مسائل متنوعة

مسائل متنوعة – 10

271 السؤال:

هناك جمعية خيرية بالقرية قررت عمل مسابقة رمضانية كعادتها ( المسابقة الرابعة ) في المأتم ، فاحتاجت إلى ختم المأتم لجمع التبرعات لدعم هذه المسابقة ، ولثقة أعضاء الإدارة التامة في القائمين على هذه الجمعية ، تم تسليمهم ختم المأتم ، السؤال هو : هل يجب تسليم ريع هذه المسابقة إلى إدارة المأتم ؟ وإذا قررالقائمين على تلك الجمعية التصرف بهذا الريع في أعمال خيرية للقرية ( بدون علم أعضاء إدارة المأتم ) .. فهل يجوز ذلك ( مع التأكيد على أن جميع المبالغ التي تم الحصول عليها تُصرف في نشاطات المأتم المختلفة ، وبعض الأعمال الخيرية في القرية من قبل أعضاء هذه الجمعية الخيرية ) ؟
الفتوى:

لا يجب دفعه للمأتم ، وإنما يعود للجمعية ، وإنما يدفع للمأتم اُجرة المثل بدلاً عن استخدام ختمه .
272 السؤال:

هل تصح الوكالة إبتداءً دون أن تكون في عقد لازم ؟
الفتوى:

تصح ، ولكنها جائزة قابلة للعزل .
273 السؤال:

استفتيناكم في مسألة التلاعب بالجينات الوراثية ، فقلتم يجوز بحد ذاته .. فما هو المقصود من كلمة بحد ذاته ، افتونا مأجورين ادامكم الله ؟
الفتوى:

أي لولا عنوان ثانوي يقتضي المنع كحكم الحاكم الشرعي .
274 السؤال:

ما حكم رسم ذوات الأرواح للأطفال ، إما بشكل كاريكاتوري ، أو بشكل متقن ؟
الفتوى:

لا مانع منه .
275 السؤال:

اتفق جماعة من الناس على تنظيم مسابقة ثقافية بمناسبة شهر رمضان المبارك ، وعلى أن يقوم المشاركين بدفع مبلغ رمزي ، وان يدفع هذا المبلغ للفريق الفائز .. فما الحكم الشرعي في هذه المسابقة ؟
الفتوى:

لا مانع منها ، ولا بالتبرع بالمبلغ لذلك .
276 السؤال:

أنا اتابع الرياضة ، وقد قامت بعض القنوات الرياضية باحتكار دورات معينة ، وتشاهد بالنقود التي تدفع لهذه المحطات والذي لا يدفع لا يرى .. هل يجوز لي المشاهدة دون الدفع أي عن طريق سرقة البث بأدوات خاصة لذلك ؟
الفتوى:

يجوز إذا لم يستلزم التصرف في آلة من آلات الشركة التي تنصب الستلايت وتؤجرها .
277 السؤال:

يعتقد البعض أن شفاعة محمد وآل محمد كفيلة بأن تدخله الجنة مهما كانت ذنوبه وأخطائه وكبائره حتى لو كان منغمسا في الرذيلة ، شريطة أن تخرج روحه عند الموت على حب محمد وآل محمد ، ويستدلون بعدة أحاديث من قبيل من مات على حب محمد وآل محمد مات شهيداً ، وعدة أحاديث اُخرى ، ويجزمون كل الجزم بدخول الجنة مهما كانت الذنوب .. فهل هذا صحيح ؟ وإذا كان ذلك صحيح .. فأين محل الثواب والعقاب ؟
الفتوى:

الموالي لآل محمد سلام الله عليهم لا ينغمس في الذنوب .
278 السؤال:

هل يجوز إظهار شخصية تمثل شخصية النبي الأكرم ( ص ) ، والإمام علي ( ع ) في عمل مسرحي بذكرى عيد الغدير عيد الولاية أمام الناس مباشرة ، علماً بأن الشخصيتان المذكورتان تظهران بلباس قديم مغطاة وجوههم بقماش أبيض اللون ، بحيث لا يظهر وجههم ولا صوتهم فقط أجسادهم ، والغرض من هذا العمل المسرحي تبيين قصة عيد الولاية للأطفال والذين يربون في معرفة واقعة الغدير ؟
الفتوى:

إذا روعي فيه مستلزمات التعظيم والتبجيل ، ولم يشتمل على ما يسيء الى صورهم المقدسة في النفوس بما في ذلك شخصية المتقمص فلا مانع .
279 السؤال:

هل المشاركة في المسابقات التلفزيونية سواء باتصال أو الذهاب الى الاستديو يجوز ؟
الفتوى:

يجوز .
280 السؤال:

من كان يحمل سلاحه ، فينشر الرعب بين الناس من دون ان يشهره .. هل يعد محارباً ؟.. وكيف بحمل السكين ونحوه من الأسلحة الحارة ؟
الفتوى:

يعتبر في صدق عنوان المحارب شهر السلاح .
281 السؤال:

هل التردد إلى الكنائس بغية الاطلاع حرمة شرعية ؟.. وما هي الحدود الشرعية في اقامة العلاقات مع أهل الكتاب من دون دعوتهم الى الإسلام ؟
الفتوى:

يجوز التردد مع الأمن من الضلال ، وعدم ترتب عنوان ثانوي محرم آخر عليه ، ولا مانع من إقامة العلاقة معهم ، إذا لم يكن ممن يظهر العداء للإسلام ، ولم يكن في ذلك ما يضر بمصالح المسلمين ، ويجب النهي عن المنكر ، وتعليم الجاهل مع الأمن من الضرر .
282 السؤال:

ما معنى نفي الحرج في الدين ؟
الفتوى:

يعني ارتفاع التكليف إذا كان الالتزام حرجياً لا يحتمل عادة .
283 السؤال:

أنا أعتمد إعتماداً كبيراً على الإستخارة .. فما هو حكم عمل الإستخارة بدون وضوء ؟.. وما هي الاُمور التي يجب ألا استخير فيها ؟ مثال : انني استخير في انتقائي لأي مسجد أذهب إليه حينما أنوي الذهاب ، وأشياء كثيرة اُخرى .
الفتوى:

لا وجه للإستخارة في كل الاُمور ، فإن موردها هو التحير وعدم الوصول إلى مرجع شرعي أو عقلائي ، ولا يجب فيها الوضوء .
284 السؤال:

هل يعتبر التحدث عن فضائل أهل البيت عليهم السلام أمام الناس ، مع العلم انهم لن يصدقوا أو يؤمنوا بمعظم هذه الفضائل ، مثال : أهل السنة ؟ وإذا اعتبر بعض الناس باني انسان مؤمن لمجرد حديثي لهم عن تلك الاُمور ، وعن بعض أحكام الدين والشرائع ، مع استمراري بهذا الشيء لمجرد النصح والتعليم فيه شيء من الرياء ؟
الفتوى:

الرياء أمر قلبي يتبع قصدك ، فإن قصدت بعملك التقرب إلى الله تعالى فليس رياءً ، وإن كان ذلك موجباً لحسن ظن الناس بك .
285 السؤال:

ما حكم رسم الشخصيات الكارتونية كاملة ؟
الفتوى:

يجوز من جهة كونه رسماً حتى لو كان رسماً مطابقاً له ، وإنما لا يجوز على الأحوط صنع الصور المجسمة .
286 السؤال:

ما هو علاج الرياء ؟
الفتوى:

يفيد في ذلك أن يلقن الانسان نفسه حقارة عمله ، وذلك بملاحظة أعمال الأولياء الصالحين والشهداء والصديقين ، ثم يستعظم آثامه وسيئاته ليرى ان عمله في مقابل ذلك ليس شيئاً يدعو إلى الاعجاب بالنفس الذي هو مقدمة الرياء ، ثم يلاحظ اعجاب الناس بعمله لا يفيده في الدنيا والآخرة ، وان الذي يؤثر في بلوغ المآرب والأهداف هو الله سبحانه ، فلا يهتم بالناس وتمجيدهم أو تحقيرهم ، وكلما زاد الانسان معرفته بالله تعالى كان ابعد عن الرياء .
287 السؤال:

كيف نكشف حالة الرياء ؟
الفتوى:

الرياء أمر قلبي يشعر به الانسان ، وهو أن يقصد الانسان بعمله كسب رضا الناس واعجابهم به وبعمله ، واما إذا قصد التقرب إلى الله تعالى ، ولكنه يعلم ان العمل بهذا النحو سوف يجلب حسن الظن به وتمجيد الناس له ، فلا يضره ذلك ، بل من المستحسن شرعاً ان يكون المؤمن حسن الظاهر .
288 السؤال:

ما حكم الايمان بالابراج ؟.. وما حكم مشاهدة البرامج التي تتكلم عنها بانه يكون يوم صاحب البرج كذا وكذا ؟
الفتوى:

خرافات لا ينبغي الاعتقاد بها .
289 السؤال:

ما حكم الايمان بتفسير الاحلام ؟.. وما حكم قراءة كتب تفسير الاحلام مثلاً تفسير الاحلام لابن سيرين ؟
الفتوى:

تفسير الاحلام له وجه صحيح ، إلا أن التوصل اليه بوجه قاطع غير ميسور .
290 السؤال:

ما هو الفرق بين الصبي البالغ والصبي المميز ؟.. وهل الأعمال التي تجب على البالغ هي نفس الأعمال التي تجب على المميز ؟
الفتوى:

المميز ليس مكلفاً ، وهناك تكاليف على البالغين بالنسبة إليه .
291 السؤال:

هل يجوز الكتابة على هامش القرآن الكريم : معنى كلمة أو تفسير آية ؟
الفتوى:

يجوز ان كان ملكاً لك .
292 السؤال:

هل يجوز لرجل ان ينزع شعر جسمه بالليزر ؟
الفتوى:

لا مانع منه في حد ذاته .
293 السؤال:

ماذا تنصحون إلى من لا يستطيع الزواج ، وغريزته الجنسية مثارة جداً ؟
الفتوى:

عليه بتقوى الله والورع من محارمه ، وعليه ان يتجنب مجالات الاثارة ، والاعراض عن المغريات ، وليستعن بالصوم والرياضة ، ويسعى جاهداً لتوفير مقدمات الزواج ، وليتذكر بأن الفخر في التقوى في مرحلة الشباب ، حيث يباهى به في العالم العلوي .
294 السؤال:

هل يرى السيد أن الدليل الدال على حجية الإمارة خبر الثقة .. هل يدل بنفسه على حجية لازمه ، أم لا يدل على ذلك ؟
الفتوى:

سماحة السيد يرى إعتبار الوثوق في باب الامارات النوعية ، والوثوق بالملزوم وثوق باللازم أيضاً .
295 السؤال:

نحن جماعة مشتركين في جمعية يدفع كل شخص شهرياً مبلغا معينا ، وتجمع هذه المبالغ كل ثلاثة أشهر ، وتعطى حسب القرعة لأحد المشتركين ، ولهذه الجمعية شخص يكون مسؤولا عن تجميع المبالغ من المشتركين .. فهل يجوز للقائم على شؤون هذه الجمعية التصرف بالمال المجمع دون علم المشتركين ، وبدون أخذ الأذن منهم مع ضمانة اعادته في الوقت المحدد ؟
الفتوى:

لا يجوز .
296 السؤال:

لماذا يستغفر ويتضرع الانبياء (ع) لله بالرغم من انهم معصومين من ارتكاب الذنوب ؟
الفتوى:

قد يكون شكراً له ، وقد يكون لاحساسهم بالتقصير ، وهم يحيطون بالعظمة التي لا تتناها لله ، كما إذا جاءك ضيف كريم فتكرمه أفضل اكرام ، ثم حينما يخرج تتعذر منه عن التقصير .
297 السؤال:

ما حكم الشرع في علم الرمل ، وهناك كتب حول هذا .. هل يجوز قراءة مثل هذه الكتب ؟
الفتوى:

لا تحرم القراءة ، ولم يرد ذلك في المصادر الشرعية .
298 السؤال:

دوماً يشرد فكري عند قراءة القرآن وعند الصلاة ، وراجعت الدكتور بدون فائدة .. ما حكم الشرع في هذه الحالة ؟
الفتوى:

هذا لا يختص بك ، بل هو أمر عام ، حاول التركيز فستنجح نسبياً .
299 السؤال:

قال تعالى : وأن استغفروا ربكم ثم توبوا إليه .. ما الفرق بين الاستغفار والتوبة ؟.. وكيف يتم كل منهما ؟
الفتوى:

الاستغفار هو طلب المغفرة ، والتوبة هي الرجوع الى الله بعد التوغل في الماديات ، ويتم الرجوع بامتثال أوامره تعالى ، والانتهاء عن نواهيه .
300 السؤال:

ما رأي سماحتكم في تلاوة القرآن أمام نفر من الناس في الاحتفالات التي تقام بالمآتم بقراءات غير حفص ، علماً بأن الجمهور جمهور عادي ؟
الفتوى:

يجوز ، ولكن لا يجوز التعدي عن القراءات التي كانت متداولة في عصر الأئمة عليهم السلام فيما يتعلق بالكلمات والحروف .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى