الاخلاق العامة

الدعوات (سلوة الحزين)| الباب الاول| 038

ساجدا يقول: يا حى يا قيوم. وانصرفت الى الحرب، ثم رجعت فرأيته ساجدا يقول: يا حى يا قيوم. ولم يزل صلى الله عليه وآله كذلك حتى فتح الله تعالى له (1). 107 – وقال صلى الله عليه وآله ألظوا ب (يا ذا الجلال والاكرام) (2). 108 – ومر صلى الله عليه وآله برجل يقول: يا أرحم الراحمين. فقال له: سل فقد نظر الله سبحانه اليك (3). 109 – وعن أبى عبد الله عليه السلام: ان لله ملكا يقال له اسماعيل، ساكن في (السماء) (4) الدنيا، فإذا قال العبد: يا أرحم الراحمين. سبع مرات: قال له اسماعيل: قد سمع ارحم الراحمين صوتك فسل حاجتك (5). 110 – وقال أمير المؤمنين عليه السلام: من قرأ مائة آية من القرآن من أي القرآن شاء، ثم قال: يا الله. سبع مرات: فلو دعا على صخرة لفلقها (6) انشاء الله (7). 111 – وعن الرضا عليه السلام قال: انى اغتممت في بعض الامور فأتاني أبو جعفر عليه السلام فقال: يا بنى ادع الله وأكثر من (يا رؤوف يا رحيم) (8). 112 – وقال أبو عبد الله عليه السلام: من قال: يا من يفعل ما يشاء ولا يفعل ما يشاء

(1) عنه البحار: 93 / 235. (2) عنه البحار: 93 / 235. (3) عنه البحار: 93 / 235. (4) ما بين المعقوفين زيادة من البحار. (5) عنه البحار: 93 / 234 ذ ح 6 وعن محاسبة النفس ص 35. (6) في البحار: لقلعها. (7) عنه البحار: 95 / 162 ح 17 وأخرجه في البحار: 92 / 176 ذ ح 1 وج 93 / 318 عن مكارم الاخلاق: 390. (8) عنه البحار: 95 / 162 ضمن ح 17.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى