علاقة الرجل بالمرأة

أحكام النظر

تنوية

تم جمع هذه الفتاوى من المصادر الرئيسية لفتاوى سماحة السيد السیستانی وذلك لتسهيل الأمر على المتصفحين الكرام ونرجوا مراجعة المصادر الفتوائية لسماحته للتأكد من عدم تغيير الفتوى أو تبدلها.

السؤال ١: عند الشك في هل ان النظرة نظرة شهوية ( لغير الزوجة ) أم لا فهل يجوز مواصلة النظر ؟ ما الحكم عند الظن بذلك ؟
الجواب: لا يمكن فيه الشك إلا من جهة الشك في المفهوم ..فعليه السؤال ،والمراد بالنظرة الشهوية ان يكون فيه تلذذ شهوي .

السؤال ٢: ما حكم نظر الرجل لجسد ( في التلفزيون مثلاً ) بحيث انه لا يدري هل هذا الجسد جسد لامرأة ام لا فيقوم بالنظر بفرض انه جسد رجل رغم انه غير متأكد من ذلك ؟
الجواب: يجوز النظر في الفرض من دون تلذذ شهوي أو خوف الوقوع في الحرام .

السؤال ٣: احياناً يحصل ارتياح للمكلف عند رؤية النساء , كالارتياح الحاصل في النظر الى المناظر الجميلة فهل يحل ؟
الجواب: اذا كان يلتذ به تلذذاً شهوياً فهو حرام .

السؤال ٤: هل يجوز النظر الى صورة امراة يعرفها , اذا كانت صورتها وهي متبرجة حينما كانت صغيرة ؟
الجواب: اذا لم تتغير ملامحها كثيراً بحيث يكون النظر بالصورة المذكورة نظراً اليها فعلا .. فالاحوط وجوباً تركه .

السؤال ٥: يكثر العري في الشارع السويدي وخصوصاً في فصل الصيف حيث تصبح ملابسهم الداخلية هي الملابس التي يخرجون بها الى الشارع وحينما يخرج الانسان من بيته يبتلي بهذه المظاهر فما حكم النظر اليهن في هذه الحالة ؟
الجواب: لا يجوز النظر إليهن بشهوة بل بدونها أيضاً إذا كان العري أكثر من المتعارف لديهن .

السؤال ٦: هل يجوز للمرأة مشاهدة المسابقات الدولية للرجال مباشرة أو من خلال التلفزيون ؟
الجواب: يحرم على المرأة النظر الى بدن الرجل الاجنبي بتلذذ شهوي أو مع الريبة ، بل الاحوط لزوماً ان لا تنظر الى غير ما جرت السيرة على عدم الألتزام بستره كالرأس واليدين والقدمين ونحوها وان كان بلا تلذذ شهوي ولا ريبة حتى من خلال التلفزيون ونحوه .

السؤال ٧: هل يجوز ابداء الشعر إذا كان متعارفاً كما هو الملاحظ عند نساء القبائل حيث يظهر بعض الشعر على رغم شد الربطة ؟ وهل يجوز النظر إليه ؟
الجواب: إذا كن من اللاتي لا ينتهين إذا نهين عن التكشف فلا مانع من النظر إذا خلا من الريبة والشهوة .

السؤال ٨: ما حكم اظهار ( تحميض الفلم ) الصور الخاصة بالمحارم ( كالزوجة والاخت وغيرهم ) التي تصور بواسطة الكاميرا الخاصة وطباعتها عن طريق ستوديو والعاملون فيه رجال ، علماً بأنه ليس هناك ضرورة ملحة لهذه الصور .. وإذا كانت الصور متعلقة بمناسبات كزواج وغيرها ؟
الجواب: يجوز ذلك إذا لم يعرف العامل النساء ولم تكن الصورة مثيرة أو موجبة للافتتان .

السؤال ٩: هل يجوز للشخص ان ينظر الى فتاة يريد الزواج منها ، وكم يجوز النظر إليها ؟
الجواب: يجوز ان ينظر الى وجهها ومحاسن جسمها كالشعر والرقبة وكفيها ومعاصمها وساقها ونحو ذلك .. بشرط أن لايكون بقصد التلذذ وإن حصل قهراً ، وأن لايخاف الوقوع في الحرام ، وأن لايكون مسبوقاً بحالها ، وان يحتمل اختيارها . والأحوط وجوباً إختصاص الحكم بما إذا قصد التزوج بها بالخصوص دون ما إذا كان بصدد الاختيار .

السؤال ١٠: هل يجوز لزوج اخت الزوجة ان ينظر إليها ويجلس معها بدون حجاب بمعنى انه محرم عليها فهل يعتبر كالأخ؟
الجواب: اخت الزوجة كالاجنبية في ذلك.

السؤال ١١: مع الأمن من الوقوع في الحرام ما حكم النظر واللمس للنفس بشهوة وتلذذ؟
الجواب: لا يجوز النظر الى الرجل أو المرأة بشهوة وتلذذ جنسي.

السؤال ١٢: هل يجوز للشاب النظر إلى صور خطيبته التي لم يعقد عليها ( لكنه دفع المهر ) علماً أن الصور غير محجبة ( مثل الشعر والرقبة ) ؟
الجواب: لا يجوز بتلذذ ، بل بدونه أيضاً على الأحوط .

السؤال ١٣: ما هو الحكم الشرعي في النظر إلى شعر الفتاة بنية الزواج منها قبل الخطبة والعقد ? مع إحتفاظ الشاب بإختياره في صرف النظر عنها في حالة عدم رغبته فيها بعد هذه النظرة ، فهل يجوز ذلك ؟ وإذا كان الجواب بالجواز ، فهل هناك شروط لهذه الرخصة ؟
الجواب: يجوز بشرط أن لا يكون بقصد التلذذ الشهوي ، وإن لا يخاف الوقوع في الحرام بسببه ، وإن لا يكون هناك مانع من الزواج به فعلاً ، وإن لا يكون مطلعاً على حالها سابقاً ، وإن يحتمل إختيارها للزواج .. والأحوط وجوباً الإقتصار على ما إذا قصد الزواج بها بالخصوص دون ما إذا كان بصدد تعيين من يتزوجها .

السؤال ١٤: سبق أن سألناكم عن النظر الى النساء هنا في الغرب حيث يظهرن في فصل الصيف بالبسة تناسب حرارة الجو بنحو يكاد يلحقها بنصف العري ، فكان جوابكم ( إذا فرض ان ذلك اصبح متعارفا وكان النظر من دون شهوة ومن دون خوف افتتان فهو جائز وكل ذلك مورد للشك فالظاهر انه امر شاذ وليس شائعاً متعارفاً وعلى فرضه فالنظر الخالي من الشهوة وخوف الافتتان من رجل سليم الجسم بعيد جداً ) .
ولكنه سيتفرع منها سؤال آخر وهو الآتي : هل الجواب المذكور يشمل مورد النظر الى صورتهن أو افلامهن أيضاً ؟
الجواب: نعم يشمله مع فرض صحة الدعوى فيما إذا لم تكن الصورة أو الفلم مثيراً عادة ولم تكن من الصور أو الافلام الخلاعية ، فانه لا يجوز النظر اليها بدون شهوة أيضاً على الاحوط .

السؤال ١٥: هل يجوز النظر إلى بدن المرأة الكافرة ؟
الجواب: يجوز النظر إلى الوجه والكفين وسائر ما جرت عادتهن على عدم ستره من بقية اعضاء البدن بشرط عدم التلذذ الشهوي ولا الريبة .

السؤال ١٦: هل المرأة المسلمة المتبذلة كالكافرة من هذه الجهة ؟

الجواب: إذا كانت من اللاتي لا ينتهين إذا نهين عن التكشف لحقها ما ذكر في جواب السؤال السابق .

السؤال ١٧: هل يجوز النظر الى بدن المحارم غير الزوجة ؟
الجواب: يجوز النظر اليهن ما عدا العورة من دون تلذذ شهوي ولا ريبة .

السؤال ١٨: يؤكد اساتذة الطب على ان افضل الكشف اكمله ولكن الطالب في مجال بحثه قد لا يشخص ضرورة الكشف عن بعض انحاء الجسد او يشخص عدم ضرورة ذلك ,فما هو حكمه ؟
الجواب: اذا كان الكشف مستلزماً للنظر المحرم واللمس فلا يجوز له ذلك إلا اذا كان في الكشف ضرورة بحسب نظر الاخصائي ولم يكن مراجعة المريض للمماثل .

السؤال ١٩: النظر الى المرأة الاجنبية ، مع حصول حالة من الخفة والتنمل في الاعضاء التناسلية ، وليس حالة انتصاب كلي او جزئي .. هل هذا محرم ؟
الجواب: بل يحرم اقل منه ايضاً ، مجرد التلذذ الجنسي بالنظر، يوجب حرمته .

السؤال ٢٠: إذا نظرت الى امرأة اجنبية جميلة ، ثم ادرت وجهي مباشرة ، وحصلت لي حالة من الشهوة.. فهل هذه النظرة الاولى فيها محذور، مع العلم اني ادرت وجهي عن المرأة مباشرة ؟
الجواب: لا اثم عليك فيه من حيث كون الأولى اتفاقية عابرة فتكون بريئة ولا يقصد بها التلذذ الشهوِي

السؤال ٢١: هل يجوز للشاب النظر إلى صور خطيبته التي لم يعقد عليها ( لكنه دفع المهر ) علماً أن الصور، غير محجبة ( مثل الشعر والرقبة ) ؟
الجواب: لا يجوز بتلذذ ، بل بدونه أيضاً على الأحوط .

السؤال ٢٢: ما هو الحكم الشرعي في النظر إلى شعر الفتاة ، بنية الزواج منها قبل الخطبة والعقد ، مع إحتفاظ الشاب بإختياره في صرف النظر عنها ، في حالة عدم رغبته فيها بعد هذه النظرة .. فهل يجوز ذلك ؟ وإذا كان الجواب بالجواز.. فهل هناك شروط لهذه الرخصة ؟
الجواب: يجوز بشرط أن لا يكون بقصد التلذذ الشهوي ، وأن لا يخاف الوقوع في الحرام بسببه ، وأن لا يكون هناك مانع من الزواج به فعلاً ، وأن لا يكون مطلعاً على حالها سابقاً ، وأن يحتمل إختيارها للزواج ، والأحوط وجوباً الإقتصار على ما إذا قصد الزواج بها بالخصوص ، دون ما إذا كان بصدد تعيين من يتزوجها .

السؤال ٢٣: ورد في المسائل المنتخبة لسماحة آية الله السيد السيستاني دام ظله ، مسألة (١٠٢٠) صفحة (٤٠٤) الطبعة الثالثة ، تحت عنوان مسائل متفرقة ما يلي : ( يجوز النظر الى النساء المبتذلات اللاتي لا ينتهين اذا نهين عن التكشف ، بشرط عدم التلذذ الشهوي والريبة).. هل يعني هذا جواز النظر لكل امراة غير محجبة ، ولاي شخص ، وان ادعى شخص انه لا يتأثر من النظر الى المراة ، الا يعني ذلك خدش حجب العفة ؟.. وما هي العلة والحكمة في تجويز النظر الى هولاء النساء ؟.. وهل تنطبق هذه المسألة فقط على من يعيش في الغرب او ما اشبه ، ام انها عامة في كل بلد ؟
الجواب: الأمر يعود اليه ، والى وجدانه وما بينه وبين ربه . فالذي يحاكمه غداً ، يعلم بما يقصد في نفسه . فإن كان ينظر بشهوة ، فهو حرام ، وكذا اذا كان مع خوف الوقوع في الحرام وإلا ، فلا إثم عليه ،والحكم لا يختص ببلد دون بلد .

السؤال ٢٤: ما حكم النظر إلى النساء بنية البحث عن زوجة ؟الجواب: لا یجوز فیما عدی الوجه والكفین علی الاحوط

السؤال ٢٥: تقع عين الانسان ومن دون قصد في الاسواق أو في سائر الأماكن العامة على النساء الأجنبيات المتزينات واللواتي لم يراعين الحجاب بشكل كامل ,فما حكم مثل هذه النظرات ؟
الجواب: لا يحرم النظر من دون تعمد وحتى العمد اذا كان الى النساء اللاتي لا ينتهين اذا نهين ، ولم يكن النظر بشهوة ولا مع خوف الوقوع في الحرام .

السؤال ٢٦: النظر الى صورة إمرأة وهي طفلة جائز أم لا ؟
الجواب: اذا كانت لا تحكي عن وضعها الفعلي جاز .

السؤال ٢٧:ما حكم من يتعمد النظر إلى مرآة عاكسة أثناء المعاشرة الزوجية بغرض التلذذ ؟.. وهل يترتب على ذلك أي شيء على النطفة ؟
الجواب: يجوز ولا يترتب عليه شيء.

السؤال ٢٨: ما حكم النظر إلى صور النساء المحجبات ؟
الجواب: يجوز من غير تلذذ شهوي وخوف الوقوع في الحرام ولا يجوز النظر إلى صورة المرأة الاجنبية من دون حجاب على الاحوط وجوباً إذا كانت لامرأة محجبة معروفة لدى الناظر .

السؤال ٢٩: هل يجوز النظر إلى النساء السافرات في الشوارع ؟
الجواب: يجوز النظر إلى النساء المبتذلات اللاتي لا ينتهين إذا نهين عن التكشف بشرط عدم التلذذ الشهوي ولا الريبة بلا فرق في ذلك بين نساء الكفار وغيرهن ، كما لا فرق فيه بين الوجه والكفين وبين سائر ما جرت عادتهن على عدم ستره من بقية اعضاء البدن .

السؤال ٣٠: هل يجوز النظر الى صور المرأة المطلقة ؟
الجواب: لا يجوز إذا كان بتلذذ أو مع خوف الوقوع في الحرام ، بل لايجوز على الاحوط وجوباً النظر اليها بدونها ايضاً .

السؤال ٣١: انا شاب في ال ٢٣ من العمر اوصل اختي الصغيرة الى المدرسة في الصباح ، وفي طريقي نظرت الى فتاة من قرية مجاورة لنا واعجبتني الفتاة بمنظرها وجمالها ، فأخذت ابتسم لها عند ذهابي للمدرسة وهي تبادلني هذه الابتسامات ؟
الجواب: لا يجوز .

السؤال ٣٢: ورد في المسائل المنتخبة ( يجوز النظر الى النساء المبتذلات اللاتي لاينتهين اذا نهين عن التكشف بشرط عدم التلذذ الشهوي والريبة ) .. فهل يعني هذا جواز النظر لكل امرأة غير محجبة ولاي شخص وان ادعى انه لايتأثر من النظر الى المرأة ؟.. الا يعني ذلك خدش حجب العفة ؟.. وما هي العلة والحكمة في تجويز النظر الى هؤلاء النساء ؟.. وهل تنطبق هذه المسألة فقط على من يعيش في الغرب او ما اشبه ام انها عامة في كل بلد ؟
الجواب: إنما يجوز النظر اليهن فيما تعارف كشفه بينهن وجرت عادتهن على عدم ستره من اعضاء البدن ،بشرط عدم التلذذ الشهوي وخوف الوقوع في الحرام ، وهو حكم شرعي لايختلف فيه بلد عن بلد أو زمان عن زمان .

السؤال ٣٣: في كراهية النظر إلى فرج المرأة .. هل يتطابق ذلك مع المرأة في رؤية فرج الزوج ؟.. وماالحكمة من ذلك ؟
الجواب: لا يجري الحكم المذكور في نظر المرأة الى عورة الرجل ، وقد ورد في الخبر .

السؤال ٣٤: إذا تقدم رجل لخطبة فتاة ، هل يجوز له أن ينظر لها نظرة واحدة سواء كان عن طريق صور فوتوغرافية أو نظرة مباشرة ؟ ولقد سمعنا أيضاً بجواز نظرة الخاطب للمرأة وإن كانت بملابس شفافة ، ويكون ذلك قبل العقد فقط لموافقة الرجل على هيئة الفتاة . ما رأي سماحتكم في ذلك ؟
الجواب: يجوز للخاطب أن ينظر إلى محاسن من يريد أن يتزوجها ، بشرط أن لا يكون بقصد التلذذ الشهوي -وإن حصل ذلك قهراً- ، وأن لا يخاف الوقوع في الحرام بسببه ، وأن لا يكون هناك مانع من الزواج بها ، وأن لا يكون مسبوقاً بحالها ، وأن يحتمل إختيارها . والأحوط وجوباً الإقتصار على ما إذا كان قاصداً للزواج بها خاصة

السؤال ٣٥: كثيراً ما نقرأ « يجوز النظر إلى كذا وكذا بدون شهوة » ، والسؤال : هل المقصود بالشهوة في المرأة المنظور لها ام أن تثار الشهوة في الرجل من خلال النظر إلى المرأة الأجنبية فيأتي زوجته ؟
الجواب: المراد أن يتلذذ من النظر لذة جنسية .

السؤال ٣٦: ما هو رأيكم في النظر إلى نساء أهل الذمة من الكتابيين ؟
الجواب: يجوز النظر إلى النساء المتبذلات اللاتي لا ينتهين إذا نهين عن التكشف من دون شهوة أو خوف وقوع في الحرام سواء كن من الكفار أو من المسلمين . فیما جرت عادتهن علی عدم ستره

السؤال ٣٧: ما حكم النظر إلى وجه وكف المرأة ، إذا لم تكن مقلدة لمن يجيز كشفهما ؟
الجواب: يجوز .

السؤال ٣٨: ١ هل يجوز النظر إلى صورة أمرأة محجبة في الصورة بدون حجاب ؟
٢ هل يجوز تحميض فيلم كاميرا يحتوي صوراً لنساء مسلمات غير محجبات ، في محل لا نعرف من سوف يظهر هذه الصور ؟.. وهل يجب الفحص والسؤال عن المشرفين على تظهير الفيلم حتى لا ينظروا إلى صور النساء ؟
الجواب: ١ لا يجوز لمن يعرفها على الاحوط .
٢ إذا كان المظهر لا يعرفهن ، ولم تكن الصور مثيرة وموجبة للافتتان ، جاز دفع الفيلم إليه لتحميضه واظهاره .

السؤال ٣٩: هل يجوز للرجل أن ينظر الى صور زوجته السابقة بعد طلاقها وخروجها من العدة ، سواء تزوجت من آخر أم لا ، علما بأن تلك الصور تمثل زوجته وهي شبه عارية ، وكان النظر مقتصرا على نفسه فقط دون ان يطلع تلك الصور للغير ؟
الجواب: لا يجوز بشهوة أو ريبة ، بل لا يجوز بدونهما أيضاً على الاحوط .

السؤال ٤٠: افتيتم بجواز النظر إلى ما تعودت المرأة الكتابية كشفه من جسمها .. فهل المقصود من هنا أن يكون النظر بدون تلذذ وكأنه ينظر إلى خشبه ، وهذا لايتحقق إلاّ إذا كانت المرأة فاقدة للجمال مطلقاً ، ام أنه يجوز النظر بتلذذ وكأنه ينظر إلى الزهور الجميلة ؟
الجواب: لا يجوز النظر بتلذذ شهوي.

السؤال ٤١: هل يجوز النظر الى شعر منفصل لأمرأة غير معروفة ؟
وهل يجوز النظر لشعر منفصل مردد بين امرأتين ، أو مردد بين امرأة وصبية ؟
الجواب: يجوز في الجميع .

السؤال ٤٢: هل يجوز النظر الى الممثلة في التلفزيون وهي بزينتها ، وهي قد تكون مسلمة او لا تكون ؟
الجواب: إذا لم يكن النظر بتلذذ بشهوة ولم يكن النظر خلاعيا ، فلا مانع .

السؤال ٤٣: ١ هل يجوز مشاهدة صور لأمرأة أجنبية بالغة مع كون الصور ملتقطة قبل بلوغها ؟
٢ هل يجوز للزوج مشاهدة صور زوجته التي فارقها بطلاق أو موت ، مع كون الصور ملتقطة قبل الفراق ؟
٣ هل يجوز للزوج مشاهدة صورة زوجته مع كون الصورة مثيرة ؟
٤ هل يجوز للزوج ان يقبل صورة زوجته بشهوة ؟
الجواب: ١ لا يجوز على الأحوط إذا كانت تحكي عن حالها الفعلي .
٢ لايجوز على الأحوط إذا كان بطلاق ، ويجوز إذا كان بالموت .
٣ يجوز .
٤ يجوز .

السؤال ٤٤: سبق وإن أرسلت لكم من مسألة حدود نظرة المرأة للرجل ، فكانت الإجابة أنه في حدود المتعارف عليه .. فما المقصود من ما إعتاد الرجل على ستره ؟.. وهل يختلف من مكان إلى آخر ؟.. وهل ينطبق هذا الحكم على كل الحالات مثلاً مشاهدة برامج علمية ومفيدة لاتنطبق عليها القاعدة ؟
الجواب: المقصود ما تعارف ستره في ذلك المجتمع في الحالات العادية .

السؤال ٤٥: ما هو معنى النظر بريبة ؟.. ما هو معنى النظر بتلذذ ؟.. ما هو معنى النظر بشهوة ؟.. ما هو المقصود بصورة المرأة المعنى الموجود في الرسائل العملية : هل هو الوجه فقط ، أم الوجه مع الشعر ، أم كامل جسد المرأة العاري ؟
الجواب: النظر بريبة أي مع خوف الوقوع في الحرام إفتتاناً بالنظر ، والنظر بلذة وشهوة أي مع التمتع الجنسي من نفس النظر ، والمراد بالصورة في المسائل المنتخبة صورة الوجه بدون حجاب ، فيرى الشعر وغيره .

السؤال ٤٦: الخادمة في البيت تكون عادة مكشوفة الرأس واليدين .. فهل هناك طريقة للاستحلال والتخلص من الوقوع في الحرام بالنسبة الى رب الاسرة ؟
الجواب: إذا كانت ممن لاتنتهي بالنهي عن التكشف ، جاز النظر الى كل ما جرت عادتهن على عدم ستره من اعضاء البدن ، ويجوز العقد عليها دائماً او موقتاً ، مع تحقق شرائط الصحة شرعاً .

السؤال ٤٧: ما هو حكم النظر إلى المسلمات المتبرجات ؟.. و ما هو المراد من ( لا ينتهين إذا نهين ) ؟.. و ما الحكم لو شككنا في تحقق هذا العنوان ؟
الجواب: يجوز النظر إليهن بدون تلذذ وخوف وقوع في الحرام ، إن كن لاينتهين إذا نهين ، والمراد انهن لايعتنن بالنهي عن المنكر ، ولايجوز النظر مع الشك في تحقق الهفوان .

السؤال ٤٨: ما حكم النظر الى المخطوبة ( لم يكتب العقد ) ؟.. وما حدود النظر ؟.. وما حكم الاحتفاظ بالصورة ؟الجواب: إذا اجريت الصيغة فهما زوجان ، وان لم يكتب العقد ، واما قبل الصيغة فهما اجنبيان يجب عليهما رعاية كل الاحكام ، وأما الاحتفاظ بالصورة ، فلا يحرم في حد ذاته .

السؤال ٤٩: هل يجوز النظر الى الأجنبية التي تظهر بالتلفاز ، سواء مسلمة أو غير مسلمة ؟.. وما هو مفهوم النظر بالريبة والنظر بالتلذذ ؟
الجواب: يجوز من دون تلذذ شهوي ، أو خوف الوقوع في الحرام وهو معنى الكلمتين .

السؤال ٥٠: تجري الجامعة بعض النشاطات الرياضية ، ومنها السباحة ، أو الجري الجماعي المعروف ب « الماراثون » .. فهل يجوز للنساء النظر إلى الرجال أثناء السباحة والجري ؟
الجواب: لا يجوز مع الإثارة ، بل بدونها أيضاً على الأحوط .

السؤال ٥١: هل قاعدة : « جواز النظر إلى اللاتي لا ينتهين إذا نهين » شاملة المتبرجات المسلمات معي في الجامعة ، وبريبة ؟
الجواب: لا يجوز النظر إليهن مع الشهوة أو الريبة .

السؤال ٥٢: في الجامعة تبدو صورة التبرج واضحة وفاضحة ، بحيث يتعذر علينا النظرات العفوية للمتبرجات .. فما حكم النظر خصوصاً حال الصوم ؟
الجواب: إذا كن النساء من الذین إذا نهین لا ینتهین لا مانع من النظر إلي ما جرت عادتهن على عدم ستره من دون تلذذ شهوي ، أو خوف الوقوع في الحرام .

السؤال ٥٣: هل يجوز رؤية صورة البنت المخطوبة ؟.. وهل يجوز الاحتفاظ بالصورة بعد موافقة البنت على ذلك ؟
الجواب: هي قبل العقد والغريبة سواء .

السؤال ٥٤: ما هو حكم النظر إلى الأفلام التي لا يراعى فيها الحجاب الكامل للنساء ؟.. وهل هناك فرق بين البث المباشر وغيره ؟
الجواب: يجوز في حد ذاته ان لم تكن خلاعية .

السؤال ٥٥: هل يجوز مشاهدة صورة فتاة المستقبل ( الزوجة ) قبل الزواج وقبل اتفاق العائلتين على العقد ؟
الجواب: یجوز النظر إلی الوجه مع الحجاب ويجوز النظر الى البنت التي يريد الزواج منها ضمن شروط مذكورة في الرسالة العملية .

السؤال ٥٦: ما هي ضوابط التعامل مع النساء الأجنبيات في الشريعة الاسلامية ؟.. وهل الأمر (في أمر الله تعالى) بالغض من البصر أمر مطلق يتضمن جميع الحالات والمواقف ، خاصة ان القرآن الكريم والسنة النبوية حافلة بنماذج من التعامل بين الرجل والمرأة ، مما جعل علماء الإسلام كالإمام النووي يقولون بجواز النظر إلى المراة الأجنبية ، والأخذ منها والعطاء في البيع والشراء ونحوه ، مع مراعاة الآداب الإسلامية من حشمة وجدية ؟
الجواب: يجوز النظر إليهن بدون تلذذ وخوف افتتان ، وكذلك بالنسبة إلى المسلمة إذا كانت ممن لا ينتهين إذا نهين ، وذلك في خصوص المواضع التي تعارف عندهن عدم سترها .

السؤال ٥٧: ما حكم المرأة التي شاهدها رجل صدفة ، وهي غير مرتدية الجوراب الذي يستر قدمها ؟
الجواب: عليها ان تستر قدميها إذا كانت في معرض رؤية الأجنبي ، ولا يجوز للرجل أن ينظر إليها .

السؤال ٥٨: ما الحكم لو أن شخصاً يعمل معي ورأى صورةً لي لست مرتديةً الحجاب فيها ؟
الجواب: لا يجوز لك إراءته إياها إذا كان مثيراً ، بل مطلقاً على الأحوط .

السؤال ٥٩: ما هو الحكم في النظر لصورة فتاة اعرف اسم عائلتها ، بحيث أرى وجهها فقط ، وهي بالحجاب الكامل ، مع العلم أن نظري لها بدون شهوة وريبة وتلذذ ؟
الجواب: لا مانع منه ان أمنت على نفسك من الوقوع في الحرام او الانجرار اليه .

السؤال ٦٠: ما حكم تحميض صور المرأة من غير حجاب ، مع العلم انها متحجبة عند الرجل الاجنبي ؟
الجواب: يجوز إذا لم يكن يعرفها ، ولم تكن الصورة مثيرة .

السؤال ٦١: هل يجوز لي أن أطلب من مَنْ أحب أن أرى وجهها قبل التقدم لخطبتها وقبل المقابلة ، في مكان عام ، علماً بأنها تلبس البوشية ( غشواية ) ، مستورة كاملاً .. فهل يجوز ذلك مع مراعاة النظر للوجه فقط دون غيره ، ولا يتعدى ذلك خمسة دقائق ؟
الجواب: يجوز من دون ان يكون بقصد الاثارة والتلذذ الشهوي .

السؤال ٦٢: هل يجوز أن يرى ابن خالي أو إبن خالتي أو أبناء عمومتي صوري وأنا فتاة صغيرة طبعاً من غير حجاب ، وأنا الآن فتاة عمري ١٨ سنة فتاة متحجبة ؟
الجواب: لا مانع منه ، ما لم تكن الصورة معبرة عن شكلك الفعلي .

السؤال ٦٣: هل يجوز لمن أراد أن يتزوج أن ينظر إلى أكثر من امرأة في مجالس متعددة ، ثم يختار واحدة منهن بعد ذلك ؟
الجواب:لا یجوز علی الأحوط وجوباً

السؤال ٦٤: هل يجوز التصوير للمرأة ، إذا كان الذي يغسل الفلم رجل ؟
الجواب: يجوز إذا لم تكن الصورة مثيرة ، ولم يعرف الرجل صاحبة الصورة .

السؤال ٦٥: ١ ما حكم قيام المرأة بتصوير الأزواج في حفلات الأعراس والطلب منهم بتأدية بعض الحركات للتصوير ؟
٢ ما حكم تحميض أفلام التصوير المختصة بصور النساء عند الرجال ، علماً أنه يوجد تحميض لدى النساء ، ولكن لبعد المسافة ولكثرة المال المطلوب للتحميض ؟
٣ ما حكم مشاهدة صور النساء ، مع أن المشاهد لا يعرف من هن النساء ، ولا يخاف أن يقع في الحرام ؟
الجواب: يجوز إذا لم تكن اللقطات مثيرة .
٢ يجوز إذا لم تكن التصاوير مثيرة ، ولم يعرف الرجل النساء .
٣ يجوز النظر إذا لم يكن بشهوة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى