الاخلاق العامة

الدعوات (سلوة الحزين)| الباب الرابع في أحوال الموت وأهواله | 259

في أعلى عليين واخلف على عقبه في الغابرين، وعندك نحتسبه (1) يا رب العالمين (2). 761 – وعن جابر بن يزيد قال: قال أبو جعفر عليه السلام: ينبغى لاحدكم إذا دفن ميته وسوى عليه التراب أن يتخلف عند قبره ثم يقول: يا فلان بن فلان أنت على العهد الذى عهدناك من شهادة أن لا اله الا الله وأن محمدا رسول الله وأن عليا أمير المؤمنين امامك الى آخر الائمة عليهم السلام فانه إذا فعل ذلك قال أحد الملكين لصاحبه: قد كفينا (3) الدخول إليه ومسألتنا اياه، فانه يلقن. فينصرفان (عنه) (4) ولا يدخلان إليه (5). 762 – وروى أن أمير المؤمنين عليه السلام نزل في قبر ابن المكفف فلما وضعه في قبره قال (اللهم عبدك وولد عبدك اللهم وسع عليه مداخله واغفر له ذنبه (6). 763 – وعن أبى عبد الله عليه السلام (قال) (7) إذا أردت أن تدفن الميت فليكن أعقل من ينزل في قبره عند رأسك، وليكشف عن خده الايمن حتى يفضى به الى

(1) في نسخة – أ -: محتسبه. (2) عنه البحار: 82 / 53 ذ ح 43، والمستدرك: 1 / 123 ذ ح 7 وأخرجه في الوسائل: 2 / 847 ح 6 عن التهذيب: 1 / 457 ح 137 باسناده عن اسحاق بن عمار عنه عليه السلام مثله. (3) في نسخة – أ -: لقينا. (4) ما بين المعقوفين من نسخة – ب -. (5) عنه المستدرك: 1 / 126 ح 3 وفى البحار: 82 / 54 عن الصادق عليه السلام باختلاف يسير وأخرجه في الوسائل: 2 / 863 ح 2 عن التهذيب: 1 / 459 ح 141. (6) عنه المستدرك: 1 / 124 ح 8. (7) ما بين المعقوفين من الوسائل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى