الصلاة - احكام القضـاء

باب الصلاة – احكام القضاء – 6

151 السؤال:
إذا كان للشخص ولدين توأمين ، أحدهما أكبر من الآخر بدقائق قليلة مثلاً ربع ساعة ، وكان على الشخص صلوات قضاء لم يقضها حال حياته .. هل يجب على الولد الأكبر من أخيه بربع ساعة أن يقضي الصلوات ، أم أنه يجب تقسيم الصلوات بين الأخوين بالتساوي ؟
الفتوى:
يجب على الاحوط ان يقضيها الأكبر بربع ساعة .
152 السؤال:
هل يجب على الابن الأكبر للميت أن يصلي صلوات أبيه ( القضاء ) ، في حال :
1 لو كان الميت تركها عمداً .
2 لو كان الترك بسبب النوم في مثل صلاة الصبح .
3 لو كان الترك بسبب التهاون .
الفتوى:
لا يجب في الأول والثالث ، ويجب في الثاني .
153 السؤال:
1 عندما اتممت السادسة عشر ، وتأكدت من بلوغي إنتابني الشك .. هل بلغت عندما كنت في الرابعة عشر أو في الخامسة عشر ، وكنت في ذلك الوقت اجهل بالاحكام الشرعية ، مثل الغسل والصلاة والصوم ، فصرت اشك بين ستة أشهر أو سنة ، الان ماذا عليّ فعله .. هل اقضي كل الصلوات مع الغسل مثلاً أم كيف ؟.. وكيف أقضيها ، وبأي نية ؟ الان صار عمري تسعة عشر سنة ؟
الفتوى:
لا يجب عليك القضاء ، وينبغي لك قضاء ما تحتمل فواته .
154 السؤال:
انا لا أصلي صلاة الصبح ، وقليلاً ما أصليها ، ولكن مع تراكم عدد الصلوات التي لم أصليها لا أعرف كم من الصلوات التي لم اصليها الان ؟ وكذلك بعض الصلوات من الظهر والعصر والمغرب والعشاء .. فما هو حكمي ؟
الفتوى:
تركك لأداء صلاة الصبح بالنحو الذي ذكرته يعد تهاوناً بالواجب وهو حرام ، فعليك ان توفر ما يوجب انتباهك لتؤدي الصلاة في وقتها ، وبالنسبة للماضي حيث انت مردد في مقدار الفائت من الصلوات ، فيجب عليك قضاء العدد المتيقن منها ، ولا يجب عليك قضاء المشكوك ، فمثلاً اذا تردد الفائت بين الثلاثين والخمسين ، فالواجب عليك قضاء الثلاثين فقط .
155 السؤال:
انا طالب مدرسي في بلاد الغربة دوامي الرسمي من الصباح وحتى المغرب ، أي صلاة الظهر والعصر يفوتني وقتها ، فتصبح قضاء ، ولا استطيع أدائها في المدرسة لصعوبة ذلك في الغربة بالنسبة للمسلم ، وكذلك عدم توفر المكان المناسب ، وهذا الحال لمدة خمسة أيام من الاسبوع ، سؤالي هو .. هل احصل على ذنب أو اثم من جراء ذلك ، علماً ان الامر ليس بيدي ، وان الدراسة مهمة للحصول على شهادة ؟
الفتوى:
لا يجوز تأخير الصلاة عن وقتها ، وما ذكر لا يبرره .. ولو توقف الدرس على ذلك وجب تركه ، ولا يجوز الاستمرار عليه ، فإن أردت الاستمرار فالواجب عليك ان تتحمل الصعوبة ، وتصلي في نفس المكان .
156 السؤال:
اذا كان على الشخص قضاء صلوات فائتة لسنوات عديدة ، ويريد قضاء الصلوات الفائتة ، ولكن صحته الجسدية لا تسمح بذلك ، لأنه قد أُجري له عملية في فقرات الظهر ، وهذا لا يساعده على القيام المتكرر ، السؤال هو .. هل يجوز له أن يقضي الصلوات الفائتة من جلوس ، علماً بأنه يصلي الصلاة اليومية من قيام ؟
الفتوى:
يجوز على رأي سماحة السيد إذا احرزت التمكن من القضاء قياماً في المستقبل .
157 السؤال:
أنا امرأة في الخمسينات من عمري ، وأعاني من أمراض كثيرة ، والآن أنا أقضي ما فاتني من الصلاة ، ولكنني غير قادرة للصلاة واقفة .. فهل أستطيع القضاء وأنا جالسة ؟
ملاحظة : أستطيع الوقوف في صلاة الليل .. فهل هذا يتعارض مع الجلوس في صلاة القضاء ؟
الفتوى:
إذا كنت معذورة عن الصلاة قائمة ، ولا تأملين زوال العذر فيما بعد ذلك ، فيجوز لك ذلك ، وكذا مع الشك في زوال العذر ، لكنه لو اتفق زوال العذر فيما بعد ، فيجب القضاء قائماً على الأحوط ، وأما مع العلم بزوال العذر ، فلا يجوز على الأحوط .
158 السؤال:
هل استطيع القيام بصلوات القضاء التي عليّ جلوساً ، حيث انني اصلي الصلاة الواجبة قياماً ، وصلوات النوافل جلوساً ، وأيضاً صلوات القضاء ، وحيث اني اعاني من آلام في مفاصلي وعظام الظهر والركبتين .. فهل استطيع القيام بصلوات القضاء جلوساً ؟
الفتوى:
إذا كان يعسر القضاء عن قيام ، ولم يؤمل التمكن منه في المستقبل ، جاز بمقدار العسر .
159 السؤال:
أنا اصلي الواجب في اليوم ، واصلي في كل سنة ثلاثة شهور إستحبابا ، وفي نيتي قضاء عن أي صلاة فاتتني في صغري ، أو قمت باداة الصلاة ، وثوبي فيه نجاسة ولم أدرعنه ، أو غير ذلك من الاُمور التي تبطل الصلاة ، وأنا لا أدري عنها حيث كل شهر اصلي فرض الصبح ، والشهر الثاني اصلي فرض الظهر والعصر ، وفي الشهر الثالث اصلي فرض المغرب والعشاء .. فما الحكم في ذلك ؟
الفتوى:
ما تفعله خير ، ولا يجب الترتيب في قضاء الصلاة .
160 السؤال:
عليّ صلاة قضاء ، ولكن لا أعلم حقيقة كم واحدة ؟ ذهبت للحج هذه السنة .. فهل يكفي ذلك من الاستغفار ، أم اصلي ما أستطيع مما سبقني من الصلاة ؟ قد يكون سنة أو أكثر لا أعلم ؟.. ما هو الحكم الشرعي ؟ فانا لا أستطيع ان أتذكر العدد الأصلي ، ولا أستطيع أداءها كلها بوقت واحد ، فانا خائف وأشعر بالذنب .. ماذا أفعل ، قد يكون 4 إلى 5 سنوات أو أقل ؟
الفتوى:
يكفيك أن تقضي ما تتيقن ولو تدريجاً ، ولا يجب قضاء المشكوك ، ولا يغني الحج عنه .
161 السؤال:
منذ مدة وأنا اصلي صلاة الفجر قبل موعدها ، ظناً مني بدخول الوقت ، فما حكم صلاتي بعد ان علمت بذلك ؟
الفتوى:
إذا تيقنت ان صلاتك كانت قبل الفجر ، فعليك القضاء .
162 السؤال:
مشكلتي هي اني اصلي صلاة الصبح دوماً قضاء ، وما ادري ما العمل في ذلك ، علماً اني ألوم نفسي في ذلك ، الرجاء أرشدوني في ذلك ؟
الفتوى:
هذا يعد تساهلاً في أداء الصلاة وحرام ، فعليك ان تتخذ طريقة تحرز فيها انك تقوم للصلاة ، ولو باستعمال منبه ونحوه ، أو تجنب السهر .
163 السؤال:
هل يجوز تأخير الصلاة الفائتة ؟
الفتوى:
يجوز إذا لم يكن تسامحاً وتساهلاً في أداء الواجب .
164 السؤال:
هل تغني صلاة الفوت ( الكفارة ) في آخر جمعة من شهر رمضان عن أداء قضاء ما فات من صلوات ؟
الفتوى:
لا تغني من ذلك ، ولا بد من قضاء ما فات بمقداره .
165 السؤال:
هل يصح استئجار غير الشيعي لقضاء الصلاة عن الميت الشيعي ، مع كونه مراعياً لكل ما يعتبر في صحة الصلاة بحسب المذهب الشيعي مع مراعاته لفتواكم الشريفة في مسائل الغسل والوضوء وما يعتبر في صحة الصلاة من أجزاء وشرائط ؟
الفتوى:
لا يجزئ على الأحوط .
166 السؤال:
إذا شخص فاتته صلاة من الصلوات مثلاً صلاة الظهر ودخل وقت صلاة المغرب .. هل يجوز له ان يقضيها في صلاة المغرب أو الفجر على سبيل المثال ، أم يجب عليه قضاءها مع صلاة الظهر ؟
الفتوى:
يجوز له ان يقضيها قبل صلاة المغرب ، بل الأحوط استحباباً اختيار قضائها كذلك .
167 السؤال:
ذهبت إلى بيت خطيبتي بعد أن عقدت عليها ، عند المداعبة أجنبت ، تأخرت في بيت خطيبتي الى أن جاء موعد صلاة الصبح ، ولا توجد معي ملابس لكي أقوم بالغسل ، وإنّ بيتي بعيد ففي الأثناء قمت بالتيمم لكي اصلي ، لكي لا تطلع الشمس .. ما حكم صلاتي في هذه الحالة ؟
الفتوى:
إذا كان تيممك عند ضيق الوقت فصلاتك صحيحة ، ولا قضاء عليك .
168 السؤال:
كيف يصلي من ترك صلاته متعمداً ، ولا يعلم كم صلاة عليه ؟
الفتوى:
يصلي المقدار الذي علم انه فاته ، ولا يجب المقدار المشكوك .
169 السؤال:
هل يجوز ان ادفع مبلغا من المال بدل قضاء الصلوات ؟
الفتوى:
لا يكفي ، بل لابد من القضاء بنفسك ، ولا تتهاون في أداء الواجب مع القدرة .
170 السؤال:
هل يجوز التكفير عن الصلاة المتروكة بمبلغ من المال للفقراء ؟ إذا كان ذلك .. فما هو المبلغ لكل صلاة ؟
الفتوى:
الواجب في مثل ذلك هو قضاء الصلاة مع التوبة .. ولو دار أمر الصلوات الفائتة بين الأقل والأكثر كفى قضاء الأقل ، ولا كفارة فيها .
171 السؤال:
بالنسبة إلى صلاة الصبح :
1 هل يجب على النائم قبل نومه وضع منبه أو ما شابه لضمان تدارك صلاة الصبح ؟
2 هل يؤثم من تأخر في النوم ، مع احتماله أو ظنه بصعوبة تداركه لصلاة الصبح في هذه الحال ؟
3 هل يأثم من فاته أداء صلاة الصبح بسبب النوم ؟.. وهل يختلف الوضع في حال تهيئة مقدمات تدارك الصلاة وضع منبه أو النوم مبكراً ، أم لا ؟
4 هل يستحب إيقاظ الآخرين لتدارك صلاة الصبح ، وخصوصاً في حال طلبهم ذلك ؟.. وهل يجب ذلك في حال الأولاد ومن هم تحت رعاية الشخص ؟
الفتوى:
ج 1 لا يجب إلا إذا إستلزم ذلك التسامح والتساهل ، كما لو كان عدم القيام من النوم مستمراً .
ج 2 لا إثم عليه ، إلا في الحال المذكور آنفاً .
ج 3 كذلك .
ج 4 يستحب مع الطلب بل الأحوط ذلك إذا وعد به ، ولا يجب في الأولاد وغيرهم ، إلا إذا كان ذلك مقتضى التربية ، ومعنى ذلك أنه إذا كان عدم الإيقاظ يوجب تسامحهم وتساهلهم في أمر الصلاة وجب ذلك ، وإلا كما لو اتفق نومهم لحالة طارئة فلا يجب .
172 السؤال:
ذهبنا في رحلة إلى البحر ، وعندما أردنا أن نصلي صلاة الظهر والعصر كانت لدينا بوصلة ، وأنا أشك أننا استعملناها بشكل صحيح .. هل نعيد الصلاة أم لا ؟
الفتوى:
لا تجب الإعادة مع الشك .
173 السؤال:
هل يجب قضاء صلاة المتوفي ، مع عدم العلم بالعدد الحصري للأيام التي لم يصليها ؟
الفتوى:
إذا فاتته الفريضة لعذر ولم يقضها مع التمكن منه حتى مات فالأحوط وجوباً أن يقضيها عنه ولده الأكبر ، وإذا لم يعلم بعدد الفوائت ودار أمرها بين الأقل والأكثر جاز أن يقتصر على المقدار المتيقن ، ولا يجب عليه قضاء المقدار المشكوك فيه .
174 السؤال:
عندما بلغت سن التكليف لم يفرضوا علينا الصلاة ، وبعدما كبرت أي بعد ان صار عمري 17 سنة عرفت انه كان من الواجب عليّ أن اصلي ، ولكن كيف لي أن أقضي تلك الأيام ؟
الفتوى:
تقضيها جميعاً كما فاتتك .
175 السؤال:
يعرف ان الصلاة في المسجد الحرام (شرفه الله) تعد الصلاة فيه بألف صلاة .. فهل يعني هذا أن الشخص الذي عليه قضاء عدد من الصلوات الفائتة ، اذا صلى صلاة واحدة تحسب له بألف صلاة ، وبذلك يمكنه قضاء الصلوات الفائتة ؟
الفتوى:
ليس المقصود ذلك ، وإنما تعني ان حجم ثوابها ذلك .
176 السؤال:
رجل لم يصل الصلوات المفروضة على مدار أربعة عشر إلى خمسة عشر سنة ، والآن أراد قضاء الصلوات التي ترتبت عليه ، ولكن ما يمنعه هو تجارته وأعماله وهو يحاول قضائها ، لكن لا يستطيع بسبب ضيق وقته .. فما حكم ذلك ؟.. وهل عليه إعادتها كلها أم لا ؟
الفتوى:
يجب عليه قضاؤها ، وليقلص من أعمال تجارته والسعي المتواصل لجمع المال ، فإن الموت يأتي بغتة ، فإذا حضر أمام الله عز وجل متهاوناً بأمر دينه مهتماً بدنياه ، فسيعلم أنه قد خسر في تجارته قال تعالى : ( ان الخاسرين الذين خسروا أنفسهم وأهليهم يوم القيامة ) .
177 السؤال:
من ترك بعض الصلوات بداية تكليفه ، ولا يعرف عدد الصلوات .. فكم صلاة يقضي ؟.. وما هي طريقة القضاء ( كيف يرتب بين الظهرين والعشائين ) ؟
الفتوى:
اذا لم يعلم بعدد الفوائت ، ودار امرها بين الأقل والأكثر جاز ان يقتصر على المقدار المتيقن ، ولا يجب عليه قضاء المقدار المشكوك فيه ، ولا يجب الترتيب في قضاء الفرائض ، فيجوز قضاء المتأخر فوتاً قبل قضاء المتقدم عليه ، نعم ما كان مرتباً من أصله كالظهرين او العشائين من يوم واحد يجب الترتيب في قضائه .
178 السؤال:
ما حكم الصلاة إذا اديتها وانا على جنابة ، ولم اعلم ذلك إلا بعد خروج وقت الصلاة ؟
الفتوى:
باطلة يجب قضاؤها .
179 السؤال:
ما حكم من لا يأتي بالتشهد الأول في صلاة الظهرين والعشاءين منذ تعلمه الصلاة إلى هذا اليوم ، جهلاً منه بوجوبه أو بأصل مشروعيته ، وقد بقي على هذه الحال سنين عدة ؟
الفتوى:
يعيد صلواته إلا إذا كان تركه لجهله بوجوبه جهلاً قصورياً ، أي يكون معذوراً في جهله فلا تجب الاعادة .
180 السؤال:
اذا نام شخص بالليل ولم يصحو لصلاة الفجر ، وواصل النوم الى الظهر في وقت فريضة الظهر طبعاً في هذه الحالة تكون صلاة الفجر قضاء عليه ايهما أولى .. هل يصلي صلاة الظهر والعصر لان آن وقتها وبعد الافراغ من صلاة الظهر والعصر ياتي بصلاة الفجر قضاءً ، ام يترك صلاة الفجر الى اليوم الثاني ويصلي صلاة الفجر في وقتها ، وثم ياتي بصلاة الفجر مرة اخرى قضاءً ؟
الفتوى:
الاحوط استحباباً ان تقضيها قبل صلاة الظهر .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى