أحكام الأموات

أحكام الدفن

تنوية

تم جمع هذه الفتاوى من المصادر الرئيسية لفتاوى سماحة السيد السیستانی وذلك لتسهيل الأمر على المتصفحين الكرام ونرجوا مراجعة المصادر الفتوائية لسماحته للتأكد من عدم تغيير الفتوى أو تبدلها.

السؤال ١: عكف الشيعة الإمامية على الوصية بان يدفنوا في الغري بالنجف الاشرف .. وفي بلدي مات اشخاص وتركوا وصايا بان يدفنوا بالنجف، وقد مر على موتهم اكثر من ١٠ سنوات وهم مدفونون في صناديق خشبية في داخل حفرة على ان ينقلوا الى العراق ، ونتيجة للأوضاع السائدة والتي يتعذر معها نقلهم الى العراق ، فماذا نفعل في هذه الحالة؟.. هل يتم استخراج بقايا اجسادهم ودفنهم في قبور اعتيادية ، أم يظلوا على حالهم ريثما تسهل الامور وينقلوا الى العراق واذا لم تسهل الامور فماذا نفعل ؟
الجواب: هم مدفونون بدفن صحيح ، وان كانوا في صناديق ولا وجه لاخراجهم للنقل الى المشاهد المشرفة، فأنه نبش غير جائز ويشكل صحة الوصية بالنبش، والمفروض ان النقل حين الموت غير مقدور .

السؤال ٢: ماحكم من دفن الميت بالليل ؟
الجواب: لم يرد ما يدل على الكراهة . ولكن يستحب التعجيل في دفن الميت .. فلا ينتظرون الليل ان مات في النهار ولا النهار ان مات في الليل .

السؤال ٣: توجد في البلدة مقبرة للمؤمنين ، فحينما يحفرون القبور لدفن الموتى تظهر عظام في القبر وتبين انه قبر قديم .. فهل يجوز الدفن فيها ؟
الجواب: إذا كان القبر منبوشاً جاز الدفن فيه ما لم يستلزم محرّماً كالتصرّف في ملك الغير بلا مسوّغ.

السؤال ٤: هل يجوز تأخير دفن المقتول وحفظه في ثلاجة الموتى بحجة معرفة أسباب القتل أو الجنابية؟حيث يوجد في بلدتنا صبي شاب مقتول قتله جماعة من أصحابه وتم القبض على الجناة لاستجوابهم وإن الشاب المقتول صار له منذ أن قتل أكثر من أربعين يوم في ثلاجة الموتى,فهل يجوز تأخير دفنه الى هذا المقدار للتحقيق في قضية القتل؟علماً بأن القتيل موجود في ثلاجة الموتى لوحده ونحن نرى في ذلك حرج على الميت من أن يبقى إلى هذا المقدار بلا تجهيز في مكان موحش في ثلاجة الموتى ليس عنده أحد يقرأ عنده القرآن أليس في ذلك حرج عليه من بقائه لوحده وهو من عائلة مؤمنة ومن (السادة).
الجواب: لا يجوز تأخير الدفن إلا لواجب أهم او مساوٍ.

السؤال ٥: توجد عندنا مقبرة قديمة دفن فيها الأباء والأجداد .. والأن لضيق المقبرة وعدم وجود أرض أخرى للدفن إلاّ مواضع قبور قديمة تحصل بعض العظام الصغيرة عند الحفر وفي أثنائه ولم يقتصر في حصولها على اللحد بل حتى قبل حفر اللحد .. علماً أنه كلما حفر في مكان تكون النتيجة واحدة وغالباً لا تخلو حالة حفر من حصول بعض العظام . ففي هذه الصورة هل يجوز إرجاعها ودفنها مع الميت الآخر أو تدفن في مكان آخر يصدق عليها عنوان الدفن, وما هو الحكم فيها ?
الجواب: المناط في جواز تخريب آثار القبور بعد عدم كونه تصرفاً في ملك الغير أو ما في حكمه العلم بأندراس ميتها والظاهر صدقه في مفروض السؤال حيث لا يُعثر بالحفر الا على عظام صغيرة متفرقة . ولا مانع من دفن تلك العظام باي نحو كان .

السؤال ٦: هل يجوز زرع الورود الصغيرة الملونه على القبر ، بحيث تبقى هذه الورود ، لمدة ٦ اشهر ؟
الجواب: لا مانع منه .

السؤال ٧: ما هو حكم وضع الزهور على القبور.. هل في ذلك إشكال حيث يتردد عندنا أنها عادة غربية ؟.. وهل هناك فرق في كون صاحب القبر من العلماء أو من غيرهم ؟
الجواب: لا مانع منه مطلقاً .

السؤال ٨: من المستحبات عند الدفن تلقين الميت الشهادتين ، والإقرار بالأئمة الاطهارعليهم السلام ، وشاهدنا في المقبرة عند دفن المؤمنين تحريكهم من قبل الملقن ، بأن يحكم من كتفه مثلاً ويذكر اسمه .. ما رأي سماحتكم في ذلك ؟.. وما المستحب الواجب فعلها قبل الدفن وبعده ؟
الجواب: التحريك أيضاً وارد حين التلقين ، والمستحبات كثيرة في الرسالة العملية ، ولا يجب شيء منها .

السؤال ٩: لا توجد مقبرة للمسلمين في مدينة زيورخ لعدم موافقة الحكومة السويسرية على اقامة مثل هذه المقبرة ، فهل يحق دفن المسلمين في مقابر النصارى في مثل هذه الحالة ؟ علماً انه لا يوجد بلد آخر يوافق على دفن الجثة ، والتكاليف لايصالها غالية جداً إلى البلدان الاسلامية ؟ وكذلك هل يحق الدفن في الغابات وبشكل مخالف لقوانين هذا البلد لتجاوز مسألة الدفن في مقابر النصارى ؟
الجواب: يجب النقل إلى بلد يكون فيه مقبرة خاصة بالمسلمين . فإن لم يمكن وجب الدفن في مكان مباح كالغابة . فإن لم يمكن جاز الدفن في مقبرة النصارى .

السؤال ١٠: ما حكم تسنيد التربة الحسينية تحت خد الميت ؟
الجواب: لا بأس بالتبرك به فهم موضع الرجاء .

السؤال ١١: مقبرة امتلأت بالقبور، ونظراً للحاجة إلى مكان لدفن الأموات وهناك من الأحياء من يتذكر أن في منطقة يريدون دفن ميت جديد فيه يوجد قبر أ حد الأموات الذي توفى قبل خمسين سنة .. هل يجوز لنا أن نكشف عن القبر ونضع رفات الميت القديم على جانب من القبر ، وندفن في نفس المكان الميت الجديد ؟
الجواب: لا يجوز نبش قبر المسلم ما لم يعلم بإندراسه وصيرورته تراباً.

السؤال ١٢: إننا نسكن في السويد ، ويوجد هنا بعض المسلمين إذا توفي أحد منهم يدفن ومع الأسف في مقابر المسيحيين .
١ فما حكم من يدفن في مقابر المسيحيين ؟.. وهل يجوز إذا كان الانسان مضطراً مثلاً قربه من أهله الساكنين في السويد ، أو يقولون صعوبة السفر وغيرها ؟
٢ هل يجوز زيارة الميت المسلم المدفون في هذه المقابر من زيارة الأسبوع أو الأربعين أو السنة ؟.. وهل تعتبر هذه الزيارة تشجيعا للآخرين من الدفن في هذه المقابر، أو تكثير سوادهم .
الجواب: لا يجوز دفن المسلم في مقابر الكفار ، إلا إذا لم يمكن الدفن في مكان آخر ، أو كان النقل اليه حرجياً ، وتجوز زيارته .

السؤال ١٣: ما الحكم إذا قام المسلم الشيعي بحفر قبره وتجهيزه قبل وفاته ، حيث انني قمت بعمل ذلك ، وقد جهزت قبري بجانب والدتي رحمها الله وأسكنها فسيح جناته وذلك لحبي الشديد لها ، ووصيت بعد وفاتي بضرورة دفني في هذا القبر ؟
الجواب: يجوز .

السؤال ١٤: رجل توفي في بلاد كافرة وامكن دفنه هناك .. هل يجوز من أجل نقله إلى بلده تحنيطه بتجويفه ؟ وإذا لم يمكن نقله إلى بلده ، ولا يوجد مقبرة إسلامية في بلد موته .. فهل يجوز دفنه في مقبرة الكفار ؟
الجواب: لا يجوز ذلك ، بل يدفن هناك اينما أمكن .

السؤال ١٥: رجل متزوج حملت زوجته ولم تتم حملها ، إذ محلها وهو لم يزل كتلة من الدم ، وقد دفن السقط في المقبرة .. هل دفن السقط صحيح ، وهو ما يزال كتلة من الدم ؟
الجواب: لا بأس بذلك .

السؤال ١٦: عند حفر القبور تظهر بعض العظام .. فهل يعتبر هذا نبشاً للقبر حيث لم يعلم بانه قبر في السابق ؟.. وهل يجوز مسها ؟.. وهل يجب دفنها ؟
الجواب: لا يجوز نبش قبر المسلم ما لم يعلم باندراسه وصيرورته تراباً ، نعم مع الشك في كون الموضع قبراً يجوز النبش ، والعظام التي يعثر عليها في القبور تدفن ، ولا يوجب مسها الغسل .

السؤال ١٧: ما حكم حفر القبور وتجهيزها استعداداً لدفن الموتى ، في حين تعسر حفرها في حال شدة الحرارة ، أو البرد الشديد وهطول الأمطار ، أو لعدم وجود حفاري القبور حين الوفاة ، وتبقى القبور مهيئة ومغطاة لحين الحاجة إليها ، مع العلم أن العرف لدينا يرى عدم جواز ذلك ، بل وهناك من يدعي أن الدفن في القبور القديمة أو المحفورة سابقاً تعد فألاً سيئاً ، ويعبرون بقولهم : ( القبر يطلب صاحبه ) ؟
الجواب: يجوز ذلك .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى