أحكام الأموات

أحكام تغسيل الميت

تنوية

تم جمع هذه الفتاوى من المصادر الرئيسية لفتاوى سماحة السيد السیستانی وذلك لتسهيل الأمر على المتصفحين الكرام ونرجوا مراجعة المصادر الفتوائية لسماحته للتأكد من عدم تغيير الفتوى أو تبدلها.

السؤال ١: هل أن عدم تغسيل الشهيد رخصة ام عزيمة ، فهل يجوز تغسيله وتكفينه ام يحرم ؟
الجواب: سقوطه على وجه العزيمة .

السؤال ٢: الميت المحروق اذا لم يسلم من بدنه إلاّ جبهته وحتى يده تغطيها الجبيرة او انه لا يمكن مسحها للتيمم لايجابه تناثر لحمه وتلوثه فهل يكتفى بمسح الجبهة للتيمم بدل الغسل؟
الجواب: اذا كان الغسل موجباً تناثر لحمه أو انفصال جلده وجب التيمم واذا كان مسح بعض اعضاء التيمم موجباً لتناثر لحمه أو انفصال جلده مسح بقية اعضاء التيمم وان كان على عضو جبيرة ، وجب نزعها عنه ومسح على الجلد ان امكن.

السؤال ٣: الماء المتناثر من جسد الميّت أثناء غسله ، نجس أو لا ؟
الجواب: نجس ، ما لم يتم الغسل فيما إذا كان الماء قليلاً .

السؤال ٤: ميت محروق لايمكن تغسيله والتيمم ايضاً يوجب نزع جلده او بعض منه فماهوحكمه؟
الجواب: إذا لم يمكن تغسليه ولو بصب الماء عليه من دون مسه(لانه يؤدي الى انسلاخ جلده)ولم يمكن ان يتمم لنفس المحذور دفن بلا تغسيل ولا تيمم .

السؤال ٥: عليه غسل الجنابة ، هل يجوز له تغسيل الميت ؟
الجواب: نعم .

السؤال ٦: لو توفي مريض بمرض الايدز المعدي ويخشى مغسله من العدوى لو غسله أو يممه ، فماذا يفعل ؟
الجواب: اذا وجد من يغسله كما لو لم يخف أحد من العدوى ولو باجرة اكثر من المتعارف وجب على وليّه استيجاره وان لم يوجد ذلك جاز دفنه من دون غسل وتيمم .

السؤال ٧: هل يجزي حكم الجبيرة في غسل الميت أم لا ؟
الجواب: لا يجرى احكام الجبيرة في غسل الميت ، فإن لم يمكن الغسل ، انتقل الى التيمم .

السؤال ٨: هل يجوز تغسيل الموتى بالجهاز ؟
الجواب: لا مانع منه إذا روعيت الشرائط المعتبرة في المغسّل بالنسبة إلى من يشغل الجهاز .

السؤال ٩: إذا فقد المماثل لتغسيل الميت يسقط الغسل.. فهل يسقط التيمم أم يتعين ؟
الجواب: يسقط التيمم أيضا.

السؤال ١٠: لا يجوز غسل المحارم إلا من وراء الثياب ، وإذا لم يضع الثوب ، يحرم النظر إلى العورة ولمسها.. كيف يتحقق الغسل إذا حرم اللمس ، مع العلم أن الماء قد لا يصل إلى الدبر إلا بما يوجب النظر أو اللمس ؟ افيدونا الطريقة رحمكم الله
الجواب: الأحوط وجوباً اعتبار فقد المماثل، والأولى كون التغسيل من وراء الثياب، نعم لا يجوز النظر إلى العورة ولا مسّها وإن لم يبطل الغُسل بذلك. وحرمة النظر إلى العورة ولمسها ، لا يختص بالمحارم ، فإنه يحرم بالنسبة إلى المماثل أيضا ، والماء يصل بالصب من دون لمس ونظر.

السؤال ١١: التيمم للميت : هل يشترط فيه الضرب لليدين معا أم يجزي التناوب ؟ وإذا تعذر الضرب مع.. فهل يجزي التناوب ؟
الجواب: التيمم بيد الحي لا بيد الميت ، وإن كان الأحوط استحبابا تيمم آخر بيد الميت أيضا ، ولا يجزي التناوب على الأحوط ، بل لابد من ضرب اليدين معا ، وإذا تعذر تكفي الواحدة .

السؤال ١٢: ما حكم الماء المتطاير من تغسيل الميت ؟ وهل يوجب الغسل ؟
الجواب: طاهر ان كان الماء كراً ونجس ان كان الماء قليلاً ولكن لا يوجب الغسل .

السؤال ١٣: هل يجوز لمن عليه غسل الميت ان يغسل ميتاً ؟.. ولماذا وجب التحنيط بالسدر والكافور ؟
الجواب: يجوز، والتعبد الشرعي لامجال للسؤال فيه بلماذا .

السؤال ١٤: اخذ الاجرة في تغسيل الموتى حرام .. فهل يترتب على هذا الحكم التكليفي حكماً وضعياً وهو بطلان الغسل ؟
الجواب: لا يترتب عليه ذلك ، وحرمة اخذ الاجرة عند سماحة السيد السيستاني حفظه الله مبنية على الاحتياط الوجوبي .

السؤال ١٥: هل أن عدم تغسيل الشهيد رخصة ام عزيمة ؟.. فهل يجوز تغسيله وتكفينه ام يحرم ؟
الجواب: سقوطه على وجه العزيمة .

السؤال ١٦: اذا مات شخص وعليه غسل واجب .. فهل يكفيه غسل الميت ؟
الجواب: يكفيه ذلك .

السؤال ١٧: يحصل في بعض الأحيان أن يؤتى بالميت من الثلاجة بعد برودة جسمه ، فيقوم المغسّل بتطهير جسمه بمبيض محلول بالديتول من أجل التعقيم ، وبعد ذلك يباشرعملية التغسيل بالكيفية الشرعية .. فهل في عملية التعقيم هذه التي يُنظر فيها سلامة المُغسل بكسر السين أكثر من كونها للمغسل بالفتح إشكال ؟
الجواب: لا مانع منه .

السؤال ١٨: اللقيط الميت في دار الكفر تغسيله لازم على الاحوط اذا احتمل انه مسلم ، هل هذا الحكم يشمل فيما لو وجدت قرينة على انه كافر مثل وجود صليب في سلسلة على عاتقه ، ولم يعلم انه كافر ، وهل يشمل الحكم المذكور فيما لو كان احتمال انه مسلم ضئيل جداً بلحاظ نسبة المسلمين الى نسبة الكفار ؟
الجواب: المراد به الطفل اللقيط مع احتمال ان يكون متولداً من مسلم ، ولابد ان يكون الاحتمال مما يعتني به العقلاء .

السؤال ١٩: هل يجوز غسل الميت بالجهاز ؟
الجواب: يجوز مع رعاية الشروط المعتبرة في الغسل في من يُشغّل الجهاز .

السؤال ٢٠: لدينا مشكلة في تغسيل الأموات ، ونحن نعيش في بلاد الغرب إذ يأتينا المتوفي من المستشفى وعلى جسمه كثير من اللصقات البلاستيكية والصمغ ، ونحن نحاول جاهدين في إزالة كل ما يعلق على جسد الميت من هذه الأمور ، ولكن يحدث كثيراً إننا بعد أن ننتهي من الأغسال الثلاثة في ظرف ساعتين تقريباً ، نلاحظ إن هنالك حائلاً من صمغ أو بقايا آثر اللصقات لا زال موجوداً على جسم الميت ، وإن إعادة الغسل لجميع الجسم من البداية ليس بالأمر الخالي من الحرج .. فهل يكفي إعادة غسل الموضع الذي نجد عليه الحائل بثلاثة أغسال ، أم يجب أن نعيد الغسل كله من البداية ؟
الجواب: يجب الغسل بماء السدر للموضع المذكور ، إذا كان في الجانب الأيسر ، وكذا بالنسبة للرأس والرقبة ، ثم يغسل بعده جميع البدن بماء الكافور والماء الخالص .

السؤال ٢١: ما حكم الميت الذي يفتح بطنه ، أو أي جزء آخر ، ويخاط حين الغسل ؟.. هل يكفي الغسل فقط مع أن بعض الخيوط تكون على ظاهر البدن ، بحيث تمنع الماء من الوصول لأسفلها ؟.. فهل يكفي إيصال ماء الغسل لها ، أو يضم التيمم ، أم ماذا ؟
الجواب: يجب رفعه إذا أمكن ، وإلا وجب التيمم .

السؤال ٢٢: جاءت بعض الحالات لبعض الموتى : خروج المخ من اتصاله بالبدن ، وعدم القدرة على ارجاعه .. فهل يجب تغسيله على أنه من ظاهر البدن ، أم لا ؟
الجواب: نعم يجب .

السؤال ٢٣: هل صحيح ان الشهيد لا يحتاج لغسل الميت ؟.. وهل فيه غسل إذا كان بعد برده ؟
الجواب: الشهيد الذي يقتل في نفس المعركة ، ولم يدركه المسلمون وبه رمق ، لايغسل إذا كانت المعركة بأمر الإمام المعصوم عليه السلام او نائبه الخاص ، أو كانت لأجل الحفاظ على بيضة الاسلام ، وأما مسه فيوجب الغسل على الأحوط .

السؤال ٢٤: إذا كان جزءاً من الجسد الميت ينزف دماً .. فكيف يتم تغسيله ؟.. هل يغسل غسل الجبيرة ، او التيمم ؟
الجواب: يغسل وإن خرج الدم بعد صب الماء مباشرة .. وإن لم ينقطع الدم ولو لفترة قصيرة تكفي لاجراء الغسل ، وجب التيمم . ويشترط في الانتقال إلى التيمّم الانتظار إذا احتمل تجدّد القدرة على التغسيل، فإذا حصل اليأس جاز التيمّم.

السؤال ٢٥: هل يجوز للحائض الحضور عند تغسيل الميت ؟
الجواب: يجوز .

السؤال ٢٦: إذا كان في بدن الميت جرح ينزف بالدم .. فكيف يكون تغسيله والحال هذه ، علماً بأن الدم يصعب إيقافه ، وإن أمكن إيقافه فبمادة عازلة للماء ؟
الجواب: إذا كان الدم لا يتوقف أبداً ، فإن أمكن الصبر من غير ان يلزم تغير بدن الميت حتى ينقطع الدم ، ولو لفترة قصيرة يكفي لإجراء الغسل تعين ، وإلا تصل النوبة الى التيمم .

السؤال ٢٧: اذا تم غسل الميت بداية بالرأس ، ثم تم غسل جسده من الرجل الى الرقبة ، أي ( من الاسفل الى الاعلى ) وقد دفن الميت ؟
الجواب: اذا لم يراع الترتيب بين الجانب الأيمن والأيسر فالغسل باطل ، فإن لم يكن في إخراج الميت هتك له وجب الاخراج وإعادة الغسل .. وإن استلزمه فلا .

السؤال ٢٨: هل يجوز غسل الميت بالمستحضرات الحديثة ، كالصابون والشامبو ؟
الجواب: لا مانع منه ، ثم يغسل بالأغسال الثلاثة .

السؤال ٢٩: هل القطرات التي تسقط من بدن الميت قبل غسله بالماء القراح وبعد غسله بالسدر والكافور ، طاهر او لا ؟
الجواب: انما يطهر بدن الميت باتمام الغسلات الثلاثة ، فالماء القليل الملاقي لبدنه قبل ذلك محكوم بالنجاسة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى