التقليد والفتوى

مسائل متفـرقة في التقليد | فتاوى السيد الخامنئي

تنوية

تم جمع هذه الفتاوى من المصادر الرئيسية لفتاوى سماحة السيد علي الخامنئي وذلك لتسهيل الأمر على المتصفحين الكرام ونرجوا مراجعة المصادر الفتوائية لسماحته للتأكد من عدم تغيير الفتوى أو تبدلها.

السؤال ١: ما هو المقصود من الجاهل المقصِّر؟

الجواب: الجاهل المقصِّر: هو الذي يلتفت الى جهله ويعلم بالطرق الممكنة لرفع الجهل ولكنه لا يسلكها.

السؤال ٢: مَن هو الجاهل القاصر؟

الجواب: الجاهل القاصر: هو الذي لا يلتفت الى جهله أصلاً، أو لا يجد طريقاً يرفع به جهله.

السؤال ٣: ما معنى الإحتياط الواجب؟

الجواب: معناه أنه يجب الإتيان أو الترك لفعل من باب الإحتياط.

السؤال ٤: هل تدل عبارة «فيه إشكال» الواردة في الفتاوى على الحرمة؟

الجواب: تختلف حسب اختلاف الموارد، فلو كان الإشكال في الجواز أدى نتيجة الحرمة في مقام العمل.

السؤال ٥: هل العبارات التالية: «فيه إشكال»، «مشكل»، «لا يخلو من إشكال»، «لا إشكال فيه»، فتوى أم إحتياط؟

الجواب: كلها إحتياط إلّا نفي الإشكال فإنه فتوى.

السؤال ٦: ما الفرق بين عدم الجواز والحرام؟

الجواب: لا فرق بينهما في مقام العمل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى