الاخلاق العامة

الدعوات (سلوة الحزين)| الباب الثاني في ذكر الصحة وحفظها وما يتعلق بها | 094

أو يقظان باذن الله اللطيف الخبير، لا سلطان لكم على الله لا شريك له، وصلى الله على رسوله سيدنا (محمد) (1) النبي وآله الطاهرين وسلم تسليما. عوذة يوم الثلاثاء: بسم الله الرحمن الرحيم اعيذ نفسي بالله الاكبر رب السماوات القائمات بلا عمد، وبالذي (2) خلقها في يومين، وقضى في كل سماء أمرها، وخلق الارض في يومين، وقدر فيها أقواتها، وجعل فيها جبالا أوتادا، وجعلها فجاجا سبلا وأنشأ السحاب وسخره وأجرى الفلك وسخر البحر وجعل في الارض رواسي وأنهارا (في اربعة أيام سواء للسائلين و) (3) من شر ما يكون في الليل والنهار، وتعقد (4) عليه القلوب وتراه العيون من الجن والانس، كفانا الله، كفانا الله، كفانا الله لا اله الا الله محمد رسول الله صلى الله على محمد وآله الطاهرين وسلم تسليما. عوذة يوم الاربعاء: بسم الله الرحمن الرحيم، اعيذ نفسي (بالله الاحد الصمد) (5)، من شر النفاثات في العقد ومن شر ابن قترة (6) وما ولد ن (استعيذ) (7) بالله الواحد الفرد

(1) ما بين المعقوفين من البحار. (2) في البحار: والذى. (3) ما بين المعقوفين من البحار. (4) في البحار: يعقد. (5) في البحار: بالاحد الصمد. (6) في البحار: ابن فتره. (7) ما بين القوسين ليس في البحار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى