الحج والعمرة

الحج والعمرة – 7

181 السؤال:

إذا نذر المكلف أن يحرم قبل الميقات ، وخالف وأحرم من الميقات .. هل يحكم بصحة إحرامه ، أم لا بد له من الرجوع ؟
الفتوى:

الخوئي: يحكم بصحة احرامه ، ولكن يجب عليه كفارة مخالفة النذر إذا كان متعمدا.
182 السؤال:

بعض المؤمنين ذهبوا لاداء العمرة بواسطة الطائرة ، وكان باعتقادهم ان يحرموا قبل دخول مكة المكرمة من أي مكان ، فلما وصلوا جدة لم يكونوا محرمين ، وفي الطريق بين جدة ومكة دخلوا احد المساجد ، فاغتسلوا هناك وأحرموا كذلك ، وواصلوا سيرهم باتجاه مكة ، دون الذهاب إلى الميقات ، وأتوا بجميع الاعمال والنسك .. فما حكم عمرتهم ؟.. وهل يجب عليهم الاصلاح ؟
الفتوى:

الخوئي: إن كانوا متمكنين من ذهابهم إلى احد المواقيت لم يصح منهم ذلك الاحرام ، وإن لم يتمكنوا صح احرامهم وعمرتهم ، وعلى التقديرين ليس عليهم شيء بعد ذلك ، ولا يحتاجون إلى إصلاح.
183 السؤال:

ذكرتم في “مناسك الحج” صفحة (53) مسألة (141) : أنه لا يجوز دخول مكة لاحد إلا محرما ، إلا من يتكرر منه الدخول والخروج كالحطاب والحشاش ونحوهما .. فهل صاحب سيارة الاجرة الذي يتردد بين مكة والمدينة وجدة كثيرا حكمه كذلك ؟
الفتوى:

الخوئي: إن كان كثير الدخول كالحطاب والحشاش ، فله حكمهما.
184 السؤال:

إذا أحرمت الحائض داخل المسجد جهلا أو حياء .. ما حكم إحرامها ؟
الفتوى:

الخوئي: نعم صح احرامها.

التبريزي: في صحة احرامها اشكال ، وعليها أن تجدد التلبية بقصد الاحرام ، ويكفي التلبية خارج المسجد بقصد الامر الفعلي.
185 السؤال:

اذا اراد الحاج الخروج من المدينة جوا .. هل يجوز له الذهاب إلى مسجد الشجرة والاحرام منه ، ثم العودة إلى المدينة والسفر جوا ، أم يتعين عليه الاحرام بالنذر ؟
الفتوى:

الخوئي: نعم يجوز.
186 السؤال:

هل يجوز لمن تحلل من احرامه يوم النحر أن يذهب إلى جدة ، أو الطائف ، أو غيرهما لحاجة يريدها قبل إتمام باقي أعمال الحج ؟
الفتوى:

الخوئي: لايخرج حتى يقضي النسك كله.
187 السؤال:

من المعلوم أن فضلات الحجاج كالبول ونحوه تتجمع في أيام منى على الدرب مختلطة بالماء ، وربما علقت ببدن المحرم أو احرامه .. فهل يبني على نجاسة ما علق بالاحرام والبدن ، أم يبني على طهارته ، علما بأن القول بالنجاسة آنذاك مستند على عدم بلوغ الماء الذي في الطريق الكر ، لانه ربما كان منفصلا عن بعضه ؟
الفتوى:

الخوئي: اذا لم يتيقن بنجاسة أصابت احرامه أو بدنه من ذلك الماء بأي وجه كان حتى شكه ، فالمصاب محكوم بالطهارة.

التبريزي: إذا لم يتيقن أو يطمئن تماما بنجاسته ، فالمصاب محكوم بالطهارة.
188 السؤال:

ما حكم عقد الازار في الاحرام بالابر ذات الحدين ينطبق أحدهما على الاخر ، وذلك خوفا من ظهور العورة بسبب الهواء وغيره ؟ ولو فرضنا عدم الجواز .. فما حكم من إستعمل ذلك جهلا منه بالحكم أو نسيانا ؟
الفتوى:

الخوئي: هذا لازم على الأحوط وجوبا ، وان مثل ذلك لم يضر في إحرامه ونسكه ، ويمكنه أن يدخل طرفي الازار كل طرف في عكس الجانب الآخر بعد طي الازار على وسطه من دون عقد.

التبريزي: يضاف إلى جوابه قدس سره: لا بأس بلبس الحزام في وسطه لئلا يقع الازار.
189 السؤال:

إذا كان الرجل يخشى من إنتصاب ذكره في الحج وهو محرم .. فهل يجوز له أن يلبس لبسا يوقف من ذلك الانتصاب ؟ وإذا فعل ذلك ولبس شيئا تحت المئزر لذلك الغرض .. فبماذا يحكم ؟
الفتوى:

الخوئي: لايجوز في حالة الاحرام لبس ما هو مخيط ، أو ما بحكم المخيط في صورته ، وما ذكر في السؤال يمكن دفعه بشد حزام على العورة وعقده بما يمكنه ، ولا بأس بعقد طرفي الحزام ، فإن لبس شيئا غير ذلك لزمته كفارة اللبس.
190 السؤال:

إذا نسي المكلف احرام الحج ، ولم يذكر الا بعد الوقوف في عرفات أو في المزدلفة ، أو بعد الحلق أو التقصير .. فما هو الحكم ؟
الفتوى:

الخوئي: ينوي الاحرام ويلبي حيث كان ، ثم يأتي بما بقي من نسكه ، وصح حجه ، والله العالم.
191 السؤال:

بعد أن ينهي الحاج أعمال اليوم العاشر من ذي الحجة ويحل من إحرامه ، فالذي يحرم عليه من زوجته هو الجماع فقط ، أو اللمس والتقبيل كذلك ؟
الفتوى:

الخوئي: ما لم يطف ولم يسع للحج ، تبقى عليه محرمات النساء كلها ، نعم لو لم يبق سوى طواف النساء بقي عليه حرمة الجماع فقط.
192 السؤال:

الأحوط للمرأة أن تستر وجهها عن الاجنبي ، ويجوز لها في الاحرام ذلك .. فهل هذا الاحتياط باق حتى في حالة الاحرام ، ام لا ؟
الفتوى:

الخوئي: لايجوز لها ستر الوجه حال الاحرام بالبرقع أو النقاب ، بل الأحوط عدم الستر بأي ساتر ، ولا بأس عليها بالتحجب عن الاجنبي بما لا يمس وجهها ، بل يجب على الأحوط.

التبريزي: هذا الاحتياط يجوز تركه.
193 السؤال:

هل يجوز للمحرم أن يلف العورة بقطعة من القماش من غير المخيط زائدة على الثوبين تحرزا من ظهور عورته ؟
الفتوى:

الخوئي: لا بأس.
194 السؤال:

يصادف حين غسل الوجه حال الوضوء أن يصيب مقدم شعر الرأس ماء .. فهل يصح بعد غسل اليد اليمنى أن ينشف ذلك الماء بطرف الثوب أو بورق نشاف ، وإذا كان الانسان محرما .. فهل يصح له ذلك ؟.. وهل لا يكون في ذلك تغطية للرأس ؟.. وما الحكم لو سقطت شعيرات من الرأس حين تنشيفه دون قصد وتعمد ، مع كون ذلك محتملا ومتوقعا ( أي سقوط الشعيرات )؟
الفتوى:

الخوئي: لا بأس من تنشيفه باليد الجافة دون غيرها ، ولا بأس معه بسقوط الشعيرات غير المقصودة ، ولو كان محتملا.
195 السؤال:

هل نظر المحرم إلى المرأة متعمدا يوجب عليه شاة ؟ أو هو محرم فقط ولا يوجب شيئا ؟
الفتوى:

الخوئي: لا يوجب إلا على الأحوط المستحب.
196 السؤال:

قلتم في “مناسك الحج” مسألة231: يجوز إستمتاع المحرم من زوجته في غير ما ذكر على الاظهر ، فاذا كان الزوج يحرم عليه ما دام محرما أن يجامع زوجته ، أو يقبلها ، أو يلامسها بشهوة .. فبما يتحقق إستمتاعه ؟
الفتوى:

الخوئي: يتحقق بضمها من دون تقبيل مثلا.
197 السؤال:

لايجوز للمرأة لبس القفازين حال الاحرام .. فهل يجب عليها ستر الكفين ؟ واذا كان لا يمكن بغير القفازين .. هل يعتبر مسوغ شرعي للبسها ؟
الفتوى:

الخوئي: لا ينحصر الستر بالقفازين ، فتسترها بثوبها.

التبريزي: ولكن ستر الكفين احتياط استحبابي.
198 السؤال:

هل الوزغ والصراصير والخنافس والنمل والذباب وغيرها من الحشرات مما يحرم على المحرم قتلها ؟.. وهل تلزمه كفارة على فرض الحرمة ؟.. وهل يجوز قتلها في الحرم لغير المحرم ؟
الفتوى:

الخوئي: لا يجوز ما لم يؤذ ، واذا كان منها الإيذاء فلا بأس.
199 السؤال:

هل يحرم على المحرم إستعمال كل ما فيه رائحة طيبة ، كالهيل والدارسيني وكذلك صابون الاستحمام والغسيل ومعجون الاسنان وشامبو الرأس ؟
الفتوى:

الخوئي: نعم على الأحوط.
200 السؤال:

إذا اراد المحرم أن يلبس الهميان ليشد الازار عن السقوط ، لا لحفظ النقود .. هل يجوز له ذلك إذا كان الهميان مخيطا ؟
الفتوى:

الخوئي: نعم لا بأس.
201 السؤال:

هل في لبس المرأة للقفازين كفارة ؟ وإن كانت .. فما هي ؟
الفتوى:

الخوئي: نعم مع العلم والالتفات ، والكفارة فيه شاة.
202 السؤال:

اذا استعمل المحرم الادهان للعلاج .. هل تلزمه كفارة ؟
الفتوى:

الخوئي: لاتلزمه الكفارة.
203 السؤال:

لو أن رجلا محرما لبس المخيط تحت إزاره جهلا منه بالحكم .. فهل تلزمه الكفارة ، أم لا ؟
الفتوى:

الخوئي: لا كفارة مع تحققه منه جهلا.
204 السؤال:

لو عقد على الازار .. هل يضر بإحرامه ؟
الفتوى:

الخوئي: لا يضر بإحرامه ، ولكن الأحوط اللازم ترك عقده.
205 السؤال:

هل يصدق السلاح الذي يحرم على المحرم على مثل المقص والسكين التي يحتاج اليها ؟
الفتوى:

الخوئي: لا يصدق على ذلك السلاح.
206 السؤال:

عند أكل البرتقال حال الاحرام .. هل يجب على غير الاكل امساك الانف عن شم رائحته ؟
الفتوى:

الخوئي: نعم الأحوط ذلك كالاكل.

207 السؤال:

أخبر أحد المتلبسين بلباس أهل العلم امرأة أن عليها في حالة الاحرام أن تكشف شيئا من شعر مقدم الرأس من باب المقدمة العلمية لكشف الوجه فكشفت عنه ، ثم جاءت بأعمالها ، ثم علمت بعد الحج بخطأ من أخبرها .. فما حكم طوافها ، وصلاة الطواف ، وسائر أعمالها ، سواء أمكن الاستئناف ، أم لم يمكن ؟
الفتوى:

الخوئي: إذا كانت جاهلة بالوظيفة من قبل وحين الطوافات ، وصلواتها ، ثم علمت أجزئها اعمال مناسكها ، والله العالم.

التبريزي: يضاف إلى جوابه ( قدس سره ): ولا شيء عليها.
208 السؤال:

هل يجوز للحاج أن ينوي قبل الاحرام ارتكاب محرمات الاحرام أو بعضها ثم يفدي ، كأن ينوي ركوب السيارة المسقوفة مثلا عند الاحرام ، وما حكم ذلك ؟
الفتوى:

الخوئي: نعم لا يضر ذلك بالاضافة إلى المحرمات التي لايوجب ارتكابها بطلان العمل ، والله العالم.
209 السؤال:

إذا نسي المكلف المحرم لعمرة التمتع مثلا ، فلبس شيئا مخيطا مثل ما يقال له الشرت الذي يستر العورتين مع لبسه ثوبي الاحرام ، فتذكر بعد خمسة أشواط من الطواف .. فما حكمه وضعا وتكليفا ، وقد أتى بكامل الطواف وصلى ورجع إلى أهله ؟
الفتوى:

الخوئي: لاحكم تكليفي عليه فعلا ، وصح طوافه وأعماله الاخرى ، غير أن عليه من الوضع كفارة لبسه ذلك لما تذكر ، واستمر عليه بعد التذكر.
210 السؤال:

هل يجوز للمحرم التظليل أثناء الليل عندما ينتقل من المدينة المنورة إلى مكة المكرمة مثلا ؟ إن كان الجواب بالنفي .. فما هو حكم المحرم الذي ينتقل أثناء الليل في سيارته من منطقة إلى أخرى فاتحا نوافذ السيارة ، بحيث يصبح الجو الخارجي مشابها للجو الداخلي للسيارة ، أو مغايرا له بعض الشي ؟.. وما هو الحكم إذا أصبح الجو الداخلي للسيارة اكثر إزعاجا من الجو الخارجي في مثل هذا الفرض ، وذلك بسبب التيار الذي تحدثه سرعة السيارة ؟
الفتوى:

الخوئي: لايجوز ذلك حتى في الليل ، ولا توجب الحالة المفروضة ترخيصا لاستظلال الرجل ، والله العالم.

التبريزي: على الأحوط وجوبا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى