الاخلاق العامة

الدعوات (سلوة الحزين)| الباب الاول| 020

45 – وقال: نوم الصائم عبادة، وصمته تسبيح، ودعاؤه مستجاب، وعمله مضاعف (1). 46 – وقال: ان للصائم عند افطاره دعوة لاترد (2). 47 – وأخبر الشيخ أبو جعفر النيشابوري، عن الشيخ أبى على، عن أبيه الشيخ أبى جعفر الطوسى رضى الله عنهم، عن أبى محمد الفحام، عن المنصوري، عن عم أبيه، عن الامام أبى الحسن على بن محمد العسكري، عن آبائه، عن أمير المؤمنين عليه السلام قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وآله يقول: من أدى لله (3) مكتوبة فله في أثرها دعوة مستجابة. قال الفحام: رأيت والله أمير المؤمنين عليه السلام في النوم فسألته عن الخبر فقال: صحيح إذا فرغت من المكتوبة فقل وأنت ساجد: اللهم بحق من رواه وبحق من روى عنه صل على جماعتهم، وافعل بى كيت وكيت (4). 48 – وسأل معاوية بن وهب أبا عبد الله عليه السلام عن أفضل ما يتقرب به العباد الى ربهم فقال: ما أعلم شيئا بعد المعرفة أفضل من هذه الصلاة ألا ترى أن العبد

(1) عنه البحار: 93 / 360 ذ ح 21 والبحار: 96 / 255 ضمن ح 33 وأخرجه في الوسائل: 7 / 292 ح 17 عن الفقيه: 2 / 76 ح 178 وفى ص 294 ح 24 عن ثواب الاعمال: 75 ح 3 وفيه: متصل نزل مضاعف عن الصادق عليه السلام. (2) عنه البحار: 93 / 360 ضمن ح 21 وج 96 / 255 ضمن ح 33. (3) في نسحة – ب -: الله. (4) عنه في البحار: 93 / 347 ح 14 والبحار: 86 / 218 ح 34 والمستدرك: 1 / 355 ب ح 8 وأخرجه في البحار: 85 / 321 ذ ح 8 عن أمالى الطوسى: 1 / 295 ح 6 وصدره في الوسائل: 4 / 1015 ح 10 عن أمالى الطوسى، وعن عيون الاخبار: 2 / 28 ح 22 ورواه في تنبيه الخواطر: 2 / 168 وعدة الداعي: ص 58.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى