السلوك الفردي

أحكام الاستخارة

تنوية

تم جمع هذه الفتاوى من المصادر الرئيسية لفتاوى سماحة السيد السیستانی وذلك لتسهيل الأمر على المتصفحين الكرام ونرجوا مراجعة المصادر الفتوائية لسماحته للتأكد من عدم تغيير الفتوى أو تبدلها.

السؤال ١: هل يلزم اذن شرعي لعمل الخيرة ؟ وما هي طريقة الخيرة بالسبحة الواردة في الروايات ؟ وهل تتكرموا علينا بتعليمنا طريقة لعملها بالسبحة ؟
الجواب: لا تحتاج إلي إذن شرعي، وذكروا بأنه يكفي أن تذكر الصلوات (اللهم صل على محمد وآل محمد) ثلاثاً ثم تقبض السبحة فتحسب اثنين اثنين فإن خرج اثنان فهي غير جيدة وإن بقيت واحدة فهي جيدة.

السؤال ٢: هل يجوز الاستخارة في الزيارات ام يستثنى بعضها مثل زيارة الامام الحسين ؟
الجواب: يجوز .

السؤال ٣: يقولون بانه ماخاب من استشار .. فما مدى فاعلية الخيرة في الشخص المتقدم للزواج ؟ أي اذا تقدم شخص لفتاة وتم التحكيم بالخيرة وطلعت نهي ..هل يعمل بها و وصل تكون إجبارية لانها امتثال لاننا قمنا باستشارة الله عزوجل ؟
الجواب: لا يحرم مخالفتها.

السؤال ٤: عملت خيرة على زواجي من فتاة اهلها يفضلون الزواج من اقاربها ، فظهر نهي جدا ، وفي المرة الثانية ظهر نهي لسوء العاقبة ، اما في المرة الثالثة والرابعة ، فكانت جيدة ، وعملت خيرة اخيرة ، فظهرت واجبة وامر ان انفذها.. فهل يجب علي ان افعلها ؟
الجواب: الاستخارة ، مرة واحدة ولا وجه للتكرار، الا إذا حدث تغير ولو بدفع الصدقة ، ومع ذلك فالاستخارة لا توجب تكليفاً ، ولاتحرم مخالفتها .

السؤال ٥: يقولون بانه ماخاب من استشار .. فما مدى فاعلية الخيرة في الشخص المتقدم للزواج ؟ اي اذا تقدم شخص لفتاة وتم التحكيم بالخيرة وطلعت نهي .. هل يعمل بها و وصل تكون اجبارية لانها امتثال ، لاننا قمنا باستشارة الله عزوجل ؟
الجواب: لايحرم مخالفتها ولكنه يتحمل تبعات مالا مصلحة في الدخول فيه .

السؤال ٦: هل يجوز ترك الخيرة والعمل بخلافها ؟
الجواب: يجوز ، ولكن يخاف من عاقبة المخالفة .

السؤال ٧: حول الخيرة حيث انني اخذت خيرة ، وجاءت نهي ، وفي وقت لاحق اخذت خيرة اُخرى بنفس النية ، وفي نفس الموضوع ، وجاءت جيدة جداً .. فأي الخيرتين ارجح ، ويحبذ العمل بموجبها ؟
الجواب: لا وجه لتكرار الاستخارة ، إلا إذا تبدل الموضوع ، وعليه فالمعتمد هو الاستخارة الاولى .

السؤال ٨: ما حكم الاستخارة على نية معينة بأكثر من مرة في أوقات وأماكن مختلفة نظرا لأهمية الأمر ؟.. وإذا كانت الخيرة الأولى بالترك والاخيرة ( بالفعل ) .. فأيهما يطبق ؟
الجواب: لايشرع تكرير الاستخارة ، إلا مع تبدل الموضوع ولو بدفع صدقة .

السؤال ٩: سمعنا كثيراً عن مسألة استعمال الخيرة من حيث طريقة استخدامها ، وعن مخالفتها ، وعن صحة الروايات الواردة عنها ، وعن الطريقة الصحيحة لأستعمالها .. فما هو رأيكم في ذلك ؟
الجواب: لابأس بالاستخارة في مقام رفع التحير بعد عدم الاهتداء إلى ما هو المناسب والموافق للمصلحة .. والاستخارة دعاء وطلب للتوفيق ، وتوكل على الله تعالى فيما يرى المكلف بالطريقة التي إختارها من ملاحظة آية قرآنية ، أوعدَّ خرزات السبحة ، أو كتابة إفعل أولا تفعل ونحو ذلك ، ولامانع من مخالفتها إلا خوف الاصطدام بما يكرهه الإنسان ، وأما الروايات الواردة ، فلا تخلو من إشكال في السند ، ولكن التجربة تفيد أنه لابأس بالإعتماد عليها ، فهي كما قلنا دعاء وتوكل على الله تعالى .

السؤال ١٠: عندي جار يستخدم الخيرة كثيراً في جميع شؤونه حتى الشخصية والعائلية .. فهل يجوز ؟
الجواب: المتيقن من مشروعيتها هو حصول التحير ، مع تعذر الاستشارة وعدم انتهائها الى نتيجة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى