الاخلاق العامة

الدعوات (سلوة الحزين)| الباب الاول| 026

70 – وقال عليه السلام: السجود منتهى العبادة من بنى آدم (1). وافضل أوقات القرآن شهر رمضان (2). والظاهر في الاخبار أن قراءته (القرآن) (3) أفضل من جميع الادعية، فانه عليه السلام قال: 71 – يقول الله سبحانه: (من شغله) (3) قراءة القرآن عن دعائي ومسألتي أعطيته ثواب الشاكرين (4). 72 – وقد ورد الشرع باستجابة الدعاء في ادبار الصلوات المكتوبة. 73 – وروى أنه لاترد يد عبد عليها عقيق (5). 74 – وقال أمير المؤمنين عليه السلام: تختموا بالعقيق يبارك عليكم وتكونوا في أمن من البلاء (6). 75 – وقال الصادق عليه السلام أربع لا يستجاب لهم دعاء: (دعاء) (7) الرجل جالس في بيته يقول يا رب ارزقني فيقول له: ألم آمرك بالطلب؟ ورجل كانت له امرأة فدعا عليها فيقول به ألم أجعل (8) أمرها بيدك؟ ورجل كان له مال فأفسده فيقول: يا رب ارزقني. فيقول له: ألم آمرك بالاقتصاد، ألم آمرك بالاصلاح؟ ثم قرأ

(1) عنه البحار: 85 / 164 ذ ح 11 والمستدرك: 1 / 329 ى 18 ح 6. (2) لانه شهر رمضان الذى انزل فيه القرآن. وان ليلة القدر فيه خير من ألف شهر. (3) ما بين المعقوفين من نسخة – ب – والبحار. (4) أخرجه في الوسائل: 4 / 844 ح 20 والبحار: 92 / 200 صدر ح 17 عن عدة الداعي ص 268. (5) عنه البحار: 313 93. (6) أخرجه في الوسائل: 3 / 402 ح 6 عن ثواب الاعمال: / 208 ح 5 أورده في اعلام الدين ص 243، وجامع الاخبار: ص 157. (7) ما بين المعقوفين من نسخة – أ – والبحار. (8) في نسخة – ب -: جعلت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى