الاخلاق العامة

الدعوات (سلوة الحزين)| الباب الاول| 041

عند ربها (1)؟ فقال: التحميد، فقالت: ما طعامنا؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وآله: والذى نفسي بيده ما اقتبس في آل محمد شهرا نارا، اختاري آمر لك (بخمس أعنز) (2) أو اعلمك خمس كلمات علمنيهن جبرئيل عليه السلام قالت يا رسول الله (ما) (3) الخمس الكلمات؟ قال: (يا رب الاولين والاخرين، ويا خير الاولين والاخرين، ويا ذا القوة المتين، ويا راحم المساكين، ويا أرحم الراحمين) ورجعت فلما أبصرها (أمير المؤمنين) على عليه السلام (قال:) (4) بأبى وامى ما وراءك يا فاطمة؟ قالت: ذهبت للدنيا وجئت (بالاخرة) (5) قال على عليه السلام خير أيامك (6) خير ايامك (7). 117 – وعن الحسن بن على عليه السلام (8) عن النبي صلى الله عليه وآله أنه قال: ان جبرئيل عليه السلام أتى الى بسبع كلمات وهى التى قال الله تعالى: (وإذا ابتلى ابراهيم ربه بكلمات فأتمهن) (9) يا الله يا رحمن يا رب يا ذا الجلال والاكرام يا نور السموات والارض، يا قريب يا مجيب، الخبر بتمامه (10).

(1) في البحار: ربنا. (2) في البحار: أمرا. (3) ما بين المعقوفين من نسخة – ب – والبحار. (4) ما بين المعقوفين من نسخة – ب – والبحار. (5) ما بين المعقوفين أثبتناه من البحار وفى نسختي الاصل: للاخرة. (6) في البحار: (أمامك) بدل (ايامك). (7) عنه البحار: 93 / 272 ح 3، ج 43 / 152 ح 10. (8) في البحار: 93: الحسين عليه السلام. (9) سورة البقرة / 124. (10) عنه في البحار: 93 / 272 واخرجه في البحار: 97 / 52 ح 42 والمستدرك: 1 / 457 ح 5 عن نوادر الراوندي نحوه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى