الحج والعمرة

الحج والعمرة – 16

451 السؤال:

إذا طاف الحاج ، وصار وقت صلاة الجماعة ، ولم يتمكن من صلاة الطواف ، ثم دافعه الحدث ، وخرج خارج الحرم لأجل الطهارة ، ثم جاء وصلى صلاة الطواف في المسعى ، وعلم أن الصلاة لا تصح هناك ، وجاء إلى خلف مقام ابراهيم (ع) وصلاها .. فهل هذا التأخير يوجب فقد الموالاة أم لا ؟.. وما هو مقدار الفاصل الزمني الذي لا يضر؟
الفتوى:

الخوئي: نعم هي مفوّتة للموالاة المعتبرة ، فيعيد الطواف قبلها على الاحوط ، والعبرة بعدم فوات الموالاة العرفية ، والله العالم.
452 السؤال:

إذا كان الرجل يصلي صلاة الطواف ، أو أي صلاة أخرى ، فجاءت أمرأة وصلت محاذية له ، أو أمامه ، وبينهما أقل من شبر.. فما حكم صلاتهما ؟
الفتوى:

الخوئي: في الفرض تبطل المتأخر صلاته فقط ، والله العالم.

التبريزي: الاظهر صحة صلاة كل منهما ، لعدم اعتبار الفاصل بينهما في الصلاة في مكة.
453 السؤال:

لو لم يتمكن من صلاة الطواف خلف المقام مباشرة ( لشدة الزحام ) فصلى بعيدا ، ثم أمكنه قبل السعي .. فهل يجب عليه اعادة الصلاة ؟
الفتوى:

الخوئي: لا تجب الاعادة ، والله العالم.
454 السؤال:

بعد الانتهاء من الطواف الواجب كان الازدحام شديدا خلف مقام ابراهيم (ع) ، والطائفين ببعد عشرة أمتار مثلا ، لكن لو انتظر خمسه دقائق مثلا لوجد مكانا خلف المقام .. فهل يجب الانتظار ، أم يصلي خلف العشرة أمتار ؟
الفتوى:

الخوئي: لا يجب الانتظار ، والله العالم.
455 السؤال:

من وجب عليه صلاة الطواف مأموما ( مع الفرادى والاستنابة ) .. هل يجوز له أن يأتم لها بمن يصلي فريضة يومية أدائية ، أو قضائية ؟
الفتوى:

الخوئي: الاحوط وجوبا ترك ذلك ، والله العالم.

التبريزي: لا بأس بذلك ، إذا كان الامام يصلي أدائية أو قضائية يقينا ، دون ما لو كان القضاء احتياطا ، ولكن عليه أن يجمع بين الاستنابة والصلاة مفردا ، هذا بالنسبة لمن كان متمكنا من التعلم ، وأما العاجز عن ذلك ، فيجزيه صلاته من غير حاجة للاستنابة.
456 السؤال:

بعض الحجاج يعملون حلقة بأيديهم ويصلون خلف المقام .. هل يجوز ذلك ؟
الفتوى:

الخوئي: لا يجوز ، والله العالم.

التبريزي: لا يجوز ذلك ، إذا كان فيه مزاحمة للطائفين.
457 السؤال:

ماذا لو أمكن الحاج أن يصلي في الحلقة .. هل يصلي داخلها أم لا ، في فرض أنها عملت من غيره ؟
الفتوى:

الخوئي: يجوز اختيارا ترك الصلاة في الحلقة ، لكفاءة الصلاة خلف المقام اختيارا ، وان كان بعيدا ، والله العالم.

التبريزي: لا بأس بالصلاة داخل الحلقة.
458 السؤال:

هل يجوز مزاحمة الطائفين بصلاة الطواف ( الطواف يكون خلف مقام ابراهيم بأمتار )؟
الفتوى:

الخوئي: نعم يجوز المزاحمة بنفس الصلاة ، ولا يجوز مزاحمة الطائفين باتخاذ الحلقة بأيدي الجماعة ، والله العالم.
459 السؤال:

أجزتم للمرأة المبيت برهة من الوقت في المزدلفة ليلة العاشر ، ثم الافاضة إلى منى قبل الفجر.. فما حكم الرجل الذي يرافقها ؟
الفتوى:

الخوئي: حكمه حكم سائر الرجال ، فيرجع من منى ليدرك الوقوف الاختياري ( بين الطلوعين ) في المشعر الحرام ، فان لم يمكنه ادراكه فالاضطراري ، وهو الوقوف به بعد طلوع الشمس ، والله العالم.

التبريزي: يضاف إلى جوابه قدس سره: ولكن لا يجوز لمن يعلم بعدم تمكنه من الوقوف الاختياري اجارة نفسه للحج عن الغير.
460 السؤال:

أجزتم للمرأة المبيت برهة من الوقت في المزدلفة ليلة العاشر ، ثم الافاضة إلى منى قبل الفجر.. فما حكم الرجل الذي يرافقها ؟
الفتوى:

الخوئي: حكمه حكم سائر الرجال ، فيرجع من منى ليدرك الوقوف الاختياري ( بين الطلوعين ) في المشعر الحرام ، فان لم يمكنه ادراكه فالاضطراري ، وهو الوقوف به بعد طلوع الشمس ، والله العالم.

التبريزي: يضاف إلى جوابه قدس سره: ولكن لا يجوز لمن يعلم بعدم تمكنه من الوقوف الاختياري اجارة نفسه للحج عن الغير.
461 السؤال:

بالنسبة للوقوف في عرفة والمزدلفة ، تارة يثبت الهلال ، وأخرى يحتمل ثبوته ، وثالثة لا يحتمل ثبوته ، فعلى الفرض الثالث .. هل يكمل الحاج النسك ويجزئ ذلك ، أم يتحلل بعمرة مفردة ، ويعيد من قابل ؟
الفتوى:

الخوئي: ان لم يعلم بالخلاف صح حجه ، وأما إذا علم بالخلاف ، فإن تمكن من الاتيان بوظيفته ولو بادراك الوقوف الاضطراري في المزدلفة بدون خوف وجب عليه ذلك ، وان لم يتمكن منه بدل بعمرة مفردة ، ولا حج له ، وحينئذ فان كانت باستطاعته السنة الحاضرة ، فإن بقيت إلى السنة القادمة ، وجب عليه الحج في العام القابل ، والا فلا شيء عليه ، والله العالم.

التبريزي: بإمكان الحاج في الفرض المذكور الخروج من منى إلى مكة يوم العيد الموافق لليوم التاسع واقعا ثم الخروج من مكة إلى منى عصرا ، فيمر في طريقه على عرفات ، ويقف فيها ولو لحظة واحدة في السيارة قبل الغروب ، ثم يدخل لمزدلفة ليلا ليقف فيها ولو لحظة واحدة في السيارة ، ثم يجيء إلى منى ليقوم بأعمال اليوم العاشر فيها.
462 السؤال:

هل جواز الوقوف في المزدلفة ليلا بالنسبة للنساء اللائي يخشين الزحام يوم العاشر، أم ذلك مرخص للنساء مطلقا ؟
الفتوى:

الخوئي: مرخص لهن ذلك مطلقا ، والله العالم.
463 السؤال:

إذا انتهى الحاج من الموقف الواجب بعرفة .. فهل يجوز له أن يذهب بعد الغروب إلى مكة ، أم يجب عليه التوجه مباشرة إلى مزدلفة ؟ وكذلك السؤال لو انتهى من الوقوف في المزدلفة .. فهل يجب عليه التوجه مباشرة إلى منى ، بحيث يحرم عليه الرجوع إلى مكة قبل الذبح والتقصير ، أو بعد الرمي والذبح وقبل التقصير؟
الفتوى:

الخوئي: لا يجب عليه التوجه مباشرة إلى مزدلفة في الزمن الأول ، والى منى في الزمن الثاني ، كما يجوز له الرجوع إلى مكة بعد الرمي ، والله العالم.

التبريزي: يضاف إلى جوابه (قدس سره): إذا لم يخف فوات المنسك.
464 السؤال:

هل يكفي تلفيق نصف الليل في منى ، فينام ربعا من النصف الأول ، وربعا من النصف الثاني ، متصلين أو منفصلين ؟
الفتوى:

الخوئي: لا يكفي ذلك ، والله العالم.
465 السؤال:

بالجملة هل أن التنصيف المعتبر هو التنصيف الدقي العقلي الذي لا يغتفر فيه التقديم والتأخير؟
الفتوى:

الخوئي: يعتبر النصف الحقيقي ، ولا يكفي الاقل ، والله العالم.
466 السؤال:

يجوز الخروج من منى اليوم الثاني عشر قبل الزوال بنية العودة اليها .. هل يكفي في العودة المرور بالسيارة بعد الزوال ، أو بعد المغرب ؟
الفتوى:

الخوئي: لا يكفي ذلك ، بل لابد من المكث فترة من الزمن بحيث يصدق على الخروج بعده عنوان النفر ، والله العالم.
467 السؤال:

في السؤال السابق: إذا لم يستطع الحاج الرجوع إلى منى ، أولم يرجع متعمدا .. ما هو حكمه ؟
الفتوى:

الخوئي: ليس له ترك الرجوع عمدا ، ومن دون عذر ، والله العالم.
468 السؤال:

لو خرج الحاج من منى قبل الزوال بنية العودة ، وبقي في مكة ، ولم يرجع إلى اليوم الثالث عشر.. ماذا عليه ؟
الفتوى:

الخوئي: يرجع في اليوم الثالث عشر، ويمكث هنا مده كما ذكرنا ، والله العالم.

التبريزي: على الاحوط.
469 السؤال:

هل يجب على الاعمى أن يرمي الجمرات ، أم تجوز له استنابة ؟
الفتوى:

الخوئي: إذا أمكنه ذلك واطمأن بالاصابة ، ولو بإخبار الثقة وجبت المباشرة به ، والله العالم.
470 السؤال:

هل يجوز رمي جمرة العقبة من أعلى اختيارا أو لزحام ؟
الفتوى:

الخوئي: الاحوط ترك ذلك ، ومع الزحام وعدم القدرة على الرمي من أسفل استناب له ، ورمى هو من أعلى ، والله العالم.
471 السؤال:

التقاط الحصى للجمرات من فوق سفح الجبال المحيطة بالمشعر .. هل هو كاف أم لا ؟
الفتوى:

الخوئي: لابد من احراز كون الحصى من داخل الحرم ، والله العالم.
472 السؤال:

هل جواز الرمي ليلا للنساء في حالة خشيتهن الزحام نهارا ، أم يجوز لهن ذلك مطلقا ؟
الفتوى:

الخوئي: يجوز لهن ذلك مطلقا ، والله العالم.

التبريزي: يضاف إلى جوابه (قدس سره): في ليلة العيد ، والاحوط في غيرها اشتراط خوف الزحام.
473 السؤال:

إذا استنابت المرأة في الرمي مع القدرة جهلا بالحكم أو الموضوع .. فما هو حكمها ؟
الفتوى:

الخوئي: تقضيه ، والله العالم.
474 السؤال:

في حالات وجوب القضاء .. هل يجوز لها قضاء الرمي ليلا ؟
الفتوى:

الخوئي: يجوز لها أن تقضيه ليلا ، والله العالم.
475 السؤال:

من علم بخلل في الرمي بعد الذبح والحلق أو التقصير .. فما هو حكمه ؟
الفتوى:

الخوئي: يعيد الرمي ، ولا شيء عليه ، والله العالم.
476 السؤال:

وإذا علم بالخلل بعد الطواف والسعي ؟
الفتوى:

الخوئي: يتداركه إلى اليوم الثالث عشر، وإذا علم بالخلل بعد اليوم المذكور فالاحوط أن يرمي ، ويعيد الرمي في السنة القادمة بنفسه أو نائبه ، والله العالم.
477 السؤال:

قد يوجد أكوام من الحصيات في المزدلفة .. هل يستطيع الحاج أن يجمع من هذه الاكوام ، حتى لو شك أنها ليست أبكارا ؟
الفتوى:

الخوئي: نعم يجوز، ولا بأس من هذه الناحية ، إلا إذا أحرز أنها ملك لأحد ، والله العالم.
478 السؤال:

جمرة العقبة الكبرى مغطاة في احد جوانبها بطبقة سميكة من الاسمنت .. فهل يجوز الرمي من هذا الجانب ؟
الفتوى:

الخوئي: ان كانت الطبقة متصلة بمجموعة ما هناك ، بحيث تعد طرفا للجمرة ، ولا تعد بطانة لها منفصلة ، أجزأ رميها ، والا أو مع الشك فلترم من الجهة التي متيقنة أنها من الجمرة.
479 السؤال:

هل يجوز جمع الحصيات قبل ليلة العيد ؟
الفتوى:

الخوئي: نعم يجوز ، والله العالم.
480 السؤال:

إذا علم الحاج بالخلل في الرمي بعد انتهاء ذي الحجة .. فما هو حكمه ؟
الفتوى:

الخوئي: يرمي في السنة القادمة بنفسه ، أو بنائبه على الاحوط ، والله العالم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى