الصلاة - احكام المسافـر

باب الصلاة – احكام المسافر – 7

181 السؤال:
ما حكم المسافر بين مسقط رأسه ومكان عمله اذ كانت المسافة 430 كليو متر بالنسبة الى الصلاة والصوم ؟
الفتوى:
يقصر ويفطر ، إلا اذا كان كثير السفر كما لو كان يسافر في الشهر عشرة أيام أو أكثر ، وإن لم يكن السفر لعمله .
182 السؤال:
أنا طالب من القطيف وادرس في الرياض وتبعد الرياض عن القطيف حوالي 400 كيلو متر ، فما حكم الصلاة هناك هل هي قصر ام تمام ؟
الفتوى:
إذا أردت البقاء هناك لمدة سنة ونصف أو أكثر فهو بحكم الوطن بعد مرور شهر على هذا القصد ، فتتم فيه الصلاة حتى لو لم تقصد الاقامة عشرة أيام .
183 السؤال:
اذا سافرت إلى مكة أو المدينة ، وفي حالة عدم نية الإقامة .. هل يجوز لي الصلاة تماماً في اي مكان من المدينة أو مكة ، أم هذا مخصص بالحرم ، أم بمكة القديمة والمدينة القديمة ؟
الفتوى:
الحكم يشمل كل مكان في المدينتين المقدستين حتى المناطق الحديثة فيهما .
184 السؤال:
اذا كان الشخص موجود في بلده او بيته في اوقات صلاة الظهر والعصر ولكن لم يصلي عمداً حتى يسافر الى بلد آخر أو الى رحلة بعيدة ( يقطع المسافة الشرعية ) ويصلي هناك صلاة القصر ؟
1 هل صلاته صحيحة او باطلة ؟
2 هل عليه ذنب ؟ او ما عليه من شيء ؟
الفتوى:
صلاته صحيحة ولا ذنب عليه .
185 السؤال:
إذا أعرض عن مسقط رأسه ثم بدأ له بعد سنوات أن يعود إليه للسكنى فيه ، فهل يعود وطناً له بمجرد النية ؟
الفتوى:
إذا قصد البقاء فيه سنة ونصف فصاعداً فبعد شهر من سكناه يصبح وطناً له .
186 السؤال:
المواعيد التي تضرب للسجين من قبل إدارة السجن أو القضاء مثل مواعيد زيارات الاهالي والمستشفى وجلسات المحكمة هل تعتبر قرينة شرعية يمكن الاعتماد عليها في مسألة تحديد مدة الإقامة في السجن ، بحيث لو جيء بالسجين إلى السجن في تاريخ معين ثم علم بأن موعد الزيارة مثلاً في التاريخ الفلاني ، فهل له أن يرتب أثراً على ما بين التأريخين بالنسبة للقصر والتمام فإذا كان ما بينهما عشرة أيام فأكثر أتم صلاته ، وإن كان أقل قصرها ؟
الفتوى:
يجوز الاعتماد على ذلك فيما لو علم أو أطمأن ببقائه إلى ذلك الوقت .
187 السؤال:
يعلم السجين بمكان السجن الذي سوف يتم إيداعه فيه في حالات مختلفة مما قد يؤثر على قصد السفر ، وهو كما يلي :
1 يحصل له العلم ، أو الاطمئنان بوجهته منذ البداية ، ويكون بينه وبين السجن المتوجه إليه مسافة شرعية .
2 يحصل له العلم ، أو الاطمئنان بذلك بعد فترة من المسير ، وتكون المسافة المتبقية ما بين محل العلم ومكان السجن أقل من المسافة الشرعية .
3 يحصل له العلم بذلك عند وصوله إلى السجن المتوجه إليه .
فما هو حكم الصلاة والصيام في كل حالة من هذه الحالات من جهة تحقق قصد السفر وعدمه ؟
الفتوى:
يقصر في الحالة الاُولى دون الثانية والثالثة .
188 السؤال:
ما هي الحدود التي يتم حساب المسافة منها ابتداءً وانتهاءً والتي يصدق على من تجاوزها الخروج عن محل إقامته إذا لم تكن وطنه ، وأعني بذلك السجن تحديداً ؟
الفتوى:
المناط صدق وحدة المحل عرفاً ، فإن كان السجن جزءاً من القرية عرفاً اعتبرت القرية محل الاقامة ، وإن لم يكن جزءاً منها وكان مجموع مباني السجن يعد محلاً واحداً عرفاً كان كله محل اقامته ، وأما إذا كانت المباني منفصلة بعضها عن بعض بحيث لا تعد مكاناً واحداً كان المبنى الذي سجن فيه محل إقامته .
189 السؤال:
يقوم الاطمئنان المتاخم للعلم مقام العلم ، ويمكن الاعتداد به إذا كان عقلائي المنشأ في كثير من الموارد الشرعية التي منها مسائل صلاة المسافر .
ما هو الملاك لكون الاطمئنان عقلائياً ، وهل يعتبر الاطمئنان لحدوث هذا الامر المعين مثلاً المتورث بسبب حدوثه عادة اطمئناناً عقلائياً ؟
فمثلاً اقتضت العادة في السجن أن الإدارة لا تخلي سبيل أحد في فترات معينة ، وأنها تقوم بالافراجات في مناسبات خاصة حسب ما أعتاد السجناء عليه كل عام ، فهل أن هذه العادة يمكن اعتمادها بما تورثه من اطمئنان بالبقاء أو الإفراج في مسألة القصر والتمام ؟
الفتوى:
المنشأ العقلائي هو الذي يوجب الاطمئنان عادة ، فإذا كان كذلك أمكن الإعتماد عليه .
190 السؤال:
لو سافر المكلف إلى خارج المدينة ، فالمفترض أن يبدأ حساب المسافة من نهاية بيوت المدينة ، فعلى فرض أن البيوت انقطعت على الجانب الايمن من الطريق قبل الجانب الأيسر ، فمتى يبدأ بحساب المسافة :
1 عند انقطاع البيوت من الجانب الايمن فقط ؟
2 أم عند انقطاع البيوت تماماً من الجانب الأيسر أيضا ؟
الفتوى:
عند إنقطاع البيوت تماماً .
191 السؤال:
من صلى فريضة تمام في محل الاقامة ثم عدل عن نية الاقامة فهل يبقى على التمام والصيام إلى ان يغادر المحل ، وهل يشترط ان تكون الصلاة رباعية ؟
الفتوى:
نعم يبقى على التمام والصيام إذا كانت رباعية .
192 السؤال:
أرسلت لكم الاستفتاء الآتي : عملي يبعد مسافة عن الوطن وأذهب للعمل خمسة أيام في الأسبوع وأنا لاأدري كم أمكث في العمل إذ ربما ينقل عملي للوطن بعد شهرين أو بعد سنتين فالأمر راجع لسياسة العمل ولكن في الأحوال العادية فإن النقل لا يتم بطلب مني إلا بعد مرور سنتين . هل أعتبر وطن العمل وطني أم أعتبر نفسي كثير السفر ؟ وكان الحكم أن أصلي قصرا إذا كنت غير مطمئن بالبقاء وأود التأكد هنا ألا أعتبر كثير السفر ؟
الفتوى:
تعتبر كثير السفر إذا قصدت الاستمرار أو علمت به لستة أشهر على الأقل إذا كان لا يتكرر سنوياً وإذا كان يتكرر فيكفي أن تقصد الاستمرار ثلاثة أشهر في هذه السنة وثلاثة في السنة التالية .
193 السؤال:
شخص في هولندا ليس لديه إقامة رسمية ، وعليه فهو إما يسكن في ( كمب ) ، أو يسكن خارج الكمب مع أقاربه مثلاً شريطة أن يذهب كل أسبوع مرة للتوقيع في الكمب ، وهذا الشخص يسأل ما حكم صلاته عند ذهابه للكمب .. هل قصر أم تمام ؟
الفتوى:
يقصر اذا لم يسكن في الكمب ، واما اذا سكن وقصد البقاء سنة ونصف على الأقل ، فهو بحكم الوطن بعد مضي شهر على البقاء هناك بهذا القصد .
194 السؤال:
ذكرتم في منهاج الصالحين مسألة ( 891 ) ص 289 ( تحتسب المسافة من الموضع الذي يعد الشخص بعد تجاوزه مسافراً عرفاً ، وهو آخر البلد غالباً . . . )
والسؤال : الانتقال داخل البحرين من قرية الى اُخرى لا يعد سفراً في العرف الاجتماعي .. فهل يلزم التمام مع بلوغ المسافة الشرعية.
الفتوى:
يجب التمام على تقدير صحة الفرض .
195 السؤال:
لما كنا من المدعوين للخدمة العسكرية في لبنان ، ولما كان زمن الخدمة يستغرق سنة كاملة ، يقضي منها المجند حوالي الشهرين أو اكثر في معسكر التدريب ، ولما كانت الخدمة تصادف في شهر رمضان المبارك ، لذا نرجو من سماحتكم التفضل باجابتنا على ما يلي :
1 ما حكم المجند في الدورة ، أي خلال الشهرين لجهة الصلاة والصوم ؟
2 هل يمكن اتخاذ مقر المعسكر مقاما ، وبالتالي التمام في الصلاة والصوم ، مع الاشارة الى ان المجند يقضي ما يبلغ الخمسة عشر يوماً في المعسكر ، ومن ثم يبدأ بالرجوع الى بلده كل خمسة أيام
الفتوى:
إذا قصد البقاء عشرة أيام في مكان واحد اتم صلاته وصام ، وإلا فعليه القصر والإفطار .
196 السؤال:
أنا أعمل في إحدى الوزارات ، وقد رشحتني الوزارة لحضور دورة تدريبية في بلد بعيد ، وسوف تبدأ الدورة في منتصف رمضان ، وستكون مدتها 12 يوماً ، بالإضافة طبعاً إلى يوم للذهاب وآخر للأياب ، أي المجموع 14 يوماً ، وسوف تكون هناك زيارات ميدانية لبعض المواقع المتعلقة بالعمل والدورة التدريبية ، وربما زيارة إلى بعض المناطق الترفيهية أيضاً ، وهذه الدورات التي تعقد خارج البلاد ليست دورية ( أي لا أعتبر كثير السفر ):
السؤال الأول : هل يجب عليّ الإفطار والقصر في الصلاة خلال فترة ال 12 يوماً في سفري مع عدم علمي حالياً بمسافات المواقع الميدانية وربما الترفيهية التي سوف يأخذني إليها القائمون على الدورة هناك ؟
السؤال الثاني : إذا كان لا يجب عليّ الإفطار ولا القصر ، وقد عزمت لوحدي أن أقوم بزيارات مسائية ( بعد الزوال أو في الليل ) للإستجمام والسياحة ، ويتطلب ذلك قطع مسافات أكثر من نصاب القصر .. فهل يجب عليّ الإفطار والقصر في كل مدة ال 12 يوماً ؟
الفتوى:
يجب الافطار والقصر ، إلا إذا قصدت البقاء عشرة أيام في مكان واحد .
197 السؤال:
متى تجب الصلاة قصراً للمسافر القاصد للمسافة الشرعية ، ولم يبلغها بعد ؟
الفتوى:
إذا خرج من وطنه وبلغ موضعاً لا يرى فيه اهل البلد ، حتى في اطرافه وضواحيه ، وجب عليه القصر .
198 السؤال:
أنا أعمل في مدينة كبيرة ، ومقر عملي قريب من منزلي في هذه المدينة ( وهي ليست ببلدي ) ولكن عملي يتطلب مني الذهاب إلى جزء آخر من المدينة ، يبعد حوالي 30 50 كليو متر في نفس المدينة ، وأظل هناك ثلاثة أيام أو أكثر .. فما حكم الصلاة هناك ؟
الفتوى:
صلاتك تامة .
199 السؤال:
انا موظف حكومي كلّفت بالسفر للعمل مع فريق كامل من إدارتنا قبل رمضان بثلاثة أيام ، وأنا أعلم بانني لن اقيم (10) أيام ، ولكن سوف يدخل علينا شهر رمضان ونحن في السفر.. فما حكم صلاتي وصيامي في هذه الحالة ، علماً بانني على رأس العمل ؟
الفتوى:
تُقصر وتفطر .
200 السؤال:
اُسافر إلى منطقة محدودة جغرافيا ، ولها اسم معروف ومساحتها تقدر من 10 إلى 50 كم مربع ، وأقصد مكانا داخل المنطقة .. فهل تحسب المسافة من حدود بلدي إلى حدود هذه المنطقة ، أم إلى المكان الذي أقصده داخلها ، علما بأن هذه المنطقة خلوية ( في البر ) وغير مسكونة ؟
الفتوى:
تحسب إلى المكان الذي تقصده لا إلى الحدود .
201 السؤال:
في حالة السفر اذا نوى الشخص الاقامة في بلد ما ، وقطع الاقامة لظروف ما ، ولم يكمل 10 ايام .. ما حكم صلاته خلال المدة المقضية وصيامه المستحب ؟
الفتوى:
صلاته وصومه صحيحان ، بل لو رجع عن قصد الاقامة بعد ان صلى رباعية بقصد الاقامة .. فصلاته ما دام هناك تامة ، وان نوى البقاء لصلاة واحدة .
202 السؤال:
متى يجب الاتمام على السائق ، أو من شغله السفر في السفرة الاولى ؟
الفتوى:
لا فرق بين السفرة الاولى والثانية في ذلك .
203 السؤال:
من كانت وظيفته القصر وفاتته الصلاة ثم قضاها تماماً جهلاً بالمسألة ,هل يجب عليه القضاء ثانية؟
الفتوى:
نعم .
204 السؤال:
1 اذا ضاق الوقت على المسافر بحيث لم يتمكن من صلاة المغرب ثلاث ركعات والعشاء ركعتين, فهل يصح له جمع الصلاتين بصلاة واحدة وسلام واحد وان يقتصرها على اربع ركعات فقط ,أم هل يصليهما ركعتين ركعتين وكل ركعتين بنيتين وسلام واحد؟
2 فى صلاة الظهر والعصر هل يصح للمسافر اذا ضاق عليه الوقت ان يختصر الصلاتين بدلا من اربع ركعات الى ثلاث ركعات بسلام واحد وتجزى عن الصلاتين .. هذا اذا لايجوز هل يرى احد العلماء او احد المجتهدين ذلك ؟
الفتوى:
لا يجوز في كليهما ولا يجّوز ذلك أحد .
205 السؤال:
إذا قصد البقاء في مكان سنتين أو أكثر وبقي كذلك ثم خرج منه ولكنه لم يعرض عنه أي لم يقصد عدم السكنى هناك للابد فهل تنتفي الوطنية بمجرد الخروج وعدم بقاء علاقة له هناك ؟
الفتوى:
الظاهر انتفاء عنوان المقر بالخروج منه عند انتهاء المدة من دون بقاء علقة له فيه فلو رجع اليه للزيارة ونحوها يعد مسافراً عرفاً .
206 السؤال:
إذا رحلنا لموضع يجب القصر فيه وإذن في ذلك الموضع ، ولكن لضيق الوقت رجعنا إلى مسقط رأسنا .. في هذه الحالة هل يجب القصر أم الاتمام ؟
الفتوى:
يجب الإتمام .
207 السؤال:
القرى المنفصلة عن بعضها أو البلدات الصغيرة المتقاربة إذا تقاربت مع بعضها بسبب كثرة العمران بحيث أصبحت كالبلد الواحد خاصة لمن لم يشهد انفصالها سابقا ، هل تعد بحكم البلد الواحد فعلا أم أنها تعامل معاملة البلدان المتعددة كما في السابق ,وإذا كان يصعب التفريق بينها حاليا فكيف نتعامل معها ,هل نعاملها معاملة البلد الواحدة أم معاملة البلدان المتعددة ?
الفتوى:
يعامل معها معاملة البلد الواحد .
208 السؤال:
من المعلوم أن من عمله في السفر ان يتم الصلاة والصيام ، فما حكم صلاة وصيام هذا الشخص الذي عمله في السفر إذا سافرالى بلد اخر بقصد التنزه أو الزيارة لمدة سبعة أو ثمانية أيام ؟
الفتوى:
يقصد في ذلك السفر إلا إذا كن كثير السفر بالفعل فإن من عمله السفر قد لا يكون كثير السفر بالفعل وقد يكون فإذا كانت اسفاره تبلغ بمجموعها عشرة أيام في الشهر أو أكثر فهو كثير السفر بالفعل وعليه أن يتم ويصوم في جميع أسفاره حتى لو كانت للتنزه .
209 السؤال:
نسأل عن فهمنا لقضية الوطن . هل هي صحيحة كما سيأتي أم لا ؟ برجاء تصحيح الخطأ في مفهومنا للوطن .
الحالة الأولى :
إذا ولد زيد في وطن والده الأصلي فهو وطن لزيد كما هو وطن لوالده دون الحاجة للاقامة فيه المدة المعتبرة ، ولو أقام عشرة أيام لكفته في صدق مسقط الرأس والترعرع ؟
الحالة الثانية :
إذا ولد زيد في وطن والده المستجد الشرعي مع العلم أن الوالد لم يعرض عن وطنه الأصلي فإن زيد وطنه الأصلي هو وطن والده المستجد ولا تكفي التبعية هنا في أن يكون وطن الوالد الاصلي وطناً أصلياً لزيد إلا بالإقامة المدة العرفية المعتبرة ؟
الحالة الثالة :
لو ولد زيد في البلد الذي يعمل فيه والده أو يدرس فيه ولكن الوالد لم يتخذه وطنا له فإن وطن الوالد الاصلي وطنا لزيد بالتبعية ولا يحتاج إلى اقامة مدة عرفية حتى يصدق أن وطن والد زيد الاصلي وطناً لزيد ؟
الفتوى:
صحيح في الحالة الأولى ولا يحتاج إلى إقامة عشرة أيام لصدق مسقط الرأس . وصحيح في الحالة الثانية . ولا يصح في الثالثة .
210 السؤال:
إذا كان عمرو وطنه التاريخي البصرة حيث أن والده منها ولكنه ولد في بغداد التي اتخذها والده وطنا مستجداً دون الإعراض عن البصرة .. فهل تعد البصرة وطناً له يتم فيها صلاته مع العلم أنه لم يولد فيها ولم يعش فيها الفترة الشرعية المعتبرة ؛ بناء على أنها وطن آباءه وأجداده ؟
الفتوى:
ليس وطناً له .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى