الاخلاق العامة

الدعوات (سلوة الحزين)| الباب الثاني في ذكر الصحة وحفظها وما يتعلق بها | 113

لا يكتب عليه سيئة، وذلك أنه مبتلى بهم المعاش (1). 281 – وقال: ان الله يحب كل قلب حزين (2). 282 – وسئل اين الله؟ فقال: عند المنكسرة قلوبهم (3). 283 – وكان رسول الله صلى الله عليه وآله قد اغتم فأمره جبرئيل عليه السلام ان يغسل رأسه بالسدر (4). 284 – وقال أبو عبد الله عليه السلام: إذا نزلت (5) الهموم فعليك بلا حول ولا قوة الا بالله (وقال) (6) من وجد هما ولا يدرى ما هو فليغسل رأسه (7). 285 – وقال: ان الهم ليذهب بذنوب المسلم (8). 286 – وقال أمير المؤمنين عليه السلام: ما اكتحل رجل (9) بمثل مكحول الحزن (10). 287 – وقال: ما أهمنى ذنب أمهلت بعده حتى اصلى ركعتين (11). 288 – وقال النبي صلى الله عليه وآله: إذا كثرت ذنوب المؤمن، ولم يكن له من العمل

(1) عنه البحار: 73 / 157 قطعة من ح 3، وج 103 / 12 ح 54، والمستدرك: 2 / 415 ح 8. (2 و 3) عنه البحار: 73 / 157 قطعة من ح 3. (4) عنه البحار: 76 / 323 ح 8 والمستدرك: 1 / 56 ح 1. (5) في البحار: توالت. (6) ما بين المعقوفين من نسخة – ب -. (7) عنه البحار: 76 / 323 قطعة من ح 8 مع تقديم وتأخير. (8) عنه البحار: 73 / 157 قطعة من ح 3. (9) في البحار: أحد. (10) عنه البحار: 73 / 157 قطعة من ح 3. (11) عنه البحار: 76 / 323 ذ ح 8.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى