الاخلاق العامة

الدعوات (سلوة الحزين)| الباب الثاني في ذكر الصحة وحفظها وما يتعلق بها | 153

440 – ومن أكل الكراث ثم نام، اعتزل الملكان عنه حتى يصبح (1). 441 – وقال عليه السلام: من أكل الجرجير ثم نام، ينازعه عرق الجذام في أنفه. 442 – وقال عليه السلام: رأيتها في النار (2). 443 – وقال صلى الله عليه وآله: يا على تسعة يورثن النسيان: أكل التفاح الحامض، والكزبرة، والجبن، وسؤر الفأر، والبول في الماء الواقف، وقراءة ألواح القبور، والمشى بين المرأتين، وطرح القملة، والحجامة في النقرة (3). يا على ثلاث يخاف منها الجنون: والتغوط بين القبور، والمشى في خف واحد، والرجل ينام وحده (4). (يا على من كان في بطنه داء (5) أصفر فكتب آية الكرسي وشرب (6) ذلك الماء يبرأ بأذن الله (7). يا على أمان لامتي من السرق (قل ادعوا الله أو ادعوا الرحمن) الى آخرها (لقد جاءكم رسول من أنفسكم) الى آخرها) (8).

(1) عنه البحار: 66 / 205 ح 21. (2) عنه البحار: 66 / 237 ح 8 والمستدرك: 3 / 119 ح 2 وفى الاصل: عرق الجذام ينازعه. (3) عنه البحار: 76 / 319 ح 1 وعن الخصال: 2 / 422 ح 22 و 23 وأخرجه في البحار: 66 / 245 ح 2 عن مكارم الاخلاق: 480 والخصال، وفى البحار 76 / 319 ح 3 عن الفقيه: 4 / 361، وفى الوسائل: 16 / 540 وج 17 / 127 ح 1 عن الفقيه والخصال. (4) عنه البحار: 76 / 319 ذ ح 2. (5) في المستدرك والبحار: ماء. (6) هذا في البحار والمستدرك وفى الاصل: يشرب. (7) عنه البحار: 92 / 272 والمستدرك: 1 / 302 صدر ح 9. (8) عنه البحار: 92 / 277 ح 5 والايتان من سورة الاسراء: 110 والبراءة: 128 – 129، ما بين المعقوفين من نسخة – ب – والبحار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى