الغسل

أحكام الجبيرة في الغسل

تنوية

تم جمع هذه الفتاوى من المصادر الرئيسية لفتاوى سماحة السيد السیستانی وذلك لتسهيل الأمر على المتصفحين الكرام ونرجوا مراجعة المصادر الفتوائية لسماحته للتأكد من عدم تغيير الفتوى أو تبدلها.

السؤال ۱: أنا مصاب بحروق في المنطقة من كتفي الأيمن إلى بداية كفي اليمنى ، وأحيانا لا اضع جبيرة ( لفة ) على الحرق .
سؤال هو في الأوقات التي لا أضع اللفة على منطقة الحرق ، وأردت الإغتسال غسل الجنابة .. فهل يجب عليّ غسل منطقة الحرق ، علماً بأن غسلها يوجب لي الضرر .. والسبب الذي يدعوني لفك اللفة هو الحاجة لترك الجرح لتهوية الهواء ، كي لا يلتهب من طول بقاء الجبيرة عليه ؟
الجواب: أنت مخير بين الغسل والتيمم ، فان إخترت الاغتسال وجب غسل أطراف الجرح في هذا الحال فقط .

السؤال ۲: سؤالي يتعلق ب امر الاغتسال . فإذا كنت مريضا وبي جرح اثر عملية جراحية ، وهنا يمنع وصول الماء لها .. فما الحكم في الاغسال الواجبة هنا ؟
الجواب: تتخير في الصورة المفروضة بين الغسل والتيمم . وإذا اخترت الغسل وكان المحل مكشوفاً ، فلك الاجتزاء بغسل أطرافه ، وان كان الاحوط استحباباً ان تضع خرقة على موضع الجرح وتمسح عليها .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى