أحكام الحيض

باب أحكام الحيض – 5

121 السؤال:
dear sir when you say la it as same heram , for example if man
had sex with his wife his wife while she was in her periods because she wanted is it hwram or is not permitted at all ,is the marraing considered haram from now and on ?
الفتوى:
لايجوز ويحرم بمعنى واحد ، والمقاربة أثناء الحيض حرام ، وإن طلبته الزوجة .
122 السؤال:
اليوم واليومان اللذان لايضران بالعادة الوقتية ، تقدما وتأخرا .. هل تثبت بهما العادة أيضاً ، بمعنى لو رأت المبتدئة الدم أول مرة في اليوم الرابع من الشهر ، والمرة الثانية في اليوم الثاني أو الثالث من الشهر.. فهل تثبت لها عادة ، أو لابد من التطابق ؟
الفتوى:
لا تثبت .
123 السؤال:
إذا كان التطابق في اليوم بالنسبة لتحقق العادة الوقتية واجباً ، ولم تعلم المرأة إن كان حصل لها ذلك في بداية رؤيتها للطمث ، وهو الآن يتقدم يوماً أو يومين في كل شهر .. فهل لها أن تحكم بالعادة إذا كانت تحتمل أن التطابق جرى في بداية رؤيتها للدم أم تجري عليها أحكام غير ذات العادة الوقتية ؟
الفتوى:
لاتحكم بثبوت العادة مع الشك .
124 السؤال:
انقطع دم الحيض ، وتم التأكد من النقاء من الدم ، لم اغتسل ولم اصلي يوماً كاملاً من النقاء ، وذلك لأن احد الاهل هو الذي اخبرني بذلك ، واستمريت على ذلك عدة سنوات .. هل يجب قضاء الصلاة الفائته ، علماً بإنني كنت لا أعلم بوجوب المبادرة بالغسل فور انقطاع الدم ؟
الفتوى:
لا تجب المبادرة ، وإنما يجب الغسل للصلاة ، ويجب قضاء ما فاتك .
125 السؤال:
امرأة ذو عادة منتظمة لمدة سبعة أيام ، عندما ذهبت للحج ونتيجة أخذ حبوب لقطع العادة تقدمت فيما بعد الحج يومين ، فصارت تسعة أيام ، المشكلة تكمن في ان الدم الذى ينزل عليها في التسعة أيام بأجمعه ليس بصفات العادة ، وهذه الحالة استمرت معها من بعد الحج والى هذا الوقت .. فهل تحسبه استحاضة ، أم تتعامل معه على انه حيض ؟ وفيما لو تعاملت معه على انه حيض .. هل بخصوص السبعة أيام ( مقدار العادة قبل أخذ الحبوب في الحج ) ، أم ان العادة تسعة أيام ؟
الفتوى:
الدم كله حيض مالم يتجاوز العشرة .
126 السؤال:
المرأة وضعت لولب ، وحدثت اثار جانبية ، ومنها انها ترى الماء الذي ينزل عليها قبل الدورة بثلاثة ايام ، لونه وردي ثم بُني ، وتكون الدورة بعدها سبعة ايام كاملة :
هل اذا صلت تكون صلاتها صحيحة ؟
الفتوى:
إذا لم يتجاوز العشرة ، فكله حيض .
127 السؤال:
إمرأة دورتها الشهرية مضطربة ، والطهر بين الحيضتين عندها قد يكون شهرين أو ثلاثة أو أربعة أو أكثر.. إنفصلت هذه المرأة عن زوجها منذ عامين تقريباً ، وطلقها في المحكمة منذ عام ، ثم طلقها طلاقاً شرعياً صحيحاً منذ أكثر من ثلاثة أشهر.. وقد رأت الدم بعد شهرين من طلاقها الأخير.. فمتى تنتهي عدة هذه المرأة لكي تستطيع أن تتزوج ؟
الفتوى:
إذا كان الفاصل بين كل حيضتين أقل من ثلاثة أشهر ، فعدتها تنتهي برؤية الدم الثالث .. وإذا كان ثلاثة أشهر أو أكثر ، تنتهي عدتها بإنتهاء ثلاثة أشهر من حين الطلاق .
128 السؤال:
هل يجوز للمرأة التي هي في حالة الحيض الاصغر او الكبر ان تصوم الاشهر المستحب ؟
الفتوى:
الحيض ليس له كبر وصغر ، فإن كان السؤال عن المستحاضة الكثيرة والمتوسطة ، فالجواب ان الصوم يصح منها .
129 السؤال:
زوجتي صائم ، وعند الإفطار فطرة قبل أن تصلي صلاة المغرب ، وبعد قليل جائتها الدورة .. فما حكم صيامها ؟
الفتوى:
إذ رأت الدم بعد المغرب ، فصومها صحيح .
130 السؤال:
إحدى المؤمنات ترى الدم لمدة يومين خفيفاً بدون حرقة ، وبلون احمر فاتح ، او اصفر ، وبعد اليومين يبدأ الدم عندها بصفات الدورة ، الدم الثقيل ، والحرقة ، وغير ذلك ، ويستمر إلى سبعة أيام أو ثمانية أيام ، وينقطع تماماً ، فتغتسل ، وبعد ثلاثة ايام أو أربعة أيام ترى الدم ثالثاً على نفس الصفات في الدم الأول خفيفاً ، ورقيقاً ، وبدون حرقة .. فما هو حكم الدم الاول المتصل بالدورة ؟.. وما هو حكم الدم الثاني المنفصل عن الدورة ؟.. هل هما إستحاضة أو احدهما ؟
الفتوى:
الاول حيض ، والثاني استحاضة .
131 السؤال:
ما حكم المرأة التي يأتيها الدم أقل من 3 أيام ولمدة ساعتين ، ثم ينقطع الدم كلياً ، ثم يعاودها الدم كذلك ، وهكذا هي طوال عمرها .. فهل هي مصابة فقط بالإستحاضة ، أم عليها أن تتحيض بعادة أقاربها ، أو مثيلاتها ؟
الفتوى:
إذا لم يستمر الدم ثلاثة أيام فهو استحاضة ، وإذا إستمر ولو في الداخل بحيث تتلوث القطنة ونحوها إذا ادخلت فهو حيض .
132 السؤال:
امرأة ذات عادة مضطربة ، عليها قضاء صوم رمضان ، وصامت القضاء خلال الاستحاضة القليلة ، ثم توقف الدم .. ما حكم صومها ؟.. وهل عليها قضاء الصوم مرة أخرى ؟
الفتوى:
يصح صومها ، ولا شيء عليها .
133 السؤال:
إذا طهرت المراة من الدورة بعد منتصف الليل .. فهل يجب عليها صلاة العشاءين ؟
الفتوى:
نعم يجب .
134 السؤال:
إذا رأت المرأة الدم على غير صفات الحيض قبل أيام عادتها بيومين أو أكثر .. فهل تتحيض من أول رؤية الدم ، أو من أيام عادتها الوقتية ؟
الفتوى:
تتحيض بمجرد الرؤية ، إذا تقدم الدم يومين ، أو ثلاثة بحيث يصدق أنه من تقدم العادة .
135 السؤال:
اخت في الشهر الاول من الحمل رات دما قليلاً ، فراودتها الشكوك في معرفة الدم ( هل حيض او اسقاط او استحاضة او غيرهما ) ، فعملت بواجباتها العبادية خلال الايام الاولى ، وفي اليوم الثالث تبين لها ان الدم دم استحاضة ، فعملت عمل المستحاضة .. فما هو حكم الايام الاولى من صلاة وصيام ؟
الفتوى:
صلواتها صحيحة إذا أتت بالغسل أو الوضوء الواجب عليها ، وصومها صحيح على كل حال .
136 السؤال:
اختي ركبت لولب لمنع الحمل المؤقت ، وخلال شهر رمضان كانت تبلع حبوب منع حمل دون علمها ان لا يمكنها اخذ الحبوب ما دامها مركبة اللولب ، وذلك لجهل الطبيب الذي راجعته مما ادى الى ان يتساقط عليها الدم طوال شهر رمضان بكميات قليلة جداً ، وقد صامت الشهر لعدم اعتباره حيضاً ، السؤال .. هل يجب اعتباره حيضاً وتقضي الصيام ، ام لا ؟
الفتوى:
اذا كان الدم متقطعاً بحيث لا يبقى تلوث في الداخل أيضاً ، فليس حيضاً ، وصومها صحيح .. وان كان مستمراً ولو بصورة تلوث الجوف الذي يتبين باستدخال قطنة ، فاذا كانت لها ايام عادة فالدم فيها حيض ، وان لم يكن لها ذلك ، فبمقدار ايام عادتها العددية حيض .. فان لم يكن لها عادة مستقرة ، فبمقدار عادة نساء قومها حيض .. فان لم تعلم لهن عادة ، حسبت عدداً مناسباً لها من 3 الى عشرة حيضاً .
137 السؤال:
بعد الجماع نزل مع المني سائل بني اللون ، والوقت قريب من العادة الشهرية ، وبعدها لم ينزل شيء في هذه الحالة .. فهل يحق للزوج الجماع بعد ذلك ؟
الفتوى:
يجوز إذ يعتبر في الحيض ان ينزل دم ، ويستمر الى ثلاثة ايام دون انقطاع ، حتى في الداخل .
138 السؤال:
منذ فترة بدأت علامات الحيض عندي تتبدل ، فأصبحت ارى بعض النقاط البنية الممزوجة بمادة لزجة مع عدم الاحساس بالحرقة المصاحبة للحيض .. وهذه الحالة تستمر ليومين واحيانا ثلاثة قبل نزول الدم بشكل طبيعي .. ما هو حكم هذه الأيام بالنسبة للصلاة والجماع ؟ وفي حال اعتبرت حيضاً .. فهل تستوجب الكفارة فيما لو حصل الجماع خلالها ؟
الفتوى:
يشترط في تحقق الحيض استمرار نزول الدم ثلاثة أيام بلا انقطاع خلال فترات غير يسيرة متعارفة ، فمجرد نزول نقاط متقطعة لا يتحقق ذلك .. وعلى فرض تحقق الحيض ، فلا كفارة في وطئ الحائض ، بل هي مبنية على الاحتياط الاستحبابي عند سماحة السيد حفظه الله .
139 السؤال:
امرأة لها عادة شهرية مدتها أربعة أيام في اليوم الثالث جامعت زوجها برضى الاثنين في اليوم الرابع ، وبعد انتهاء الدورة جامعت زوجها أيضاً ، ولكن نزل الدم بعد الجماع .
1 هل على الزوجين كفارة ؟.. وكم تبلغ بالريال السعودي إن تكرمتم ؟
2 ما حكم الجماع الثاني بعد الدورة ؟.. هل يعتبر دماً للدورة الشهرية ؟
3 هل يجب عليها الصلاة بين الجماع الثاني والدم الذي نزل ؟
الفتوى:
1 هذا حرام ، ولكن لا تجب الكفارة .
2 إذا انقطع الدم قبل العشرة ، فهو كله حيض ، ولا يجوز الجماع إلا بعد الفحص عن عدم بقاء التلوث في الباطن .
3 نعم يجب قضاؤها على الاحوط .
140 السؤال:
ما حكم نزول نقطة دم مع المادة البيضاء قبل الدورة بيوم واحياناً يومين في كل شهر ؟
الفتوى:
هو استحاضة .
141 السؤال:
امرأة رأت الدم أياماً بصفات الحيض ، ثم نزل عليها دم أصفر ليوم واحد .. فهل هي ذات عادة أو لا ؟.. وهل عادتها 6 أيام أو لا ؟
الفتوى:
إذا رأته كذلك لشهرين ، فعادتها سبعة أيام .
142 السؤال:
إذا كانت المرأة تحتمل ان حيضها سينقطع قبل نصف الليل .. فهل يجب عليها ان تبقى مستيقظة حتى اذا انقطع تصلي المغرب والعشاء ؟
الفتوى:
لا يجب .
143 السؤال:
ما حكم قراءة سور من القرآن الكريم غيباً دون لمس الأحرف أو المصحف للمرأة الحائض ؟
الفتوى:
يجوز لها قراءة القرآن بلا كراهة أيضاً ، وتتجنب قراءة آيات السجدة الواجبة الاربعة ، وهي آيات سورة الم تنزيل وحم سجدة والنجم والعلق ، كما تتجنب مس الآيات كما ذكر في السؤال .
144 السؤال:
اذا جاءت للمرأة الدورة الشهرية وهي تقرأ دعاء الحجة عليه السلام وتعلمون ان دعاء الحجة عليه السلام أربعين يوماً ماذا تفعل ؟
الفتوى:
لا مانع من الاستمرار عليه في تلك الحالة ايضاً .
145 السؤال:
ما الحكم فيمن بقى لصلاة الصبح حوالي الساعتين والنصف ، ولم تغتسل غسل الحيض وداهمها النعاس ، علماً أنها كانت تعتقد أن أبوها سيوقظها ، ولكن لم يوقظها إلا بعد دخول صلاة الفجر .. فهل هذا يعتبر من التعمد على البقاء على الحيض ؟.. وهل يوجب الكفارة أم لا في نهار شهر رمضان ؟
الفتوى:
إذا نامت وهي مطمئنة بانها ستنتبه في وقت يسع للغسل ، فصومها صحيح .
146 السؤال:
امرأة حائض دخلت المسجد اضطراراً ، لم تمكث في المسجد ، بل دخلت لمناداة أحد فقط ظناً منها ان هذا الدخول حكمه حكم المرور في المسجد ؟
الفتوى:
ليس الامر كما ظنته ، ولكن لا شيء عليها فعلاً .
147 السؤال:
امرأه ذات عادة مضطربة بعد أن جاءتها الدورة 10 أيام ، وأخذ حبوبا للتنظيم ، استمر الدم بالنزول بصفة استحاضة قليلة لمدة 20 يوم ، وبعد انتهاء الحبوب نزل دم قليل لمدة 5 أيام ، ثم نزل دم بصفة الدورة .. فكيف تحسب الايام السابقة مع الصوم فترة أخذ الحبوب ؟.. وما حكم من أفطرت في فترة انتهاء الحبوب ونزول الدم الذي بصفة الحيض ؟
الفتوى:
الحيض في هذه الحالة يختص بالدم الذي يكون بصفة الحيض ، وما عداه استحاضة ، فإن افطرت جهلاً فليس عليها إلا القضاء .
148 السؤال:
ماذا يجب على المرأة إذا نسيت الغسل بعد الدورة الشهرية ، وبعد يومان أو أكثر تذكرت أنها لم تغتسل ؟
الفتوى:
تقضي صلواتها ، ما لم يصدر منها غسل مشروع ، ولو كان مستحباً كغسل الجمعة .
149 السؤال:
فتاة في الثانية عشرة من عمرها دخلت بيت الحرام ، وهي حائض بعلم أهلها منعوها من ذلك ولم تقتنع .. ما الحكم الان ؟
الفتوى:
هي آثمة ، فلتتق الله ، ولا تعد لمثله فانه يحرم على الحائض دخول المساجد فضلاً عن بيت الله الحرام ، والمسألة فتوى ، وشانها في مثلها التقليد ، وعلى أبويها السعي في هدايتها وارشادها .
150 السؤال:
أنا امرأة كانت عادتي وقتية وعددية ، ثم أصبحت تتقدم عليّ يومين وأكثر حتى تقدمت 9 أو 10 أيام ، وتبقى لمدة معينة مستمرة ، والعدد يتغير مع الوقت أيضاً ، ويبقى أيضاً مستقراً لمدة معينة ، وعندما يبدأ الحيض يكون أصفر أو أحمر رقيق ليومين أو ثلاثة من أيام العادة .. فما هو الحكم ؟
الفتوى:
أصبحت الان مضطربة ، وعلى كل حال فالدم بأي لون كان إذا إستمر ثلاثة أيام ، ولم يتجاوز المجموع عشرة أيام ، فكله حيض .. نعم إذا اتفق لك وقت معين أو عدد للدم كذلك لشهرين ، فانه يتحقق لك بذلك عادة جديدة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى