الجزء الواحد والمئة كتاب الايقاعات والاحكام

باب من أعان على قتل مؤمن أو شرك في دمه

قال الباقر (ع) : إنّ العبد يُحشر يوم القيامة وما يدمي دماً ، فيدفع إليه شبه المحجمة أو فوق ذلك ، فيقال له : هذا سهمك من دم فلان ، فيقول : يا ربّ !.. إنك لتعلم أنك قبضتني وما سفكتُ دماً ، قال : بلى ، سمعتَ من فلان بن فلان كذا وكذا فرويتها عنه ، فنُقلت حتى صار إلى فلان الجبار فقتله عليها ، فهذا سهمك من دمه . ص384
المصدر: المحاسن ص104

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى