب نزعه والصلاة صحيحة معه .

السؤال ٤٦: توجد بعض أنواع الساعات مصنوعة (الاستيك) من الجلد ، وغالبا ما تكون مصنوعة في بلدان أجنبية ، ولا أعلم حل ذبح الحيوان المأخوذة منه الجلد .. فهل يجوز لي أن أرتديها وأصلي بها ؟ ولو تبللت أثناء غسل يدي .. فهل أحكم بنجاسة أم طهارة يدي والساعة ، علما بأني أجهل مكان صنعها الحقيقي ومدى حل جلد الحيوان المأخوذه منه ؟
الجواب: طاهر ، وتجوز فيه الصلاة إذا إحتملت كونه مذكى .

السؤال ٤٧: بما أن المحفظة ليست مما يستر العورة بها .. فهل يصح حملها في الصلاة حتى لو كانت غير مذكاة ؟ في فقه المغتربين مسألة ١٩٦ فهمت أن لبس الحزام من جلد غير مذكى غير جائز في الصلاة ، ولكن ذلك احتياط استحبابي .. فهل فهمي صحيح ؟
الجواب: الاحتياط المذكور وجوبي ، ولكنه لا يشتمل المحفظة ، والفرق أن الحزام يلبس والمحفظة لاتلبس .

السؤال ٤٨: الشعر الذي يوجد على الملابس والأفرشة المستخدمة المشتراة من الامريكان ، أو الاوربيين غير المسلمين والمعروفين باقتناءهم الكلاب .. هل يعتبر شعراً للكلاب احتياطاً إذا علق شيئاً منه على ملابس المصلي ؟.. وما حكم الصلاة إذا علق مع عدم العلم به ؟
الجواب: لايعتبر منه ، وتصح الصلاة معه .

السؤال ٤٩: هل يجوز الصلاة ، وهو ينتعل خف حذاء طاهر المصدر والموضع ؟
الجواب: يجوز إذا كان الابهام يصيب داخل الحذاء .

السؤال ٥٠: هل يجوز الصلاة بملابس عليها رسوم لحيوانات مثل الطيور والفراش والأرانب وأشكال حيوانات ؟
الجواب: تجوز، وأن كره الصلاة في ذلك .

السؤال ٥١: إذا طهر ثوبه وصلى ، ثم تبين بقاء النجاسة .. فما حكم الصلاة ؟
الجواب: إذا علم بالطهارة حين الصلاة صحت صلاته ، وإن علم بالخلاف بعدها .

السؤال ٥٢: الشخص الذي لايخمس .. ما حكم صلواته التي يصليها بملابس تعلق بها الخمس حيث مر عليها العام ولم يستعملها ؟
الجواب: تبطل على الأحوط ، إذا كان الساتر لعورته متعلقاً للخمس .

السؤال ٥٣: هل تجوز الصلاة بفروة الارنب المذكى او بجلده ؟.. وما حكم الصلاة لابسا قلاده مصنوعة من اسنان سمك القرش المذكى وغير المذكى ؟
الجواب: لاتجوز على الاحوط في فروة الأرنب المذكى وجلده ، ولاتضر القلادة المذكورة بالصلاة .

السؤال ٥٤: اذا نزل المني على السرير وجف .. هل يجوز النوم على هذا السرير والصلاة بنفس الملابس التي نام بها على هذا السرير ؟
الجواب: يجوز ، وتجوز الصلاة فيها .

السؤال ٥٥: هل يجوز وضع الجل أو الكريمات المتعارف به على الرأس ، أم انها محكومة بالنجاسة ؟.. هل يجوز الصلاة وهي موضوعة على الرأس ، أم لا ؟
الجواب: اذا لم يعلم بكون مصدره نجساً مثل الخنزير أو الحيوان غير المذكى ، فهو محكوم بالطهارة وتجوز الصلاة فيه .

السؤال ٥٦: هل هناك فرق بين ان تكون الرسوم والكتابة على الصدر ( في الامام ) ، أو على الظهر من الخلف ؟.. وما الحكم على من صلى سابقاً بجهل للمسألة في ثياب مثل هذه ؟
الجواب: يكره ان يكون ثوب المصلي ذا تماثيل .

السؤال ٥٧: هل تجب الصلاة بثوب وقع عليه من نجاسات الطيور ؟
الجواب: ذرق الطائر طاهر مطلقاً .

السؤال ٥٨: هل تدخل العباءة ، أو السروال ، أو القميص ضمن الملبوسات التي إن تنجست بأي قدر جازت الصلاة فيها ( كالقلنسوة ) ؟
الجواب: ليست منها .

السؤال ٥٩: وجدت بقعة دم في ملبسي الداخلي ، وقمت بغسله بالغسالة الكهربائية ، ولم انتبه له جيداً بعد غسله وأديت الصلاة ( الفجر والظهر ) بعدها وجدت أثر الدم باقي بالرغم من غسلى له .. هل عليّ إعادة الصلاة .. وهل هي باطلة ؟
الجواب: الأثر إذا لم يكن جرماً فهو طاهر ، وإذا كان جرماً ، وقد وثقت بحصول الطهارة ، ثم تبين الخلاف فالصلاة صحيحة .

السؤال ٦٠: أحياناً تلبس المرأة لباساً للصلاة ذا كم قصير ، وتلبس عليها لباس الصلاة أي المشمر ، ولكن المشمر يكون شفافاً قليلاً بحيث يبان اليد قليلاً من تحته .. فهل في ذلك اشكال للصلاة ، أم لا ؟
الجواب: إذا كان لون البشرة يتبين من خلاله ، فلا تصح الصلاة فيه .

السؤال ٦١: هل تُعد الجلود المصنوعة من جلود السلحفاة غير المذكاة ، والمأخوذة من أيدي غير المسلمين طاهرة ؟.. وهل تجوز الصلاة بها ؟


الجواب: السلحفاة من الحيوانات التي ليس لها دم دافق ، فلا تذكية لها ، وجلدها طاهر ، وتجوز الصلاة به .

السؤال ٦٢: هل تجوز الصلاة بحزام من الجلد المستورد من البلاد الكافرة ، مع عدم العلم بتذكيته أو عدمها ؟ وكذا بالنسبة لحمل المحفظة الجلدية المصنوعة في بلد كافر ؟
الجواب: تصح الصلاة مع حمل المحفظة ، كما تصح مع لبس الحزام المصنوع منها ، مع احتمال ان يكون مأخوذاً من حيوان مذكى ، إذا لم يكن الاحتمال موهوماً لا يعتني به العقلاء .

السؤال ٦٣: لو أن شخصاً كان يملك مائة دينار مثلاً ، وتعلق الخمس بها ولم يخمسها .. ايصح الصلاة بالملابس التي اشتراها من هذا المال الغير مخمس ؟
الجواب: يصح إذا كانت المعاملة بنحو الكلي في الذمة كما هو الغالب حيث يشتري الانسان مثلاً بعشرة ، وهذا الثمن كلي ، ثم يدفع ما بيده تطبيقاً لذلك الكلي ، ولا يتعامل بعين الثمن بأن يقول اشتري منك هذا الثوب بهذا الدنيار مثلاً .

السؤال ٦٤: هل تجوز الصلاة في الملابس المشكوك تنجسه ؟
الجواب: يجوز .

السؤال ٦٥: هل يجوز الصلاة في ثوب عليه عطر فرنسي ؟
الجواب: يجوز .

السؤال ٦٦: هل نجاسة الجلود غير المذكاة نجاسة عينية أم معنوية ، أي هل تنتقل النجاسة بلمسها بيد مبللة ؟.. وماذا إذا كانت اليد ندية ؟.. وهل يجوز الصلاة بها ؟ وإذا كان لا يجوز .. ما الحكم بشخص صلى بها ، وبعد الصلاة مباشرة وجد انه لم يخلعها ؟.. وماذا عن تذكره أياها أثناء الصلاة ؟
الجواب: نجاستها عينية ، ويتنجس ملاقيه مع الرطوبة الموجبة لسراية الرطوبة الى الجسم الملاقي ، ولا تضر النداوة التي لا تنتقل ، ولا تجوز الصلاة بها .. وإذا صلى ناسياً فإن كان النسيان لعدم اهتمامه وتسامحه ، فالأحوط وجوباً الإعادة ، وإلا فلا شيء عليه .

السؤال ٦٧: صليت المغرب بثوب متنجس ، ولم اتذكر انه متنجس إلا بعد انتهاء الصلاة ، وكان هناك متسع من الوقت لاعادتها لكني لم اعدها .. هل صلاتي صحيحة أم اعيدها ؟
الجواب: إذا لم يكن النسيان ناشئاً عن التسامح ، فلا تجب الإعادة وإلا یعید علی الاحوط لزوما.

السؤال ٦٨: ١ ثوبين أحدهما نجس ، لكني لا أعلم أي منها هو النجس .. هل أبني على نجاسة كليهما فلا ألبسهما ، أم ماذا أفعل ؟
٢ ماذا لو شككت في طهارة ثوب الصلاة .. ماذا أعمل ؟
الجواب: ١ لا تجزئ الصلاة في أحدهما ، ويجوز الصلاة فيهما بتكرارها ، ولكن لا يحكم بنجاسة ملاقي أحدهما .
٢ إذا كان شكاً إبتدائياً فلا تعتن به ، واما إذا كان الشك في تعين الثوب النجس مع العلم بوجود نجس بين الملابس ، فلا تجزئ الصلاة في شيء منها ، إلا مع تكرارها بعددها .

السؤال ٦٩: إذا كان الثوب الملبوس فوق الملابس الداخلية مغصوباُ .. فما حكم الصلاة في هذا الثوب ، علماً بأن السروال الذي يستر به العورتين غير مغصوب ؟
الجواب: الصلاة صحيحة ، وإن كان التصرف حراما .

السؤال ٧٠: إذا لم يعلم المكلف بان الحزام الذي كان يلبسه مصنوع من الجلد إلا بعد فترة من الزمن .. فما حكمه صلاته ؟
الجواب: صلواته صحيحة .

السؤال ٧١: هل هناك كراهية في لبس الثياب السوداء أثناء الصلاة ؟
الجواب: نعم ، ذكر بعض الفقهاء الكراهة في ذلك عدا الخف والعمامة والكساء ، ومنه العباء .

السؤال ٧٢: ما حكم الصلاة في ثوب التصق به شعر أو وبر القطة ؟.. وما الحكم لو طهر الثوب ، وبقي فيه شيء من ذلك الشعر ؟
الجواب: لا بأس اذا کانت شعرة او شعرتین.

السؤال ٧٣: ما حكم الصلاة بلباس من الحرير الخالص .. هل تكون صحيحة ، علماً بأني لم أنتبه لكونه حريراً إلا بعد الانتهاء من الصلاة ، وأيضاً لم يكن ذلك اللباس من اللباس الذي يستر العورة ؟
الجواب: لا يجوز لبس الحرير الخالص للرجال حتى غير حال الصلاة ، ولا تصح الصلاة به ، ولكن الصلاة فيه عن جهل أو نسيان صحيحة .

السؤال ٧٤: هل يجوز الصلاة في ثوب يظهر شبح الجسم ؟
الجواب: يجوز إذا لم يظهر لون البشرة .

السؤال ٧٥: ما حكم الصلاة بالنعل .. هل يخل ذلك بالصلاة ؟.. وهل يعتبر الصلاة بالنعل على طهارته استخفاف وعدم احترام للصلاة ؟
الجواب: يجوز ولا يخل بها اذا یصل الابهام الی الأرض ، بل يستحب بالنعل العربية .

السؤال ٧٦: اذا كان فيما يستر العورة من لباس نجاسة ما ، وكنت اعلم بذلك ، لكني نسيت وصليت ، وذكرت بعد قضاء الصلاه .. فما حكم الصلاة .. وهل اعيدها ام ماذا ؟
الجواب: اذا كان نسيانك ناشئاً عن الاهمال وعدم التحفظ فالاحوط لزوماً ان تعيد الصلاة ، واما اذا لم يكن منشأ نسيانك الاهمال فلا تجب الاعادة .

السؤال ٧٧: نسيان لبس أو حمل الجلد من غير المذكى شرعاً في الصلاة ، مع تذكر ذلك في الأثناء .. هل يبطلها ، أم يكفي نزعه عند التذكر ؟
الجواب: الحمل لا يضر ، وأما اللبس فإن كان النسيان ناشئاً من عدم التحفظ فالأحوط وجوباً الإعادة أو القضاء ، وإلا فلا يجب .

السؤال ٧٨: هل هناك إشكال في الوضوء بحذاء مصنوع من جلد مشكوك التذكية ، خاصة أني أغسل رجلي ، ثم ألبس هذا الحذاء وآتي للصلاة ؟.. وما الحكم لو كان هذا الحذاء مغصوباً ؟
الجواب: لا مانع منه ، وكونه مغصوباً لا يوجب بطلان الوضوء وإن حرم التصرف .

السؤال ٧٩: ماذا لو تذكر المصلي بعد الانتهاء من الصلاة أنه صلى بساعة ، أو محفظة ، أو حزام مصنوع من جلد غير مذكى ؟
الجواب: إذا كان الجلد مشكوك التذكية فهو طاهر ، وإلا فلا تضر المحفظة ، وأما الساعة والحزام فإن لم يكن النسيان ناشئاً عن عدم التحفظ صحت الصلاة ، وإلا فالاحوط وجوباً الإعادة .

السؤال ٨٠: هل تجوز الصلاة بكتافية يوجد على أطرافها ، وعلى الجانبين منها خط رقيق من الجلد ؟
الجواب: يجوز ان كان جلد حيوان مذكى او احتمل تذكيته احتمالاً معتداً به شرعاً ، وإلا فلا يجوز في الفرض على الأحوط وجوباً .

السؤال ٨١: هل يجوز ارتداء العاج والصلاة فيه ؟
الجواب: يجوز .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى