الجزء الخامس والتسعون كتاب اعمال الايام

باب فيما نذكره من دعاءٍ إذا فرغ من قراءة بعض القرآن

كان الصادق (ع) يقول عند الفراغ من قراءة بعض القرآن العظيم :
اللهم !.. إني قرأت ما قضيتَ لي من كتابك الذي أنزلته على نبيك محمد صلواتك عليه ورحمتك ، فلك الحمد ربنا ، ولك الشكر والمنّة على ما قدّرتَ ووفّقتَ .
اللهم !.. اجعلني ممن يحلّ حلالك ، ويحرّم حرامك ، ويجتنب معاصيك ، ويؤمن بمحكمه ومتشابهه، وناسخه ومنسوخه ، واجعله لي شفاءً ورحمةً وحرزاً وذخراً .
اللهم !.. اجعله لي أُنساً في قبري ، وأُنساً في حشري ، واجعل لي بركةً بكلّ آيةٍ قرأتها ، وارفع لي بكلّ حرفٍ درسته درجةً في أعلى علّيين ، آمين يا رب العالمين .
اللهم !.. صلّ على محمد نبيك وصفيك ونجيّك ودليلك والداعي إلى سبيلك ، وعلي أمير المؤمنين وليّك وخليفتك من بعد رسولك ، وعلى أوصيائهما المستحفظين دينك ، المستودَعين حقك ، والمسترعين خلقك ، وعليهم أجمعين السلام ورحمة الله وبركاته . ص7
المصدر: الإقبال

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى