الصلاة _ المقدمات

أحكام الأذان والإقامة

تنوية

تم جمع هذه الفتاوى من المصادر الرئيسية لفتاوى سماحة السيد السیستانی وذلك لتسهيل الأمر على المتصفحين الكرام ونرجوا مراجعة المصادر الفتوائية لسماحته للتأكد من عدم تغيير الفتوى أو تبدلها.

السؤال ١: سقوط الأذان والإقامة في الموردين الأول والثالث من الموارد المذكور في المسألة (٥٦٨) من الجزء الأول المنهاج ، هل هو عزيمة؟
الجواب: السقوط في المورد الاول عزيمة وان جاز الاتيان بهما رجاءاً وفي الثالث رخصة.

السؤال ٢: هل يصح المنع من بث الاذان في اوقات الصلاة من خلال مكبرة الصوت ؟
الجواب: اذا كان الاذان بنحو متعارف فلا يمنع .

السؤال ٣: أ ما حكم الاذان والاقامة في الصلاة بالنسبة للمفرد؟
ب ماحكم شخص يدخل في الصلاة بدون اذان ولااقامة؟
الجواب: أ يستحب الاتيان بهما استحباباً مؤكداً.
ب تصح صلاته.

السؤال ٤: هل الشهادة الثالثة واجبة أم مستحبة ؟
الجواب: الشهادة الثالثة في الآذان وإن لم تكن من أجزائه ، لكن أدائها بقصد القربة المطلقة راجح .

السؤال ٥: كم هو الفاصل بين صلاة الظهر وصلاة العصر بحيث يشرع له الأذان بالصلاة الثانية ، مثلاً لو صلى الظهر يوم الجمعة وعقب وخطب نصف ساعة الى ثلاث ارباع الساعة .. فهل يشرع له الاذان لصلاة العصر ؟
الجواب: يكفي ذلك لمشروعية الاذان ، ومع الشك يجوز الاتيان به رجاءً .

السؤال ٦: اذا اضاف جملة : قد قامت الصلاة او ذكر اخر، في اذانه .. فهل يجزيه ذلك الاذان ؟
الجواب: لايجب عليه اعادته ويجزيه ذلك وهو صحيح .

السؤال ٧: اذا شك في ذكر فصل من فصول الاذان او الاقامة .. فهل يجوز له ان يعيده ؟
الجواب: يمكنه تكرار الفصل .

السؤال ٨: اريد السؤال عن الاذان : ورود عبارة اشهد ان علي ولي الله .. هل كانت زمن الرسول الاعظم عليه الصلاة والسلام وعلى آله الطيبين ؟ واذا كانت قد اضيفت للاذان .. ما هو سبب الاضافة ؟.. وهل يجوز الاضافة للاذان؟
الجواب: لم يثبت بطريق معتبر انها كانت في الاذان انذاك ، وان ورد ذلك في بعض كتب العامة كما يرويه صاحب مستدرك سفينة البحار، ولكنها مكملة للشهادة بالرسالة ومستحبة في نفسها وان لم تكن جزء من الاذان ولا الاقامة كالصلاة على محمد وآل محمد عند ذكر اسمه الشريف .

السؤال ٩: ما حكم عدم الإعتراف بشهادة أن علياً ولي الله في الأذان والإقامة ؟
الجواب: ليست الشهادة الثالثة جزءاً من الاذان والإقامة ، وانما نأتي بها لانها من كمال الايمان .

السؤال ١٠: هل يجوز الاذان من حيث هو اعلام للمؤمنين عند حدوث احدى الآيات المخوفة لاعلى سبيل التشريع ، وانما لمحض الاعلام ؟
الجواب: يجوز .

السؤال ١١: ماهو دليل استحباب : أشهد ان علياً ولي الله ؟.. اليست بدعة كحي على خير العمل ؟
الجواب: لابد أن يكون المراد أن حذف حي على خير العمل هو البدعة ، وأما إثباته فليست بدعة بدون شك ، وقد ورد في كتب العامة والخاصة أنه كان جزءاً من الآذان في عهد الرسالة وعهد أبي بكر ، ثم منعه عمر بزعم ان الناس يتركون الجهاد إذا قيل لهم أن الصلاة خير عمل .. وأما إستحباب الشهادة بالولاية ، فلا نقول به في الآذان بخصوصه ، وإنما نقول به بصورة عامة ، فإن الإيمان لايمكن إلا به ، وما نودي الناس بشيء كما نودوا بالولاية ، وإنما نشهد بها في الآذان بملاحظة تلك الأدلة العامة لا لخصوصية في الآذان .

السؤال ١٢: هل يجزىء اذان وأقامة الماشي الى المصلي مستقبلاً القبلة ؟
الجواب: يجزي ، وإن كان يستحب للاستقرار في الإقامة .

السؤال ١٣: إنني في بعض صلوات القضاء لا أئتي بأذان ولا الإقامة .. فهل الصلاة باطلة ؟
الجواب: لا تبطل ، فالأذان والاقامة مستحبان .

السؤال ١٤: هل الإقامة واجبة في كل فريضة ؟
الجواب: هي مستحبة ويتأكد استحبابها في خصوص المغرب والصبح من الفرائض اليومية ، ويشتد تأكدها للرجال ، بل الاحوط استحباباً لهم عدم تركها ، ولا يتأكد بالنسبة للنساء .

السؤال ١٥: إذا كان المصلي يريد الاقامة للصلاة ، ولكنه نسي وكبر أربع مرات في بدايتها ، ثم تذكر بعد التكبيرات .. فما الحكم ؟
الجواب: يلغيه ، ويبدأ من جديد .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى